Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 31 يناير 2010 ــ السبت 21 مايو 2011

previous letter                 next letter                 list of all letters


رسائل : أحداث الدول المجاورة ـ أحداث ليبيا

إضغط على التاريخ ـ اللون الواحد قد يُشير إلى أكثر من تاريخ

31 يناير 2011
1 فبراير 2011
2 فبراير 2011
3 فبراير 2011
4 فبراير 2011
5 فبراير 2011
6 فبراير 2011
7 فبراير 2011
8 فبراير 2011
9 فبراير 2011
10 فبراير 2011
11 فبراير 2011
12 فبراير 2011
13 فبراير 2011
14 فبراير 2011
15 فبراير 2011
16 فبراير 2011
17 فبراير 2011
18 فبراير 2011
19 فبراير 2011
20 فبراير 2011
21 فبراير 2011
22 فبراير2011
23 فبراير2011
24 فبراير2011
25 فبراير2011
26 فبراير2011
27 فبراير2011
28 فبراير2011
01 مارس 2011
2 مارس 2011
3 مارس 2011
4 مارس 2011
5 مارس 2011
6 مارس 2011
7 مارس 2011
8 مارس 2011
9 مارس 2011
10 مارس 2011
11 مارس 2011
12 مارس 2011
13 مارس 2011
14 مارس 2011
15 مارس 2011
16 مارس 2011
17 مارس 2011
18 مارس 2011
19 مارس 2011
20 مارس 2011
21 مارس 2011
22 مارس 2011
23 مارس 2011
24 مارس 2011
25 مارس 2011
26 مارس 2011
27 مارس 2011
28 مارس 2011
29 مارس 2011
30 مارس 2011
31 مارس 2011
1 ابريل 2011
2 ابريل 2011
3 ابريل 2011
4 ابريل 2011
5 ابريل 2011
6 ابريل 2011
7 ابريل 2011
8 ابريل 2011
9 ابريل 2011
10 ابريل 2011
11 ابريل 2011
12 ابريل 2011
13 ابريل 2011
14 ابريل 2011
15 ابريل 2011
16 ابريل 2011
17 ابريل 2011
18 ابريل 2011
19 ابريل 2011
20 ابريل 2011
21 ابريل 2011
22 ابريل 2011
23 ابريل 2011
24 ابريل 2011
25 ابريل 2011
26 ابريل 2011
27 ابريل 2011
28 ابريل 2011
29 ابريل 2011
30 ابريل 2011
1 مايو 2011
2 مايو 2011
3 مايو 2011
4 مايو 2011
5 مايو 2011
6 مايو 2011
7 مايو 2011
8 مايو 2011
9 مايو 2011
10 مايو 2011
11 مايو 2011
12 مايو 2011
13 مايو 2011
14 مايو 2011
15 مايو 2011
16 مايو 2011
17 مايو 2011
18 مايو 2011
19 مايو 2011
20 مايو 2011
21 مايو 2011










سأتوقف قريباً عن تحديث الموقع على أمل أن يستمرّ فيما بعد تحت إشراف أسرة تحرير مكوّنة من مجموعة من الليبيين والليبيات
فحتى نلتقي في ليبيا لكم مني أجمل التحيات وأطيب التمنيات. ابراهيم سعيد اغنيوه العشيبي

19 مايو 2011

الساطور



السعودية والثوار الليبيون

http://www.alquds.co.uk/index.asp?fname=today\18e20.htm&arc=data\2011\05\05-18\18e20.htm

القدس العربي



رسالة وجدت في جيب أحد الضباط الأسرى من كتائب الطاغية في مصراتة

انتفاضة 17 فبراير 2011 - في ليبيا‏     http://www.facebook.com/photo.php?fbid=218217708197575&set=a.200916436594369.50776

إبن زليتن الحرّة



مسؤول ليبي ينفي انشقاق شكري غانم وسفر زوجة القذافي وابنته

رويترز ــ نفى خالد كعيم نائب وزير الخارجية الليبي اليوم الخميس ما تردد عن انشقاق المسؤول النفطي البارز شكري غانم وعن سفر زوجة العقيد معمر القذافي وابنته الى تونس. وقال كعيم لرويترز "شكري غانم في منصبه يؤدي مهام عمله. وان كان خارج البلاد فسيعود." وغانم هو رئيس مجلس ادارة المؤسسة الوطنية للنفط. وقال كعيم "بالنسبة لاسرة الزعيم.. فهي لاتزال هنا في ليبيا. أين يمكن أن تكون؟"



Libyan Americans feel caught in the middle

http://www.latimes.com/news/nationworld/nation/la-na-libyan-americans-20110518,0,7816163.story


Tasbeeh Herwees, 19, right, and her sister Huda, 14, tweet about Libya from their Cypress home.
Their parents are both Libyan immigrants. (Christina House, For the Times / May 18, 2011)

Los Angeles Times



واشنطن تمدد دورها العسكري في ليبيا

مفاوضات آخر لحظة بين أوباما والكونغرس

الشرق الأوسط ــ واشنطن : محمد علي صالح ــ مع اقتراب نهاية الفترة القانونية التي حددها الكونغرس للرئيس باراك أوباما بشأن استمرار الدور العسكري الأميركي فوق ليبيا، توقعت مصادر أميركية لـ«الشرق الأوسط» أن الكونغرس يميل نحو استمرار هذا الدور، بصورة أو بأخرى، حسب قانون الحرب، الذي كان الكونغرس أصدره قبل أكثر من 40 سنة، وينص على أنه يجب على رئيس الجمهورية الحصول على موافقة الكونغرس بشأن أي تدخل عسكري في أي دولة أجنبية خلال 60 يوما من بداية هذا التدخل. وكان أوباما أبلغ الكونغرس يوم 21 مارس (آذار) الماضي بالتدخل العسكري في ليبيا، غير أن الكونغرس لم يوافق. غير أن مصادر أخرى توقعت أن يعلن أوباما أنه لا يحتاج إلى موافقة الكونغرس لأن القوات الأميركية لم تعد تقود العملية العسكرية ضد ليبيا، وأنه، منذ الأول من أبريل (نيسان) الماضي، تولى حلف الناتو قيادة العملية. ومع بقاء يوم واحد فقط لنهاية فترة الستين يوما، زادت الاتصالات بين البيت الأبيض والكونغرس حول هذا الموضوع.



أمير قطر يبحث مع بوتفليقة موقفيهما من الأزمة الليبية

بيان الرئاسة الجزائرية أشار إلى العلاقات الثنائية وآفاق تطويرها .

الشرق الأوسط ـ الجزائر : بوعلام غمراسة ــ قال بيان للرئاسة الجزائرية أمس، إن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بحث مع أمير دولة قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني «العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين وآفاق تطويرها». وتناولت المباحثات، حسب مصادر مطلعة، الوضع المتفجر في ليبيا، وجديد الجامعة العربية بمناسبة انتخاب أمين عام جديد. وزار أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني الجزائر أمس، لأسباب لم تعلن عنها السلطات الجزائرية كما لو توضح مدة الزيارة. واكتفى بيان الرئاسة بالقول إن أمير قطر «سيجري مباحثات مع الرئيس بوتفليقة تتناول العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وآفاق تطويرها». وأشار إلى أن «زيارة الإخوة ستتيح استعراض القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، وبحث تطورات الأوضاع بالمنطقة العربية».



مقتل عسكريين تونسيين وليبيين في تبادل لإطلاق النار

المدينة ــ قتل عقيد وجندي في الجيش التونسي إضافة إلى ليبيين اثنين أمس في تبادل لإطلاق النار في بلدة الروحية من ولاية سليانة (شمال غرب)، حسبما أكد مصدر أمني وشاهد عيان. وقال المصدر: إن رجلين قدما من سبيبة (قرب مدينة القصرين-وسط غربي) واتجها إلى الروحية حيث ساعدهما حارس على حمل أمتعتهما غير أنه فوجئ بثقل الأمتعة فأبلغ الشرطة والأمن. وحال وصول قوات الأمن إلى المكان بدأ الليبيان إطلاق النار وحصل تبادل لإطلاق النار بين الجيش والرجلين. وأضاف المصدر أن الجندي وليد الحاجي والعقيد طاهر العياري قتلا في تبادل إطلاق النار، إضافة إلى الليبيين الاثنين اللذين يحملان جوازي سفر ليبيين.



تونس تنفي دخول زوجة القذافي وابنته

الجزيرة ــ نفت وزارة الداخلية التونسية أن تكون زوجة العقيد الليبي معمر القذافي صفية وابنته عائشة قد دخلتا الأراضي التونسية، وذلك خلافا لأنباء تحدثت عن دخولهما قبل بضعة أيام. وقال متحدث باسم وزارة الداخلية في اتصال مع الجزيرة "إن وجود أفراد عائلة القذافي هو تحت طائلة العقوبات التي تشمل حظر السفر"، مشيرا إلى أن السلطات التونسية ستطبق الالتزامات بتطبيق هذه العقوبات في حال محاولة أي من أفراد عائلة القذافي الدخول إلى الأراضي التونسية. وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن مصدر أمني تونسي قوله إن ابنة العقيد القذافي عائشة وزوجته صفية عبرتا الحدود إلى الأراضي التونسية يوم 14 مايو/أيار الجاري. وأضاف المصدر التونسي "أن عائشة وصفية عبرتا الحدود بصحبة وفد ليبي, حيث كان من المفترض أن تغادرا الأراضي التونسية أمس الأربعاء، لكنهما لا تزالان في جزيرة جربة جنوب تونس". غير أن ناشطا في المعارضة الليبية يدعى أحمد التواتي وشاح قال للجزيرة إنهما غادرتا إلى بولندا، وهو ما أشارت إليه أيضا نشرة إلكترونية تونسية تهتم بشؤون المنطقة المحاذية لليبيا وتدعى "العطوف".



ليبيا لماذا ؟؟

بعض الأسئلة المحيرة تم طرحها منذ فترة عن طبيعة الجريمة الشنيعة التي ارتكبها معمر القذافي ولا يزال مصرًا على ارتكابها في حق ليبيا وتسببه في أكبر كارثة فعلية لحقت بالبلاد في تاريخها الحديث والمعاصر.
وبعد ثلاثة أشهر كاملة من بداية الثورة في ليبيا تبدو المعادلة الرئيسة لما يحدث أكثر وضوحا حيث إن نظام القذافي قد بات في طي الماضي وان ساعة الانتقال من عصر آل القذافي إلى ما بعده هي مسالة فترة محدودة وفي كافة الاحتمالات.
ولكن السؤال الموجع لماذا كل هذا الخراب وهذا الدمار وهذه المآسي وهذا القتل؟.
ما نستلمه من معلومات من الجبل الغربي تحديدا توحي إننا نعايش الجحيم!
من يتحمل في نهاية المطاف ولو جزءا واحدا إلى جانب القذافي تبعات هذه المأساة؟؟
زهاء اثنين مليون ليبي خارج وداخل البلاد تضرروا مباشرة والى غير رجعة..
مرافق ثمينة تم استهدافها.
عائلات تم تشريدها..
مراهقون تم تجنيدهم..
قاصرات تم اغتصابهن.
دول أجنبية باتت تفصح علنا عن حقيقة مطيتها في اقتسام الغنيمة ...
القطط السمان يفلتون من طرابلس دون خوف من ملاحقة أو عقاب.
القذافي وأبنائه وأتباعه هم المسئولون ، لا غير(!)، عن ما أصاب ليبيا ..
إنها الرغبة الجامحة لدى العقيد في فرض نزواته على الليبيين والتي ضلت منهج تحركه على امتداد اثنين وأربعين عاما من حكم الفرد التسلطي ولكن أطيافا عدة من المجتمع الليبي لسبب أو لآخر ارتضت به .
واليوم هو ليس يوم مراجعة ذلك وإنما الوقوف على ماهية أسباب استمرار المحنة..
لقد حقق الثوار في ليبيا انتصارات لا يمكن تجاهلها واثبت الشعب الليبي غربا وشرقا قدرة فائقة على الصمود والثبات..
ولكن وإذا ما كانت نتيجة ما يجري محسومة وإذا ما كان ميزان القوة النهائي لا بد وان يميل لصالح الثورة فلماذا إطالة عمر المصيبة؟؟
حلف الناتو نفذ زهاء سبعة آلاف طلعة جوية في ليبيا حتى الآن ولكنه أحجم عن تقديم ولو سلاح هجومي واحد للثوار...
إذا كان الهدف هو حماية المدنيين وإذا ما كان هناك إجماع بان القذافي فقد شرعيته فلماذا إطالة صراع يتسبب في مصرع نفس المدنيين وتشريد أكثر من مليون شخص إلى غاية الآن في حين إن الحل بسيط وواضح لا غبار عليه وهو تمكين الثوار من السلاح لدحر الكتائب والمرتزقة والإفراج قانونيا عن مبالغ مستحقة( ولو محدودة ) للشعب الليبي لصالح المجلس الوطني الانتقالي..
يقول البعض إنها لعبة الأمم ...
لعبة لا يتحمل فيها الناتو والدول الغربية المسؤولية الوحيدة.
إن القضية تتعلق الآن بالإسراع في حسم المعركة وتنبيه الصديق قبل العدو إن الناس الذين يقتلون في ليبيا على أيدي القذافي وأبنائه هم من الليبيين وإنهم يقتلون في معركة خاسرة محسومة منذ أمد.
إن الليبيين يريدون إجابات صريحة وواضحة عن من الذي يمنع بالاعتراف بالمجلس الوطني ألانتقالي كممثل شرعي ووحيد حتى الآن، رغم إن محكمة الجزاء الدولية عدَت رأس النظام في طرابلس مجرم حرب؟؟؟
لماذا لا يمكن الليبيون الإفراج عن أموال معترف بها مستحقة إليهم وهي من ثروتهم الشرعية وهم في عداد اللاجئين اليوم؟
نحن أمام وضعية غير مسبوقة في تاريخ الصراعات حيث إن نتيجة الصراع محسومة ..و لكن لا احد يريد الإقرار بها والإسراع فيها..
عدم تمكين الثوار من السلاح الهجومي هو تكريس لسقوط عدد كبير إضافي من المدنيين بشكل مجاني(إنها أرواح بشرية ليبية في نهاية المطاف)
عدم الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي وبما في ذلك من قبل مصر والسعودية والمغرب هو إيحاء للقذافي ،،وهو مجرم حرب دولي معلن، بأنه قادر على الاستمرار ولو مؤقتا(...)
عدم حسم اللبيبين شرقا وغربا لأمورهم هو منح فرصة للأطراف الطامعة في ثروة ليبيا بان تملي شروطها في عملية التحول.
القذافي لن يحكم ليبيا بعد الآن وعلى المتخلفين حسم أمورهم وفاء لليبيا.
القذافي وأبنائه لن تكون لهم مكنة في ليبيا بعد الآن فلماذا التردد في
لقد رفض الشعب الليبي الإنزال البري ورفض الشعب الليبي المساومة في حقه في تقرير منحى ثورة 17 فبراير ...
لقد رفض الليبيون الحل القلبي والحل الانفصالي واثبتوا قدرة نادرة وحتى أسطورية في تدمير دعائم نظام القذافي البغيض..
هذه الحقائق هي مكتسبات لا يمكن التنازل عنها بأي ثمن .
وقفة إجلال للصامدين ,
تحية للشعوب المتضامنة وأولها شعب تونس الشقيق.
وقفة للذين يعانون إرهاب الكتائب المنهجي والمنظم في طرابلس وشدُ على جميع الأيادي في المدن المحررة والمقاتلة.

سيد بن سهلول
هلسنكي ـ فنلندا



الاخوان المسلمين يحررون بنغازي من الثوار

هذه اجندة المنارة و الاخوان منذ البداية .
فبعد فشلهم مع زيف في ليبيا الغد غيروا وجهتهم الى ثورة فبراير و ركبوا الموجة.
اصبحنا نراهم في الاذاعات العربية و الاجنبية شيوخاَ و محللين سياسين يسبّون القذافي بعد أن كانوا يطبلون و يزمرون له بل تعدى الامر وبكل وقاحة الى صياغتهم للدستور الليبي نيابة عن الشعب و اصبحوا يديرون موقعهم المشؤوم و صفحة الفيس البوك بعقلية الغاية تبرر الوسيلة و لو كانت قذرةبالضحك على عقول المراهقين و ضعاف النفوس و الغافلين و المغفلين الذين حرمتهم الدكتاتورية من معرفة حقيقة الحياة السياسية الحزبية .
فإن كانوا فعلاً واجعتهم ليبيا فليذهبوا للجهاد في الجبل و مصراتة كباقي الليبيين . فليس بشرب الراوخ السويسرية في بنغازي تتحرر ليبيا يا اخوانجية .
https://picasaweb.google.com/107270071251971106355/cbXxXC?authkey=Gv1sRgCMa-mqDzkf3DcA#slideshow
مرفق ربط صور ابطال الاخوان بعد تحريرهم بنغازي يشربون عصير النصر (راوخ سويسرية) و جبل نفوسة ميت من العطش .
ملاحظة بسيطة : حركة الاخوان المسلمين نشأت في عام 1928و هي منتشرة الان في72 دولة و لم يستطيعوا الوصول للحكم الى هذه الساعة الطيبة . يا ترى لماذا؟
لأن ما فيهمش خير .

( ان المنافقين كانوا اخوان الشياطين ) صدق الله العظيم

أ. ب. س. - ABC



بسم الله الرحمن الرحيم
(وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِم يرزقون) صدق الله العظيم

المعتصمون" انتفاضة 17 فبراير"
امام السفارة الليبية في لندن

أسرة معتصيمين انتفاضة 17 فبراير تتمنى الشفاء العاجل للسيد / زهــــير عـبدالـباقـى ورؤيتة قريبا بيننا فى أحسن صحة وأحسن حال ...

عاشــت لــيــبــيــا حرة عزيـزة و المجـد و الخلــود لشهدائها

مع تحيات معتصيمين انتفاضة 17 فبراير امام السفارة الليبية في لندن



جمعية أصدقاء طبرق تنعي أحد مؤسسيها
المغفور له بأذن الله فتحي أمراجع مجيد

جمعية أصدقاء طبرق تنعي أحد مؤسسيها المغفور له بأذن الله فتحي أمراجع مجيد الذي وافاة الأجل بتاريخ 11-5-2011 وقد ووري الثرى بمدينة طبرق بتاريخ 12-5-2011 رحم الله الفقيد وأدخله فسيح جناتة .

علي عطية المنصوري
طبرق ـ ليبيا
صفحتي في الفيسبوك : http://www.facebook.com/profile.php?id=100000227216037


18 مايو 2011


محطات مضيئهِ

قرات ما كتبه الاخ سالم صهد فى ليبيا وطنناعن الاخ عبد القادر دغيم نمودجا لما تحتاجه ليبيا فى هده المرحله من رجال فسرحت بى الداكره الى اول لقاء جمعنى مع الاخ عبدالقادر وكان فى القاهره فى 77 على ما اعتقد ودلك بعد انضمامى الى الحركة الوطنيه الديمقراطية الليبية كان الاجتماع فى شقة متواضعه فى حى المهندسين كان يقطنها عبدالقادر وصديق عزيز اخر هو السنوسى قويديرحيث كانت هده الشقه مقرا رسميا لكل اللقاءات وكانت مثل خلية نحل لا تهداء ابدا وكان من ضمن الحضور الاخوه محمد بويصيروابراهيم الجوهرى خليفه البكوش فوزى السنوسى ابراهيم عميش وهم يكونون اعضاء مكتب الحركة فى مصر فى تلك الفتره وبعدها توالت اللقاءات والاجتماعات والاتصالات الكل يعمل فى صمت فى مرحله كان الدكتاتور القدافى فى قمة عنفوانه ودلك بعد احداث الطلبه 76 / 77 وما تم فيها من اعدامات وتصفيات للعناصر الوطنيه الرافضه لممراسات النظام القمعيه واستحواده بالكامل على الساحه السياسية فى ليبيا وبدايات ضهور حركة اللجان الثوريه الغوغائيه ونشر افكارها الشادة وفرضها على الناس فكان اخونا عبد القادر هادىء الطباع قليل الكلام شديد الحماس يعمل بدون كلل او ملل وكانت الساحه المصريه انداك تعج بالكثير من الطلبه والليبيون المقيمون فى مصر وكانت الحركه الوطنيه الديموقراطيه واصداراتها ومن خلال مجلة صوت ليبيا السباقه فى ارساء دعائم العمل النضالى فى ليبيا وهنا لا يفوتنى دكر بعض القياديين المترددين على الساحه وهم الاساتدة نورى الكيخيا فاضل المسعودى محمد زيان كانت فترة نضالية مميزة برغم خطورة المرحلة وقلة الامكانيات المتوفره والاعتماد شبه الكامل على اعضاء التنظيم وامكانياتهم المحدوده كانت هده خاطره عابره ومحطة عرفان لكل من حمل شعلة الحرية التى وصلت الى ثوار 17 فبراير لنتخلص والى الابد من حكم القدافى الجاثم على قلوبنا طيلة اربعة عقود .

د. فوزى بريون



عائشة القذافى ربما تكون قد سافرت لكى تلد بالخارج

عائشة القذافى ربما كانت حامل و هى مسافرة برفقة والدتها ربما لأسباب العلاج و الولادة بالخارج كالعادة و ربما أحداث الثورة كانت لها أثار سلبية على صحتها , هذا ما أستطيع التكهن به و ذلك لأن منذ الأيام الأولى الثورة كنت قد قرأت لمرتين على الأقل على النيت أنها كانت حامل.. أرجوا عدم التسرع و الحكم السريع ..و أنتهز الفرصة بنصح معدى النشرات فى قناة ليبيا الأحرار توخى الرزانة و دراسة ما قد تؤدى إليه إذاعة أو نقاش أى أمر على مسار ثورتنا قبل الإدلال به .. لم يسرنى ما حدث فى نشرة التاسعة ليلا يوم 19.05.11 بين مقدم النشرة و السيد جمعة القماطى .. وفقكم الله و نحن جميعا لابد لنا أن نوجه جهودنا فى إتجاه واحد , أى إتجاه نصرة الثورة . والله من وراء القصد .

فتحى إبراهيم محمد



أخبار من برازيليا ـ البرازيل

تقوم نخبة من الجالية الليبية في البرازيل مع التنسيق و برعاية الدبلوماسيين (عدا سفير القذافي سالم الزبيدي)، و كل العمال المحليين من البرازيلين و العرب و جنسيات أخرى و بتصريح من الشرطة نقوم بإعتصام يوميا أمام السفارة و رفع 6 أعلام الإستقلال و الكرامة و الحرية و الوحدة الوطنية تحديا للخرقة الخضراء اللتي تعنت سفير الطاغية بعدم إزالتها و تهددينا بالشرطة لكن سنرفع رايتنا في أقرب وقت داخل و فوق سفارة ليبيا لأن الحكومة البرازيلية تدرس طرد سفير القذرآفي و الإعتراف بالمجلس الوطني و الحكومة المؤقتة بعد تحذيرها إعلاميا من مغبة منح سفير الطاغية ـ الذي أعلن إنه لن يخون القردافي ـ اللجؤ و من إمكانية سحب إمتيازات الشركات البرازيلية في ليبيا الحرة .

