Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Thursday, 5 October, 2006

أحمد شلادي ومحمد بن احميدة : بيان صحفي
رفع دعـوى قضائية ضد معـمر القذافي في ألمانيا

رفع كل من السيد أحمد شلادي والسيد محمد بن احميدة عن طريق محاميهما دعوى قضائية ضد معمر القذافي بصفته الحاكم الفعلي في ليبيا مند سنة 1969. وقد قدمت صحيفة الدعوى الى مكتب المدعي العام الأتحادي الألماني والذي ترأسه السيدة مونيكا هارمس.

وطالبا شلادي وبن احميدة في صحيفة الدعوى بفتح تحقيق جنائي ضد معمر القذافي والمسؤولين الليبيين لأصدارهم حكم الإعدام في حقهما بشهر يوليو من عام 1984، ورصد امكانيات الدولة وبشكل اجرامي لملاحقتهما.

وكانت الحكومة الليبية قد قدمت وبشكل رسمي عن طريق وزارة الخارجية الليبية والعقيد يونس بالقاسم وزير الأمن الخارجي السابق في سنة 1984 عدة طلبات تسليم الى الحكومة الألمانية وذلك من أجل تنفيد حكم الإعدام بهما. إلا أن الحكومة الألمانية لم تستجب لطلب التسليم عندما أتضح لها بعد التحقيقات الموسعة التي أجرتها في كل من ألمانيا وليبيا بأن التهم الموجهة ضد السيدين شلادي وبن أحميدة وأخرين ملفقة وليس لها أي أساس من الصحة وأن أنشطتهم تدخل ضمن إطار الحقوق الشرعية التي كفلها الدستور الألماني.

وبعد رفض الحكومة الألمانية للمطالب الليبية وفي يوم السادس من ابريل من عام 1985 تمكنت المخابرات الليبية من اغتيال السيد جبريل الدينالي بمدينة بون وهو أحد الذين شملهم طلب التسليم. وقد إعترف القاتل فتحي الترهوني في سجنه في ما بعد بتورط معمر القذافي شخصيا وعدد من المسؤولين الليبيين في عملية التخطيط لهذه العملية ولعمليات أخرى.

ولفتت صحيفة الدعوى ايضا انتباه المدعي العام الإتحادي الى أن معمر القذافي لا يزال على نهجه في التحريض على مطاردة وتصفية اعضاء المعارضة الديمقراطية وهذا ما أكده في خطابه يوم 31 اغسطس من هذه السنة والذي هدد فيه بنصفية كل من يعمل من أجل تحقيق مبدأ تداول السلطة عن طريق الإنتخابات الحرة والنزيهة حيث قال : "... والعـدو إذا ظهر لابد من القضاء عـليه. ... نقطع له يده التي تحفر ونقطع له رقبته."

والجدير بالذكر أن المدعي العام الإتحادي السيدة مونيكا هارمس ترأست المحكمة الجنائية التي حكمت على المتورطين في قضية تفجير ملهى لابيل ببرلين. وقد عبرت في نص الحكم الذي صدر ضد الجناة في تلك القضية عن عميق أسفها " لعـدم رؤية أولائك الليبيين المحرضين والمخططين الحقيقيين لهذه الجريمة أمام القضاء ".

أحمد شلادي ، محمد بن أحميدة
ألمانيا 5 أكتوبر 2006
libyainsider@yahoo.de
________________________________________________

للإطلاع على بيانات سابقة بهذا الخصوص أضغط على الرابط :
http://www.libya-watanona.com/news/n2005/may/n02may5a.htm
http://www.libya-watanona.com/news/n2005/aug/n24aug5a.htm


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home