Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
مؤسسة المنار
Al-Manar Foundation

Saturday, 1 September, 2007


وثائق تدحض اكاذيب القذافى

ثمة ترابط وتلازم بين الكائن والوسط الذى يحيطه، ويتبادل الطرفان (الكائن والوسط) الصفات والنزعات حتى يصبح من المتعذر فصلهما او تمييزهما احياناً، كما يصبح من المتعذر ان يتواصل احدهما من دون الاخر.
ومثل هذا الترابط بتكون بين الأشياء وصفاتها.. بين الأشياء وظلالها..فكيفما يكون الشىء تكون صفته..ويكون ظله. نقول، وليس فى هذا القول تجن على النظام فى ليبيا: ان هذا النظام كون صفاته بنفسه على مدى مايزيد على ربع قرن، فلا يمكنه نزع تلك الصفات، مثلما لايمكن للشىء ان يصطنع ظلا مخالفا لحدوده وشكله.
وصفات النظام الليبى على ماهى عليه، وماهو معروف للقاصى والدانى، هى الكذب.. الكذب حتى فى أكثر صوره انحطاطا حين لايصدقه صاحبه نفسه.

والكذب رافق هذا النظام منذ ولادته..وعندما كان هذا الكذب صغيرا استطاع ان يعبر من وعى الناس البسطاء الذين سرعان ما اكتشفوا حقائق الامور بعد ان كبر الكذب وصار اكبر من قدرة هذا النظام على اقناع الناس به.
ومن بين اكاذيب النظام التى سوقها فى ظروف سابقة هى ادعاؤه انه كان رحيما ورؤوفا بالاسرة المالكة الكريمة، بينما واقع الحياة والممارسة تفضحان ذلك وتؤكد ان العكس تماما.

ان مواطنى ليبيا والكثير من الراى العام علمت ان رجال النظام اغاروا على منزل الأسرة المالكة الشريفة واحرقوه امام سكانه وعلى مرأى الجميع، كما أن صور ووقائع التضييق على أبناء الأسرة وعلى ولى العهد بخاصة كانت وحدها تقدم الدليل على ان ادعاءات النظام كاذبة، هذا عدا عن اساليب التضييق والملاحقة التى كانت تطال اولئك الذين يبدون مشاعر العطف والتأييد للأسرة المالكة، مما لم يكن خافيا على احد.

ان للأسرة المالكة الليبية سيرة ساطعة، جوهرها التواضع والبساطة والتعفف عن بناء القصور او ادخار الأموال والمجوهرات. وقد عاشت كبقية ابناء الشعب حيث عجزت السلطات عن أن تجد دليلاً واحداً على سوء استخدام الحكم والمكانة ولادليلاً على انها هربت الأموال وثروات الشعب كما يحدث الان، وفى وضح النهار. ويذكر بهذا الصدد ان الامير الحسن الرضا ولى العهد صرف النظر عن فكرة ترميم قصر ابى ستة المطل على البحر للاقامة فيه بعد ان نصحه الملك بتجنب تشييد القصور التى تستفز مشاعر الناس. وقد استبدل الفكرة هذه بشراء مزرعة للعائلة فى منطقة السوانى بطرابلس بواسطة قرض من البنك الوطنى، وحرص الامير على الحصول على القرض بالطرق القانونية دون ان يستخدم نفوذه كولى عهد فى التصرف باموال الشعب.. وكان هذا القرض موضع ملاحقة السلطات بعد الانقلاب.

لقد عاش الامير الحسن الرضا وبقية أسرته الكريمة فى ضنك وعسر لايعلمه الا الله والمخلصون المقربون خلال فترة حكم المغامرين، وكان هدفهم تشويه صورة الامير وأسرته ولم يعلموا ان هذه الاسرة من الشجرة المباركة التى اصلها ثابت وفرعها فى السماء وأن قدرها وقدَرها مرسومان من الله تعالى لخدمة الدين والأمة، ولم يعلموا ان الحق يعلو ولايعلى عليه وان طال الزمن.