عبدالله الحامدي



رواية تتناول حركة الإخوان المسلمين الليبيين لصلاح الحداد

http://www.elaph.com/Web/Culture/2011/5/655619.html

إيلاف



رسالة الى المجلس الوطنى وكل ثوار ليبيا

بسم الله الرحمن الرحيم
السادة والسيدات .... رئيس وأعضاء المجلس الوطني الانتقالي
بعد التحية
كلنا نعلم بان ثورة 17 فبراير المجيدة، لم تتوّج بالنصر النهائي بعد... ولم تصل حتى الآن إلى ذروة أهدافها وهى إقتلاع هذه النبتة الشيطانية المتمثلة في معمر ابومنيار القذافى من جذورها ، واجتثاتها من السلطة في ليبيا ، والتطويح بها في مزبلة التاريخ.
هذا هو الهدف الرئيسي للثورة، الذي ينبغي ألا يغيب عن بالنا... والذى يجب ان يوضع نصب أعيونكم بالمجلس ، ونصب أعين الثوار بالجبهة ، في كل حين وآوان إلى أن يتحقق في اقرب وقت ممكن .
ولكننا ـ أيها السادة والسيدات ـ نفاجأ بين الحين والآخر ، بعناصر انتهازية تريد أن تلتف على الثورة من اجل مصالحها الخاصة ، تحت غطاء المصلحة الوطنية ،وتقوم بإلهاء المجلس الوطني والثوار وتعطلهم عن الهدف الرئيسي ، وذلك بوضع أهدافا ثانوية جانبية ، لم يحن آوانها بعد .. فمجموعة ابوظبى (مثلاً) التي تناقلتها الإخبار بالأيام الماضية ، طرحت تساؤلات لانملك لها اجابات ، حول مايصحبها من غموض يدعوا إلى الريبة والشك في تشكيلها ، وأسئلة لاحصر لها بدون إجابات منها:
من كونها ؟! ... وماهى اهدافها ؟! .
وأية مجالس محلية يدّعون تمثيلها لمدن مازالت تحت الاحتلال أو محاصرة بالكامل ؟!.
ولماذا تم الاجتماع في أبوظبى وليس في بنغازي المتحررة ؟! ومن هي اللجنة التحضيرية التي دعت إلى هذا الاجتماع ومن خولها بذلك ؟! و ... و ... و.
كان الأولى والاجدر لهؤلاء لو كانوا صادقين ومخلصين ، لعملوا كل ما في وسعهم من جهد ، من اجل تحرير مدنهم ومناطقهم ، بدلاً من الإقامة في فنادق الانسجام والراحة والتنقل بين الأجواء والفضاءات، وبيع الكلمات الرخيصة عبر القنوات الفضائية ،، كفرسان لا يشق لهم غبار، وكأنهم هم من يخاضوا حرب التحرير....؟! صحيح " إن لم تستحي فافعل ما شئت".
و بدلاًعن مساعدة الثوار القابضة أيدهم بشدة على أسلحتهم في جبهة التحرير والعزة والكرامة... تسللوا من وراء ظهورهم كالسماسرة للمتاجرة بدمائهم ،وادعاء مجالس لاوجود لها على الإطلاق ،وانهم تناسوا وتجاهلوا ان ذلك يتسبب في إحباط الروح المعنوية لدى الثوار ، وخاصة لدى العاصمة طرابلس عاصمة كل الليبيين.
أيها السادة والسيدات:
لا نريد أن نطيل عليكم ،ولكننا نضع هذه الرسالة كأمانة و كوثيقة بين أيديكم، بان مجموعة أبوظبى التي حطت رحالها اخيراً عند مجلسكم الموقر بمدينة بنغازي ـ مدينة ثورة 17 فبراير ـ لا يمثلون احداً في الواقع سوى مصالحهم الشخصية ،وخاصة من يدعون تمثيل عاصمة ليبيا طرابلس1 ،التي تعاني فى الوقت الحاضر، القهر والتنكيل من قبل مرتزقة القذافى، مما جعل التنسيق بين سكانها امرصعب جدا ،وربما ضرب من المستحيل في اختيار من يمثلهم أو يتحدث باسمهم ،سواء كان على مستوى المجالس، أوعلى مستوى اتئلاف ثورة 17 فبراير.
وثمة أمر آخر، لا يفوتنا ان نشير إليه بقوة... بل وان نحذر منه ، وهو السماح لهم بدخولهم كأعضاء (بالمجلس الوطني الانتقالي) لان ذلك قد يضعكم مستقبلاً في موقف صعباُ لا تحسدون عليه ديمقراطياً حول هؤلاء المتسلقين، أذا ما كانت أصواتهم بالمجلس من اجل خدمة (أجندة خفية) قد تقود إلي انتكاسة الثورة في نهاية المطاف .!
والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أحد سكان مدينة طرابلس الاسيرة
a_1702@ymail.com
16 مايو 2011
_______________________

1 ــ نحن نستنكر ونرفض بكل شدة العمل الذى قام به السيد محمود تارسين وعائلته... ،من احتيال صفة لم تعطى لهم ،الا وهى ممثلوا مجالس مدينة طرابلس ، كما نؤكد رفضنا واستنكارنا ،على انتحال ضابظ الشرطة، نزار كعوان صفة المتحدث باسم ائتلاف 17 فبراير .



رد على الذى يدعي أنه حفيد احد المجاهدين المدعو على محمد المريمى

أولاً المجاهدين لا يخلفون العملاء والطغاة كطاغية ليبيا الذى يتدعى أنه أبن وحفيد مجاهد!! ثانيا ليس لى إي إتصال بألأستاذ محمد بن احميده ولا أعرفه إلا من خلال كتاباته ومواقفه الوطنية المشرفة والشجاعة التي يعرفها كل المتابعين للوضع في ليبيا. وإذا أنتقذ وكشف تُبع زيف وجماعته بما كان يسمى ألإصلاح فهذا من حقه وها نحن رأينا أنه كان على حق وأصبحوا من كانوا يطبلون ويلعقون أحذية زيف وأبوه أول من قفزوا من السفينه وأنقلبوا عليه وأحتلوا وسائل الإعلام وسرقوا ألأضواء من الثوار والشرفاء.

مواطن ليبي



الأرض الأرض .. وانتحار المفكر بوشفشوفه

منجل: توين باتي يا امي؟

صفية: قداش تدفعلي بيش نخبّرك؟

منجل: مش وقت المساومات يا امي..هيا قوليلي في اي حفره كابس القايد اليوم؟

صفيه: في الحفرة اللي بين رقم 4 ورقم 6

منجل: رقم سبعة؟

عويشة: رقم 3 يا دكتور

منجل: آآآآآه تقصدي رقم خمسه..باتي..يا باتي اطلع انا ولدك منجل الاسلام..اطلع عليك ستين أمان

بوشفشوفه: قول كلمة السر قبل

منجل: زنقة زنقة

بوشفشوفه: العب غيرها يا فالح..هادي كلمة سر قديمة

منجل: سامحني يا باتي..كلمة السر المزبوطه هي معزه ولو طارت..هيا اطلع

بوشفشوفه:هذا الكلام المزبوط..استنى شويه بنمشط شعيراتي شويه..دقيقه بس..

منجل: لا يا باتي شعيراتك مشفشفه وباهيا وحتى انا حاسدك عليهن..خلليهن زي ما هن..شعيراتك يا باتي دايراتلك كاريزما قويه بلكل

بوشفشوفه: اتقول هكي؟ زين زين..آهو جيتك..

منجل: يا باتي فكنا من زين ومن مبارك..هيا اطلع سقّدني وانت ديما حاصل في عباتك وقفاطينك

بوشفشوفه: اذا أردت أن تعرف ما في العبا عليك أن تعرف ما في ما في ما في ما في..نسيتها! قبل ما ننسى مرة ثانيه وقّضني نطلّعو قرار ثوري بتنقيص طول العبا متر او اثنين

منجل: فكره رايعه والله يا باتي! وشني رايك لو انديرو من العبا نسخة صيفية..عبا ميني جيب..نص كم يعني؟

بوشفشوفه: وحتى هادي فكره رهيبة..برافو يا منجل..هكي نبّيك مفكر كبير زي باتك..عبا صيفيه ونسموها (من الجيب) مش ميني جيب لأن كلمة ميني جيب كلمة اصلها عربي في البداية ومعناها (من الجيب) يعنى طرف او شبر قماش والغرب الامبريالي خنبوها منا وصارت ميني جيب

صفية: اينجّيكم ليا يا ربي..امغير كيف ايديرو الليبيين من غيركم

بوشفشوفه: خلاص..هذا امر باِسم الشرعية الثورية ومرسوم ملكي باِسم ملك ملوك افريقيا بلغوه للبغدادي بيش ينفذه على طول والفرنسيس احرموهم من عقد تصميم وتنفيذ موضة عبا (من الجيب) نكرة فيهم وخلّيهم يموتو من القهره

منجل: وبهالمناسبة الحلوه يا باتي عندي ليك خبر يخلّيك تهتف من الفرحه..اليوم قتلنا حوالي اربعين ليبي في الزاوية وحوالي ثلاثين في مصراته وعشرين في اجدابيا وخمسة في تاجورا وسبعة في راس لانوف وعشرة في بنغازي .وثلاثة في يفرن وسبعة في الزنتان والمجموع شيله بيله على بعضه يطلع حصاد اليوم حوالي 170 مهلوس وخاين

بوشفشوفه: 170 بس؟ عليك ضنوه! يا خيبتي فيكم وخلاص..الجرذان قاعدين قدامكم بالآلاف وانت قاعد تحكيلي على ميه او ميتين..يا خسارة تربيتي فيكم وخلاص..

منجل: معليش سامحنا يا باتي..حقك علينا..امغير اعطينا 48 ساعة ثانية وتوا اتشوف كيف انديرو فيهم

بوشفشوفه: امغير لمتى بنعيشيلكم انا بس..هيا اطلبلي برلسكوني وبوتفليقة وموغابي عالنقال..توا انقوللهم ايدزولنا شوية طيارين وشوية مرتزقة نسحنو بيهم الليبيين سحن

منجل: بوتفليقة دايخ اليوم وبرلسكوني بطنه تجري وعنده اسهال وما يبيش يكلمك وموغابي خارج التغطية..وبعدين خويا محمد امصكّر علينا خطوط النقال اليوم وقال انه فيه علينا فواتير واجده مش مدفوعه و

بوشفشوفه: عليك ضنوه! باهي ابعثولهم تليكس والا كلينيكس في الطرنت واليوطوب

منجل: يا باتي اسمهن الانترنت واليوتيوب مش الطرنت واليوطوب

بوشفشوفه: وين نندري على دين ملّتهم انا..كله بلح..المهم شوفو حل ننهو بيه هالمهزله اللي خللتنا مضحكة قدام اللي يسوى واللي ما يسواش

منجل: باهي يا باتي..ما تشيليش هم..انت تريّح بس يا باتي وفكرلنا في تهمة جديدة للزنادقه اللي بيسودولنا عيشتنا وحاسدينا على ثورتنا وانجازاتنا

صفية: عين وصابتنا يا اوليدي..عين الحسود فيها عود انشاء الله

منجل: عود؟ قولي رمانه..قولي قنبلة آر بي جي

بوشفشوفه:عين الحسود ما يملاها الا الميم طا..اسكتوا خللوني نفكر! مع روص اللحم الليبيين تهمة الجرذان ما نفعتش..وتهمة حبوب الهلوسة ما نفعتش..وتهمة القاعدة ما نفعتش..وتهمة الكلاب الضاله ما نفعتش..وتهمة الخيانة ما نفعتش..ايوريكا!! خلاص لقيتها..وجدتها يا ابني! في الخطاب الجاي يا دكتور انقول عليهم انهم عملاء البابا نويل وان البابا نويل باعتهم لليبيا بيش يخنبو خيراتها ويوزعوها على المسيحيين في الكريسمس الجاي؟

منجل: يا ودّي لا مش راكبه على بعضها..البابا نويل راجل طيب ونعرفه كويس..زيد فكّر يا باتي..انت قدها وقدود

بوشفشوفه: باهي..انا افكر اذن انا موجود..تعرف من اللي قالها المقوله هادي؟ جد جد ولد عم بنت خالة نسيب خوال العيلة الله يرحمه..كان في يوم من الايام يلقّط في البلح ووين تعبّت شكارته بالبلح اكتشف انه محتاج لشكاره ثانيه وقعد يفكر ويفكر ويفكر كيف يحل هالمشكلة العويصة هادي لين فات عليه النهار وليّل عليه الليل ورقد تحت النخلة..وفي الصبح طاحت عليه بلحه من النخله وناض مخلوع يحساب الديب هجم عليه..شبح يمين وشبح يسار ولما شاف شكارة البلح في جنبه قال هالجملة التاريخية الخالدة "انا افكر اذن أنا موجود"..

منجل: ما شاء الله! احنا عارفين يا باتي هالكلام المسقم ما يطلع الا من جيهتنا..توكل يا باتي واخبطهم الليلة بتهمة البابا نويل ولا يهمك..الساع انا نتصل ببابا نويل ونعطيه فكرة عن الموضوع وكم مليون دولار بيش ما يزعلش منا..بس قول انت لمحمد يفتحلنا خطوط التليفون..اكيد الفاذر كريسمس امكسد في هالربيع وما عنده ما ايدير

بوشفشوفه: على فكره انت عارف كلمة بابا نويل أصلها منين والا لا؟ شدّ عندك..كلمة البابا نويل يا باشمهندس ويا دكتور هي في الأصل.....

اللهم ثبت علينا عقولنا يا رب..وتمسو على خير .

ولد بلاد
17 مارس 2011



Please help Free Dr. Rida Mazagri

Dr. Rida Mazagri has been detained in Libya since April 15. Dr. Rida Mazagri is one of best Neurosurgeon Libya has ever produced, very smart, dedicated to serve the Libyan people. Dr Mazagri has been an inspiration and an example to all Libyan doctors in his effort to help and volunteer his time and money to serve and improve the health of many Libyans. Dr. Rida Mazagri has no affiliation to any groups or parties, he is very professional individuals and his goals is and was to treat and comfort the sick. No one should detained, harm or prosecute doctors. 1949 Geneva convention and the international law prohibit any detention or violence against doctors. Dr. Rida Mazagr's place is in the hospital treating patient as he always does not in jail. Libya and all Libyans, regardless of their affiliation, need doctors like Dr. Rida Mazagri Please help to protected and release Dr. Rida Mazagri. Thank for all your help.

S. Ottawa




محمود جبريل الورفلي : إذا هُزمت ثورة ليبيا سيمثل القذافي خطراً أكثر من بن لادن

وال ــ أشار رئيس الوزراء المؤقت بالمجلس الانتقالي الليبي، محمود جبريل الورفلي، الى أنه "في نهاية شباط الماضي، وحينما أحرزت المقاومة الليبية بعض القوة، تنبأ نظام العقيد القذافي بوقوع "أنهار من الدم" و"مئات الآلاف من القتلى" بسبب الانتفاضة. وفي ذلك الوقت، لم يكن هناك ما يمنعه عن تنفيذ تهديده. ولكن بعد تدخل الأمم المتحدة والمجتمع الدولي، ما يزال نبض الحرية يدق بقوله في المناطق التي تسيطر عليها المقاومة القوية". وأوضح في مقال له نشرته صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية تحت عنوان "ما تحتاجه المقاومة الليبية"، أن "المجلس الانتقالي بدأ وضع أولى لبنات المجتمع الحر، رغم قتاله من أجل البقاء أيضاً. فقد استطاع المجلس الانتقالي قيادة الحرب مع الحفاظ على الخدمات الأساسية كالكهرباء وفتح المدارس. حيث يشارك مواطنو بنغازي، معقل الثورة، في تنظيم المرور وجمع القمامة ونشر الصحف والإذاعات التي تنقل روح التسامح والحرية الجديدة.

كما أصبح المواطنون يناقشون السياسات باهتمام في منتديات مفتوحة، وهو ما لم يكن متوقعاً قبل ثلاثة أشهر"، لافتا الى أن "أعضاء المجلس الـ31 ينتمون إلى مختلف المناطق الليبية، ويضمون محامين ونشطاء حقوقيين وضباط جيش سابقين ورجال أعمال". وأشار الى أن "ما يدعم المجلس الانتقالي في سعيه إلى الحرية هو إيمان أعضائه بالسلام والعدالة والمساواة. فقد تعلموا في عهد القذافي أن المجتمع الديمقراطي الحر القائم على نظام قضائي عادل ويتمتع بالشفافية هو السبيل الوحيد للتقدم"، متعهدا "بأن يعمل المجلس الانتقالي على انتقال جميع السلطات سلمياً عبر صناديق الاقتراع والمؤسسات القانونية. حيث سيكون الدستور الذي يكتبه الشعب الليبي هو حجر الأساس للدولة الجديدة بعد الموافقة عليه في استفتاء شعبي". ولفت الورفلي إلى أنه "رغم وقوع آلاف الضحايا الليبيين، يستنكر المجلس الانتقالي مقتل أي من الموالين للقذافي من غير المحاربين".

ورأى أنه "حينما تنتهي الحرب سيواجه المجلس الانتقالي مهمة صعبة لمساعدة المجتمع الليبي في التعافي من عقود من العنف. حيث لن يكتفي المجلس الانتقالي بإقامة مؤسسات تقوم على حكم القانون فحسب، وإنما سيبدأ عملية مصالحة لتوحيد الليبيين على جانبي النزاع. ثم يعترف الكاتب بأهمية الدور الأميركي والدولي في تقدم قوات المقاومة، ولكن ما يزال من الضروري هزيمة القذافي وإقامة المؤسسات الحكومية الجديدة، وهو ما يستدعي المزيد من المساعدة الدولية. لذا يوضح الكاتب أنه حينما يلتقي الإدارة الأميركية سيطلب من المسؤولين تكثيف عمليات الناتو لحماية المزيد من المدنيين الليبيين من هجمات قوات القذافي، ومساعدتهم في الحصول على المساعدات. كذلك الاعتراف رسميًا بالمجلس الانتقالي لتنضم الولايات المتحدة بذلك إلى فرنسا وغامبيا وإيطاليا وقطر الذين اعترفوا جميعًا بالمجلس الانتقالي بصفته الممثل الشرعي الوحيد للشعب الليبي إلى أن يحين موعد الانتخابات. إذ أن مثل هذا الاعتراف كفيل بزيادة العزلة على نظام القذافي ورفع الروح المعنوية للثوار".

كما سيطلب "التعجيل بالحصول على الأصول الليبية المجمدة. فقد جمدت الولايات المتحدة 33 مليار دولار من الأصول التي حولها القذافي خارج ليبيا. وتعهدت وزيرة الخارجية الأميركية بفك هذه الأصول المجمدة أو وضع خطة مالية بديلة في أقرب فرصة. إذ يحتاج الثوار إلى المال لتوفير الخدمات الأساسية والمساعدات الإنسانية للبدء في إعادة بناء ليبيا، إضافة الى الاستمرار في المساعدات الإنسانية. فقد أسهمت المساعدات الأميركية والدولية في منع أزمة إنسانية كبيرة بسبب انتشار الدمار وارتفاع أعداد النازحين". ولفت الورفلي الى أن "معركتهم سواء انتصروا فيها أم لا، ولكن تداعياتها في كلتا الحالتين ستصيب المجتمع الدولي. فإذا هُزمت الثورة الليبية، سيعود القذافي ويمثل خطراً على المجتمع الدولي أكثر من أسامة بن لادن. ومن ثم فكلما كان سقوط نظامه أسرع؛ كان ذلك في مصلحة ليبيا والمجتمع الدولي".



المجلس الانتقالي يطالب بتمثيل ليبيا باجتماع اوبك

اللبنانية ــ أكد مسؤول الاعلام في المجلس الوطني الانتقالي محمود شمام ان المجلس يريد ان يمثل ليبيا في اجتماع منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) الشهر المقبل في فيينا. واشار شمام في حديث لوكالة فرانس برس إلى ان هناك مشكلة في التمثيل بالنسبة لاجتماع اوبك , موضحاً أنه سيتم درس آلية الحضور قانونيا. وذكر شمام ان المجلس لا يعلم ما اذا كانت اوبك ستوجه دعوة للمجلس , مضيفاً : في حال وجود آلية قانونية للحضور سنشق طريقنا الى الاجتماع حتى ولو لم توجه لنا دعوة.



موقف الليبيين الأميركيين بين نارين

حين اصدر مجلس الأمن الدولي في آذار/ مارس الماضي قرارا يجيز قصف التحالف الدولي لقوات الزعيم الليبي معمر القذافي تعالت زغاريد النساء في بيت عائلة حرويس الأميركية ذات الأصل الليبي. وفي غضون دقائق كتبت تسبيح حرويس وهي طالبة في التاسعة عشرة من العمر، في مدونتها أنها تأخذ الجميع بالأحضان وأن مشاعرها تطفح بالمحبة الآن. وقالت تسبيح التي هاجر والدها من ليبيا إلى الولايات المتحدة أن اصدقاءها اتصلوا بها وبدأت هتافات التكبير. وكانت الأجواء أجواء عرس. في الأسابيع التي سبقت قرار مجلس الأمن الذي خول الولايات المتحدة وحلفاءها بتوجيه ضربات جوية دعما للانتفاضة ضد نظام القذافي حاولت تسبيح حرويس أن تتصالح مع موقفها الغريب الذي وجدت نفسها فيه مع آخرين من الليبيين الأميركيين.

ونقلت صحيفة لوس انجيليس تايمز عن تسبيح "انه كان واقعا غريبا بديلا حيث تطلب من الآخرين أن يقصفوا بلدك". والى جانب التجاذب العاطفي والمشاعر المتضاربة تعين على الليبيين الاميركيين ان يواجهوا غضب عرب اميركيين آخرين إذ يضعون نصب اعينهم استمرار الدور الاميركي في العراق ينظرون بريبة الى التدخل الغربي في بلد نفطي آخر في الشرق الأوسط. ومع انتشار موجة الانتفاضات الشعبية ضد عقود من الدكتاتورية شارك مهاجرون اميركيون من بلدان شرق اوسطية مختلفة، يجمعهم احساس بالوحدة العربية، في تظاهرات حاشدة تأييدا لهذه الثورات. ولكن العرب الاميركين انقسموا بسبب الاختلاف على التدخل الغربي في ليبيا الذي نال تأييد الجامعة العربية ومجلس التعاون الخليجي.

وإزاء التاريخ الدموي لعهد القذافي استبشر كثير من العرب الاميركيين باندلاع الثورة على العقيد ، كما قال جمال نصار عضو اسرة تحرير فصلية دراسات عربية وهي مجلة تُعنى بقضايا الشرق الأوسط. ولكن مع تصاعد الدعوات الى فرض حظر جوي بدأت الشكوك تساور كثيرين. وقال نصار وهو عميد كلية العلوم الاجتماعية والسلوكية في سان برندينو بولاية كالفورنيا ان هناك تركة ثقيلة موروثة من العقود الماضية بسبب الاستعمار الغربي. وقال عصام عميش رئيس اللجنة السياسية للمجلس الليبي في اميركا الشمالية الذي شُكل لدعم الانتفاضة الليبية ان اعضاء المجلس يعرفون ان دعوتهم الى التدخل تستنزل عليهم انتقادات اشقاء عرب ولكن الانتقادات صعبة رغم هذه المعرفة. واضاف انه وناشطين آخرين مناوئين لنظام القذافي اجتمعوا مع اعضاء في مجلس الأمن القومي الاميركي عدة مرات للمطالبة بالتدخل ولكنه كان قلقا من ان يعلو صوت المعارضين للعمل العسكري على صوتهم.

وكان جيمس زغبي رئيس المعهد العربي الأميركي في واشنطن حذر قبل أن تبدأ غارات حلف شمالي الأطلسي في 19 آذار ـ مارس وبعدها من تورط الغرب في ليبيا بقيادة الولايات المتحدة ، وهو موقف قال انه يعكس مشاعر القلق في أوساط العرب الأميركيين. واعتبر زغبي انه لو أرسلت الجامعة العربية قوات للتدخل في ليبيا لما كان هذا التحفظ ولكن "حقيقة أن قوى استعمارية هي المسؤولة عن الوضع البائس الذي ما زالت المنطقة تكافح للخروج منه تخلق بعض المشاكل". وقالت اسما سعد التي بادرت إلى تأسيس منظمة جديدة لمناهضة نظام القذافي في جنوب كاليفورنيا انها تعرف كثيرا من العرب الأميركيين الذين يؤيدون الثوار الليبيين ولكنهم لا يؤيدون الغارات الأطلسية وخاصة بعد وقوع خسائر بين المدنيين. ولكن اسما التي ولدت في بنغازي وهاجرت مع والديها حين كانت في عامها الثاني قالت إن أعداداً اكبر كانوا سيموتون لولا التدخل. وأشارت إلى أن العرب الأميركيين كانوا الأقل تفهما وهم يشعرون بالصدمة حين يرون ليبيين يريدون التدخل. وأضافت أنها كانت تبكي أحيانا متسائلة "لماذا لا يفهم الناس وضعنا".



تركيا تمد ليبيا بالوقود رغم العقوبات الدولية

الديار ــ من المتوقع أن تصل ناقلة تحمل منتجات نفطية من تركيا إلى ميناء الزاوية في غرب ليبيا مطلع الأسبوع المقبل في علامة جديدة على قدرة حكومة القذافي على الحصول على الوقود الحيوي رغم العقوبات الدولية. وتواجه حكومة القذافي حاجة عاجلة للوقود لمواصلة جهودها الحربية وقصف مصراته. وحتى في وقت السلم تعتمد ليبيا العضو في منظمة أوبك على واردات الوقود مثل البنزين لعدم كفاية طاقتها التكريرية.

وأظهرت بيانات ايه.اي.اس لايف لرصد حركة النقل البحري على وكالة رويترز أن الناقلة كارتاجينا التي تحمل العلم الليبي سعتها 30 آلف طن من الوقود واتجهت جنوبا من ميناء مارسين التركي. وقال مصدر ملاحي مطلع على حركة الناقلة: إن غاطس السفينة يبلغ حاليا ثمانية أمتار إلى 11 مترا وهو ما يشير إلى أنها محملة. وتتبع الناقلة الشركة الوطنية العامة للنقل البحري والتي ليست مدرجة على قائمة عقوبات الأمم المتحدة.

وكشفت وكالة (رويترز) الشهر الماضي: أن القذافي يحصل على الوقود من خلال نقله من سفينة إلى أخرى بميناء الصخيرة وأن الشركة الوطنية العامة للنقل البحري شاركت في شحنة واحدة. وقالت شركة تقوم بدور الوسيط: إن لديها كميات متاحة من البنزين سيجري شحنها لميناء الصخيرة من ميناء تركي وهو ما يشير إلى أن هذه قد لا تكون الشحنة الأولى من تركيا إلى غرب ليبيا.



