Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
لجنة العمل الوطني الليبي في المملكة المتحدة
The Committee for Libyan National Action in the UK

الأثنين 30 يونيو 2008


The Committee for Libyan National
Activities in the United Kingdom
لجنة العـمل الوطني الليبي في المملكة المتحدة
Email : clnauk@yahoo.co.uk

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان بمناسبة مرور الذكرى الثانية عـشر لمذبحة سجن بوسليمِ

إنعقدت يوم 29 يونيه 2008 بمدينة مانشيستر البريطانية ندوة لإحياء الذكرى الثانية عشر لمذبحة سجن (بوسليم) بمدينة طرابلس (ليبيا) والتى أرتكبها نظام معمر القذافى ، وراح ضحيتها أكثر من الف ومائتي سجين سياسي تمت إبادتهم جماعيا وبدم بارد. وقد دعت إلى هذه الندوة لجنة العمل الوطني الليبي على الساحة البريطانية تحت رعاية المؤتمر الوطني للمعارضة الليبية، و حضرها لفيف من ممثلي ونشطاء المعارضة الليبية في الخارج ومندوبو المنظمات الليبية المدافعة عن حقوق الانسان.
وفى جو مفعم بالغضب والتنديد بمرتكبي هذه الجريمة، تحدث المتخصصون في الشئوون القانونية والسياسية، وكذلك رئيس اللجنة العربية لحقوق الانسان وعضو لجنة التضامن مع سجناء الرأي الليبيين الدكتور هيثم مناع الذي حلل جوهر وملابسات هذه الجريمة وتبعاتها وأثارها القانونية والسياسية والانسانية والاجتماعية، مشددا على ضرورة إحالة القضية إلى لجنة تحقيق عربية أفريقية، إن لم تكن محكمة دولية، وذلك لطابع الجريمة النادر من نوعه في قضايا حقوق الإنسان المعاصرة، لأن قتل سجناء الرأي وهم يقضون مدة عقوبتهم، مهما كان مصوغ الأحكام، أمر مرفوض من لجنتنا التي تتبنى مسائل حقوق الإنسان لسنوات طويلة.
وفي هذه الأيام التى تحركت فيها جموع شعبنا داخل الوطن وفي طليعتها أولياء وذوو الضحايا، في سلسلة من الإعتصامات العلنية، مطالبين القضاء بالكشف عن مصير أولئك الضحايا، والقصاص لهم من الجناة، رافضين أساليب النظام الاحتيالية، ومحاولته لتمويه وإخفاء الجريمة عن طريق الإبتزاز والإغراء، ظنا من نظام ا لقذافي أن دفع تعويضات بخسة لأهالى الضحايا سوف تعفيه من المسئولية وتنقذه من العقاب العادل والحتمي.
وفى ختام هذه الندوة تؤكد اللجنة على مايلى:
1) التضامن الأخوي مع أهالي الضحايا وتأييدهم لمطالبهم العادلة في ضرورة الكشف عن الجناة وتقديمهم للقضاء العادل، ورفض أسلوب التعويض الرخيص، مالم يتم الفصل قضائيا فى الجريمة.
2) في حالة عدم إستجابة القضاء المحلي لهذه المطالب، ومماطلة النظام المعتادة فى حسم هذه القضية، فعلى جميع المنظمات والهيئات والمؤسسات الحقوقية ونشطاء وممثلي المعارضة الليبية فى الخارج أن تتضافر جهودهم مع اللجان الإقليمية والدولية لكي تحال هذه القضية الى لجنة تحقيق مستقلة عربية أفريقية أو المحاكم الدولية ذات العلاقة.
3) مناشدة أهالي الضحايا وكافة فئات شعبنا ونخبه الفكرية والسياسية والمهنية، بتكثيف نضالاتهم والضغط المستمر على النظام ، عن طريق المزيد من الاعتصامات لكي تعم جميع أرجاء البلاد التى ذاق أهلها مرارة الجريمة النكراء.
(وسيعلم الذين ظلموا أى منقلب ينقلبون)
المجد والخلود لشهداء الوطن . . والخزي و العار لنظام القذافي وأعوانه.

مانشيستر ـ المملكة المتحدة
29 يونية2008


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home