Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
The National Front For The Salvation Of Libya (NFSL)
الجبهة الوطنية لأنقاذ ليبيا

www.libyanfsl.com

السبت 30 مايو 2009


الرئيس جعفر محمد نميري في ذمة الله

كُلُّ نَفْسٍ ذَآئِقَةُ الْمَوْتِ وَإِنَّمَا تُوَفَّوْنَ أُجُورَكُمْ يَوْمَ الْقِيَامَةِ فَمَن زُحْزِحَ عَنِ النَّارِ وَأُدْخِلَ الْجَنَّةَ فَقَدْ فَازَ.. وَما الْحَيَاةُ الدُّنْيَا إِلاَّ مَتَاعُ الْغُرُور.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره، تنعى الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا الرئيس السوداني الأسبق " جعفر محمد نميري" الذي وافاه الأجل المحتوم عن عمر يناهز التاسعة والسبعين عاما. والفقيد الراحل حكم السودان ما بين عامي 1969-1985، وكان من بين عدد قليل من الزعماء العرب الذين عرفوا معمر القذافي على حقيقته وقام بمواجهته والتصدي لمخططاته رغم قلة إمكانيات السودان والضغوط الكبيرة التي كان يواجهها آنذاك.

ويسجل التاريخ للرئيس نميري مواقفه المشرفة الثابتة في مناصرة القضية الليبية ودعمه غير المحدود للجهود النضالية للجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا ووضعه لكثير من إمكانات السودان في خدمة مشروعات الجبهة النضالية إبان الأعوام 1981-1985. كما يُسجل له فتحه لأبواب السودان أمام اللاجئين السياسيين الليبيين، وفتحه للسفارات السودانية في مختلف الدول لتقديم ما يطلب من مساعدات وتسهيلات.

ومما نذكره للرئيس نميري ونتذكره بالعرفان رفضه المستمر والثابت لعروض القذافي المتكررة بتسليم قيادات الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا لقاء عروض مغرية شملت تسليم القذافي للمعارضين السودانيين وتقديم مبالغ مالية بلغت في أحد العروض "ملياري دولار" وكذلك تخلي القذافي عن تآمره مع إثيوبيا في دعم حركات التمرد في جنوب السودان.

نذكر للرئيس الراحل صموده أمام الضغوط والحملات التي واجهتها السودان والتي بلغت حد القصف الجوي لمدينة "الجنينة" الحدودية، وقصف محطة إذاعة "أم درمان" وغيرها من أشكال الضغوط الاقتصادية، ورغم ذلك كله استمر في موقفه المبدئي الداعم والمناصر لنضال الشعب الليبي ضد حكم القذافي.

إن أعضاء الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا وهم يشاطرون الشعب السوداني وآل الفقيد الراحل الأحزان في هذا المصاب الفادح، ويقدمون لهم أحر التعازي والمواساة، فإنهم يبتهلون إلى الله جل وعلا أن يتقبل الفقيد الراحل بقبول حسن وأن يتغمده بواسع رحمته وأن يجزل له المثوبة ويجزيه عنا خير الجزاء.

إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ

الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا
5 جمادي الثاني 1430 هـ الموافق
30 مايو 2009م


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home