Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
الأثنين 28 يوليو 2008م


جبهة التبو لإنقاذ ليبيا :
خطاب سيف الإسلام القذافي محاولة مفضوحة لتبرير جرائم شنيعة


تابعت جبهة التبو لإنقاذ ليبيا خطاب سيف القذافي يوم الخميس 24 يوليو 2008 والذي لم يكن سوى محاولة مفضوحة لتبرير جرائم بشعة ارتكبها نظام القذافي في حق الشعب الليبي, وهو ايضا خطوة اخرى على طريق التوريث. ففي الوقت الذي اعترف فيه ابن القذافي بإنتهاكات وجرائم وممارسات خاطئة الا انه لم يقل الحقيقة كاملة وتعمد اسلوبا تبريريا يبعد المسؤولية عن والده ونظامه القمعي.

هذا وكانت الجبهة قد تقدمت للجامعة العربية بمذكرة وافية عن جرائم القذافي وانتهاكاته لحقوق الإنسان في ليبيا بما فيهم ابناء التبو وطالبت الجامعة العربية بالتدخل لوقف هذه الإنتهاكات الصارخة. كما طالبت الجبهة في مذكرتها على وجه الخصوص بالكشف عن كل جرائم وضحايا النظام على امتداد الأربع عقود الماضية.

كما طالبت الجبهة في مذكرتها الدفع بنظام القذافي للإفراج عن كافة سجناء الراي الذين لا يزالون قابعين في سجون النظام والكشف عن اعداد اخرى من المواطنين الليبيين الذين لا يزال مصيرهم مجهولا ومغيببن منذ سنوات.

والجبهة اذ تترحم على جميع شهداء ليبيا من ضحايا هذا النظام الهمجي وعلى رأسهم الشيخ الشهيد محمد البشتي, والذي اعترف سيف الإسلام القذافي بمقتله في خطابه, فإنها تذكر العالم ببعض من جرائم النظام الليبي في حق أبناء التبو:

1- حسين موسى تنامى التباوى الذى قتل تحت وطأة التعذيب بدائرة الاستخبارات بمنطقة الكفرة سنة 1985 بتهمة معارضته لسياسة القذافى.

2- فوزى محمد ابوبكر الدوزاوى الذي خطف من قبل الاستخبارات واعدم في سنة 1983 بتهمة انه رجل سياسي يعارض النظام فى ليبيا.

3- اللشى اجى كورى التباوى والذي اعدم رميا برصاص أمام منزله في اجدابيا سنة 1999م وذلك لاشتباهه بكونه محرضا على معاداة النظام.

4- محمد قتى الشنفه الذي قتل تحت وطأة التعذيب من قبل الشرطة السرية في 1997م بمنطقة الكفرة بتهمة انه يشكل خطرا على سياسة القذافى.

5- رمضان ماينة ابوبكر التباوى الذي خطف من قبل الشرطة السرية في سبها في سنة 1983 واعدم فى زنزانته بتهمة انه يعارض النظام ويحرض على التمرد.

6- محمد عادل أبا على الذي رحل من السويد إلى ليبيا وخطفه جهاز الأمن الخارجي بتهمة انتمائه إلى جبهة التبو لانقاد التبو.

7- وهناك مئات من المواطنين الذين قتلوا تحت التعذيب في الدوائر الأمنية للنظام الليبي ومن بينهم ستة رجال قتلهم ابن عم القذافى وبشير صالح بشير مدير مكتب القذافي بمدينة سبها,

وختاما فإن جبهة التبو لإنقاذ ليبيا تؤكد مرة اخرى بأن صلاح البلاد لن يتحقق من خلال وعود الإصلاح الكاذبة ولكن بتنحي القذافي بالكامل عن السلطة في ليبيا وفتح الطريق امام نظام ديمقراطي يرسخ لشرعية دستورية ويقوم على اسس ديمقراطية تعتمد على الإنتخاب الحر المباشر والتداول السلمي على السلطة.

عاشت ليبيا وعاش نضال شعبها

عيسى عبدالمجيد منصور
رئيس جبهة التبو الانقاذ ليبيا
25 يوليو 2008


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home