Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
The National Front For The Salvation Of Libya (NFSL)
الجبهة الوطنية لأنقاذ ليبيا

www.libyanfsl.com

الأربعاء 15 أبريل 2009


بيان في يوم الأمازيغية

تشارك الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا في الاحتفال السنوي بيوم الأمازيغية، وتتقدم قيادة الجبهة وأعضاؤها بالتهاني إلى كافة إخواننا الأمازيغ الليبيين وإلى الشعب الليبي كله بهذه المناسبة.

إن الجبهة وهي تحيي هذا اليوم وتشارك في مهرجان (تافسويت -الربيع-) ، فإنها تغتنم هذه المناسبة لتعيد التأكيد على أن الامازيغية هي إحدى مكونات الهوية الوطنية، تتشارك وتتكامل مع باقي مكونات الهوية الوطنية الليبية وبكل ما ينبثق عن هذه الهوية من حقوق وواجبات، وبما تمليه هذه الهوية المشتركة من تكاتف وتظافر في مواجهة القمع والقهر والعمل المشترك من أجل تقريب يوم الإنقاذ والتحرر.

إن الشأن الأمازيغي يقع في صميم الشأن الليبي، لا نسمح لغريب أن يفرقنا، وإن المعاناة التي يواجهها الأمازيغ نتيجة لمحاولات طمس الهوية والثقافة والتاريخ هي جزء من المعاناة التي يواجهها الشعب الليبي نتيجة لاستمرار حكم الغوغاء والهمجية.

وبقدر ما أن الأمازيغ مكون أساسي من مكونات الشعب الليبي، فإنهم مكون أساسي من مكونات الجبهة، شاركوا في تأسيسها وفي كل مؤسساتها، وتواجدوا في كل مفصل من مفاصل النضال وفي كل مرحلة من مراحله، فامتزجت الدماء واختلط العرق وتعانقت السواعد، فكانت الصفوف التي تتنافس على التضحية والإقدام والشهادة لا فرق بين أحد وآخر، وتساوى الشهداء في سموهم كما كانوا سواء في إقدامهم وتضحياتهم.

في اليوم الأمازيغي نحيي إخواننا في داخل الوطن، ونتذكر بكل إكبار شهداء الوطن فنستمطر عليهم شآبيب رحمات الله ورضوانه، ونجدد عهدنا مع الله القوي المتين على السير قدما على طريق الإنقاذ، حتى يتحقق لبلادنا ما تصبو إليه من خلاص من حكم الهمجية والقهر، وحتى تعود بلادنا شامخة عزيزة ودوحة يستظل بظلها أبناء ليبيا، أحرارا يتمتعون بحقوقهم كافة، وتتاح لهم فرصا متساوية للاضطلاع بواجباتهم، ينعمون بخيرات بلادهم، وبربيعها ... يوم يكون الربيع ربيعا.

الجبهة الوطنية لإنقاذ ليبيا
19 ربيع الثاني 1430
15 ابريل 2009


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home