حمزة وهالة وشاكير، ورمق النظام الأخير

كان بإمكان ملك ملوك الدنيا وأغنى أغنيائها معمر القذافي أن ينشئ لنفسه امبراطورية إعلامية لا مثيل لها، وما كان حينئذ للثلاثي حمزة وهالة وشاكير أن يفكروا مجرد التفكير في شغل وظيفة حراس على بوابتها الذهبية، فضلا عما يمارسونه هذه الأيام من أعمال لا إعلامية منفلتة أضرت بالنظام أكثر مما أفادته. ذلك لأن معايير ملك الملوك وفلاتره الإعلامية الدقيقة لا تسمح في أيام زهو النظام وأوقات سطوته وعربدته للمواطن البسيط المشكوك في ولائه كيوسف شاكير ومن هم على شاكلته بأن يرتقوا ذلك المرتقى الصعب، وأن يظهروا وكأنهم ضباط حركة عسكرية استولت على الحكم، وشرعت في إصدار أوامرها وإنذاراتها للرافضين، ومنح النياشين والجوائز للموالين المؤيدين. بل تبلغ الجرأة بهم أن يطلبوا من سكان مدينة مليونية كبنغازي بتسليمها ورفع الرايات البيضاء على أبوابها.
لابد أن عميد القادة العرب، فكر في صنع تلك الإمبراطورية الإعلامية، وربما خطا نحو هذا الهدف خطوات، ولكنه عجز عن بلوغ هدفه، وقصر عن تحقيق مرامه، وذلك لسبب جوهري، وهو وجود تناقض صارخ بين أساس الإعلام البديهي المتمثل في إذهاب الجهل، وتوفير الجواب الصادق الشفاف عن كل سؤال مطروح، وبين الأساس الذي يقوم عليه هذا النظام والمرصوص غشا وتزويرا وتغفيلا وتضليلا وخنقا وتكميما لكل سؤال.
ولكن هل من دليل على توصيف كهذا ودعوى خطيرة كتلك؟
الدليل يحمله فريق الإنقاذ الأخير؛ حمزة وهالة وشاكير، ويلوحون به وبنزعة غريزية واضحة، متبعين نفس الأسلوب العتيق الذي درج عليه النظام، وهو يمارس إعلامه التجهيلي القائم على طريقة واحدة في إجابة الأسئلة، والتي يبدأ فيها المجيب المتسلط المستبد عن السؤال من حيث يجب أن ينتهي، وينتهي من حيث يجب أن يبدأ.
يبدو لك وأنت تستمع إلى أي منهم وكأنك أمام شخص تطلب منه أن يدلك على طريقة الوصول إلى مكان ما، فيبدي لك علمه الأكيد بما تريد، ويشعرك بأنه صاحب الحق الحصري في الإجابة على كل سؤال، ثم يشرع في الإجابة عن السؤال مبتدأ من المكان الذي تسأل عنه، ناسيا أو متناسيا أنك لا تعرف هذا المكان أصلا، وأنك ترجو بسؤالك المتواضع البسيط أن تصل إلى مبتغاك بطريقة منطقية تقبلها الأفهام وتتجاوب معها تضاريس المكان الوعرة المتشعبة، وخطوط ومعادلات الزمان المتغيرة.
العنوان الضائع، والسؤال الكبير الحائر المحير هذه الأيام، والذي تلهج به ألسنة الليبيين ومن تعاطف معهم من آدميين منصفين، هو الاستفتاء على النظام الجماهيري السعيد، ورأسه العتيد، سيادة القائد العقيد.
سؤال كبير خطير كتبت حروفه بنزيف دماء آلاف الشهداء الأبرار، وغصت خلفيته بأصوات المدافع وأزيز الطائرات وأدخنة الحرائق، كما حملت تضاعيف إيقاعه الموغلة في الحزن بكاء الأطفال، وأنين المجروحين، ونواح الثكالى، ونحيب الأرامل. وتكاد لوقع زلزاله المدوي أن تتشظى البلاد الواحدة شظايا عديدة، وتتباعد إلى الأبد صفائحها الجيولوجية، وتتمزق، دونما أمل في رتق، روابطها الوجدانية.
كل ذلك لا يُحدث لدى إعلام الرمق الأخير، وثلاثيه الشهير؛ حمزة وهالة وشاكير أي شيء يذكر. فأصوات قنابل السحر الطُنيِّة هي مجرد ألعاب خُط ولوَّح نارية، وجماهير الرافضين والمحتجين قلة قليلة مهلوسة، وشلل البلاد الذي سبب عرجا بائنا لها يكاد يوقف حركتها، لا يعدو سوى رقصة فولكلورية من تراثنا الفني الشعبي الجميل، اتخذت من انفجارات قنابل الناتو إيقاعات شاعرية لها. وفي ختام ذلك كله، يقذفونك بالمتلازمة الشهيرة المعروفة؛ معمر وبس، والفاتح أبدا، وتصبحون على نصر.
هل هي مجرد صدفة أن يكون أبطال الفصل الأخير من هذه التراجيديا المرهقة، هم الثلاثي الخطير، حمزة وهالة وشاكير؟
كلا إنه الانتخاب الأخير، وخلاصة الخلاصة، وعصارة العصارة، والفرزة الخاتمة لمنتجات هذا النظام المتداعي الذي يكتب هذا الإعلام الكاذب وبالخط العريض أخبار نعيه، ويلقي كلمة تأبينه.
كنا في مرات سابقة، ونحن نتعامل مجبرين مع هذا الإعلام المريض، نرهق عقولنا ونكد ذاكرتنا ونحن نحاول حل ألغاز وأحاجي الإعلام الجماهيري المراوغ الكذاب، غير أن هذه المشقة حملها عنا هذه المرة هذا الثلاثي البديع. ذلك أن ثلاثتهم يجيدون فضح أنفسهم أكثر بكثير من قدرتهم على حبك القصص الكاذبة وتصوير المشاهد المزورة، فيهونون بعملهم هذا المهمة علينا، ونتفرغ للضحك بدل إجهاد الذهن بالبحث عن الحل المستحيل لأحاجي وألغاز الإعلام الهزيل.
من أمثلة ما تبرع به أحد أعضاء هذا الثلاثي من إجابات عن السؤال الكبير المطروح هو قيام الدكتور حمزة بالتلويح بالبندقية، وهو يرتدي اللباس الفلكلوري المشحون رموزا، وينشد أناشيد القبيلة المكتنزة إثارة وحماسا، ويقسم لولي الأمر وظل الله في الأرض والقائد الضرورة بأنهم، أي حمزة وأتباعه، فداء للقائد، ولآخر طفل، وآخر رضيع، وآخر قطرة من دم.
أي إجابة أبلغ من هذه الإجابة، والتي لا يجد السائل بعدها إلا أن يختار بين الأسهم الإجبارية الثلاثة؛ قبول الجواب الإجباري، أو الموت الإجباري، أو ربما يكون محظوظا فيتحصل على المنفى الإجباري، وهي اتجاهات ثلاثة سلكها الكثير من الليبيين خلال السنين الأربعين.
أما إذا كنت من الباحثين عن الجواب في قالبه الناعم اللطيف وجوهره الرائق الشفيف، فما عليك إلا أن تكابد السهر، وتنتظر هالة السحر، وهي تطل عليك بطلتها الشهرزادية المتجددة، لتحملك على بساطها المغناطيسي المخدر، وتشيد لك من قصصها وأفلامها الهوليودية مدينة من وعود، وآفاق نصر، بل وحتى جنات خلود.
وثالث هؤلاء المغاوير المحلل الكبير، يوسف شاكير، فارس الجوجل الشهير المثير، ومالك كل سر ودليل خطير، وصاحب المسبحة الطويلة والزبد واللعاب الغزير، وهو المختزل، وبكل اقتدار، كل ما حفظه التاريخ من أوصاف عربية للمتملق ذي الوجهين، حتى أنك لا تستطيع وأنت تستمع إليه إلا أن تفترض أنه الممثل الأسطورة الذي يمثل الدورين المتناقضين في آن. ومما يساعدك على ذلك وربما يجبرك عليه إجبارا ما يقوم به المخرج من حين لآخر، وهو يعرفك بأنك أمام مؤيد حالي طويل الباع، ومعارض سابق حتى النخاع.
ولا يمكن لي أن أختم وأنا أحاول تحليل وفهم ألغاز وأحاجي هذه الكوميديا السوداء بألوانها القاتمة المضطربة، دون التعريج على أولئك المحسوبين على الدين، والمغيرين نصوصه، الرافضة للظلم المنكرة للطغيان، إلى نصوص مشرعة للاستبداد، مستسلمة للسلطان، وكأننا أمام مجرد حالة ملتبسة كمية سوادها تساوي كتلة بياضها، أو أننا لم نتبين بعد فساد نظام اعترف القائمون عليه أنفسهم باستشراء المرض في كل أركانه ونواحيه.
يعترف هؤلاء الشيوخ بأن النظام الذي يدافعون عنه هو نظام فاسد بلا شك، وبأن القائمين عليه هم المتسببون في فساده، وبأنه لا مجال لإصلاح النظام دون التضحية برموزه. ثم يغض هؤلاء الشيوخ الطرف عن كل هذه الحقائق الدامغة ليطلبوا من جموع الناس المغبونين المظلومين مزيد الصبر على الحكام، وذلك بدعوى عدم إثارة الفتن والمحافظة على أمن الوطن، والذي لا يعدو عن كونه أمن الحاكم وديمومة بقائه هو وبطانته المسيطرة المستفيدة.
حقا إنها قسمة ضيزى، وحكم جائر، وبهتان عظيم.
وحقا إنه إعلام الرمق الأخير.

محمد عمر الشيباني



نداء إلى سعيد أعلومة اقويطين أو كل من يتعرف إليه

نداء إلى سعيد أعلومة اقويطين أو كل من يتعرف إليه الرجاء الاتصال على الأرقام التي في الرسالة ، وهو كان من طلبة جامعة أشلاند في بداية الثمانينات ولاية أوهايو أمريكا .

هذه والدتك فاطمة شحات تريد أن تراك وهي كبيرة في العمر و لماذا لم تظهر حتى الآن عن طريق اتصال هاتفي أو عن طريق أي قناة فضائية كثيرا من الليبيين وصلوا ونحن في المنطقة الشرقية تحررنا و الحمد لله فارجوا الاتصال على هذه الأرقام :
002189926257539 (أخوك محمد اعلومة) ، 00218694637353 (عثمان اعلومة) .


Said Aloma

سالم



شدو الجرذان ... قال اوكامبو

تغير الكثير منذ أن شنف ملك ملوك الجريمة اذاننا بهذه العبارة – شدو الجرذان في خطابه الشهير من خربة باب العزيزية.
لم يذكر القذافي يوما أن الله يمهل و لا يهمل كما لم ينتبه لبيت أبي القاسم الشابي:
حذار فتحت الرماد اللهيب ... و من يزرع الشوك يجني الجراح
إنها لم أشواكا فقط بل كانت أنيابا مفترسة و نصال مسمومة يغمدها الطاغية في أجسادنا و أرواحنا صباح مساء على مدى 42 عاما قاتمة.
أليس يجني الجراح الان – اللهم لا شماتة و لكني على يقين أن الملايين التي هي ليست ملايينه يتمنون له المزيد من الخزي و المذلة في الدنيا و الاخرة.
أحببت أن أتحفكم اليوم بكتيب عنوانه: نماذج من جرائم القذافي وجدت صفحاته مضغوطة بحجم 89 ميجا على موقع ليبيا المستقبل فجمعته لكم في بي دي إف بحجم 6 ميجا و تجدونه على الميديا فير لتعم الفائدة.
إنها فقط مقبلات و نماذج من صغائر طريد العدالة.
الرابط: http://www.mediafire.com/?9vq1l7vmymiorov
دمتم بكل ود

د. إدريس إدبيش



الرابطة الليبية الأمريكية بجنوب كاليفورنيا
Libyan American Association of Southern California

Invitation To a Community Gathering
Saturday May 21, 2011

The Executive Board of Libyan American Society of Southern California invites you and your family to attend the social event that is scheduled this coming Saturday May 21, 2011 between 4:00 to 7:00 PM at Al-Heydayah and Kavkaz Cultural Center. We have invited guest speakers who were in Libya during the revolution and have eye witnessed the heroic up-rise of the Libyan citizens against Gaddafi's regime. Each of the guests will talk about what he or she witnessed in each respective city during those days. The presentation will be followed by a Q&A session. The invited speakers are:

Sr. Iman Idris Traina will speak about her experience in Misrata.
Br. Adel Mohamed will speak about his experience in Tripoli.
Dr. Tarek Tumiya will speak about his experience in the Eastern region of Libya (Benghazi and Ajdabiya)
Br. Abdulghani Yahia will speak about his experience in Az-Zawia

Tea, coffee, and refreshments will be served, and baby sitting will be provided during the time of the presentation.

Date: Saturday May 21, 2011
Time: 4:00 PM - 7:00 PM
Place: Al-Heydayah Islamic Center
Address: [corner of Euclid/Fifth]
5109 W. Fifth Street
Santa Ana, CA

We look forward to seeing you there!

Salha Zeidan, Chair
Social Committee

Libyan American Association of Southern California



ثورة بطلها الشعب

إنتهت البطولات الفردية الزائفة بانتهاء عهود انقلابات العسكرالقذرة، المتأمرة على شعبها قبل تأمرها على الحاكم الذي سبقها، ولم يعد أخذ الضوء الأخضر من السفارة الفلانية أو الدولة العلانية له وجود في ظل ثورات الشعوب. ونخص بالذكر ثورة الشعب الليبي المباركة والتي لم تأتي وليدة لحظة إنفعال أوعفوية كما يعتقد الكثير منا، بل هي نتيجة إرهاصات عديدة ومخاض عسير ابتداء منذ الشهور الأولى لإنقلاب سبتمبر المشؤوم واستمر حتى ولادة الثورة فعلياً في يوم 17 فبراير. لقد عرف الشعب الليبي بأن وطنهم قد اختطف من قبل عصابة من العسكر، مدي تلك المعرفة كان متفاوتاً، فمنهم من كان حدسه قويا ووصل الى ذلك منذ اللحظة التي أعلن فيها ملازم الشر ترقية نفسه وتميز حاله عن بقية العصابة واصفاً حاله بالبطل "...يرقي لرتبة عقيد للجهود التي بدلها في نجاح الثورة". وتأخر حدس أخر فعاش مهادن اومخدوع حتى إنتفضت بنغازي الجريحة سلفا وازدادت جراحا بسيل الدماء الزكية انهاراً أمام معسكر كتيبة الفضيل، وعلى أثرها إنتفضت ليبيا عن بكرة أبيها، وتطور الحدث الى ثورة.
ثورة الشعب ألغت البطولات الفردية، وأبطالها الحقيقيون هم الشهداء أو بالأحري الذين نحتسبهم شهداء عند ربهم ولا نزكي على الله أحدا. هؤلاء الذين ضحوا بارواحهم وانتقلوا إلي جوار ربهم ولِزاماً علينا تقدريهم وتخليد ذكراهم في سجل ذهبي. اما الأحياء فكل الشعب الليبي المشارك في الثورة على السفاح الطاغية يعتبر بطلاً ما لم يقم بفعل ما ينفي ذلك، كرفع السلاح في وجه الثوار أو خيانتهم او التأمر عليهم أو خذلانهم بأي صورة تنم عن انحيازه لمعسكر الشر قولاً او فعلاً.
كل البيوت الليبية الثائرة في الداخل او الخارج تحولت الي حجرة عمليات تدير المعركة بالاحساس والتفاعل الوجداني الكامل مع الثوار في ارض المعركة، بداية من طفلي الصغير الذي لم يتجاوز العامين يهتف وبانفعال "ليبيا حرة"، مرورا بأخواتي في بنغازي ومصراته واعدادهن الماء والغذاء للثوار، وصولاً إلى جدتي في جبل نفوسه ودعاءها بزوال الطاغية، ومروراً بالشيخ الذي يوعظ الشباب ويحثهم على الجهاد، والطبيب الذي يضمم جراح الثوار، والاعلامي الذي ينقل الأخبار والآحداث بالكلمة او الصورة، ومقدم مساعدات الإغاثة والعامل عليها، و المتظاهر الذي يندد ويفضح ممارسات السفاح الطاغية، وصولا الى السياسي الذي يناضل لقيام دولة ليبيا الحرة. فَحُقَ على هذا الشعب ان يكون البطل اولاً واخيراً. ومن أروع الأمثلة على بطولة هذا الشعب ومشاركته في الثورة بكل فئاته هو قدوم فتية من فاقدي البصر لا البصيرة الى مدينة اجدابيا وقول متحدث يمثلهم "نحن أتينا إلى هنا وصامدون بصدور عارية لمنع كتائب الطاغية من الدخول الى اجدابيا".
الشعب الليبي البطل لم يعد يهاب الموت، وقدم ألاف الشهداء الأبطال ولا يزال، وقاربت بإذن الله ساعة النصر الكامل ، واعلان استقلال الوطن وتحرره من ربقة الطاغية، وسوف يلي ذلك قيام الدولة الليبية الحديثة.هنا نوعية ومسيرة هذا القيام هي التى بدأت تقلق البعض منا، وبدون استباقا للأحداث، علينا ان نستحضر كلمة الملك الصالح رحمه الله "إن المحافظة على الإستقلال أصعب من نيله" والمرادف لذلك في يومنا هذا هو "المحافظة على اهداف الثورة قد يكون أعسر من قيامها" وهذا خوف مشروع، فالشعب لم ولن يخاف الموت ولكنه يخاف ويتوجس من ظاهرة "الكرزائيه" وسرقة الثورة بدعوى من بعض أقطاب ما يسمى الدول المتقدمة، ان شعوب العالم الثالث دول متخلفة لا تفهم الديمقراطية، وتكفيهم انظمة هلامية تتشدق باطارات فارغة وتردح على انغام شعارات رنانة. كدولة المؤسسات والقانون واستقلال القضاء والتعددية وتبادل السلطة والدستور الخ.
وحيث أن الدستور هو الفيصل، واساس الدولة وعمادها، فمن الأولويات ان يصاغ هذا الدستور ديمقراطياً ويستفتي عليه شعبياً. ومن الأهمية ان تكون المادة التي تحدد نوعية الحكم واضحة وفترة بقاء الحاكم في السلطة مدة محددة (مثلا اربع سنوات ولا يجوز إعادة إنتخابه إلا لمدة واحدة تالية) كما لا يجوز انتخاب أبناءه من بعده (لا للتوريث) وهذه المادة غير قابلة للتعديل او التغير. وفي حالة حدوث هذا الخرق من حق الشعب اعلان العصيان المدني أو الثورة.
هذا التنويه ليس تشكيكا في نزاهة ومصداقية المجلس الوطنى المؤقت، ولا في المكتب التنفيذي أو الحكومة الانتقالية القادمة فهم ابطالاً بدلوا مجهوداتٍ جبارة سيكتبها لهم تاريخ ليبيا بأحرف من نور، ونسأل الله أن لا يكون من بينهم كرزاي واحد، ولا أن ينطبق على أي أحدٍ منهم قول "ان اردت أن تفسد رجل فأعطيه السلطة" ولو مؤقتة؟ وانما هذا التنويه هو للتنبيه لما هو أبعد من ذلك، وللتأكيد بأن الشعب هو بطل هذه الملحمة وهو من صنع الثورة وإنه لقادر على المحافظة على أهدافها، وإن ثورة بطلها الشعب قد تسرق ولكنها لا تُهزم.

عبدالباري اسماعيل



أرسلها : جمال الهنيد



إيجيك يوم يا سيف

إيجيك يوم يا سيف ** يا الهبل يابو الروايل
الربيع يبقى خريف ** والحكم لا بد زايل
حكم بوك المخيف ** للناس ربّا علايل
قبيح بو الشفاشيف ** مالش بلكل مثايل
ما له مثيل لا كيف ** ملعون شين العمايل
ما يصح فيه تصنيف ** فى بوك حارن دلايل
زعيم الكذب والتزييف ** فتّان ما بين القبايل
جبار طبعه عنيف ** خوّان ع الحق مايل
مكلوب عقله خفيف ** زعيم لكن ع الهبايل
ثقيل دمه سخيف ** محروم بوك م الفضايل
أربعين عامن ونيف ** ف الناس سوّا هوايل
والتعذيب والتكتيف ** وسجون ملاّهن عقايل
ومن كل باهى عفيف ** طبع م الاجواد هايل
إمغير ربّنا لطيف ** مجيب الدعاء لكل سايل
ولكل صادق شريف ** ضحّا بكل الوسايل
عاد النظر للكفيف ** واليوم ع الظلاّم صايل
اليوم ناض الضعيف ** والانذال منه جفايل .

أرسلها : جمال الهنيد



رسالة الي جون كندي الليبي (شكري غانم )

جون كندي لم يهرب .. نعم لم يهرب ... بل مات موت الرجال ... والشئ الذي يجب ان تعرفه عندما قال لشعبه مقولته الشهيرة Ask not, what your country can do for you. Ask what, you can do for your country."
والتي سرقتها انت ولم تنسبها الي قائلها ( السيد الرئيس جون كندي ) وانت تعرف هدا يعاقب عليه القانون .. لا .. وترددها باللغه الانجليزية في شعب يتكلم اللهجة الليبية ..لعلمك السيد الرئيس جون كندي قالها في شعبة بلغته الانجليزية لانه كان معتز بلغته لهذا السبب كان لها حافز كبير واثارة المشاعر الوطنية في الشعب الامريكي وكان على أستعداد لتقديم الافضل ... ولكن انت سرقتها كما سرقت ثروة الشعب الليبي وقلتها عندما مسح فيك سيدك الذي هو في عمر أبنك زيف الاسلام .. الذي جعلك منشف .. قلتها في شعب غلبان سلبت منه ثروثه ... قلتها وانت ترفع سعر الطماطم والدعم على السلع وهي الشى الوحيد الذي بقى للشعب الليبي ... يالا العار .. لا أدري كيف رضيت لنفسك بذلك .. كيف رضيت لنفسك ان تكون في حكومة فيها احمد البهيم و معتوق وكل اشباه المتعلمين ... لقد خسرت والله خسرت كل شى .. والدك الله يرحمه كان رجل طيب ..يحب الناس ..ولكن زي ما ايقول المثل النار اتعقب الرماد.

