Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Saturday, 30 September, 2006

www.almukhtar.org

بسم الله الرحمن الرحيم

تعـليقا عـلى بيان النائب العـام، المطلوب تحقيق مستقل

اطلعنا على البيان الصادر عن مكتب النائب العام بخصوص عملية القتل التي وقعت في سجن ابوسليم يوم الأربعاء 4 أكتوبر الجاري وتعليقا على ما جاء في البيان نشير إلى التالي:
ـ وصف البيان المعتقلين على ذمة القضية بأوصاف تتنافى وروح الحيادية التي ينبغي أن يتحلى بها من اضطلع بالتحقيق بل اقل ما يقال عنها أنها لغة سياسية حيث ورد فيه "هؤلاء الذين قاموا بهذه الأعمال من الزنادقة الذين تم القبض عليهم والتحقيق معهم خلال السنوات الماضية وأسندت لهم تهم الانتماء إلى تنظيم محظور مارسوا أعمال القتل والتخريب والإرهاب وسرقة الأسلحة وتزوير الجوازات والوثائق وقتل أجانب" ومن المعلوم أن التحقيقات في مثل هكذا قضايا يجب أن تتناول بصورة مباشرة الانتهاك الذي حدث و إنصاف من وقع عليه الانتهاك بغض النظر عن القضية التي اعتقل جرائها أو انتماءه. كما يستغرب أن تطلق هذه الأوصاف على المعتقلين من قبل المدعي العام والمعتقلون لايزالون يعرضوا على المحكمة التي لم تنطق بحكمها بعد إلا إذا كان الحكم مسبق لدى سيادة النائب العام.
ـ البيان يحاول بصورة واضحة التقليل من حجم المأساة التي وقعت وذلك بنسبة الأخطاء إلى المعتقلين متناسيا أن المعتقلين مجردين من السلاح الأمر الذي يجعل مواجهتهم من قبل كتيبة الأمن وحرس السجن وذلك بإطلاق النار عليهم إفراط في استخدام القوة وقتل خارج نطاق القانون وهنا نذكر السيد النائب العام بحوادث الضواحي التي وقعت في فرنسا وكانت اكبر من هذه الحادثة إلا إنه لم يسجل سقوط أي ضحية برصاص قوات الأمن أو الشرطة.
ـ البيان يحمل المتهمين المسئولية رغم انه أورد في سياقه أن التحقيقات لم تنتهي بعد حيث جاء فيه (إن التحقيقات ما زالت جارية لاستكمال سماع شهادات عدد من النزلاء الذين كانوا على صلة أو شاركوا في الواقعة وكذلك بعض العاملين) ان المرجو من التحقيقات هو جلاء الأمر و إقامة العدل وهذا لا يتأتى مع الاتهام المسبق قبل انتهاء التحقيق.
ـ البيان لم يشر لا من قريب ولا من بعيد إلى الأسباب الحقيقية التي دعت المعتقلين إلى الاعتصام أو المطالب التي يطالبون بها وهذا نقص فادح في التحقيق لانه من المعلوم بداهة ان الدوافع قد تكون سببا وجيها في تخفيف الحكم على المتهم.
لهذه المؤاخذات على التقرير نطالب السلطات الليبية بتحقيق قضائي مستقل بمساهمة بعض المؤسسات كجمعية حقوق الإنسان التابعة لمؤسسة القذافي للتنمية ونقابة المحامين و إلا فإن الشكوك و الاتهامات الموجهة لسلطات السجن بتعريض حياة المعتقلين للخطر ستظل قائمة.
كما نطالب السلطات الليبية بتوفير المحكمة العادلة لهؤلاء المعتقلين وعدم عرضهم على المحاكم التخصصية (الاستثنائية) التي أنشئت بعد إلغاء محكمة الشعب.
و أخيرا فإننا نؤكد على أن الإصلاح الحقيقي هو الذي يقوم أولا على احترام حقوق المواطن وصون كرامته وتحقيق أمنه وهذا لا يتأتى إلا بسيادة قوانين تحترم حقوق الإنسان و قضاء عادل ومستقل و مؤسسات تعمل داخل نطاق القانون.

جماعة الإخوان المسلمون ـ ليبيا
الأربعاء 19 رمضان هـ، الموافق 11 أكتوبر 2006م


The Muslim Brotherhood Libya
www.almukhtar.org
libya_almuktar@yahoo.co.uk

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home