Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
الحركة الوطنية الليبية
The Libyan National Movement

Friday, 29 February, 2008



بسم الله الرحمن الرحيم

بيان حول التحالف الوطني الليبي

انبثق (التحالف الوطني الليبي) إلى الوجود، من خلال فكرة أو مبادرة، من الحركة الوطنية الليبية، كان هدفها إيجاد صيغة مشتركة، تستوعب جميع أو أغلب فصائل المعارضة الوطنية الليبية، من أجل توحيد صفوفها، وتجميع الجهد الوطني في بوتقة واحدة، لتكثيفه وتفعيله، ومن ثم أيجاد آلية جديدة، لمقارعة النظام القبلي الفاشي، تكون أكثر قوة وقدرة وتأثيرا.
وبالرغم من أن التحالف الوطني الليبي، لم يكن في مستوى طموح الفكرة، ولم يشمل جميع فصائل المعارضة، إلا أن الهدف الكبير الذي كان يسعى إليه، من خلال جهود أمينه العام الأستاذ منصور رشيد الكيخيا، كاد أن يثمر منذ بداية العقد الماضي، في الوصول إلى إتفاق، من أجل عقد لقاء أو إجتماع عام لجميع فصائل المعارضة، يكون بمثابة مؤتمر وطني، أو نواة لذلك المؤتمر.
ولعل هذا، كان واحدا من بين الأسباب التي جعلت نظام القذافي الفاشي الذي يتابع نشاط فصائل المعارضة، ويرصد حركة عناصرها ورموزها، يزيد من حجم عدائه وتآمره ضد المعارضة، ويقدم على ارتكاب جريمة اختطاف المناضل منصور رشيد الكيخيا، في ديسمبر عام 1993 . أثناء حضوره لاجتماعات المنظمة العربية لحقوق الإنسان بمدينة القاهرة، لما رآه من خطورة بالغة على نظام حكمه، فيما لو تمكنت جميع فصائل المعارضة، من توحيد صفوفها وجهودها، ونجحت في عقد مؤتمر وطني ليبي عام. فنظام القذافي كان ولا يزال، يخون الأحزاب والتنظيمات السياسية، ويجرمها إدراكا منه لتأثيرها وخطورتها وضرورتها أيضا لأي عمل ديمقراطي حقيقي، ويحاول من جهة أخرى، دعم ونشر ثقافة نقيضها، لكي تسود روح القطيع الذي لا رابط بين أفراده، فتسهل قيادتهم والسيطرة عليهم، أو ابتلاعهم والقضاء عليهم.

وبعد اختطاف الأمين العام للتحالف الوطني الليبي، المناضل منصور الكيخيا، تولى مهام أمانة التحالف الأستاذ عاشور بن خيال، بحكم موقعه كأمين عام مساعد للتحالف. وقد حاول الأستاذ بن خيال، من خلال الجهود التي بذلها، أن يستكمل العمل الذي بدأه المناضل الكيخيا، ولكن الظروف الصعبة التي مرت بها المعارضة الوطنية الليبية، في السنوات اللاحقة، حالت دون ذلك، كما أثرت نفس تلك الظروف الصعبة، تأثيرا بالغا في الفصائل المنضوية في التحالف الوطني الليبي، ففقد نشاطه وحيويته وفاعليته، وعجز بالتالي عن القيام بدوره.
وفي إجتماع لفصائل المعارضة، في (البالتوك) في غرفة (التوافق) يوم 3 فبراير عام 2008 ، أدلى الاستاذ عاشور بن خيال بتصريح قال فيه: "إن التحالف الوطني الليبي، لا يوجد الآن إلا على الورق فقط، وأنه يريد أن يتقاعد، ويترك العمل السياسي".
لهذا، فإن الحركة الوطنية الليبية، ترى من واجبها الآن، أن تحيط علما جميع فصائل المعارضة الوطنية الليبية، بما يلي:

1. معظم التنظيمات أو الفصائل التي كانت تشكل التحالف الوطني الليبي، قد خرجت بالفعل من التحالف، وبعضها الآخر حل نفسه، ولم يعد لها وجود الآن لا داخل التحالف ولا خارجه.
2. الحركة الوطنية الليبية، هي الفصيل الوحيد الذي لا يزال بالتحالف الوطني الليبي.
3. بما أن الحركة الوطنية الليبية، هي الفصيل الوحيد المتبقي بالتحالف، فإنها ترى من حقها أن تعلن الآن، تجميد التحالف الوطني الليبي، أو بالأحرى تجميد صيغة التحالف من حيث الشكل، في الظروف الراهنة، حتى تنضج ظروف أخرى مناسبة، وأكثر موضوعية في المستقبل، تدعو إلى بث الحرارة فيه من جديد، وجعله أكثر زخما ونشاطا وفاعلية.

إن الحركة الوطنية الليبية، وهي تعلن هذا، لتتقدم بجزيل الشكر، وخالص التقدير، للأستاذ عاشور بن خيال، على جهوده بأمانة التحالف الوطني الليبي، طوال السنوات الماضية، وتثمنها تثمينا عاليا، وتتمنى له التوفيق والنجاح في أي موقع آخر يختاره، ليبقى ذخرا لعملنا الوطني الليبي، وسندا لنضالنا المشترك المستمر ضد حكم القمع والاستبداد، حتى نبني البديل الديمقراطي على أنقاضه.

عاشت ليبيا
وعاش نضال شعبها من أجل الحرية والإنعتاق
وليسقط الظلم والطغيان إلى الأبد

الحركة الوطنية الليبية
المهجر 28 فبراير 2008


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home