احمد ابن الوطن



رسالة الي صديق قبل فوات الأوان

(ادْعُ إِلَى سَبِيلِ رَبِّكَ بِالْحِكْمَةِ وَالْمَوْعِظَةِ الْحَسَنَةِ وَجَادِلْهُمْ بِالَّتِي هِيَ أَحْسَنُ إِنَّ رَبَّكَ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنْ ضَلَّ عَنْ سَبِيلِهِ وَهُوَ أَعْلَمُ بِالْمُهْتَدِينَ) (سورة النحل 125)

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين. السلام عليكم ورحمة الله وباركاته
رسالتي هذه الي صديق تعرفت عليه و لم اكن اعلم قط انه مسؤول في الدولة الليبية، فقد جمعتنا الايام في الخارج و بعد مدة من الزمن أعلمت بانه ذو نفوذ في الدولة ولم أكثرت لذلك لانه لم يظهر لي إطلاقا وكان صديقا مخلص. وبعدها اعلمني هو بوضعه داخل الدول ويعلم الله انه لم يكن ينظر اللي الا كصديق ولم يشعرني بانه يعلو علي او يحسننى بأني لست الا مواطن ليبي فقط. سوف اسرد بعض من مواقفه ، ولا يسعني ان اذكرها كلها، ولكن ربما المراد قد يصل الي القاري.
كان في الحقيقة محبا للوطن واهله، وكان كثيرا ما يناقشي في امر ليبيا وكنت ارد و اقول بان فسادها من القذافي شخصيا، وان مسالة ابنه وليبيا الغد هذه ما هي الا اسلوب قذافي جديد ليرسم سنوات منذ الظلام لليبيا بقيادة ابنه. و كان كثير ما يقول بانه اذا انت تركتها وذاك أيضاً و هذا كذلك فمن سيبني البلد، يجب علينا ان نضع ليبيا فوق كل اعتبار، كان والله علي ما اقول شهيد، كان محبا لليبيا. كان لا يتاخر علي مساعدة اي ليبي في الخارج ماديا ومعنويا. ولي معه بعض المواقف شخصيا و كذلك امور تتعلق ببعض أصدقائي, و حتى فى هذه الايام لا يزال يكلمنى و فى نفسه حسرة على ما حل بليبيا, وانا والله لا اشك فى وطنيته ابدا.
احداث 17 فبراير وضعت كل ليبي و ليبية علي المحك، وان لست في معزل عن ذلك، فأحداث ليبيا جعلتني اراجع نفسي مع كل من اعرف و يعلم الله كم فقدت من صديق، فقد بينت لي الاحداث من ولائه للبلد و من ولائه للقذافي، فبعض من أصدقائي كانوا دوما مجادلين لي في ما يتعلق بالقذافي وهم يعلمون مسبقا ان اكره حتي اسمه. ولكن لم اكن اعطي تلك النقاشات الكثير من الاهتمام، لانها في نظري لا تزيد ولا تنقص، و لكن بعد الثورة استغربت في ردة فعلهم، فلم اكن اتوقع انها كانوا يقصدون ما يقولون في الماضي، و اصبحوا فعلا مدافعين عليه وعلي نظامه العفن، و كل ما يقوله هذا المعتوه يستقبلونه بدون اي تمحص. والله صدمني احدهم حينما كلمني بالهاتف من داخل ليبيا و ناقشني كثير مما اضطر في الاخر ان يقول لي كلمة هزتني قال لي بانه يحب القذافي وليس مقتنع باحد غيره (قَالَ فِرْعَوْنُ مَآ أُرِيكُمْ إِلاّ مَآ أَرَىَ وَمَآ أَهْدِيكُمْ إِلاّ سَبِيلَ الرّشَادِ ). فسبحان الله أيحب رجل كالقذافي بعد الذي فعله بشعبه؟!
الذي اريده من صديقي ان كان فعلا محبا لليبيا و اهلها كما كان يقول في الماضي فها هي ليبيا قد أجمعت علي إزالة القذافي، و لن تستقر ليبيا حتي يتم التخلص منه، واننا كلنا علي يقين تام بان المسالة هي مسالة وقت لا غير وانه سيرمي في مزبلة التاريخ شاء محبوه ام أبوا. فما عليك الا ان تعلن انحيازاك الي من أخلصت لهم طيلة حياتك، فما يفعله القذافي من دمار و خراب في البلاد والعباد ينافي ما تؤمن به من حب لليبيا و اهلها، فهل بعد خراب القذافي من خراب، خراب الماضي وخراب الحاضر، فان كنت لم تقتنع بفساده في العقود الماضية، فها هي الايام تبين لك من هو القذافي علي حقيقته، ولا تقل بان الامر لا يزال غامضا. فمع تصفح اليوتيوب فقط لا غير ستكتشف بنفسك فساد هذا الرجل و مليشياته. فحربهم اصبحت انتقاميه، فالاغتصابات، الاعتقالات، التشريد المتعمد، الترويع، المعاملة السيئة للاسري، اصبح اسلوب القذافي و مليشياته، فهل هذا فعل دولة تريد الخير والصلاح لشعبها؟! افيقوا من سباتكم قبل فوات الاوان, و دعو عنكم دعوة الجاهلية, واسمعوا الى قلوبكم ولا تسمعو الى معتوه ليبيا, فظلاله بين, وفساده بين. فلا تكونو ممن قال الله فيهم (فاتبعوا أمر فرعون وما أمر فرعون برشيد ) (هود : 97) ، وقال تعالى : ( وأضل فرعون قومه وما هدى ) (طه : 79 (
انظروا الي معاملة الثوار لجنود القذافي، فستري ما هم عليه من اخلاق، فهل وجدناهم في معاملتهم انتقاميون، هل كانوا متجبرين او حاقدين عليهم ، مع العلم انهم في مرتبة العدو لهم, فهم قبل قليل كانو يحملون السلاح لقتلهم ولكن ما ان يقع في الأسر الا ويعامل كأسير، في المقابل الكثير والكثير من الفديوهات التي يقوم بتسجيلها بعض من مليشيات القذافي تظهر مدي حقارة و نذالة هؤلاء الجنود، والكل يعلم انهم ما كانو ليقومو بذلك لو لم تكن الأوامر قد صدرت من زعيم السادية. وحينما شعرت حكومة الشر بخطر هذه الفديوهات، اصطنعو لنا بعض من الأفلام الخرافية، فقاموا بتسجيل فديو لاحد الاسري يعترف فيه ببعض الجرائم من قتل وتمثيل بالجثث و السكر وما شابه ذلك من أفعال جنود القذافي، و بث هذا الفديو في إذاعة القذافي، هذه الاذاعة التي لم تأتي بصدق إطلاقا، فهل لنا ان نصدقها الان، المثل العربي يقول (يفوتك من الكذاب صدق كثير)، اي من كثرة كذب المرء فحتي ان جاءك بخبر صحيح لن تصدقه. رغم يقيننا بان إذاعات القذافي لن تأتي بخبر صادق.
الوقت يمضي و لله الحمد هو في صالح الثوار، وعلي الفئة التي لم توضح اين تقف ان تاخذ القرار الصائب، فالتاريخ لن يرحم احد، والحق بين وظلال القذافي واضح، فيا من تحبون ليبيا وأهلها، كونو لهم ولا تكونو عليهم، انصروهم و لو بالكلمة، ولا تنسو الدعاء لهم لا عليهم. اللون الرمادي في هذه الفترة غير محبوب، وهو بمثابة الوقوف مع القذافي، لا اريد ان اقول اسعفو أنفسكم ولكن اقول انحازو الي الحق، فحساب الآخرة اشد و ابقي. يا صديقي ويا من كنتم مع القذافي الي عهد قريب ولم تقتنعو يوما بفساده، ولا نريد الخوض في ذلك, ولكن بعد الان لا يقل احدكم ان في الامر التباس وان الامور معقدة، هي تزداد تعقيدا بوقوفكم معه والا فهي واضحة والليبيين من جميع المناطق الشمالية من حدود مصر الي حدود تونس قد خرجت وقالت كلمتها لهذا المعتوه وقالتها بصوت عال بعد اكثر من اربعة عقود، قالت له ارحل عن ليبيا كلها. والرسول ثلي الله عليه و سلم يقول (لا تجتمع أمتي على ضلالة). فكل ليبي مطالب بإيضاح وجهة نظره، و أن يعلن في اي صف يقف. فكيف سيستقبلكم الليبيين و قد انحزتم الي الظالم الذي قتل أبناءهم و شرد و اعتقل الكثير من اهلهم، ما هو موقفكم وانتم في ليبيا الجديدة، ربما يسامحكم الليبيين ولكنهم حتما لن ينسوا لكم موقفكم هذا.
ليبيا الأمس هي ليبيا اليوم والقذافي الي زوال فإذا كانت تعني لكم الكثير بالأمس فالمفروض انها تعني لكم اكثر الان. فالله الله في ليبيا و اهلها، و حاسبوا أنفسكم قبل فوات الأوان. اللهم قد بلغت فاللهم فأشهد.
عاشت ليبيا حرة ابيه, والعزة لثوار 17 فبراير, والذل والخنوع لصعاليك معتوه ليبيا.

توفيق لطيف - ماليزيا
17-5-2011



الاطلسي ينفي ان ليبيا أصابت احدى سفنه قبالة الساحل

رويترز ــ نفى مسؤول بحلف شمال الاطلسي تقريرا أذاعه التلفزيون الليبي يوم الثلاثاء يفيد بأن القوات الليبية اصابت احدى سفنة الحربية قبالة الساحل قرب مدينة مصراتة التي تسيطر عليها المعارضة المسلحة. وقال المسؤول "انه تقرير مختلق تماما". واضاف "راجعنا الامر مع مقار العمليات في نابولي والتي تحققت من عدم وجود سفن لحلف شمال الاطلسي قرب الساحل يمكن ان تصيبها قذائف تطلقها القوات الموالية (للزعيم الليبي معمر) القذافي." وأشار المسؤول الى ان هذه التقارير وردت بعد 24 ساعة من نجاح سفينة تابعة للحلف في منع هجوم بزوارق على مصراتة .



ليبيا تقول إنها أصابت سفينة حربية لحلف الأطلسي

الأهرام ــ قالت ليبيا اليوم الثلاثاء إن قواتها أصابت سفينة حربية لحلف شمال الأطلسي كانت تقصف مناطق في مدينة مصراتة بغرب البلاد. وقال التليفزيون الليبي : قامت بعض القطع البحرية للعدوان الاستعماري الصليبي بقصف غرب مدينة مصراتة وقد تبادلت معها قواتنا المسلحة إطلاق النار وأصابت إحداها إصابة بالغة ومباشرة. ولم يذكر التليفزيون مزيدًا من التفاصيل، كما لم يتسن التحقق من النبأ.



وزير الخارجية المصري لـ آكي : تعاطف مع الثوار وندعو القذافي لوقف الحرب وانهاء الصراع

آكي ــ قال وزير الخارجية المصري "نحن نشعر بالقلق إزاء ثلاثة اشياء"، بخصوص الوضع فى ليبيا وهي "أولا، لا نريد حمام دم" بين الليبيين أنفسهم، وثانيا "لدينا جالية مصرية كبيرة هناك، ونقلق على أمنها، فلا نريد فوضي ولا حرب ولا معاناة اكثر للشعب الليبي"، أما المسألة الثالثة – وفق العربي- فـ"مصر لا تريد تقسيم ليبيا" وأعرب رئيس الدبلوماسية المصرية في حوار مع وكالة (آكي) الإيطالية للأنباء الثلاثاء بمقر سفارة بلاده بروما عن "الأمل فى وقف الحرب باسرع وقت"، وقال "نحن متعاطفون مع المعارضة، ولكننا نحترم جيراننا" بعدم التدخل في شؤونهم الداخلية" وعما يقول للقذافي رد "وقف الحرب وإنهاء الصراع" الدائر هناك



زوجة القذافي وابنته تصلان إلى “جربة” التونسية

يو .بي .آي ــ قالت مصادر تونسية إن زوجة الزعيم الليبي العقيد معمر القذافي صفية، وابنته عائشة تقيمان حالياً في أحد الفنادق بجزيرة “جربة” جنوب شرق تونس العاصمة . وذكرت مصادر من إذاعة “تطاوين” التونسية المحلية التي تبث برامجها من الجنوب التونسي، أمس، أن صفية وعائشة دخلتا مساء السبت الماضي إلى تونس عبر معبر رأس جدير الحدودي . وكان مصدر رسمي تونسي قد أكد في وقت سابق أن محمد القذافي النجل الأكبر للعقيد معمر القذافي الذي يشرف على قطاع الاتصالات في ليبيا، قد وصل إلى جزيرة “جربة” التونسية (550 كيلومتراً جنوب شرق تونس العاصمة) لتلقي العلاج .

ويأتي الكشف عن وصول زوجة القذافي وابنته إلى جزيرة “جربة”، فيما أكد مصدر رسمي أن عدداً من كبار المسؤولين الليبيين عبروا الثلاثاء إلى تونس عبر منفذ “رأس جدير” الذي أصبح النقطة الوحيدة التي من خلالها يتحرك مسؤولو ليبيا باتجاه الخارج . ونقلت وكالة الأنباء التونسية الرسمية عن مصدر أمني قوله إن من بين المسؤولين الليبيين الذين دخلوا تونس أمس، عبدالله محمود الحجازي المستشار السابق في الأمانة العامة للشؤون الخارجية ومساعد مدير الاستخبارات العسكرية الليبية مع 4 موظفين .



انقسام في بنغازي حول التدخل الأجنبي والقبول به مشروط

بالرغم من التقدم الذي تحققه المعارضة الليبية والمجلس الانتقالي في بنغازي الا انه بدأت تظهر بوادر انقسامات ليس فقط بين قيادات المعارضة، ولكن ايضا بين الليبيين العاديين حول قضايا عدة منها على سبيل المثال الوجود الاجنبي في ليبيا، وهو امر يثير القلق في الواقع . فقد أظهر استطلاع للرأي أن الليبيين في المناطق التي يسيطر عليها المعارضون منقسمون بشأن قبول وجود قوات أجنبية في بلدهم حيث لم يبد معظمهم استعدادا لقبول وجود تلك القوات إلا في إطار دور داعم. وأدى الجمود في القتال بين المعارضة المسلحة والقوات الموالية للعقيد الليبي معمر القذافي برغم هجمات حلف شمال الاطلسي الجوية الى قول بعض المحللين ان التدخل البري من جانب القوات الغربية قد يكون ضروريا.

وأجرت جامعة "قاريونس" في معقل المعارضين في بنغازي استطلاعا شمل 1638 شخصا في سبع بلدات ومدن من بينها بنغازي ومصراتة وأجدابيا بشأن هذه القضية الشهر الفائت. وقال فتحي علي من الجامعة ان 48 في المئة من الذين شملهم الاستطلاع رفضوا تدخل أي قوات برية اجنبية بينما اختلف 44 في المئة مع هذا الرأي. غير ان 87 في المئة قالوا انهم سيقبلون وجود قوات أجنبية على الأراضي الليبية لتقديم المشورة الفنية أو التدريب العسكري وقال 87 في المئة إنهم يقرون وجود قوات أجنبية "للتشاور والتنظيم". وقال نحو 80 في المئة انهم سيقبلون وجود قوات برية أجنبية لتأمين المرور الآمن للمساعدات الانسانية لكن النسبة نفسها رفضت وجود تلك القوات على نطاق كبير. وفي غياب قوات برية أجنبية للمساعدة في انهاء الصراع في ليبيا كان البديل الأكثر قبولا بين الذين شملهم الاستطلاع هو تسليح المعارضة على نحو أفضل.



المعارضون الليبيون ما زالوا يسيطرون على معبر حدودي تونسي

رويترز) ــ تعرضت منطقة الجبل الغربي التي يسيطر عليها المعارضون في ليبيا لقصف مكثف يوم الثلاثاء من قوات معمر القذافي لتجبر المقاومين على التراجع فترة قصيرة عن الحدود مع تونس مع سقوط الصواريخ على الصحراء. ومع ان المعارضين تمكنوا من الاحتفاظ بالسيطرة على معبر دهيبة وازن فانهم قالوا ان هذا كان أكثر عمليات القصف تواصلا منذ اسبوع على الاقل وانه تسبب في مقتل ثلاثة رجال واصابة اخرين بجراح. وهذا المعبر الحدودي شريان حياة للمعارضين الذين يقاتلون على الجبهة الغربية للصراع الدائر في ليبيا منذ شهرين اذ يمكنهم من توصيل الاغذية والادوية والوقود الى سلسلة من البلدات التي يسيطر عليها المعارضون والتي تمتد مسافة 200 كيلومتر. وقام مستشفى عسكري ميداني في بلدة دهيبة التونسية الحدودية بعلاج 13 رجلا جريحا حتى عصر يوم الثلاثاء. وقال مسؤول ان معظمهم أحضروا من بلدتي الزنتان ونالوت الجبليتين مصابين بجروح من شظايا ورصاصات. ويبدو انه وقع قتال متلاحم فضلا عن القصف.



كندا تطرد خمسة دبلوماسيين ليبيين

رويترز ــ قالت الحكومة الكندية التي تشارك في العمليات الجوية لحلف شمال الاطلسي في ليبيا يوم الثلاثاء ان كندا طردت خمسة دبلوماسيين من سفارة ليبيا في اوتاوا لممارستهم أنشطة "غير لائقة". وقالت كندا انها لم تقطع العلاقات الدبلوماسية بين البلدين لكن العمليات في سفارتها في طرابلس تم ايقافها. وقالت وزارة الشؤون الخارجية في بيان مقتضب "تعتبر الانشطة التي مارسها الدبلوماسيون الليبيون الخمسة في كندا غير لائقة وتتعارض مع الوظائف الدبلوماسية المعتادة." ولم يتضمن البيان تفاصيل أخرى او يحدد هوية الدبلوماسيين. ولكندا مقاتلات تشارك في العمليات الجوية لحلف الاطلسي وسمحت لها بمهاجمة أهداف برية في تلك المهمة. وتشارك سفينة حربية كندية ايضا في جهود حلف الاطلسي لتنفيذ حظر اسلحة.



الصين تدعو إلى وقف اطلاق نار فوري في ليبيا

شينخوا ــ دعت الصين امس الثلاثاء/17 مايو الحالي/ إلى وقف اطلاق نار فوري في ليبيا، قائلة إن مستقبل الدولة الواقعة شمال افريقيا سيقرره شعبها بنفسه. وصرحت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الصينية، جيانغ يوي، خلال مؤتمر صحفي دوري، "إننا نرصد عن كثب الوضع في ليبيا، وندعو مجددا الاطراف المعنية إلى وقف فوري لاطلاق النار وحل الازمة الحالية عبر الطرق السلمية، كالمفاوضات والحوار". وقالت جيانغ إنه يتعين على المجتمع الدولي أن يبذل جهودا ايجابية لدفع القضية الليبية باتجاه الحل السياسي.



الي : عمر م

الباين أنك واحد باقابوندو وطحلب ما عندك منطق ومعرفتك بلهون و تو ناخدو رايك يا تشاش ونلغوا الثمتيل الخارجي للثورة الذي كان سبباً رئيسياً في انصار الثورة ونقل صورتها الي جميع أنحاء العالم لولاء فضل الله والاعلام الخارجي لقتل القردافي الثورة في مهدها واليوم يا مغيب جاي تطعن فيهم الأولى بك أن تتكلم عن المليارات التي ينفقها القردافي علي جلب المرتزقة لقتل أخوتك الليبيين الثوار وهتك أعراضهم وأغتصاب حرائرهم يا قهدي. أذكركم بقول الشاعر الذي قال :
ذو العقل يشقى في النعيم بعقله ... وأخو الجهالة بالشقاوة ينعم
لا يخدعنك من عدو دمعه ... وارحم شبابك من عدو ترحم
لا يسلم الشرف الرفيع من الاذى ... حتى يراق على جوانبه الدم
والظلم من شيم النفوس فأن ... تجد ذا عفة فلعلة لايظلم
ومن البلية عذل من لا يرعوي ... عن غيه وخطاب من لا يفهم
ومن العداوة ما ينالك نفعه ... ومن الصداقة ما يضر ويؤلم .

أبوثائر الليبي



لا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا

السلام عليكم
أسال الله الرحمة للشهداء و الشفاء للجرحي و الامان لاهلنا في ليبيا الحبيبة. النصر قريب باذن الله. اود ان اعلق علي موضوع حفل الاستقبال الذي تم اقامته في بنغازي بمناسبة رجوع بعض اعضاء الاخوان المسلمين من المنفي . اخواني لازم ان نتذكر بلادنا وهي خالية من المذاهب و الفرق المختلفة التي يعج بها كثير من الدول العربية و الاسلامية. لم نكن نسمع عن الاخوان او الصوفيةاو غيرها من الفرق في ليبيا و لهذا فان الليبييون عاشوا كأسرة واحدة تحت مذهب واحد و هو المذهي المالكي. فلازم ان نعرف ان هناك اختلاف في منهاج كل فرقة و انا لا اريد ان اقييمهم و لكن من حيث المبد فانا ضد الفرقة الدينية التي تحث اي مسمي تعمل في ليبيا و لها اتباعها و مشاريعها الخاصة بها ونحن الليبييون كلنا علي كتاب الله سبحانه وسنة رسوله صلي الله عليه و سلم و السلف الصالح المهديين ولا نريد لبلادنا ان تنقسم الي شيع و احزاب. لهذا تمنيت ان كان الاسقبال لليبيين الاعزاء من المنفي القصري و لا نسميم اخوان مسلمين ولا صوفيين و لا شيوعيين ولا ليبراليين و لا علمانيين و غيرهم و لكن ليبي مسلم و حسب و هذا دور الشيوخ و العلماء لتوعية الليبيين بمخاطر هذه الفرق علي امن و استقرار بلادنا الحبيبة. فكل الليبي يعرف بنفسه علي انه مسلم -عربي \ امزيغي- ليبيي فقط و لانريد ان نسمع هذا صوفي و ذاك اخواني و ثالث وهابي رابع وعلماني وهلم مجرة .فليس هناك في الكتاب ولا في السنة ما يبيح تعدد الجماعات والاحزاب ، بل في الكتاب والسنة ما يذم ذلك. فالله سبحانه ينهينا عن التفرق حيث قال (بسم الله الرحمن الرحيم .
[إِنَّ الَّذِينَ فَرَّقُواْ دِينَهُمْ وَكَانُواْ شِيَعاً لَّسْتَ مِنْهُمْ فِيشَيْءٍ إِنَّمَا أَمْرُهُمْ إِلَى اللّهِ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَاكَانُواْ يَفْعَلُونَ]الأنعام .فلا يجوز أن يتفرق المسلمون في دينهم شيعا واحزابا ويلعن بعضهم بعضا ويضرب بعضهم رقاب بعض كما في بعض الدول العربية و الاسلامية، فإن هذا التفرق مما نهى الله عنه وذم من احدثه او تابع اهله وتوعد فاعليه بالعذاب العظيم ، وقد تبرأ الله ورسوله صلى الله عليه وسلم منه ، قال تعالى ( واعتصموا بحبل الله جميعا ولا تفرقوا ) إلى قوله تعالى ( ولا تكونوا كالذين تفرقوا واختلفوا من بعد ما جاءهم البينات وأولئك لهم عذاب عظيم ). فالله الله في ليبيا و اهلها من التفرق و التعصب الديني و المذهبي.
والله من وراء القصد
السلام عليكم

د ميلاد
miladalibi@yahoo.co.uk



The Nail of Juha and the Peg (watad) of Gathafi

Juha in the Arab folk tales is a thirteenth century witty trickster whose comical jousts with political authorities and subversive humor are legendary. The story of Juha’s nail in particular is very fitting in describing the Arab rulers’ obstinate clinging to power through sheer cruelty and shrewd trickery as in the case of the epitome of trickery and deceitfulness as in the case the mercurial Muammar Abu Minyar al-Gathafi. Juha as most Arabs remember from story books, folk tales and bed time stories was a shabbily dressed and funny looking fellow probably resembling, in dress but not in demeanor, his counterpart Gathafi. Contrary to Gathafi, however Juha was said to have stuck to his name and even appreciated it unlike the colonel who took to himself as many names and titles as the colorful and outlandish customs that he wears even on his state visits which never fail to embarrass the hell out of us. Along with being serenaded as the illustrious leader or qa’id he has been insisting on being referred to as the colonel, the leader of the revolutions, the philosopher, the wise man of Africa and the world, the international and inspired ruler, Africa’s king of kings, the theorist, the novelist, the poet, the only eagle, meaning among Arab leaders, the dean of Arab heads of state, the worldwide Imam (spiritual leader) of Muslims, the inventor (he claimed to have designed a jet-car that was destined to be manufactured by an Italian car manufacturer), the prophet of the desert and not to blow his cover and uncover his and his family’s vast oil wealth he decreed that he and his family were to be designated poor and be counted among the Libyan poorest lining up to receive financial aid.

In contrast to Juha’s nail Ghaddafi’s aids carry around pegs so that they can pitch his tent wherever he goes as an obvious gesture of staking his claim at least to the patch of land where his massive tent is hoisted. While Juha appreciated the company of his obedient donkey Gathafi was reputed to embark on his trips with a she-camel in tow so he couldn’t possibly run out of fresh milk. Gathafi and Juha are also known to stretch the truth or even tell blatant lies. While Juha’s lies are harmless and told in good humor Gathafi’s lies are designed to mislead and deceive the Libyan people and arrogantly insult their intelligence. On one occasion and on national TV, mind you, he unabashedly claimed that he once was so broke that he borrowed money from a member of the Libyan Revolutionary Council named Abd al-Salam Jallud so that he can buy a sheep which would be sacrificed on the day of the Muslim Eid (festival or celebration) known as Eid al-Kabiir. And we thought that the time of Juha’s farfetched stories and legendry tricks belong to the past and could no longer be resurrected. Would you believe that despite the fact that all his fibs have been exposed for everyone to see this out of touch Mythomaniac and pathological liar is still going at it? In his last radio address Gathafi even raised the bar a little higher in his bid to come up with bigger and better lies. He claimed that he couldn’t be killed because he lives in the hearts of millions. The only thing that lives in the hearts of millions of Libyans that is connected to you is the horrendous fear that you and your murderous clan are responsible for. Oh yah, and there is also the tremendous hatred for you personally as well as all of those associated with you.

In the nail anecdote Juha who actually stars in many of his tales tells us that having decided to sell his house he drove a nail into one of the walls and then sold the house to an unsuspected buyer. However before leaving the property he sheepishly requested that the new owner allows him to drop by once in a while to visit his nail to which the unsuspecting man agreed. To the new owner’s surprise Juha wasted no time to stop by for a visit on the same day and every day afterwards. Juha kept dropping by during breakfast, lunch and dinner times to check on his nail and partake in the man’s meals. Whenever the weather turned bad the now visibly upset owner would find Juha setting under his nail presumably to guard it but obviously to avoid the harsh weather outside. Even at night Juha would always be caught fast asleep under his beloved nail. After putting up with Juha’s antics for a while the man became so distraught that he in a fit of anger gathered his belonging and sped out of the house without even asking for his money back. Any how the trickster Gathafi did the same thing to our unsuspecting Libyan people. After toppling the monarchy he immediately began to put his scheme to permanently control the country into practice. The enforcement of his green book as the state constitution and the creation of the Jamahiriya or the so-called state of the masses were followed by declaring himself the leader of the revolution for life. In such capacity he still rules despite his constant insistence to the contrary. This my friends is what I refer to as the peg of Gathafi which allows him to tell everyone that he is not a president, a leader, a king or whatever and yet he is the one in total control and not the Libyan people as he claims. Just like Juha, Gathafi assured the Libyan people (or new home owner in the case of Juha) that they have ownership of their homeland but in reality he continued to be the one in actual control.

