Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
The National Conference Of The Libyan Opposition

http://www.Libya-nclo.org

Friday, 17 August, 2007


بيـان صحفي
حول آليّات تطبيق قرار المؤتمر الوطني بالعودة إلى الشرعيّة الدستوريّة

في إطار متابعتها لقرارات وتوصيات المؤتمر الوطني الأول وتواصلا منها مع الرأي العام الليبي، وتذكيرا على وجه الخصوص ببيان التوافق الوطني للمعارضة الليبيّة بتاريخ 26 يونيو 2005، والذي جاء فيه:

"يؤكّد المؤتمر بأن إعادة الشرعيّة الدستوريّة إلى الحياة السياسيّة الليبيّة أمر أساسي لبناء حياة سياسيّة مستقرّة وواعدة ، يمارس من خلالها المواطن الليبي دوره في البناء والتنمية بكلّ حريّة وفعاليّة.. وأن الشرعيّة الدستوريّة الوحيدة تتمثّل في دستور عام 1951 بتعديلاته اللآحقة"

وفي السياق نفسه أكد المؤتمرون كما جاء في بيان التوافق أن العودة إلى الشرعية الدستورية تتطلب تنحي العقيد معمر القذافي عن كافة سلطاته وصلاحياته الثورية والسياسية والعسكرية والأمنية ورفض أسلوب التوريث وتشكيل حكومة انتقالية وإقامة دولة دستورية ديمقراطية.

لذا تعلن الهيئة للرأي العام الليبي، قياما منها بواجبها في تفعيل ما ورد في هذا الميثاق الوطني، انها قد شرعت منذ انفضاض الدورة الأولى للمؤتمر في تنظيم الندوات والمناقشات الحرّة، متضافرة مع تيّارات وعناصر المعارضة الوطنيّة المتعاونة في المهجر ركّزت خلالها على دستور الإستقلال الشرعي الذي صاغته "الجمعيّة التأسيسيّة" الليبيّة وأصدرته في 17 أكتوبر 1951 وصادقت عليه الجمعيّة العامة للأمم المتحدة، فاكتسب طابعا دوليّا مرسّخا لشرعيّته. كما قامت قوى المعارضة الوطنيّة في المهجر بطبع وتوزيع مئات النسخ من هذا الدستور، يتصدره علم دولة الاستقلال، والذي اتخذه المؤتمر رّمزا وعلما رسميا له.

وبناء على ما سبق، قرّرت هيئة المتابعة، وهي في سبيل إعداد وتهيئة وثائق الدورة الثانية المرتقبة للمؤتمر، تكوين لجنة من الخبراء والسياسيين الليبيين تعكف على دراسة دستور1951 ومراجعة موادّه وملائمتها مع مطالب وتطلعات الشعب الليبي وتطورات العصر.

وستقوم هيئة المتابعة بطرح خلاصة الدراسة على المؤتمر الوطني للمعارضة في دور إنعقاده الثاني القادم،لاتخاذ ما يراه حيالها من قرارات، ومن ثمّ وضعها تحت تصرّف "الجمعيّة الوطنيّة التأسيسيّة المنتخبة" المنصوص عنها في "إعلان التوافق الوطني"، والمنوط بها مراجعة الدستور تحت إشراف الأمم المتحدة، حسبما جاء في نصّ الإعلان. وتأمل الهيئة ان تؤدي هذه الجهود إلى تيسير مهمّة تلك الجمعيّة، وصولا إلى إيجاد آليّات ملائمة وسريعة التطبيق، بحكم أن إعلان التوافق الوطني قد حدّد سنة واحدة فقط للحكومة الإنتقاليّة لكي تطرح الدستور على الإسستفتاء الشعبي لإقراره.

ومن ناحيتها ستقوم هيئة المتابعة بالإعلان عن أعضاء اللجنة المذكورة في وقت لاحق.

{ولينصرن الله من ينصره إن الله لقوى عزيز}

عاشت ليبيا دولة ديمقراطيّة دستوريّة وعاش نضال أحرارها الشرفاء.

هيئة المتابعة
المؤتمر الوطني للمعارضة الليبية
16 اغسطس 2007 م
3 شعبـان 1428 هـ


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home