Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home
Al-Baroni Club
نادي الباروني الرياضي الأجتماعي

الجمعة 16 يوليو 2010

دوري شهداء الوطن ونداء إلى إتحاد الكرة الليبي

أقام نادي الباروني الرياضي الإجتماعي دوري شهداء الوطن لكرة القدم الخماسية بمدينة مانشستر، بمشاركة ستة عشرة فريقاً، منهم فريق مختلط من أبناء الجاليات العربية المقيمة بمانشستر، وفريق من أبناء الجالية الجزائرية الشقيقة، وبحضور جمهورغفير تابع المباريات واستمتع بالأداء الراقي، خاصةً من ثلاثي مانشستر سيتي الذين أبو إلاّ أن يشاركوا أبناء نادي الباروني فرحتهم، وأضافوا على هذه البطولة نكهة خاصة، حيث أنّ هؤلاء اللاعبين هم لاعبين رسمين بقيد نادي مانشستر سيتي، واللاعب الليبى بن علي لاعب بالفريق الإحتياطي لمانشستر سيتي، وكذلك لاعب بمنتخب الشباب الإنجليزي، وقدموا لاعبوا سيتي لمحات كروية رائعة، بالإضافة إلى بعض اللاعبين الموهوبين الليبين، الذين أبدعوا وأطربوا الحاضرين، خاصة وأن الكرة الخماسية تعتمد على المهارات والفنيات والدقة بالتمرير والتصويب، ومن هنا الإثارة وجمالية الكرة كانت حاضرة بهذا الدوري، ومرة أخرى نجد أنفسنا نناشد مسؤولي المنتخب الليبي بدعوة اللاعب أحمد بن علي إلى المنتخب، ومنحه فرصة المشاركة، لأنه يتمتع بموهبة تستحق الإهتمام، ويكفى أنه لاعب بالفريق الإنجليزي للشباب، ولاعب بفريق الإحتياط بمانشستر سيتي، ولايزال صغير بالسن، ومن الممكن أن يكون أحد أعمدة المنتخب مستقبلاً، ونحن عندما نتحدث عن هذا الشأن ونثيره دائماً إنما من شدة حرصنا على منتخبنا والظفر بخدمات هذا اللاعب قبل أن يتم إنتقاله إلى فريق الأكابر للمنتخب الإنجليزي، وحينها سوف نفقد الفرصة بضمه لمنتخبنا حسب لوائح الفيفا، فنرجوا من مسؤلين الإتحاد الليبي لكرة القدم إبداء الإهتمام بهذه الموهبة.

وعلى تمام الساعة الحادية عشرة من صباح يوم الأحد الموافق 4/7/2010 أفتتحت البطولة بطاقم تحكيم إنجليزى محترف، ووزعت الفرق إلى أربعة مجموعات منقسمة على أربعة ملاعب من ملاعب شركة الباور ليق وبمشاركة أكثر من مائة وعشرة لاعباً، على أن يتأهل من كل مجموعة الفائز بالترتيب الأول والثاني مباشرةً إلى الأدوار التالية، وهنا نحب أن نشكر الفرق المشاركة من خارج مدينة مانشستر، والتي تحملت عناء السفر للمشاركة بهذه البطولة، ونخص بالذكر كل من فريق مدينة لندن وفريق مدينة بيرمنجهام وفريق مدينة ليفربول، ولقد شارك نادي الباروني بفريق واحد فقط، والذي بالنهاية تحصل على الترتيب الثاني .