As soon as such Arab leaders including the colonel/philosopher/ inventor...etc Ghaddafi come to power whether through hereditary monarchies or republics, military copes, palace copes or overthrowing each other as in the case of the Omani Sultan “King” Qabus bin Sa’id who overthrew his own father Sa’id bin Timur, they immediately embark on a phase known in the dictionary of authoritarianism as “entrenchment” even if that requires the use of crazy glue so no one could yank them off their thrones for the remainder of their lives. Following entrenchment Arab leaders would then embark on a process called weaving their legacies which are no more than skeletal insignificant truths incased in layers and layers of lies. Let me ask you this could any rational being believe that these leaders actually earned all those medals covering their chests when they appear before cheering crowds or engage in ceremonial inspections of their troops?. Anyhow during their decades of absolute and dictatorial rules they also expect us to be eternally grateful to them for their leadership and for gracing us with their appearances spic-and- span in public or on national TV. To add insult to injury the majority of them are constant embarrassment to their people at home and abroad. While some clown around like idiots even during Arab Summits, others behave and dress like clowns including Muammar al-Ghaddafi who has been making himself and by extension his oppressed people the laughing stock worldwide.

Among Arab leaders who have been yanked from their thrones or would soon be facing similar fates, Muammar al-Ghaddafi is the most abominable with his people and humanity as a whole and has been in power the longest “42 years to be exact”. The whole world watch in disbelieve as his son Saif al-Islam or sword of Islam (clearly a misnomer) told the Libyan people “point blank” that if they don’t quit their protests and demands for democracy and freedom they would be mercilessly put to the sword just like his namesake. Could there be any comparison with this atrocity of a man except with Genghis Khan, Hulagu, Hitler or Stalin. This ruthless dictator who calls his cope that toppled the constitutional monarchy of King Idris al-Sanusi in 1969, a revolution is by all accounts a trickster of the worst kind. This roguish figure who stole power under the cover of darkness also robbed the Libyan people of their dignity, security and happiness. He later appropriated tenets, principles and ideals of democracy to create a nightmarish regime that sat on our chest for more than four decade. He replaced the constitution of the monarchy with the so-called green book which supposedly implies the color of Islam but was in reality a blue print for turning the whole country into a plantation for him, his family and his close associates. What happened in Libya in 1969 was never a revolution but a heist.

Even though he and his clan kept enforcing the manifestos in his three parts green book on the beleaguered Libyan people but no matter how hard they tried they couldn’t pull it off. The three part green book which he claimed offer genuine solutions for problems permeating democracy, society and economy was instead a tool to malign and discredit democracy, human rights and freedom. To add insult to injury this prankster in both behavior and dress kept telling us that he derived his concocted ideas from the Athenian, the French and the American Republics which could not be further from the truth. Juha al-Gathafi inverted all tenets of democracy so that the rule of the people became the rule of a brutal dictator. Instead of granting the Libyan people their rights in their country’s resources including oil, he took ownership of the land and everything on it including the people and their properties. Finally his so-called social reforms were actually designed to create divisions and fissures among the Libyan population so as to cement and prolong his and his family’s infamous rule.

Despite the fact that Libyan people and the world community know of the regimes’ viciousness and the row evil beneath Gathafi’s mask, It took an all out revolution to completely tear up the mask off his vicious and ugly face. Who among us could forget that this man engineered the 1988 destruction of Pan Am Flight 103 over Lockerbie, Scotland that killed a total of 270 people most of them Americans going home for the Christmas Holiday. Would you think that the people of Uganda, Sierra Leone, and Chad could forget this man’s support for dictators of his ilk including Idi Amin, Charles Taylor and Goukouni Oueddei, who had no qualms about committing genocides against their own people? Now that the jig is up and Gathafi is exposed for the whole world to see, the regime as expected didn’t hesitate not only for a minute to pursue a destructive policy of a scorched earth rather than surrender power.

Gathafi’s brutal scheme to destroy the country was later followed by Saif al-Islam’s threat to plunge the country into total Chaos. Who could believe that in the twenty first century savage murderers like these could still threaten their people with mass murder? The onslaught on the city of Benghazi could have happened but for the grace Allah (God) the United States of American and other NATO members including England and France came to the rescue just in the neck of time. However since this Juha type laughing stock and his murderous prude are still unleashing their fire power on our Libyan people they should also become fair game to the NATO strikes. The UNSC resolution 1973 states that the NATO fighter jets should target military command and control to protect civilians against the onslaught by Gathafi’s war machine. Due to the fact that Gathafi and his sons are the ones directing the fire power of their military from installations in and around the military camp of Bab al-“Azayziya, they and the military installations they are using are by definition military targets that should be wiped out in order to save Libyan lives. Once this band of murderers and their executioners are wiped out I guarantee that the killing would stop and countless Libyan lives would be spared certain death at the hands of Gathafi’s brigades.

After watching Gathafi practically pleading with NATO to stop the air strikes and his constant vacillation between a calm but deceptive reasoning and sudden euphoric lashing outs at the Libyan revolutionaries and participants in the NATO bombardments I came to the realization that both Juha and Gathafi “doth protest too much” but for different reasons. While Juha does that in good humor and to entertain his audiences Gathafi protests are reflections of his deep seated paranoia and cowardice now that he is staring at the abyss awaiting him and his murderous thugs. If he and his coconspirators including members of his family think that once their losing war is over they would still be able to slip away and vanish somewhere they should know that “It ain’t over till the fat lady or Safiya sings” or till we have done all that we set out to do, according to the American proverb. It would be over when he and his murderous punch are forever muzzled so that we would never again hear his weird chuckles and ominous shrieks piercing our ears.

Nizar Awad



رد على حفيد احد المجاهدين؟؟!! (على محمد المريمى) رقم 2 من شخص ثان محايد

والله لا اعرف الاخ محمد بن احميده ولا يعرفني الا انني لا ولم اعلم عنه الا كل خير ووطنية ... ففي الوقت الذي كان يتظاهر وبمفرده اي والله وحده وتحت المطر لتعريف العالم بقضية بوسليم وتخصيص وقتا - ومن يعش في الغرب يدرك قيمة الوقت - لمقارعة النظام وازلامه ولعل طرد الارهابي مصطفى الزايدي من الجمعية الطبية الاوروبية وغيرها خير دليل على مجهوداته... أما انت يا حفيد احد المجاهدين عليك ان تأتي بدليلك عن السيد محمد بن حميده وبالنسبة لعرفية فلا حاجة للدليل فمقالاته تكفيه .

أحمد السني الورفلي



آن الآوان

إنني من هذا المنبر أبوح بما فاض عندي من المشاعر التي تجول وتصول في خاطري وعذراَ في ذلك إن خانني التعبير أو اللغة فإن أغلبه كان ارتجالاً فهي مشاركة بسيطة جداَ .

آن آونك أمتي الليبية أن تتنفسي الصعداء
بعد عسستْ ليلُك البهيم
حقبة الأربعين العجاف انجلت
لقد اتانبك خلالها الضيم الوخيم
وأردوا محو مواهبَ فيكِ وملكاتْ
ولكن هيهات هيهاتْ
الآن لاندم على ما فات
ولاعلى ما فًرَط منَّا من عقود موَاتْ
فلندع إخوتي وخز الضمير وتأنيبه
حتى لايعرقلنا عن بناء صرحنا المجيد
أخوتي أبناء ليبيا
لقد اندثر وا ختفى تحت الأوحال الأدعياء
بعد محاولاتهم لمحوِ صفحات تاريخيكِ الأصيل
لقد ظن الناسُ أنكِ لاتمليكين أمجاداً وبطولاتٍ!
قيل عنكِ ... من ليبيا؟
وقيل عنكِ أنكِ لستِ أمةَ متحضرة !!
فأخرجتْ ثورتُك كنوزَ أبناءَكِ
واثبتتِ أيها الأمة الليبية أنكِ من أرقى الأمم
لقد كان برهانكِ معكِ
لقد خرج من نبعكِ الصافي
مجلساً وطنياَ في بضعة أيام سواء
فسطرتِ قدراُتكِ بجلاء
على قلتُكِ بين الأمم
فهرع الغرب وأسرع العرب
واندهش آخرون !!!
مجلساً وتشكيل.... حكومات
بعد الثورات وفي أيام معلومات
بينما تحار الأمم الشهور والسنوات
الصفاء في ليبيا بات يظهر
ويطفو الكدر والأهواء
من شكك الأمة الليبية في ذاتها
إلاَّ الدخلاء!؟
أمتي هويتكِ من سبيكةٍ ذهبية ومعدنكِ طيب
لآنكِ هكذا تشكلتِ من بواكير التاريخ هكذا
إنكِ ليبيا لست مصـــرـولاتونـــس ـولآ سوريا
ولاجزائـــرـولا مغرـــبــ ولادول خليـــج ولايمـــن ولاعراقــولامورتانــــيا
لا بل أنت من الأسلام سنةٍ وقُرَانٍ
وأنت من العروبة بمكان
لقد دمعتْ عينا أنسان فرحاً يوم نلتِ استقلالك ببراء
والدموع اليوم فرحاً وحزناً
لأرواح الشهداء
والله أمتي عجز لساني وتوقف بناني
لا لا لن يسطيع أحدُ بعدها أن يأخذ بلبي وألبابي
إعجاباً واحتراماً وتقديراً ومن أعماقي
إلا الرسل عليهم الصلاة والسلام واتباعهم وكل ما جاء عن الله تعالى ومن اصطفاه والسلام .

ن.



أرسلها : جمال



اقتربت الساعة

لاشك أن نهاية هذا المخلوق قد قاربت وأزفت فاربعون عامل ويزيد وهو يبرطع يمنة ويسرة ويصرف هو وأولاده كالملوك في اوروبا ويحضرون الحفلات ويشربون ويسكرون ويمرحون والشعب الليبي يعاني الويلات من فقر ومرض وحاجة.
في احدي الليالي ارتفعت درجة حرارتي ووصلت الاربعين درجة مئوية وظننت كل الظن ألا حياة هناك باقية الا ان سخر الله لي من ذهب بي الي مستشفي الهواري ووضعوني في قسم لا أدري هل هو قسم للامراض الباطنة أم للامراض السارية ام لضعاف النظر ام هو لكبار مرضي السن وحالات السكر والضغط...المهم قضيت ليلتي الاولي في الغرفة التي فيها لا يقل عن ستة من المرضي منهم من هو مريض بفيروسات معدية ومنهم من بترت اطرافه نظرا لزياده مرض السكر والله لا يريكم مرضا.
المهم لا اطيل عليكم انه فور حجزي في هذا المستشفي الذي من المفترض فيه ان يوجد ادوية خافضة للحرارة وهذا لم يكن متوافرا وقتها ..المهم كان العلاج هو الاسبرين لمده خمس عشر يوما حتي تقرحت بطني من الداخل واصبت بقرحة مزمنة في بلد يفترض ان يكون بلدا يعوم علي بحر من البترول والغاز الطبيعي وفيه ثروة من ماده اليورانيوم تقدر بتريليونات من الدولارات تتعدي العشرة...طبعا حجم المبلغ عظيم جدا وكبير ويكفي الف جيل ليبي يعيش في سعاده لمده أعوام مديدة.
دمر هذا المعتوه اللقيط ثروات ومقدرات شعبنا الكريم ..قام بكل نقيصة و مذمة...نشر كل رذيلة ...دمر وشرد انتهك واغتصب هدم بيوتا علي اصحابها واجرم اجراما في حقنا لا يمحوه الا ان نراه معلقا مصلوبا كالكلب هو وابناؤه....هذا اللقيط المدمر مجهول النسب يكره كل ما هو ليبي مريض نفسيا وعنده نظرة متكبرة متجبرة لن يشفي منها الا غصبا عنه وسيرغمه الثوار ان شاء الله علي ان يضع خده الكريه علي الارض ولعل الارض لا تقبل ان يدنسها هذا العفن....سينزع منه ملكه وستطوي صفحته الفاسده وسيلحق به بنوه وبنته ستصبح جارية لأول شخص يدخل بيت القذافي ويقبض عليه....سوف يباع القذافي في أسواق النخاسة ولعلي أشتريه عبدا فاتمتع بصفعه كل يوم ألف مرة علي قفاه وخده حتي ينسي انه كان في يوم ما جرذافي ولعلي أبيعه لحديقة حيوان أو أن اهديه لأحدهم ليكمل بقيه الصفع والركل.
سوف أصب عليه ماءا قذرا في الصباح والمساء واقتلع أظافره وأسنانه بل لعلي سأحضر له من أفريقيا عبدا زنجيا لينقض عليه و ليمارس معه لعبة الشطرنج.
نظير ما اقترف هو وعصابته التي اغتصبت حرائر ليبيا في مدينة الزاوية اللائي ارغموهن علي السير عرايا بعد اغتصابهن امام اهل المدينة....العذاب وحده لايكفيك يا بطل الاجرام ياقائد الصعاليك يا صاحب الفكر الاحمر يا ملك ملوك العفاريت...سوف اصب عليه زيتا ساخنا علي وجهه الكريه الذي لو ضحك مرة واحدة سيتشقق ويصبح فيه فرجا تدخل منه الافاعي والعقارب.
كل سيوفه سوف تتكسر من سيف الهرب الي سيف الظلام الي الساعدي الي هنبيعل الي خميس الي بقية الزريعة الفاسدة الي باقي بنيه وبناته...الي زوجتيه امهات كلابه وجرذانه الي كل من لعق يوما يده النجسه الي من يقف معه الان الي من يساعده بكلمه الي بو تفليقه المفلوق الذي يمده بكلاب المرتزقه الي بشار النعجة الذي امده بالطيارين الذين ضربوا شعبه في اول ايام الثورة الي كل من يدافع عنه بحجة الناتو والحرب الصليبية وغيرها فقد انتهك اعراضنا ولم نجد من يدافع عن حرائرنا وعن مدينتا التي كان سيفعل فيها الافاعيل واقصد بنغازي لو دخلها غير حلف الناتو.
بنت العبيدي التي اغتصبها كلاب القذافي شاهدة علي ما اقول وغيرها الالاف يعانين الان فتيات في عمر الزهور اختطفن واغتصبن وحملن باجنه من حرام من مرتزقة افارقة وياتي احدهم ويقول لي ناتو..... ناتو ناتو واللي اتحشموا ماتوا.

ر. ر.



إقتراح للشعب الليبي

يسمى إنقلاب سبتمبر : إنقلاب العطيب معمر القذافي، وإنقلاب الفاسد من سبتمبر .كما يطلق على الكتاب الأخضر الوثيقة الأجرامية وكتاب العار ووثيقة العبودية...وللمعلومات فإن الشعب الليبي أول من ألقى في وجه القذافي بأستقالاته من العمل في سلطته الفاشية،حتى أنه أصدر قرارا بمنع الأستقالة،وأفخر انني كنت أول من قدم أستقالته من وظيفة وكيل نيابة شمال بنغازي في مارس 1970،حيث كرمنى الحظ بقيام الثورة من أمام محكمة شمال بنغازي ومن نصر إلى نصر وللقذافي الهزيمة والعار .وما أدوم غمه على أمة مثل شعبي ليبي .

فوزي / لوزان



ولد بلاد



رسالة إلى العالم

من منطقة القلعة في الجبل الغربي في ليبيا ,عدد سكانها المقيمين فيها يصل العشرين الف نسمة وهي التي اشعلت شرارة الثورة في كل منطقة يفرن واخدت العهد علي الدفاع عن كل المنطقة من ككلة الي يفرن فثوارها الاسود المرابطين فيها لم يستسلمو الي هذه اللحظة بالرغم من الحصار الشديد الذي لم تتعرض له أي منطقة اخري في ليبيا حتى الان فلا يمكن الدخول اليها ولا يمكن الخروج منذ يوم 3 ابريل الي هذا اليوم وفقط من بداية شهر ابريل الي الان سقط فيها ما الايقل عن 3500 صاروخ بين جراد وراجمات ودبابات وهاون وتم هدم لا يقل عن 300 منزل(هذه ليست مبالغة اعلامية ) الحالة الانسانية فيها تجاوزت الكارثة فلم تستقبل أي معونة من شهرين لا غداء ولا دواء ولا دخيرة بل انها إبادة عرقية للامازيغ في منطقة القلعة . فقط الله ورجالها من يحميها .
إلى كل من يسمع هذا النداء من المجلس الوطني في الجبل الغربي, والمجلس الوطني الانتقالي لليبيا, الي الامم المتحدة, إلي المنظمات الانسانية ,انقدو القلعة فلا نريد ان تتكرر الزاوية مرة اخري .
ملاحظة : هذا ليس تضخيم اعلامي والله ان السطور السابقة تصف الحالة هناك

القلعاوي من الحومة



ثوار بنغازي يضعون ميزانية 'ليبيا الجديدة'

مسؤول النفط في المعارضة الليبية يأمل في انفاق 3 مليارات دولار في 6 أشهر وتمثيل بلاده في أوبك.

الدوحة - قال علي الترهوني مسؤول النفط والمالية في المعارضة الليبية الثلاثاء ان قيادة المعارضة وضعت ميزانية لانفاق ثلاثة مليارات دولار خلال الشهور الستة المقبلة لكنها مازالت تسعى لتديبر الاموال لتمويل هذا الانفاق. وقال الترهوني في العاصمة القطرية الدوحة "قدمنا ميزانية لانفاق نحو ثلاثة مليارات دولار في ستة أشهر... هذا رقم تقريبي قد يتغير في أي وقت. انها حرب." وأضاف "أسعى للحصول على السيولة.. أطلب أي صيغة تمنحنا سيولة سواء خط ائتمان أو قروض. لم نحصل على ذلك حتى الان."

وقال الترهوني أنه يأمل في تمثيل بلاده في اجتماع منظمة أوبك المقبل في يونيو/حزيران. واضاف ردا على سؤال عمن سيمثل ليبيا في اجتماع أوبك "امل أن يكون أنا." وأكد الترهوني في وقت سابق الثلاثاء أن شكري غانم رئيس مجلس ادارة المؤسسة الوطنية للنفط استقال من منصبه وانشق عن نظام الزعيم معمر القذافي.



لافروف : السلطات الليبية مستعدة لتنفيذ قرارات مجلس الامن الدولي بحذافيرها

كونا ــ قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف ان السلطات الليبية مستعدة لتنفيذ قرارات مجلس الامن الدولي ذات الصلة ب"حذافيرها". وقال لافروف في تصريح ادلى به في ختام مباحثات اجراها مع وفد برئاسة مبعوث القيادة الليبية احمد الشريف هنا اليوم "لقد استمعنا الى طرح ايجابي يعكس استعداد السلطات في ليبيا على التحرك وفق خطة الطريق التي اقترحها الاتحاد الافريقي وتنفيذ قرارات مجلس الامن الدولي ذات الصلة". واضاف "ان السلطات الليبية تريد في المقابل ان يتخذ الثوار خطوات مماثلة وان تتوقف الهجمات التي يشنها حلف شمال الاطلسي (ناتو) ضد ليبيا" مطالبا السلطات الليبية ايضا بوقف العنف ضد السكان المدنيين على ضوء هذه القرارات.

واعرب وزير الخارجية الروسي عن الاعتقاد بعدم وجود "حل عسكري للازمة في ليبيا" قائلا "ان المهمة الاساسية تتمثل في تحقيق المصالحة بين الاطراف المعنية هناك". واضاف لافروف ان من شأن انجاز هذه المهمة "ان تفتح الطريق للخطوة القادمة المتمثلة في بدء حوار وطني شامل يهدف الى بناء ليبيا الجديدة". ولفت الى ان بلاده "لا تأخذ على عاتقها مهمة الوساطة بين (طرابلس) و(بنغازي) الا انها تدعم الجهود التي يبذلها الاتحاد الافريقي". واكد كذلك على اهمية ضمان وصول المساعدات الانسانية الى جميع المناطق الليبية من خلال التعاون مع الهيئات الدولية المختصة.



روسيا طلبت من مبعوثي القذافي الانصياع للقرار الأممي

ايلاف ــ طلبت روسيا من مبعوثي الزعيم الليبي معمر القذافي الذين وصلوا الثلاثاء الى موسكو الالتزام بقرار مجلس الامن الدولي ووقف كل العمليات ضد السكان المدنيين، على ما اعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف في تصريحات نقلها التلفزيون. وقال لافروف "طرحنا المسائل التي تعكس موقفنا المبدئي القاضي اولا بوقف اراقة الدماء باسرع ما يمكن في ليبيا". وتابع "شددنا على ضرورة ان يباشر القادة الليبيون بتنفيذ قرار مجلس الامن بالكامل". كما أفاد أنه دعا طرابلس إلى "التعاون مع الامم المتحدة للسماح بتوزيع المساعدة الانسانية على جميع الأراضي الليبية".



المعارضة تتحدث عن انشقاق وزير النفط وطرابلس تلتزم الصمت

الشروق ــ قال مسؤول النفط والمالية في المعارضة الليبية، الثلاثاء، أن شكري غانم، رئيس مجلس إدارة المؤسسة الوطنية للنفط "وزير التفط"، استقال من منصبه وانشق على نظام الزعيم، معمر القذافي. ونقلت "رويترز" عن علي الترهوني قوله خلال زيارته إلى الدوحة "لقد ترك منصبه على حد علمي.. هذا ما علمناه في الأربع والعشرين ساعة الماضية"، مضيفا أنه لا يعرف مكان غانم. وبينما تناقلت محطات تلفزيون عربية خبر انشقاق رئيس المؤسسة الوطنية للنفط في ليبيا شكري غانم، مثلما ذهبت إليه فضائية "العربية" السعودية، عن مصادر في المجلس الوطني الانتقالي، قالت فضائية "الجزيرة" القطرية إن غانم انشق وغادر إلى ليبيا، دون مزيد من التفاصيل. ولم يعقب أي مسؤول ليبي على الخبر بالنفي أو التأكيد إلى حد الآن، وسبق أن نفى شكري غانم في مقابلة مع "رويترز" في مارس الماضي مغادرة ليبيا بعد أن نقلت "الجزيرة" أنه غادر لبيبا إلى تونس بعد انشقاقه عن القذافي.



Let freedom be our motto

Every night I sought the relief of my tears and aches only to feel helpless, alas, my brother and his family are besieged by the tyrant, and time will only tell when we will meet again if ever we will! It is been 42(forty years) since I saw my brother, and since then I lost my mother and two brothers who were scarified by the regime in order to instill fear in the hearts of my family, but we will never relent, we will die fighting for our freedom at whatever cost. Since every drop of our blood, from every man and woman, from every doctor, from every lawyer, from every musician, every artist, from every Libyan soul for this is the price to defend our Libya, because Qaddafi robbed us of every drop of aspiration we had, because Qaddafi destroyed our dreams, history and converted into his lunatic tyranny, because Qaddafi tried to kill our souls and burry us alive, but today we arise and fight against everything he stood for, today we give it all to get our homes and villages back, today we mourn our lost ones who died not in vain, today salute our freedom fighters who scarified everything and gave their lives for all Libyans to live free at last. My friends wherever you are please help us make sure we win this fight, my fellow expatriates wherever you are do whatever you can to help bring about Qaddafi’s downfall. Like all of you I want to see Libya free.

Ps, to all my family and friends in Tajoura please keep the faith and soon you will be free.

I want to personally thank my neighbors in Tunisia who stood by and helped in our hours of need, I want to express my gratitude to the British, French and American pilots 1st, to the leaders of France and England who stood by us and helped us launch our own revolution to conquer tyranny once and for all in Libya, to Egyptians thank you for your hospitably and friendship, and to the only Arab country that supports us totally in our struggle Qatar thank you. Now to the Chinese, Russians, Turkish and German governments stay away; you choose to side tyranny and you will never be welcome into our land. To the Italians it is been difficult but you came through and you are always welcome to Libya.

Raymond



جزء مما يجب عملة بعد سقوط الطاغوت
الي ثوار طرابلس بصفة خاصة

http://www.youtube.com/watch?v=PTAUF9rtgqQ

مواطن



فاطمه التائب

سيدة المناضلات فاطمه التائب
تحية اكبار واجلال لسيدة مناضلات ليبيا المناضله المجاهدة الصابرة فاطمه التائب .
رائده من رواد النضال الليبي منذ ان كانت طالبه في جامعة طرابلس اواسط السبعينات .
احدى ابطال احداث مايو المجيد بقيادة اسد شهداء ليبيا سيدي احمد ابراهيم احواس .
شكرا على لفتة الوفاء والعزة بتخليد ملحمة مايو وتأبين اسدها احمد احواس وهذا ليس غريبا عنك فأنت سيدتي فاطمة محمد التائب المناضلة الطاهرة الصابرة الثابتة على المبدأ والعهد طوبى لك ولزوجك وابنائك واسرتك الكريمة.
لك مني سيدتي كل محبة واحترام باسمي وبأسم كل اخونك المناضلين في الجبهة الوطنية لأنقاذ ليبيا .