و(المنار) تكتفى بهذا العدد فى نشر واحدة من الوثائق التى تدحض أكاذيب النظام عن رأفته بالاسرة المالكة، وهى صور التبليغات الحكومية الموجهة الى الامير الحسن الرضا ولى العهد، حيث ارسل البعض منها وهو فى السجن كشفا باخلاق الحكام وشعاراتهم المضللة حول العدالة والاشتراكية.
وفيما يلى النص الحرفى للرسائل:

الرسالة الاولى:
المصرف التجارى الوطنى
الفرع الرئيسى
طرابلس- ج.ع.ل.
الرقم الاشارى 3308
التاريخ 2 ربيع الاول 1396 هجرى
الموافق 2 مارس 1976م.

الى الاخ/ الحسن الرضا
العنوان/ طرف الطاهر باكير/ شارع تركيا رقم 18- طرابلس
بعد التحية
بالاشارة الى التسهيلات الممنوحة لكم منذ مدة ورغم اشعارتنا المتكررة لكم وكذلك محامى المصرف وحيث انكم لم تبادروا بتسوية وضعكم معنا سواء منكم او من ضامنكم واصبح رصيدكم مدينا حتى هذا التاريخ بمبلغ 129859 دينارا عدا الفوائد المستحقة حتى تاريخ السداد.
وفى حالة تخلفكم عن السداد او تسوية وضعكم معنا خلال شهرين من تحرير هذه الرسالة فسنضطر الى اجراء الحجز الادارى ضدكم.
والسلام،،،
ابراهيم الجفائرى
((رئيس قلم القروض))
صورة للضامن/
صورة للادارة العامة/ طرابلس.

الرسالة الثانية:
المصرف التجارى الوطنى ش م ل
الفرع الرئيسى
الجماهيرية العربية الليبية الشعبية الاشتراكية
الرقم الاشارى 3308
التاريخ
الموافق 20/3/86م.
الاخ/الحسن الرضا السنوسى
شارع تركيا رقم 18
بعد التحية
نشير الى السحب على المكشوف الممنوح لكم منذ مدة، ونفيدكم بان رصيد حسابكم رقم(6787) أصبح مدينا بمبلغ (255,481,00) دينار (فقط مائتان وخمسة وخمسون الفاً واربعمائة وواحد وثمانون ديناراً) حتى تاريخ20 /3/1986م. عدا الفوائد المستحقة حتى تاريخ السداد...
ونظراً لعدم قيامكم بتسوية هذا الدين حتى هذا التاريخ، يطلب اليكم تسديد هذه المديونة أو الحضور أثناء ساعات العمل الرسمية لبحث اتمام تسوية هذا الدين بالطريقة التى ترضى الطرفين..
وعليه فاننا نأمل المبادرة بتسديد ذلك الدين او الاتصال بنا خلال مدة لاتتجاوز شهراً من تاريخه، حتى لانضطر الى اتخاذ اجراءات ليست فى صالحكم لاستيفاء حقوق المصرف كاملة..
((تذكر أحدى العبارات التالية لايضاح نوعية الدين))
تسهيل سحب على المكشوف
السلفة/ القرض،،
والسلام
ختم المدير
صورة للاخ/ الضامن
صورة للمكتب القانونى

الرسالة الثالثة:
المصرف التجارى الوطنى ش.م.ل
الفرع الرئيسى
الجماهيرية العربية الليبية الاشتراكية العظمى
الرقم الاشارى 3308
التاريخ
الموافق11/4/90
الاخ /الحسن الرضا
شارع تركيا رقم 18
تحية واحتراما،،
نرجو حضوركم الى قسم لجنة المتابعة الفرع الرئيسى لامر يخصكم فى اول فرصة ممكنة.
ص/ 6787
الوحيد من بين طرفنا
((والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته))


التوقيع
((عن المصرف التجارى الوطنى))

________________________________________________

نشرت فى مجلة المنار بتاريخ الاثنين 1 مايو 1993م الموافق 11 ذو القعدة 1413 هجرية
مؤسسة المنار : almanar1one@yahoo.co.uk


Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home