Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
The National Union For Reform / NUR
الأتحاد الوطني للأصلاح / نور

Monday, 9 October, 2006

بسم الله الرحمن الرحيم
الإتحاد الوطني للإصلاح / نور
The National Union for Reform \ NUR
nur_libya@yahoo.com - Tel 0041764561103

إذا الشعـب يوما أراد الحياة

إذا الشعب يوما أراد الحياة        فلابد أن يستجيب القدر
   ولابـد لليل أن ينجلي          ولابـد للقيد أن ينكسر

لا شك أن الشعوب الحية، صاحبة الارادة في الحياة الحرة الكريمة، وحياة العزة والكرامة والاباء،بما يتطلبه ذلك من جهد وعرق،وبدل وتضحيات وفداء،هي الشعوب المؤهلة قبل غيرها لاستجابة القدر لارادتها،وانجلاء ليلها الطويل،وكسر قيدها الأليم، الذي لطالما كبلها عن نيل حقوقها، وحال دون نهوضها وتقدمها ورقيها.
وشعبنا الليبي الأبي، ليس استثناء عن هذه القاعدة، وسنة الله في التغيير والتطوير، فـ (لا يغير الله ما بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم ) سواء كان ذلك على صعيد التفكير والارادة، أو على صعيد الفعل والمبادرة، وبعد طول المعاناة والألم، وبعد كل هذه السنوات الطوال من الظلم والاستبداد والاستعباد والتخلف المريع، لم يتبقى لشعبنا شيئا ليخسره، ولم يبقى أمام شعبنا إلا التمسك القوي والعنيد بإرادته في الحياة، شاء المتسلطون على رقابه ذلك أم أبوا، ولابد له من تحويل هذه الارادة القوية الفاعلة إلى برنامج عمل، متحضر وواع لكل متطلبات المواجهة والمرحلة، وما يحيطه من ظروف إقليمية ودولية.
إن رياح التغيير آتية لا محالة، وهي رياح تصب في مصلحة الشعوب المأسورة والمظلومة المقهورة، لا في مصلحة الأنظمة المتجبرة المستبدة، المستعصية على الاصلاح وتغيير ذاتها بذاتها، كما هو الحال مع نظام الاستبداد والاستعباد القائم في بلدنا اليوم، ومنذ ما يزيد عن ثلث قرن من السنين العجاف
كما يجب أن لا تخفى عن شعبنا، صور الخداع والمناورة والالتفاف على مطالبه المشروعة، وطموحاته في التحرر والانعتاق الكامل، من ربقة الظلم والقهر والاستعباد، فلا بديل عن الحرية التي لن توهب لنا على طبق من دهب، ولا بديل عن الديمقراطية التعددية الحقة لقيام دولة القانون والدستور والمؤسسات، وبناء مستقبل أبنائنا وأجيالنا القادمة. لقد آن الأوان بالفعل لأن يستشعر الجميع مسؤوليته، وأن تعطى للأمر أولويته، وأن نشمر على سواعد الجد، كي ننقذ وطنا يسير الى الهواية، وأن نغيث شعبا أصبح قاب قوسين أو أدنى من الهلاك والضياع.
ألا هل بلغت اللهم فأشهد.

د. إدريس بوفايد / أمين عام
الاتحاد الوطني للإصلاح / نور، المعارض
طرابلس - ليبيا
9 أكتوبر2006 م ـ 17 رمضان1427هـ


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home