عبدالله الرفادي



تعقيب صريح على ما ورد فى .. عجبا لمن يخلط الغث بالسمين

أخى فى الوطن على المريمى , اشكرك و أثمن ما جاء فى تعقيبك على مقالتى التى أقترحت فيها اسماء السادة جمعة القماطى و على زيدان لحقيبتى لندن و باريس (و لم أذكر أسم أخر على رأس هذه المقالة!) و أنا سعيد بأنك تتفق معى إلى هنا على الأقل.
أنا لم أعرف شخصيا السادة الذين تطرقت إليهم فى مقالتى فى على هذا الرابط :
http://www.libya-watanona.com/letters/v2011a/v31jan11z.htm

فيما عدى د. على الترهونى و ذكرت فى مقالتى إننى أعرفه شخصيا و بما أننا فى هذا الصدد سأذهب إلى إضافة إسمين أخرين لأصدقاء أعرفهم شخصيا , ناشطون فى المجلس الوطنى حاليا , وهم د. عبد الله شامية و د. زاهى المغيربى , مثل هولاء لا يطولهم الشك فى شرف و مواطنة وأنا مسئول عما أقول فى يوم لا ينفع أحد أحدا. كذلك هناك من لا أعرفهم شخصيا و لاكن لن أتردد فى تزكيتهم و وضع كل الثقة فيهم , أمثال السيد العلاقى و شمام و أخرون. . كيف؟ لست أدرى! ربما هو شعور أو حدس أو حاسة سادسة أو غيره, وأنتم تدرون هذه الأمور.
فى مقالتى تطرقت لأسمين أخرين, كذلك لا اعرفهم شخصيا . و لنبتدىء بالسيد احميدة , قراءت كغيرى لبعض كتاباته و رائت توثيقاته لمماراسات الطاغية و أزلامه امثال الزائدى و غيرها من المجهودات التى أعجبت بها , و رفعه الستار عن أمور كثيرة و أخرها من أسبوع تقريبا .. وفى نظرى, هو لم يقم بهذا لمصلحته الشخصية و لكن خدمة للوطن . و الأن ربما أرى ما تقصده بذكرك لمواقفه المتذبذبة و عدم النجاة من ترهاته ؟ قرأت ما كتب السيد احميدة عن السيد الغريانى مثلا, حول رحلة الأخير إلى طرابلس, كان يتسأل عن أمور , أكيد كانت مهمة فى نظره, ربما هى لم تكن بمهمة لديكم و حيث إننى لم أكن بمدمن للمتابعة المكثفة لصحف المعارضة فربما يكون قد فاتنى ما بنيتم أنتم عليه النقد للسيد احميدة , قلت فى نفسى حينها ربما هو تصرف هكذا لأن فى نظره إما أن تكون معارضا صلبا أو لا تكون .. بغض النظر عن أى ظروف كانت .. و لن أطيل .. و لربما أتفق معك هنا أن لكل ظروفه و المعدن لن يتغير , و لكن البعض له شكوك قد لا نعرف أبعادها , و لكنها تؤثر فى تصرفاتهم و قد تكون مبالغ فيها, ربما لضغوط حياتية أو غيرها !! و قد يكون لمقالة عبدو الليبى إسهام فى أن أورد إسم احميده كمناضل فى سبيل حرية الوطن , جازاه الله كل الخير و هو سيستمر فى ذلك بلا شك.
أخيرا , السيد العرفية , الذى أعتبره الكثيرون مشاكسا , سليط اللسان و ينتقد الأسلام و المسلمين و غيرها من الأمور و ربما ( أمنابشى كما نقول). ربما اتفقت كثيرا مع بعض المنتقدين فى بعض الأمور فقط , و التى لها علاقة بالدين , حيث لا علاقة مباشرة للدين بعمل المعارضة , وتمنيت لو كان أبتعد عنها , و لكن! أنا لم أريد أن أخوض فيها , ففى هذا أقول (بينه بين ربه , وكل شاه امعلقه مع كراعها , كما يقولون) و لكننى أود القول إننى لم أشك يوما فى وطنيته و صحة ما يدعوا إليه ( و أتمنى أن لا يثبت العكس, و لكن ثقتى فيما اقول أكبر) و أنا واثق فى أنك تتفق معى فى الكثير مما يدعوا إليه السيد العرفية: , الا و هى الحياة الكريمة و المساواة أمام القانون فى دولة القانون و الدستور و لا صور لحاكم فى الأماكن العامة و لا تبجيل و لا هتافات بأسم أنسان مهما كان مركزه و إلخ... و كان قد علمت من أخرين مقاساة العرفية و أسرته و معاناته للكثير منذ أوائل الأنقلاب مثل فقدانه لبيته
وماله بسبب مواقفه الوطنية لدعم الحرية و دولة القانون ألذى هو تخصصه ثم ما باتوا يلاحقونه حتى فى خارج الوطن. من الناحية الوطنية كان العرفية فى نظرى صادقا , أحيانا جرئيا ربما, إذا أردتم , إلى حد التهور و هذا ربما يكون عيب , لسبب ضغوط نفسية خاصة و ربما بسبب هول المعاناة و لكنه لا يلغى عنه صفة الوطنية و النضال و هذا ما كان يهمنى , كذلك أنا أعتقد أن إيمانه بما يدعوا إليه مرارا و تكرارا لن يجعله يفعل العكس . و أنا أراهن على هذا , أما عن أفكاره الشخصية , فهو يقول : أنت حر فى تفكيرك و لكنك ستحاسب فقط على ما تعمل.
فى الحقيقة كنت متأكد أن ذكر السيد العرفية بالذات , فى مقالتى قد يأتى بجدل , و ربما كنت كذلك هنا بعض الشىء (امنابشى شوية) , و بهذا ربما أردت فعلا أن أبين أن هناك مناضلين صادقين للوطن (الوطن فقط) على مختلف أطيافهم و افكارهم و شخصياتهم, و لكن يشتركون فى وطنيتهم . و كما تلاحظ , مقالتى ركزت فقط على خدمة الوطن لمصلحة الوطن و لا للمصالح الشخصية . و أتمنى أن نقف هنا فى هذا الموضوع و نشحذ جهودنا لما فيه مصلحة الجميع , أى مصلحة الوطن.
وفقنا الله جميعا لما فيه المصلحة المشتركة لأجل الوطن الغالى الذى يوحدنا مهما أختلفت أراءونا . و هى لن تختلف فى الأمر المهم.
و السلام عليكم و رحمة الله و بركاته أخى العزيز.

فتحى ابراهيم محمد



إهداء الى ليبيا العظيمة

لكِ المجدُ
مالاح نجمُ بليلٍ
ومامس تلك البراري الربيعْ

لك المجدُ
مافاح زهرُ المروجِ
وماداعب الفرحَ
طفلُ وديعْ

لكِ المجدُ
مابان صبحُ ضحوكُ
وماعانق الشمسَ
سفحُ بديعْ

لكِ المجدُ
ما شقشق الصبحَ طيرٌ
وهام انبهاراً
بحلو الصنيعْ

لكِ المجدُ
ما سبَّحّتْ من برايا
ولهْجُ اللسانِ
بحمدِ السميعْ

***

ارى المجدَ
في شامخات الأعالي
يبادل بالعشق شمس الأصيلْ
تراه كنسر الذرى العاليات
فلا يرضى عن الشاهقات البديل

أرى المجدَ
في طُهرِ كل الصبايا
يمازج حسناً بطبعٍ نبيلْ
بكل براءة سمح المُحيا
وثغرُ يلوحُ كسيفٍ صقيلْ

ارى المجدَ
عند الرجالِ الأسودِ
تجودُ كما سامقات النخيلْ
لصوْن الثرى في العلا كالثريا
لهم بالأماجد فرعُ سليلْ

***

تجسدتِ مجداً
بألق الضياءِ
مع كل بوح لشمس الشروقْ

تجسدتِ مجداً
وساحُكِ عدلٌ
ليكفل للمرءِ كل الحقوقْ

تجسدتِ مجداً
بوسعِكِ عشقاً
تدافق كالدم وسط العروقْ

تجسدتِ مجداً
وحبا ًعميقاً
يداعب كل حنايا الخفوقْ

تجسدتِ مجداً
وأماً رؤوماً
مدى الدهر ما ووجهت بالعقوقْ

ليبي



القذافي و جورج قرداحي : من سيربح المليون ؟

http://www.facebook.com/video/video.php?v=115125251905285

ز.



الاخوان وبدعة عودتهم لارض الوطن

على شاشة الجزيرة مباشر تم نقل احتفالية عودة قادة الاخوان المسلمين فى ليبيا من المنفي بمدينة بنغازي..هذه البدعة المهزلة ومحاولة اظهار الذات واثبات الوجود.. فى حين لم نسمع عن احتفالية سابقة بعودة المعارضين الفعليين من المنفى.
فهؤلاء الاخوان متى كان لهم وجود مؤثر فى صفوف المعارضة فى المنفى..؟؟ الم يكونوا هم من خذل المعارضة وشقوا الصف بانسحابهم من المؤتمر الاول للمعارضة الليبية بلندن سنة2005 بحجة عدم مواجهة النظام بسبب وجود معتقلين منهم فى سجون القذافي وكان عدد اولئك المعتقلين مايقارب من مائة وخمسين في حين كان فى معتقلات القذافي انذاك اكثر من الفين معتقل سياسي من كافة التنظيمات..ولم يشارك الاخوان فى المظاهرات والاعتصامات فى اوربا ضد نظام القذافي..وهم اول من تفاوض مع النظام بحجة الاصلاح وماتوفيقي الا بالله..وهم اول من دعم مشروع سيف القذافي الزائف.. فكانوا يتسابقون على الفوز بمكان لهم فى مشروع ليبيا الغد..وهم اول من ارسلوا زوجاتهم واولادهم الى ليبيا ثم لحقوا بهم فيما بعد وعاد من عاد منهم لسابق عمله وتقاضي التعويض المناسب..وهم اول من اصدر البيانات الداعمة لمشروع الاصلاح المزيف والتملق للنظام.
فسبحان الله اليوم تعود قياداتهم ويحتفل بعودتهم وكأنهم هم فقط الابطال الذين يجب الاجتفال بعودتهم بخلاف باقي اطياف المعارضة السياسية التى امضت عشرات السنين تكافح وتناضل وباسماءهم الحقيقية لا من وراء اسماء وهمية كمافعل العديد من الاخوان؟؟
هذا من جهة ومن جهة اخرى.الا يستحي اولئك المحتفلين وهم يتناولون المرطبات والمشروبات الغازية فى حين ليبيا لم تتحرر بعد من قبضة القذافي واخوتنا يتساقطون شهداء فى ساحات الوغى؟؟خلاص ماعادش فيه منفيين ومهجرين ومناضلين الا الاخوان المسلمين.. تبا لهكذا جماعة انانية تحب الظهور على حساب الاخرين..ابطال اخر اللحظات!!

على محمد


17 مايو 2011


رد على حفيد احد المجاهدين؟؟!! (على محمد المريمى)

دفاع عن الاستاذ محمد ين حميده

انا من قراء ومتتبعين القضيه الليبيه وقضيه الوطن ومن قراء السيد محمد بن حميده المحترم . قبل ان اتكلم دفاعا على الاستاذ محمد نبداء بفحوء رسالتك المملوء حقد وكراهيه على الاستاذ محمد . فلنبداء بقولك ان الاستاذ محمد (صاحب المواقف المتذبذبه... ) الاستاذ محمد مع علمك هو من الاوائل الذين رفعوا شعار محاسبه قتله ابوسليم وطالب الحريه لبلاده وهو الذى جلس وحيدا فى الساحات والميديين فى المانيا مطالبا فيها محاسبه قتله اخواننا فى ابو سليم . الاستاذ محمد مافتى القذافى وزبانيته يسعون لاغتياله لاسمح الله او استلامه من طرف الحكومه الالمانيه باى شكل حيث ارتبط اعاده العلاقات الاقتصاديه بتسليم الاستاذ محمد الى السلطات الليبيه بعد مافشلت الحكومه الليبيه اغراءه بالسلطه والمال والمنصب والوازاره ولكن محمد ليس مثل هؤلاء الذين سعوا مهرولين وراء سيف الغدر والكفر تحث مسميات لاتعدوا حث الرماد على العيون امثال العلاقى وذوغه والغريانى ووووو اقول ان الاستاذ محمد حتى فى هذه الثوره االمباركه كان عمله بدون دعايه او اعلان كان يشتغل بصمت بدون مزايدات او دعايات لان كان هدفه الوجيد هو الحريه للشعب الليبي وعدم سرقه مكتسابته . الان كما نراء اصبحوا الناس المواليين للنظام يقفزون من المركب الغارق وياخدون اماكنهم فى المركب الجديد.
اما نعتك بالاستاذ محمد ( بالسفه والتهور ) فنامل من الاخ الكريم الناقد ان يعطينى مثالا واحدا يعزز قوله اذا كان احقاق الحق وفضح المحسوبين على المعارضه او المنزلقين وراء مصالحهم الشخصيه يسمى تهور فاقول لك.
اذا كان فجاه يصبح المجرم عبد الله السنوسى يلقب بالحاج من طرف احد المعارضين التاثبين فاقول لك.
اذاكان فجاه يصبح سيف الغدر والخاينه وابوه معمر يصبح الاخ القائد او الاخ سيف من قبل احد المعارضين التائبين فاقول لك.
الاخ الناقد الحقود يوجد مثل يقول قل لى من تعاشر اقول لك من انت ....اقول لك ان الاستاذ محمد بن حميده وانشالله يسمح لى الاستاذ محمد بقوهذا الكلام ...ان الاستاذ جمعه والاستاد محمود شمام وغيرهم من المعروفين فى المعارضه وفى المجلس الوطنى يعتبروا من اصدقاء الاستاذ محمد فهذا يعنى انك تنقد كلامك كيف الاستاذ جمعه كويس والاستاذ محمد غير كويس ولايجب ان يضعوا فى سله واحده.
اقول لك انك بااخى من فلول النظام ومحسوب على النظام وانك لاتستاهل حتى كلمه واحده او ثانيه واحده يضيعها الاستاذ محمد لرد عليك لان الاستاذ معرف بوطنيته وحبه لبلاده وصبره وحكمته وعدم حب الذات ورجولته وصلابه موقفه وهو ليس بزئبق ولا مرتشى ولا متسلط ولا حقود بل يسعى لبناء ليبيا جديده بعيده عن القبليه بعيده على العنصريه حره ترفع حريه الصحافه والرى والنقد ويجب ان نضع الاشياء على مسمياتها. .
وقبل ان انهى رسالتى نبى نسالك انت قلت ابن حفيد احد الشهدا وانا اقول لك العبره انت من تكون ...حتى الشهدا ماسلموا منكم بديتو تركبوا على ظهورهم لاحوله ولاقوه الا بالله . اعتقد انك نكره لاقيمه ولاوزن ولا لون لديك.
واخيرا اقول ان الاستاذ محمد اعتقد انه لن يرد عليك بل سوف يكون الرد من طرف قراءه. .

محفوظ
احد قراء الاستاذ محمد بن حميدة
Aseglibya@yahoo.com



المجلس الوطني يرسل قافلة مساعدات طبية للاجئين الليبيين بتونس

برنيق ــ قال مدير لجنة الإسعاف والأزمة بإدارة الصحة التابعة للمجلس الوطني الانتقالي الدكتور جبريل هويدي إن اللجنة ستعمل على تسيير قافلة جوية نحو مخيمات اللاجئين الليبيين بتونس تحمل أطقم طبية ومعدات طبية وأدوية، وذلك بالتعاون مع منظمة الهلال الأحمر التونسي والمجموعة التونسية للأطباء. وأضاف هويدي، أن القافلة ستعمل على إيصال المساعدات الطبية إلى مدن ومناطق جبل نفوسا التي تعيش تحت وطأة القصف المستمر لكتائب العقيد معمر القذافي، مشيراً إلى أن اللجنة أجرت بالتعاون مع الأطباء الليبيين العائدين من الخارج دراسة حول أوضاع جبل نفوسا. وذكر مدير لجنة الإسعاف أن الدراسة أفضت إلى أن مناطق نفوسا تعاني من نقص في أطباء النساء والتوليد والأطفال، إضافة إلى بعض الأدوية والأمصال.



الناطق العسكري باسم ثوار ليبيا : تحرير سرت ضمن أولوياتنا

د ب أ ــ صرح الناطق العسكري باسم الثوار الليبيين أحمد باني اليوم الاثنين بأن تحرير مدينة سرت يشكل أولوية لديهم، مشيرا إلى أن مصراته باتت محررة بالكامل وتخضع لسيطرة الثوار. وقال باني إن سرت "موجودة علي أولوياتنا لتحريرها كباقي المدن الليبية المحررة، لأن أبناءها أيضا يريدون الحرية، ولن نتركهم، وسنحاول بقدر الإمكان مساعدتهم علي التحرير". وأوضح أن الانشقاقات لا تزال مستمرة في صفوف التابعين للزعيم الليبي معمر القذافي، كان آخرها انشقاق العميد طيار عمار بلقاسم، الملحق العسكري في السفارة الليبية بالإمارات. وفيما يخص مصراتة، قال باني إن المدينة باتت محررة بالكامل وهي خاضعة لسيطرة الثوار، بل إنهم زحفوا أيضا خارج المدينة. وأشار الناطق العسكري إلى أن القتال مستمر الآن في مدينة تاورغاء الإستيراتيجية، التي وصفها بأنها "شوكة" بالنسبة لثوار مصراتة لكثرة عملاء القذافي فيها، كما كانت تطلق منها الصواريخ باتجاه مصراته، قائلا إنها خط دفاع أول للمدينة، على حد تعبيره.



كوسا يدل قوات التحالف على المواقع السرية لنظام القذافي
ورئيس اركان الجيش البريطاني يدعو الى تشديد الهجمات

القدس ــ نشرت صحيفة "ذي غادريان" البريطانية تقريرا كتبه مارتن تشولوف وريتشارد نورتون تايلور جاء فيه "تساعد شبكة من المنشقين الليبيين، من ضمنهم أحد أركان النظام سابقا موسى كوسا، حلف شمال الاطلسي (ناتو) على تدمير مواقع (الزعيم الليبي) معمر القذافي العسكرية، بما فيها المجمعات تحت- الأرضية حيث كانت تجري ادارة معارك كثيرة، وفقا لمسؤولين كبار في ليبيا. وقد كثف مخططو الـ"ناتو" من عملياتهم فوق العاصمة طرابلس والجبل الغربي خلال الأيام الماضية، فيما عدا ضربة على مدينة البريقة الشرقية قتلت 11 شخصا العديد منهم رجال دين مسلمون.



أوكامبو يطلب توقيف القذافي ونجله

الجزيرة ــ طلب لويس مورينو أوكامبو المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية إصدار مذكرات توقيف للعقيد الليبي معمر القذافي ونجله سيف الإسلام وعبد الله السنوسي رئيس المخابرات الليبية، باعتبارهم مسؤولين مباشرين عن ارتكاب جرائم ضد الإنسانية. وقال متحدثا في لاهاي اليوم إن القذافي أمر شخصيا بمهاجمة مدنيين عزل، في بيوتهم وفي الأماكن العامة، باستعمال الذخيرة الحية والأسلحة الثقيلة. وأضاف أن العقيد استعمل أسلحة ثقيلة ضد الجنازات وزرع قناصة لقتل مصلين وهم يغادرون المساجد، واستخدم لفرض "حكمه المطلق" الدائرة الضيقة والعائلة من حوله، بمن فيهم صهره السنوسي "يده اليمنى"، ونجله سيف الذي وصفه بأنه رئيس وزراء فعلي، واعتبره مسؤولا عن تجنيد مرتزقة أجانب. 1200 وثيقة وتحدث أوكامبو عن أدلة مباشرة تثبت تورط الثلاثة، وتظهر كيف أنهم عقدوا اجتماعات لإطلاق العمليات ضد المعارضة والمحتجين. ويتحدث مكتب أوكامبو عن تحقيق محَّص أدلة استُقيت من 1200 وثيقة، شملت تسجيلات فيديو وصورا، وأكثر من 50 لقاء.




16 مايو 2011


مظاهرة الجالية الليبية في جنوب كاليفورنيا ـ مدينة أنهايم
السبت 14 مايو 2011م

إضغط على الصورة لمشاهدة مزيد من الصور

Libyan Emergency Task Force



بسم الله الرحمن الرحيم
In the name of ALLAH the Merciful
(وَلا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا بَلْ أَحْيَاءٌ عِنْدَ رَبِّهِم يرزقون) صدق الله العظيم
Think not of those killed in the way of Allah dead, but alive with their Lord
Truth of God Almighty

بيان المعتصمون" انتفاضة 17 فبراير"
Statement of the protesters, "February 17 Uprising"
امام السفارة الليبية في لندن
Outside the Libyan Embassy in London

نحن معتصمون انتفاضة 17 فبراير من المقيمين و الدارسين في لندن نجدد البيعة و المناصرة للمجلس الوطني الانتقالي و ثورة 17 فبراير و نعلن استمرار تضامننا مع اهلنا في ليبيا الحبيبة و نؤيد كل المطالب العادلة و حقنا في العيش فوق أرضنا حرار ,, و نستنكر ما يتعرض له اهلنا و شعبنا الليبي الصامد من مجازر دموية علي أيدي الطاغية و من حولة من خونة الوطن و المرتزقة الأجانب اللذين تم شرائهم باموال الشعب الليبي.

عاشـــــت لـــيـــبـــيـــا حرة عزيـــزة و المجـــد و الخلــــود لشهدائها

مع تحيات معتصيمين انتفاضة 17 فبراير امام السفارة الليبية في لندن

We are protesting February 17 Uprising of reviewers and scholars in London to renew our pledge and advocacy for the Transitional National Assembly and the revolution of 17 February and announce the continuation of our solidarity with our people in our beloved Libya and support all the demands and our right to live in our land free, and Deplore the suffering of our people and our steadfast Libyan bloody massacres at the hands of the tyrant and around the country of traitors and mercenaries, and Foreigners who have been buying the Libyan people's money.

Libya lived free dear and glory and eternity for the martyrs.
Greetings protesters of the uprising February 17 outside the Libyan Embassy in London

https://www.facebook.com/home.php?sk=group_211333605560322



عجبا لمن يخلط الغث بالسمين

فى مقال لشخص يدعى فتحي ابراهيم محمد تحدث فيه على بعض الشخصيات المعارضة ذات الشأن والسمعة الطيبة مزكيا اياها لتقلد حقيبة لندن وباريس فى اشارة الى الاخوة جمعة القماطي وعلي زيدان ولا احد ينكر عليهما هذه المكانة الرفيعة والمكانة المرموقة وهما جديران بهذه الثقة والتي نأمل من المجلس الوطني ان يعتمد عليهما فى هذا المجال.وهذا الامر لاتثريب عليه..اما كون يتم حشر اسماء اخرى مشهود لها بالسفه والتهور وعدم التعقل امثال المدعو محمد بن احميده صاحب المواقف المتذبذبة والذي لم ينجو احد من ترهاته وتعليقاته المسيئة لسمعة العديد من المعارضين خارج وداخل ليبيا حتى المؤتمر الوطني للمعارضة الليبية لم ينجو من انتقاداته التافهة.وهناك شخص اخر لايقل عنه سفاهة وطيش وعديم اخلاق منبوذ من قبل كل من تعرف عليه وهو المدعو فوزي العرفية وماادراك ما فوزي العرفية. فبالله عليك هل يستقيم المقال والمقال بان يتم وضع هذ الاسماء التافهة مع تلك الطيبة الخلوقة فى سلة واحدة.. وللاسف هناك اخر من زكى محمد بن احميده وهو المدعو عبدو الليبي الذي لازال مختفي وراء اسمه المستعار هذا.. اتقوا الله جميعا فهناك العشرات من المعارضين خارج الوطن هم اطهر واشرف وانبل من بن احميده والعرفية بالله عليكم لاتستخفوا بعقولنا وقولوا خيرا او اصمتوا.

حفيد احد المجاهدين
على محمد المريمي



أبوالعتاهية الليبي



شركة الخليج العربي للنفط الليبية تعلق إنتاج النفط حتى رحيل القذافي

روسيا اليوم ــ أعلن مدير شؤون الإعلام بشركة الخليج العربي للنفط الليبية عبد الجليل معيوف أن الشركة ستوقف إنتاج النفط حتى انتهاء العمليات العسكرية في ليبيا. ونقلت وكالة الأنباء "أسوشييتد بريس" يوم 15 مايو/أيار عنه قول إن هذا القرار اتُخذ خوفا من أن تقوم القوات الموالية للقذافي بقصف المنشآت النفطية. وقال معيوف: "لا نستطيع وضع الجيش حول كل حقل نفطي"، مشيرا إلى أن استئناف استخراج النفط يتوقف على رحيل معمر القذافي. يذكر أن شركة الخليج العربي للنفط الليبية التي يقع مقرها ببنغازي أعلنت انفصالها عن الشركة الوطنية للنفط الليبية في طرابلس في أوائل مارس/آذار. وأشارت إدارة الشركة المنشقة أن الانفصال سيكون مؤقتا حتى "تحرير طرابلس".



شائعات عن وجود القذافي بجزيرة تونسية لتلقي العلاج

الاتحاد ــ صفت قوات حلف شمال الأطلسي «الناتو» قصفت أمس، ثكنة عسكرية وأجهزة رادار بمنطقة بوكماش الليبية على بعد 17 كيلومتراً من معبر راس جدير الحدودي المشترك بين البلدين، مبينة أن أعداداً كبيرة من سكان بوكماش فرّوا إلى تونس إثر القصف. في حين ترددت شائعات عن أن الزعيم الليبي معمر القذافي موجود حالياً بإحدى مصحات جزيرة جربة (500 كلم جنوب العاصمة تونس) لتلقي العلاج من جروح يعتقد أنه أصيب بها خلال قصف جوي شنته قوات الناتو على طرابلس.