ترشح إلى المباراة النهائية كل من فريق نادي الباروني ومثله كل من ( أحمد ومحمد الصيد، أحمد ومحمود رمضان، معز زيتون، انس سوالم ومالك الطبيب ) وفريق نادي السويحلي والذي ضم ثلاثي مانشستر سيتي للأواسط ومثله كل من ( أحمد بن علي، عمر من المغرب، عبدول من السنغال، عمر ومحمد بن علي، أحمد دراه وأحمد مرجان) وكانت المبارة مسك الختام، فقدم كلا الفريقين لمحات فنية أمتعت جميع الحاضرين، وكان أحمد بن علي نجم المباراة ونجم البطولة، وكان فريق نادي الباروني نداً قوياً لهم، ولكن الخبرة والمهارات الفنية واللياقة البدنية لعبت دورها بالنهاية، ويكفى أن نادي الباروني إستفاد من الإحتكاك مع مثل هؤلاء اللاعبين المحترفين لعباً وخلقاً، وقد عرضوا مساعدتهم على نادي الباروني، وسيقوم النادي بمنحهم العضوية الفخرية على هذه المساهمة وعلى هذه الوقفة النبيلة من قبلهم، وإنتهت المباراة بتفوق فريق السويحلي بنتيجة أربعة مقابل إثنين سجل لفريق نادي الباروني كل من ( محمد الصيد ومحمود رمضان ) وسجل لفريق السويحلي ( أحمد بن علي هدفين، عمر المغربي، عبدول السنغالي ) وذهبت جائزة أحسن لاعب للاعب فريق السويحلي أحمد بن علي، وجائزة أحسن حارس للاعب نادي الباروني أنس سوالم، كما تحصل فريق أبناء الجزائرعلى جائزة الترتيب الثالث.

وكان لغياب الأخوة المستقيلين الأثر الأكبر بإضافة العبء على أبناء النادي، ولقد لامسنا ذلك من خلال تنظيم البطولة، ولقد شكل غيابهم فراغاً ملحوظاً، حيث أن الجماعة المستقيلين هم من أصحاب الكفاءات وبصمتهم بالنادي لاتخفى على أحد، ونادي الباروني يتمنى لهم كل التوفيق ويشكر لهم كل ما قدموه من جهود مضنية لإنجاح مسيرة النادي، ويأمل النادي من أبنائه الشابة أن تحتدي بهؤلاء، وأن يكونوا خير خلف لخير سلف، والنادي يحترم وجهة نظر جميع هؤلاء، ويحترم قرارهم، ولا يسعنا إلاّ أن نشيد بهم ونقول لهم بارك الله فيكم، ولكم منّاّ كل التقدير والإحترام.

النادى الأن بصدد التعاقد مع مدرب من أمريكا اللاتينية لتدريب فريق الأكابر، وسيقوم النادى بمباراة تجريبية خلال الأيام القادمة بناءً على رغبة المدرب للوقوف على المستوى الفني للاعبين ومدى جاهزية اللياقة البدنية لهؤلاء اللاعبين، وسيقوم النادي بترشيح إحدى الفرق للعب أمام فريق الكبار، كما أن النادي يبشر محبيه وعشّاقه بأنه أتم التسجيل بالإتحاد الإنجليزى لكرة القدم بالمنافسة على بطولة مانشستر لفريقي الأكابر والأواسط، كما أنه سيكون هناك إشتراك بدوري الناشئين للفئة السنية 11 سنة.

كما يعتذر النادي للفرق التي رغبت بالتسجيل ولكن لسؤ حظها وحظنا معها أنها جاءت بعد الموعد المحدد المسموح به بالتسجيل وخاصة أن اللجنة المشرفة على الدوري بالإضافة إلى نادي الباروني كانت شركة الباور ليق، وهذا ما شددنا عليه بإعلاناتنا التي سبقت تاريخ البطولة، بالتالي نجدد إعتذارنا إلى كل من الإخوة ( محمد العماري، أكرم أبوعائشة، الفريق التونسي، عبيدة القريو، سيف حمدي وفريق نادي الباروني أقل من 17 سنة الذي تنازل عن مكانه لأحد الفرق المشاركة من خارج مدينة مانشستر.

أسرة نادي الباروني

مشاهد من الدوري



Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music       Libya: Our Home