"قد يؤدي إلى تقسيم ليبيا"
الجزائر تعارض فتح ممثليات دبلوماسية في بنغازي

كونا ــ حذرت الحكومة الجزائرية من أن يؤدي فتح ممثليات دبلوماسية أجنبية في بنغازي الليبية إلى تقسيم البلد.وقال الممثل الشخصي للرئيس عبد العزيز بلخادم على هامش ندوة سياسية حول التغيرات الجيوسياسية وتأثيراتها في العالم العربي ان «وجود ممثليات يعتبر تكريسا لتقسيم ليبيا الى دولتين».وأكد ان الجزائر لفتت انتباه كل الأطراف الى «المخاطرالكبيرة التي ينطوي عليها توزيع السلاح في هذا الفضاء المفتوح على منطقتي الساحل والصحراء». ودعا المجتمع الدولي الى «ترك الأمر لليبيين كي يختاروا بين تثبيت القذافي أو تغييره دون الاستقواء بالأجنبي وتدمير قدرات البلاد».



الاجتماع الوزاري الاستثنائي يطلب وقف القنوات الليبية من على العربسات

العرب ــ خلص اجتماع وزراء الخارجية العرب هنا مساء اليوم الى ضرورة طلب من المؤسسة العربية للاتصالات الفضائية عربسات وقف البث التليفزيوني لقناةالجماهيرية الفضائية ولأي قنوات تليفزيونية تبثها السلطات الليبية على ترددات عربسات تنفيذا لقرار مجلس الأمن الدولي الخاص بليبيا رقم 1973. كما طلب وزراء الخارجية العرب في اجتماعهم غير العادي عقب مداولات جرت بين الوزراء ورؤساء الوفود بشأن الأوضاع في ليبيا، من الأمانة العامة للجامعة متابعة تنفيذ هذا القرار ورفع تقرير إلى المجلس في هذا الشأن.



شخصيات ليبية رسمية تعبر الى تونس

و ا ت ــ عبرت العديد من الشخصيات الرسمية الليبية اليوم الاحد النقطة الحدودية/راس جدير/ بتونس قادمين من ليبيا ومتوجهين نحو جزيرة جربة التونسية وفق وكالة الانباء التونسية . واوضحت الوكالة ان من بين هذه الشخصيات التي عبرت الى الاراضي التونسية صباح اليوم أمين شؤون التعاون للاتصال الخارجى بالجماهيرية ومدير الجمارك الليبية عامر الديو وممثل ليبيا لدى الجامعة العربية على الصيد وأمين تعاونية المهن الالكترونية الى جانب منسق العلاقات الخارجية للشوون الافريقية والعربية. وحسب نفس المصدر فان هذه الزيارات تاتي "فى اطار الجهود الديبلوماسية الرامية الى ايجاد حل للازمة الليبية". ونقلت الوكالة عن بعض المصادر ان عديد المقربين من العقيد الليبى معمر القذافى ورجال اعمال ومسؤولين فى المخابرات الليبية متواجدون بجزيرة جربة.


15 مايو 2011


الأديب والثورة

بسم الله الرحمن الرحيم. الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودين الحق والصلاة والسلام على إمام المرسلين والمبعوث رحمة للعالمين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم, ثم أما بعد:

يذكر الأديب الشيخ علي الطنطاوى رحمه الله قصة جميلة أثناء الإحتلال الفرنسي لسوريا خلاصتها (أنه أثناء الإحتلال الفرنسي لسوريا لم يكن هناك وسائل إعلام كما هو فى العصر الحالى وكان المكان الوحيد هو المسجد فكان هذا المكان فرصة لبعض المتسلقين لبيان انهم ضد الإحتلال الفرنسي فكان البعض منهم يأتي ويلقى بيانات وخطب يدعون فيها للجهاد ضد الإحتلال الفرنسي وفجأة يلاحظ الناس عزوف بعض هؤلاء الرجال عن الخطب والبيانات وعند التحقق وجدوا أنهم قد أعطاهم الإستعمار الفرنسي منصب ومال فعرفوا سبب عزوف هؤلاء عما كانوا يدعون اليه وبالتالي كان إذا جاء أحد الناس ليلقي بيان أوخطبة وشعروا بعدم صدقه قاموا له وصفقوا وقالوا أعطوه منصب أومال !! )

هذا الحديث يقودنا اليوم للحديث عن الثورة الليبية التى قامت ضد الظلم الواقع على الشعب الليبي منذ أكثر من أربعين سنة والحال يقول ما أشبه اليوم بالبارحة لأن المتسلقين فى كل الثورات ينتهجون مسلك واحد فهم لايستحون من تغيير مواقفهم فى أي لحظة بل ربما كانوا أسرع من سرعة الضوء وهذا هو حالهم فى كل مكان وزمان, فبالأمس كنا نسمع ونرى أناس هم من المقربين إلى النظام بل وصلوا لدرجة التكريم وآنى لهم هذا التكريم من دون تقديم الولاء !! وليس مقصودنا هنا التكريم فقط بالشهادات كما يزعم بعض المنتقدين. فمن كرم بوزارة أوسفارة !! فهم داخلون فى مسمى التكريم فإنهم لن يحصلوا على هذه المناصب من دون أمور يعلمها جميع الليبين على الرغم من صدق بعضهم وانخداع البعض الأخر ولكن ليس من العدل أن ننصب موازين نعامل الناس فيها بطرق مختلفة كما نريد.

الذى جعلنى أذكر هذا الأمر هوالإزدواجية فى التعامل مع الذين كانوا مع النظام السابق1 ثم أيدوا الثورة وأنا هنا لا أتكلم عن الذين تلطخت أيديهم بدماء الليبين فهؤلاء يجب محاكمتهم محاكمة عادلة دون تفريق بينهم لأي سبب من الأسباب,وحيث نلاحظ ترحيب وتكبير لبعض الأشخاص !! وتخوين لأخرين كانت لهم نفس مواقف الأولين بل منهم من كان سفيرا!! وأخر كان ممثلا للنظام وبوقا له حتى قال الصحفي الأمريكي دانا ميلبانك عن سفيرليبي سابق بعد إنقلابه على القذافى
(هذا صحيح. لكن هل يصدق هذا السفير !! نفسه؟)6 ولكن هوى النفس والعصبية وغيرها من الأمراض التي تظهر مع غياب ميزان العدل الذى يتساوى فيه جميع الناس كما أمرنا ربنا عزوجل فى كتابه فقال (لقد أرسلنا رسلنا بالبينات وأنزلنا معهم الكتاب والميزان ليقوم الناس بالقسط وأنزلنا الحديد فيه بأس شديد ومنافع للناس وليعلم الله من ينصره ورسله بالغيب إن الله قوي عزيز ) [الحديد -25]

وقوله تعالى
(يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين بالقسط شهداء لله ولو على أنفسكم أو الوالدين والأقربين إن يكن غنيا أو فقيرا فالله أولى بهما فلا تتبعوا الهوى أن تعدلوا وإن تلووا أو تعرضوا فإن الله كان بما تعملون خبيرا) ) [النساء -135]

وقوله سبحانه في الآية الأخرى
(واذكروا نعمة الله عليكم وميثاقه الذي واثقكم به إذ قلتم سمعنا وأطعنا واتقوا الله إن الله عليم بذات الصدور( 7 ) يا أيها الذين آمنوا كونوا قوامين لله شهداء بالقسط ولا يجرمنكم شنآن قوم على ألا تعدلوا اعدلوا هو أقرب للتقوى واتقوا الله إن الله خبير بما تعملون ( 8 )) [المائدة -7-8]

نرجع إلى موضوع هذا المقال وهو كلام الدكتور أحمد الفقيه فى مجموعة من مقالاته ولعلي أرجع إلى أهم أربع مقالات مهمة تبين مجمل فكره وتصوره لهذا الدين ويغلب على مقالاته النقل لأفكارأستاذه الدكتور فؤاد زكريا وهو مقلد فيها جميعا. والمقالات هي (شيخان وتلفاز ودستور)2 و مقاله الأخر ( فيلسوف ورسالة)3 يبين لنا قدوته فى الحياة ومنهجه وفكره الذي يدعو له ومقاله (كم عمر الغضب؟)4 وأخيرا مقاله (مجتمع الحضارة والحرية)5

أنا هنا لست مدافعا عن أناس هم ليس بمعزل عما وقع فيه غيرهم ولكني أتكلم عن هذا المنهج الربانى الذى وصفه سبحانه وتعالى فى كتابه العزيز
(إِنَّ هَذَا الْقُرْآنَ يَهْدِي لِلَّتِي هِيَ أَقْوَمُ وَيُبَشِّرُ الْمُؤْمِنِينَ الَّذِينَ يَعْمَلُونَ الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ أَجْرًا كَبِيرًا(9) وَأَنَّ الَّذِينَ لا يُؤْمِنُونَ بِالآخِرَةِ أَعْتَدْنَا لَهُمْ عَذَابًا أَلِيمًا) [الإسراء، 9-10[

يقول الدكتور الأديب
(واهلا طبعا بالنص على ان الدين الاسلامي هو دين هذه الدولة) يرحب الدكتور بكون الدين الأسلامي هو دين الدولة حيث يقول: ولا اعتراض من جانبي اطلاقا على هذه الجملة !! لكنه يعترض كون الشريعة الإسلامية هي مصدر التشريع بقوله : ولكنني اراها تزيدا لا حاجة لنا فيه، وربما يشكل تكبيلا لارادة واضع القوانين بعد ذلك. ثم يلحقها بجملة توحي للقاري بأن هذا ليس خروج على الدين وذلك بقوله: ليس لانه يريد الخروج على الدين لا سمح الله، ولكن لان العالم يزخر بقضايا تحتاج الى قوانين لا وجود لمصدر لها في الشريعة.

ثم ذكرأن هناك قضايا لم تكن موجودة فى زمن الوحي مثل الطيران، واخرى لمرور السيارات، واختراع مثل الانترنيت وعالم تقنيات الديجتال ومجتمع المعرفة وغيرها !!

فعلا إذا لم تستحي فقل ما شئت ،فكم من رجل تكتشف بعد فترة بأنه بسيط سطحي ويظن باسخذامه بعض الكلمات والتراكيب أنه حوى العلم والأدب وأوتي جوامع الكلم وإذا بك تكتشفه فلا تجده شيئاً وهذا ما حصل للإمام أبي حنيفة رحمه الله مع الرجل الذي عليه أمارات الوقار والحشمة فقد يغلب المظهر أحياناً على المضمون8.

الذي يدعوا إليه الفقيه ليس بجديد وإنما هو تكرار لمن سبقوه فى البلاد الإسلامية الأخرى الذين فشلت مشاريعهم التغريبية وهو نفس الكلام لأستاذه فؤاد زكريا من الدعوة إلى العلمانية التى تفصل الإسلام عن أمور الحياة وبالتالي يعتقد الإنسان أنه غير ملزم بالخضوع لأحكـام الله في كل نواحي الحياة وأن الله ليس له علاقة بشؤون الحياة في غير العبادات والصلوات، فالعلمانية التي يدعوا إليها تعني رفض القوانين التي يكون مصدرها الوحي الإلهي، فهي تحل الفواحش و الربا ولحم الخنزير وسائر المحرمات الواردة فى القران الكريم. إن الهدف الأكبر للعلمانية هو جعل الأمة الإسلامية تابعة للغرب حيث جسد أولئك العلمانيون بعد سيطرتهم لمبدأهم الفاسد وهو فصل الدين عن الدولة ولقد حذرنا النبي صلى الله عليه وسلم من مفارقة القرآن فقال صلى الله عليه وسلم
( ألا إن السلطان والقرآن سيفترقان ، فلا تفارقوا الكتاب) أخرجه الطبراني في المعجم الصغير، وأورده الهيثمي في مجمع الزوائد.

يقول استاذه فؤاد زكريا فى اطاررده على الدكتور محمد عمارة عندما نشر مقالا بعنوان "الداروينية فى ميزان الإسلام"
(إن عنوان المقال ذاته يثير إشكالا: الداروينية فى ميزان الإسلام، أي أن نظرية علمية نشأت أصلا فى ميدان البيولوجيا تتعرض للاختبار والنقد بمقياس دين سماوي!!!.) وهو القائل بأن الغزو الثقافى الغربي خرافة لاوجود لها وانه لايوجد تعارض بين الإسلام والعلمانية وأن العلمانية تعرضت لسوء فهم ، وهو صاحب مقولة العلمانية هى الحل ردا على الإسلام هو الحل.

لقد صدق الشيخ مصطفى صادق الرافعي رحمه الله عندما قال
(ما رأيت فئة يأكل الدليل الواحد أدلتهم جميعا كهؤلاء فهم عند أنفسهم كالجمرة المتوقدة، لا يشبعها حطب الدنيا ولكن غرفة من الماء تأكل الجمر وهم مخذولون بإذن الله. وهم يريدون بآراءهم الأمة ومصالحها ومراشدها، ويقولون فى ذلك بما يسعه طغيانهم على القول واتساعهم فى الكلام واقتدارهم على الثرثرة، حتى إذا فتشت وحققت لم تجد في أقوالهم إلا ذواتهم وأغراضهم وأهواءهم يريدون أن يبتلوا بها الناس فى دينهم وأخلاقهم ولغتهم، كالمسلول يصافحك ليبلغك تحيته وسلامه فلا يبلغك إلا مرضه وأسباب موته!) فمن أراد النجاة فى الدنيا والفوز فى الأخرة فعليه بأن يتمسك بهدي الكتاب والسنة لقوله تعالى ( ياايها الناس قد جاءكم برهان من ربكم وانزلنا اليكم نوراً مبيناً فاما الذين آمنوا بالله واعتصموا به فسيدخلهم في رحمة منه وفضل ويهديهم اليه صراطاً مستقيما ).

إن من أعظم الجرائم التى يعمد إليها كثيرا من هؤلاء المتخاذلين في استجابتهم للشيطان هو الإقدام على تحريف الشرع المنزل من عند الله لتقرير منهاج العبودية لهم, لأنهم بفتحهم باب التحريف يكونوا قد فتحوا أبواب الشرور كلها ويصبح الإنسان فاقد للمعايير التي يتوصل بها لمعرفة الحق من الباطل والهدى من الضلال فهؤلاء يريدون لأنفسهم ولغيرهم الخروج من إطار العبودية لله وحده إلى فوضى العبوديات المتعددة لغير الله وهذا ما أحدثه أعداء الرسل من الأحباروالرهبان والكهنة وغيرهم.

د. محمود مرغم

 

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

1.  راجع رسالة محمد بن احميدة : رسالة مفتوحة إلى السيد محمود شمام إذ تبين مدى إزدواجية المعايير فى التعامل

2.  http://www.libya-watanona.com/adab/aalfagih/af090411a.htm

3.  http://www.libya-watanona.com/adab/aalfagih/af150410a.htm

4.  http://www.libya-watanona.com/adab/aalfagih/af050211a.htm

5.  http://www.libya-watanona.com/adab/aalfagih/af010410a.htm

6.  http://www.aawsat.com/details.asp?section=3&issueno=11827&article=617536&state=true

7.    من أكثر القضايا التي تبين الإزدواجية فى هذا الموضوع هوالتعامل مع قضية فتحي الجهمي و جمال الحاجي.



الموقع الرسمي للأمير محمد السنوسي

http://mohammedelsenussi.org/arabic-.html

M. Z.



New Libya News

Site: www.newlibyanews.com

Email: info@newlibyanews.com

Youtube: http://www.youtube.com/user/newlibyanews

Twitter: http://www.twitter.com/newlibyanews

Facebook: newlibyanews 

New Libya News


BIG THANK YOU

Dear Dr Ibrahim,

This is to thank you for the bottom of my heart for making our voices heard at times when it was perilously dangerous. You have been a such a ray of help to all of us.
Providing a place on the net we call home. As for me I am in spirit accompanying you to Libya, Allah will protect you and your family for all the good you achieved.
You have lifted our downhearted souls when it was most needed to do so.
I am to write to Noble Prize comments@nobelprize.org to recommend you (and encourage other readers to do the same) for your humanitarian work and dedication over almost fours decades in helping your fellow Libyans to:
be informed, to get the best of unbiased information, to be networked even when social networking so a pipe dream, and above all to get the sort of reassurance and comfort that only you know how to provide.
I am speechless my friend, I have never met you and never spoken to you face to face or over the phone but feel as If you are my true brother.
For all of the above and from all of us a BIG THANK YOU.
and finally here is the phrase I read in hospital every morning for the last 10 years and kept me in hope, I leave the readers to make the final decision: مرحبا بكم. أرجو أن تجدوا في هذه الصفحة بعض المعلومات عن ليبيا وشعبها وماضيها وحاضرها ومستقبلها. ابراهيم سعيد اغنيوه العشيبي

Ahmed Bagi (AL BAJI)



سريب فى السراديب

صفية: تى اطلع يا بو قفيطين اطلع بى بندقتك اضرب حتى رصاصة فى الهواء على هل الطيايير يلى ايخطفن فوق من روسنا طيرن حتى من على هذوبى الصناعية المكياج، اضرب حتى فوشيكة على البوارج المساطرات والمحاصراتنا على الشط، تى تو كيف بتفكنا من هل موزقو يلى ورطتنا فيه امعاك انى واصغيويرتى ؟؟

لقريد بوفلتر: خلاص خلاص القينالها حدث تاريخى ليبى مهم بنحاول نستثمره لصالحنا بيش نمشو لعرب ورفلة فى بنى وليد كان طابو ايخلونا نسكنو ضيوف شرف فى قلعة سيدى امبارك زى ماسكّنو فيها سنوات طويلة الشيخ عبد السلام الاسمر بعد مافزعوله وفكوه من يد العثمانيين قبل ماينفوه لتركيا، ويلى خلانى متحمس مليح لهل الفكرة انه يا صفية منطقة بنى وليد لاتو حتى فرد خوت اولوح ما طاح عليها بكل بكل، وعلى قول الزناتى امحمد الزناتى طيايير واجدات ايجن هاجمات من الساحل ناويات القصف لما ايفوتن ترهونة اشوى فى اتجاه وادى دينار يختفن من رادارات حلف الناتو ورصد الاقمار الصناعية والوطا اتقول ما ريتهن والسمى اتقول ما ريتهن، دورن عليهن دورن الرادارات لقوهن عرفتى وينو؟ يدهورن غادى فى مثلث برمودة. عجاييييب وتستووور على صلاح البرور.

صفية: تى غير ان شاء الله بس يقبلوك عندهم حتى راعى زى جدك يلى زرت قبره فى المناسلة بعد ماهدمت حيشانهم وشنقتلهم الوافى امبية فى عز النهار .

بوشفشوفة المقمل: تى اسكتى ياشومة توا انى شن دخلنى عطينى البلى عطينى البلى كان ميلاد حسين الفقهى جي شاورنى والا دابرنى، راهو هو المسئول هو المسئول وعطيه دعوة على كل هل هووول، ولاخر افحيج قطاع الطريق هو يلى امحاصرهم ومعيشهم فى الضيق... ولا يزال حوار الطرشان مستمراً .

يتبع .

الحاج اصميدة الوليدى الطرابلسى



سيف الإسلام، الفتى اللعوب

بي بي سي ــ في الصنداي تلغراف نطالع تقريرا بعنوان "الفتى اللعوب، ابن الديكتاتور" أعده جيسون لويس. تنشر الصحيفة ضمن التقرير صورا لسيف الإسلام القذافي يرتدي فيها ملابس السباحة ويبدو مسترخيا على شاطئ البحر، بصحبة فتيات يرتدين البكيني، أثناء رحلة قام بها الى البرازيل عام 2010. سيف الإسلام الآن في مخبأ، كما تقول الصحيفة، حيث أصبح مع والده هدفا لغارات الناتو، كما يقول معد التقرير. وكان سيف الإسلام قد سبب صدمة لأصدقائه في الغرب، ومنهم شخصيات رفيعة المستوى كدوق يورك، حين صرح بأن متشددين إسلاميين وسكارى ومستهلكي مخدرات يقفون وراء الانتفاضة في ليبيا، ولوح بعشرات آلاف القتلى و"نهر من الدماء"، حسب الصحيفة.

ومن بين أصدقاء القذافي في بريطانيا شخص يظهر معه في الصور هو مروان سلوم، محام يشغل منصب نائب رئيس إحدى شركات المقاولات التي كانت على علاقة جيدة بليبيا، وحصلت على عقود عمل هناك. ويقول كاتب التقرير إن هذه الشركة تبرعت لحزب المحافظين بمبالغ كبيرة. في صحيفة الصنداي تلغراف أيضا نطالع مقابلة مع الجنرال ديفيد ريتشاردز رئيس أركان القوات البريطانية ، قال فيها إن على الناتو تكثيف غاراته وتوسيع نطاق أهدافها وإلا تمكن القذافي من التمسك بالسلطة. وقال ريتشاردز إنه بالرغم من أن القذافي ليس مستهدفا بشكل شخصي إلا أنه لوقتل نتيجة تواجده في إحدى الثكنات العسكرية فان ذلك سيكون ضمن القواعد المرعية أثناء الغارات.



القذافي يفكر في "الانسحاب بكرامة"

بي بي سي ــ في صحيفة الأوبزرفر كتب مارتن تشولوف تقريرا بعنوان "القذافي يأمل بأنه إذا انسحب بكرامة من الحياة العامة ستتوقف الغارات على طرابلس". يقول كاتب التقرير إن القذافي يخطط لانسحاب تدريجي بحيث يضطلع في النهاية بدور رمزي، بينما يتنامى دور المؤسسات. ويأمل القذافي من وراء ذلك أن يجد حلف شمال الأطلسي (الناتو) ذلك كافيا لإيقاف الغارات الجوية على طرابلس. ويقول مقربون من القذافي إنه يدرك أن دوره انتهى لكنه لن يهرب الى فنزويلا، بل سينسحب الى الظل "ويعيش بكرامة" وانه قال انه يريد أن يحيى مثل الامبراطور الياباني أو فيديل كاسترو. من ناحية أخرى يجري إعداد مذكرة اعتقال دولية بحق القذافي، وكذلك قالت محكمة الجنايات الدولية إنها ستصدر مذكرات اعتقال بحق أحد أبناء القذافي ومدير جهاز مخابراته.



جمعة القماطى وعلى زيدان ممثلى ليبيا فى بريطانيا و فرنسا !

نعم. سيسرنى جدا لو تقرر مثل هذا الخبر و أمور أخرى بذات الأهمية , فنحن نسمع الكثير هذه الأيام عن بعض المتسلقين و الذين لا يستحون على وجوههم للقفز على المهام التى لا تليق بأمثالهم و هم لن يتورعون عن محاولة الوصول إلى مراكز لخدمة مصالحهم الشخصية السلطوية و للأثراء الغير مشروع و مواصلة فساد تعودوا عليه فى عهد الطاغية. بدون إحترام لأرواح عشرات الألاف من الشهداء الأبرار ..هولاء الشهداء لم يدفعوا أرواحهم لتحرير ليبيا حتى تكون فريسة سهلة لهولاء اللصوص الأوغاد .. وهنا نطلب من مجلسنا الوطنى توخى الحرص و البحث بكل السبل فى شخص أى من يقترح تنصيبه لأى من هذه المناصب المهمة لبلادنا خاصة فى عواصم رئيسية و فى هذا الوقت بالذات .. و لن يخفى على أحد تلك الوجوه التى رائناها على مر السنين ترافق أزلام القذافى فى شتى أنواع الفساد فى داخل الوطن و خارجه تزلفا لإستمرار تواجدهم بالخارج لخدمة أنفسهم فقط!!
فى ذات الوقت نفسه نقراء و نسمع و نشاهد على قنوات خارجية و عالمية لمناضلين لحرية الوطن , رجال شرفاء أضطروا للمغادرة و عاشوا ظروف حياتية صعبة , حتى أن بعضهم أضطر لترك عائلته , و هم كثيرون , هولاء الشرفاء أمثال د. محمد بن احميده و جمعة القماطى , هذا الرجل ألذى منذ إندلاع الثورة نراه كل يوم على قنوات عدة منها عربية و غربية تكاد تكون على مدار الساعة و كأن الله سبحانه و تعالى يزوده بطاقة لا تنضب , و كذلك السيد الفاضل على زيدان , هذا ألأنسان المناضل الجاد الرزين فى كلامه و تصريحاته .. و لا ننسى غيرهم و هم كثيرون ممن أختار العيش فى الغربة و رفض المناصب و الأغراءات , رائنا الأنسان الفاضل رفيق مدرسة النهضة , د. على الترهونى الذى ترك عمله كأستاذ جامعى بالولايات المتحدة وهب راجعا إلى بنغازى لأداء الواجب الوطنى وسيوفق انشالله و أنا اعرفه شخصيا .. رائنا جهود د. محمد بن أحميدة و توثيقاته الفذة و فضحه المنقطع النظير لمؤامرات و ممارسات الطاغية و أزلامه . .
فبالله عليكم هل عمل كل هولاء ما عملوا لمصالحهم الشخصية ؟ الجواب أكيد لا ! و عليه .. هل ستجدون من قد يكون أكثر حرصا على مصلحة ليبيا الحرة فى المحافل الدولية من هولاء الأشراف و الذين عاشوا على تلك الأراضى لفترات طويلة و هم بذلك يعون شعوبها و شعابها و يلمون بطرق معاملاتهم و سياستهم ليدافعون عن حقوق ليبيا و مصلحتها .. وأننى أشد على ما يأتى فى مقالات لبعض الأخوة مثل عبدو الليبى و غيره .. و الذين أقترحوا أسماء جمعة القماطى و على زيدان و محمد بن احميدة لحقائب لندن وباريس و برلين كل فى وقته . هذا للأمانة الوطنية و إحتراما لدماء الشهداء .. فهولاء الأشراف سيبلون بلاء حسنا فى سبيل الوطن مثلما فعلوا لسنوات طويلة وهم مبعدون قصرا عن بلادهم.
وللأنصاف هناك كثيرون , وكيف ننسى خفيف الظل برغم معاناته على أيادى اللانظام من تعذيب و ملاحقات له حتى بعد أن ترك الوطن منذ ثلاثون سنة , الأستاذ وكيل النيابة السابق فوزى العرفية . نعم فوزى المناضل , الصريح الجرئي , كثيرون يعتبرونه نشازا وغيرها من الأمور , اقول لهم أن أصابع اليد الواحده لا تتشابه , فالأهم هو مواطنته الفعلية و أنه نظيف و ليس بسارق أو بمتملق , كافح بوجه عار , مبادئيه واضحة , سهلة و يفهمها الكبير و الصغير: طلب الحياة الكريمة و الحرية فى دولة القانون و الدستور و(ما فيش حد أحسن من حد) على حد قوله و لا عبودية و تبجيل و هتافات عبودية لأنسان مهما كان منصبه .. و لا صور شخصية لحاكم فى الشوارع أو الأماكن العامة و لا صور لمنجزات لتمجيد الحاكم من خلالها , و من منا لا يتتفق تماما مع هكذا مطالب, و قد سبق لى الكتابة عنها من قبل . و لن نهتف أبدا بمثل .. بالروح و الدم نفديك يا فلان .. بل بالروح و الدم نفديك يا ليبيا .. و ليبيا فقط .. أما الحاكم فهو الموظف الأول لخدمة الوطن و المواطن و لفترة يحددها الدستور و يحاكم إذا ما أخطاء مثله مثل غيره .. و هكذا حتى لا نصنع ديكتاتورا جديد .
مثل هولاء المواطنون كانوا عضدا للثورة و مساهمين فيها منذ عقود و هم أجدر من أزلام المدمر المتطفلين على العمل السياسى الذين لا يفقهون إلا فى نهب أموال الشعب و الخراب السياسى .. و القائمة كبيرة و لكم أن تجدونها على صحف المعارضة و الأعلام .. فلا تتسرعوا يا إخوانى فى تنصيب من هو لن يكون أمينا حريصا على مصلحة الوطن أولا و أخيرا .. و له فى ذلك أولا أجر كبير عند الله ثم مرتب مقرر معروف يعيش منه .
إن هولاء الناس الذين كافحوا بوجوه عارية , هم أولى من غيرهم لخدمة الوطن بشرط أن تتحقق الكفاءة و حس المسئولية فيهم .. كذلك هناك أخرون مؤاهلون كافحوا بأسماء مستعارة لظروف أسرية قد تكون صعبة تلزمهم بضرورة التواصل الداخلى , فرفضوا مناصب ووظائف كان ثمنها التخلى عن المبادىء الشريفة التى يؤمنون بها و أكتفوا بالعيش البسيط الشريف و لو خارج الوطن , ويصبحون بذلك ألف مرة أشرف ممن تزلفوا للطاغية ليأكلوا سحتا من ثروة الشعب المقهور على أمره . و ها أنتم ترون من تزلفوا للطاغية فى السابق و هو يهينهم الأن و يدوس على كراماتهم إن هى وجدت أصلا, حين يخرج بهم عبر شاشات قنواته الحقيرة الممولة من ثروة الشعب تحت أسماء ممثلى القبائل تارة أو أعيان الشرق و غيرها من التسميات لكى يضرب بهم البعض بالبعض من شرفاء الوطن الذين يموتون كل يوم و تدمر بيوتهم و تدمر مؤاسسات الوطن أو ما تبقى منها. فألأمانة كبيرة فى رقابكم يا مجلسنا الوطنى, و نطلب من الله تعالى أن يوفقكم جميعا فى خدمة الوطن.

فتحى إبراهيم محمد



ثلاث ملاحم من حاضر بلادي

1. الكتابة بحبر الحب فوق ثرى الرمادة

أرادت لي الأقدار السعيدة أن أكون ضمن فريق يقوم بتقديم المساعدات للهاربين من جحيم العنف في ليبيا إلى التخوم التونسية المجاورة.. إختلطت مع شباب نفر من كل الأنحاء.. هذا قادم من أمريكا، وآخر آت من أروبا، وثالث من الصين، ورابع من داخل البلاد، وخامس من آخر الأصقاع.. كلهم تنادوا بدون صوت وتعاهدوا بدون موعد كي يتلاقوا في بقعة لا تتمثل على ظهر خريطة الجمهورية التونسية إلا بنقطة، ولا تطرق الأسماع إلا حين يلفها حدث جسيم.

منطقة الرمادة، ولنسمها مدينة مجازا تنام في حضن سهل واسع تحيط به أذرع جبل نفوسة الصلدة وتتنفس عليه رياح القبلي زفيرا ساخنا يتلوى على هيئة غمامة شفافة من الدخان الراكد يأبى أن يسافر مع الريح المغادرة إلى الشمال إلا بعد أن يلهب الأرض بسياط من نار.

في طرفها الغربي تصطف خيام مصنوعة من القماش الرهيف مكونة سطورا من الأشباح البيضاء المغبرة تأوي أسرا من" اللاجئين" الليبيين تبدو على سماهم علامات التعب والنصب، وتنحني أكتافهم تحت وطأة الكارثة.. تقترب منهم فتختفي أحزانهم وتبرز لك أنوفهم المشرعة التي تتغذى من قلوب مفعمة بالأمل، فتسمع عبارات وتمتمات لا ترى إلا المستقبل المشرق، وتكاد تسمع في عيونهم الأجراس تقرع منذرة بسقوط الطاغية.

فاجأتني كما فاجأت غيري قدرة الليبيين على المقاومة وجعلتني أخرج بطاقة هويتي وألوح بها كي يعرف الناس من أكون.. فاجأتني هذه الحيوية المتدفقة من شباب غير هياب كما لم تفاجئني أية حركة سابقة في بلادنا، وظننت أن التاريخ أكرمنا ورد لنا إعتبارنا بهذا الزخم الوافر، وكفانا أن نطلب أكثر.. غير أن ما رأيته في هذه البقعة من الأرض التي يتشرف بها الجنوب التونسي جعلني أشعر بأن عصر ليبيا الذهبي قد تجاوز فترة المخاض وبدأ في إظهار رأسه من رحم الزمن.

إخوتي الليبيين الأبطال.. مهما حكيت لكم عن غيرة الليبيين ونخوتهم.. مهما قلت لكم عن وفاء أبناء بلادنا.. مهما إستعنت بعبارات من القواميس، وإستعارات من كتب البلاغة فلن أستطيع أن أنقل لكم الصورة الحقيقية لما يحدث هنا.. شباب سابقوا الزهر في نضارته، ورجال سرق الزمان منهم العمر ولكنه عجز أن ينهب منهم الأمل المعشعش في الصدور كالبلابل. نساء وشابات، شيوخ وأطفال، يافعون ومسنون كلهم يكتبون بالمسك تاريخ بلادنا الحديث.. هنا ملحمة كتبها شاعر فوق الحصى حين جاء بالغذاء من أرض الخراب، وهناك قصيدة عصماء سطرتها فتاة نزعت قرطها الذي تلقته من حبيبها يوم خطوبتها ورمته في صينية التبرعات، ومن هذا الجدار تناديك لوحة لونتها عجوز بدموعها ودعواتها.

شعرت يا أحبائي بأني أصغر من أصغر طفل يضحك وهو يلاحق بالونة أهديناها له.. عدوت مع الصغار وأنا ألهث، وطرت في الهواء وأنا أشهق.. غبت في حلم الغد القادم وأنا أرى زملائي يغيبون في الزحمة، ويختفون بين الأجساد الضئيلة.

لقد عجز القذافي على هزيمة الأمة.. سرق منها قوتها ومالها ولم يفلح في إنتزاع روحها.. معسكرات أشبال وبراعم الفاتح، معسكرات السابع من أبريل، الدروس العقائدية، والتربية الفكرية، اللجان واللجان، الدورات والدورات، الروابط والرفاق.. تسميات غريبة وتعاليم مريبة.. تسميم لعقول الأطفال، وتشكيك في نوايا الكبار.. محاربة للفكر والنجومية، وقتل للمواهب والأبداع. إحتكار تام لأجهزة الأعلام والفن والثقافة، وإمتداد أخطبوطي على كل المنارات المشعة.. ملايين الدولارات أنفقت، وملايين الساعات أهدرت كي يسرق الطفل من أبيه، وتبتعد الفتاة عن ذويها.. تسفيه للدين والتقاليد، وتمجيد للفرد الكاريزماتي الأوحد... تسليط رهيب لنار الحقد والعدائية، ونفخ حثيث في رماد القبلية.. لا أراني مبالغا إن قلت أنه ما من شعب تعرض لما تعرض له شعبنا من دعاية موجهة تمجد الفرد وتستلب عقل الأمة، ورغم هذا عجز الطاغية الفرد على هزيمتنا.. خرجنا إليه كالبراعم المندسة في بطن الثرى وتشابكنا كأيادي الأغصان الوارفة ثم وقفنا في وجهه كالسنديان الثابت.

من مخيم الرمادة النائم في حضن الجنوب التونسي البطل أسمعكم مقطوعة لم يعزفها موسيقي، وأقرأ على مسامعكم قصيدة لم يقلها شاعر.. أحكي لكم عن طائر الليبو الصاعد من أتون الجحيم. ترقبوا هذا الفرخ الناهض فسوف تسمعون عنه العجائب.

علي عمر التكبالي



الوعي السياسي الليبي

تحت نظام القذافي الوعي السياسي الليبي شاهد ركود وعجز في النهضة السياسية والفكرية، وأستطاع النظام الفاسد أهمال الواقع المجتمع الليبي تحت غطاء القضايا القومية والدولية، وهكذا أصبحت طموحات وأمال الشعب الليبي أسيرة للقضايا ملك مللوك الأجرام، وفي خلال السنوات الماضية، خسرالشعب الليبي كثيراً بسب الصراع مابين الحكم والسلطة، ونظام ملك الملوك كان غير قادر على المتابعة والإبداع لا في فضائه العالمي ولا حتي في الساحة الليبية.
ثورة 17 فبرايرالمباركة أعطت فرصة كبيرة للشعب الليبي لتقريرمصيره السياسي والأقتصادي والأجتماعي، وهناك أمل كبير في تطويرالوعي السياسي ومفاهيم الحرية والديمقراطية في ليبيا الجديدة، والحكومة القادمة عليها أن تتعامل مع الشعب الليبي بكل شفافية وديمقراطية وتواضع، وأن تتعلم من تجارب وأخطاء الأنظمة العربية الحالية والسابقة. النظام الليبي الجديد عليه بأن يبادر بتغييرات جوهرية في البنيه السياسية والأقتصادية والأجتماعية، حيث أن أرتكاب أي خطاء سياسي مشابه للنظام القذافي في مبدأ السلطة على حساب مبادئ الدولة والتمثيل والمشاركة وخاصة في المرحلة القادمة سيكون لها عواقب وخيمة. يفترض علي الحكومة الليبية الجديدة إعادة تقويم النظام وأنشاء آلية متكاملة تتناول تقويم المعايير السياسية والاقتصادية والفكرية، وكيفية طرق فتح الحوارالسياسي في ليبيا.
الدولة الليبية الجديدة يجب أن تكون واضحة الرؤية وشاملة عندما تقرأي أستراتيجية سياسية أوأقتصادية، وإن فحوى هذه الرؤية تكمن في معارف وقيم واتجاهات سياسية مبنية علي أسس علمية واقعية وعقلانية، وتلك الأستراتيجيات يجب أن يكون لها تأثيرأيجابي علي حياة الفرد. الحكومة الليبية الجديدة عليها أن تتيح الفرصة للمواطن الليبي للمشاركة وتطويرالبيئة السياسية بحيث يدرك أوضاع مجتمعه ويحللها ويحكم عليها، ويحدد موقفه منها، وتدفعه للتحرك من أجل تغييرها وتطويرها. في خلال الشهورالماضية أثبت بأن المواطن الليبي له رغبة في تغييرالوضع السياسي والإحساس بالمسئولية السياسية في ليبيا، وثورة 17 فبراير خير دليل علي ذلك.
الدولة الليبية الحديثة ومؤسسات المجتمع المدني والأحزاب السياسية يجب أن تعمل علي التوجيه السياسي المباشر من خلال قنوات رسمية وغير رسمية، وأن تشجع المواطن الليبي بأكتساب الخبرة السياسية من خلال المشاركة السياسية والتعليم الذاتى عن طريق قراءة الصحف ومتابعة الأحداث. وفي هذا السياق، إن التنشئة السياسية للمواطن الليبي مهمة وتحويل خبراته ومهاراته المكتسبة فى مجال غير سياسي إلى المجال السياسي، وأسلوب التعميم يستطيع أن يلعب دورا مهما في تطويرالوعي السياسي في الساحة الليبية، وامتداد القيم الاجتماعية إلى المجال السياسي بما يفيد تأثيرالمناخ العام فى المجتمع وتكوين الوعي السياسي للأفراد. المواطن الليبي يجب أن يشجع علي ثقافة المشاركة، وأن يبتعد عن ثقافة التبعية والمحدودية، و علي الحكومة الجديدة تطويرالتعليم حيث يغلب وجود وعي سياسي لدى المتعلمين بالمقارنة بغير المتعلمين.
ليبيا الجديدة عليها أن تقوم باستيعاب كل الأكاديميين والمتعلمين الليبيين في الدخل والخارج في شتى المجالات، وخاصة في مجال التقنيات، وأن لايكون هناك أي تمييز ضد المواطنين في البلاد. أتخاذ هذه الخطوة ستعطي فرصة ذهبية للمجتمع الليبي في تطويرأفكاره، وفي نفس الوقت تسمح للأكاديميين والمتعلمين الليبيين بلأندماج مع كل شرائح المجتمع الليبي والمساهمة في التقدم العلمي والحضاري. الدولة الليبية الحديثة يلزم عليها تشجيع ثقافة المشاركة وتكوين اتجاهات إيجابية تجاه الموضوعات السياسية وسد الفجوات بين المواطنين، وأعطأ فرصة للأحزاب ومؤسسات المجتمع المدني للمشاركة وترويج الأفكارالسياسية والأقتصادية في المجتمع. في ليبيا الجديدة يجب أن يتم تأسيس مراكز للأبحاث في العلوم السياسية والاقتصادية، وبدلا من استيعاب العمال الاجانب لا بد من استغلال الكوادر المذهلة والطاقات الكبيرة في صفوف المواطنين الليبيين، وعلي الدولة أن تسن قوانين لحماية العاملة الليبية.
الدولة الليبية الحديثة عليها أن تعمل علي تيسير وصول المواقف السياسية للجماعة والأفراد، وتقديم عروض شاملة لمختلف القضايا السياسية الداخلية والعالمية، وعليها أن تشجع على متابعة وسائل الإعلام المختلفة ومتابعة الحصاد الذى تم تحصيله من خلال هذه المتابعة، وتكليف مؤسسات المجتمع المدني بمتابعة قضايا معينة والتخصص بها. المواطن الليبي يستطيع أن يعتمد علي الحوار كوسيلة لتكوين الوعي السياسي بشكل عام و بدلاًعن طريقة التلقين للتوجيه، ويستطيع أن يقوم بالاحتكاك بأصحاب الخبرة فى هذا المجال عن طريق الزيارات واللقاءات من داخل وخارج ليبيا. أيضا يجب تشجيع مراسلة وسائل الإعلام المختلفة وإبداء الرأى فى مختلف القضايا، وهذا يعد ثمرة للوعي السياسي بشكل أساسى، والمشاركة فى ورشة عمل لإعداد أوراق حول موضوعات مختلفة تستدعى رصيد الأفراد من المعارف الخبرات، وتؤدى لتبادل المعلومات ورفع مستوى التفكير وتوسيع الرؤية. الثورة الليبية المباركة أعطت فرصة كبيرة للشعب الليبي لتحديد مصيره ومستقبله، ويجب أن يكون هناك تخطيط ورؤية واضحة في تطويرالفكر والممارسة السياسية لدى الشعب الليبي، وقد تكون أولى النتائج المرجوة من هذه الثورة.

ياسين المغربي
رئيس شركة مينا للعلاقات الدولية
واشنطن،الولايات المتحدة الأمريكية
yasin.elmaghrbi@menaglobal.com
التاريخ: 14 مايو،2011

ـ ماجستيرفي العلوم تكنولوجية والمعلوماتية، الاتصالات السلكية واللاسلكية،التجارة والمالية، جامعة جونز هوبكنز، ولاية ميرلاند.
ـ ماجستيرفي التنمية الإقتصاد ية، جامعة أيسترين ميشيغان، ولاية ميشيغان.
ـ بكالوريوس في العلوم، تخصص ثلاثي في الاقتصاد، المالية، والعلوم السياسية وتركيز على الحكومة الأمريكية والعلاقات الدولية، جامعة أيسترين ميشيغان، ولاية ميشيغان.
ـ متحصل علي عدة شهادات في الاستراتيجية العسكرية، الاستخبارات المضادة، تقنية التشفير والاستخبارات العسكرية، وأمن الانتيرنت، وزارة الدفاع الأمريكية، واشنطن.
ـ شهادة أستاذ في اللغات الأجنبية ومحاضرفي شؤون الشرق الأوسط، معهد الدفاع اللغوي، وزارة الدفاع الأمريكية، واشنطن.



مارزيالي كان رفقة 3 عسكريين فرنسيين سابقين أحدهم عميل مخابرات

النهار ــ كشفت معطيات جديدة في قضية مقتل الرعية الفرنسي بيار مارزيالي، في مدينة بنغازي الليبية على يد مجموعة مسلحة تابعة للمعارضة الليبية، أن هذا الأخير كان مرفوقا بأربعة أشخاص هم في الوقت الراهن محتجزين لدى ''الثوار''، منهم صحافية فرنسية و3 عناصر سابقين في الجيش الفرنسي. وفي التفاصيل، قالت آخر المعلومات بشأن قضية مقتل العسكري السابق في قوات المظليين بالجيش الفرنسي، أن مارزيالي، قتل قبيل دقائق من موعد كان مقررا أن يجمعه مع قيادي في المجلس الانتقالي الليبي لمناقشة قضية تعاقد المجلس مع شركة سيكوبكس التي يديرها مارزيالي، لتدريب المتطوعين في صفوف ''الثوار'' وتقديم خدمات اخرى عديدة. وقالت صحيفة ''نيويورك تايمز'' امس، أن مارزيالي كان في طريقه خلال حادثة مقتله، إلى مكان كان مقررا أن يجمعه بعبد الحفيظ غوقة، احد المتحدثين باسم المجلس الانتقالي الليبي.



ثوار ليبيا يتقدمون نحو زليتن .. وقوات القذافي تفشل في دخول الأراضي التونسية

الجزيرة نت ــ صرحت مصادر للجزيرة بأن الثوار الليبيين يتقدمون غربا باتجاه مدينة زليتن بعد سيطرتهم على مدينة الدفنية، وقبل ذلك على مصراتة. في حين تصدت قوات تونسية لعناصر من كتائب العقيد معمر القذافي توغلت داخل أراضي تونس للالتفاف على الثوار الليبيين الذين يسيطرون على معبر وازن الحيوي. ويأتي تقدم الثوار باتجاه زليتن بعد قصف مكثف لطائرات حلف شمال الأطلسي (الناتو) على مواقع يفترض أنها تابعة لكتائب القذافي في بوابة الدفينة، مما أدى إلى انفجارات في مخازن للذخيرة هناك.

وكان شباب من ثورة الـ17 من فبراير في زليتن قد سيروا قافلة مساعدات موجهة لسكان مناطق الجبل الغربي. وتضم هذه القافلة -التي دخلت الأراضي الليبية من معبر الذهيبة- شاحنات تحمل مساعدات غذائية ودوائية. وقال المنظمون إن القافلة تهدف إلى التخفيف من شدة الحصار الذي يعاني منه سكان منطقة الجبل الغربي، وتأكيد وحدة الشعب الليبي بقبائله المختلفة العربية والأمازيغية، وعدم استكانة شباب زليتن رغم الحصار الذي تفرضه عليهم كتائب القذافي.



أبناء الجالية الليبية في قطر يقفون تضامناً مع بلادهم

العرب ــ نظم أبناء الجالية الليبية المقيمون في قطر أمس وقفة تضامنية مع الشعب الليبي، تزامناً مع الوقفة التي أقامها المواطنون الليبيون في مختلف دول العالم، للتأكيد على الوحدة الوطنية بين أبناء الشعب الليبي وإعلان التأييد للمجلس الوطني الانتقالي الليبي كممثل شرعي ووحيد للشعب الليبي. و شهدت الساحة الأمامية للهلال الأحمر القطري بالدوحة احتشاد المئات من أبناء الجالية الليبية الذين هتفوا «لليبيا» الحرة مطالبين القذافي بالرحيل وحقن دماء أبناء الشعب الليبي، كما رفع المتضامنون أعلام الثورة الليبية وأعلام دولة قطر وصور حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى، كما أنشدوا النشيد الوطني الليبي الجديد.

و شارك في التجمع الحاشد العشرات من الأسر الليبية التي اصطحبت أطفالها الذين أنشدوا للثورة والحرية، ورفعوا شعارات تطالب القذافي بالرحيل، وقال الدكتور سليمان بن يونس أحد المتحدثين باسم الجالية الليبية في الدوحة: إن هذه الوقفة التضامنية تعبر عن وحدة الشعب الليبي وتضامنه مع الثورة الليبية، فضلا عن إيصال رسالة شكر لقطر لمواقفها التاريخية إلى جانب الشعب الليبي. وقال الدكتور بن يونس: إن الشعب الليبي لن ينسى مواقف حضرة صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير البلاد المفدى إلى جانب الشعب الليبي ودعمه الكبير للشعب الليبي في محنته. وناشد بن يونس المجتمع الدولي الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالي كمثل شرعي ووحيد للشعب الليبي والإفراج عن أموال الشعب الليبي المجمدة ليتسنى للمجلس الوطني الانتقالي توفير الغذاء والدواء لأبناء الشعب الليبي في المناطق المحررة وكسر الحصار عن المناطق التي تحاصرها كتائب القذافي.

ونبه بن يونس إلى الواقع الصعب الذي تعيشه مدن وبلدات جبل نفوسة وخاصة بلدات «يفرن والقلعة وكلكلة» حيث تعاني هذه البلدات من الحصار منذ ثلاثة أسابيع، مما اضطر أهلها لأكل الحشائش، مناشدا المجلس الوطني الليبي التركيز على هذه المناطق والسعي لفك حصار كتائب القذافي عنها. من جهته قال الدكتور عبد المجيد شعبان أحد المشاركين في الوقفة التضامنية: إن هذه الوقفة التي تضم خليطا من الليبيين من كافة مناطق ليبيا توصل رسالة واضحة للجميع على وحدة الشعب الليبي وتضامنه مع الثورة وترد على الفتنة التي يبشر بها نظام القذافي بين القبائل.




اعتبرته محاوراً شرعياً .. وأن القذافي فقد شرعيته
واشنطن تتفادى الاعتراف بـ«الانتقالي» الليبي

البيان ــ اتجهت الولايات المتحدة إلى الاعتراف بالمجلس الذي شكله الثوار الليبيون كـ«ممثل شرعي» للشعب الليبي واعتباره «محاوراً شرعياً»، في وقت تحدث الثوار عن «مؤامرة» خفية من نظام العقيد معمر القذافي بهدف إغراق أوروبا بالمهاجرين. وأعلن مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الأمن القومي توم دونيلون ان المجلس الوطني الانتقالي الليبي هو «محاور شرعي» باسم الشعب الليبي، وان العقيد الليبي معمر القذافي فقد شرعيته. وقال البيت الأبيض في بيان: ان دونيلون التقى رئيس المكتب التنفيذي بالمجلس الوطني الانتقالي الليبي محمود جبريل على رأس وفد بغية استمرار المشاورات الوثيقة بين إدارة الرئيس الأميركي باراك أوباما وقيادة المجلس الانتقالي بشأن الأوضاع في ليبيا.

وناقش دونيلون وجبريل كيف يمكن لأميركا والتحالف الدولي تقديم دعم إضافي للمجلس الانتقالي. وأشاد دونيلون بالتزام المجلس بإجراء انتقال سياسي شامل وبمستقبل ديمقراطي لليبيا. إلا ان واشنطن لم تصل الى حد الاعتراف رسميا بالمجلس بوصفه ممثل الشعب الليبي قائلة: ان هذه الفكرة مازالت قيد المراجعة. وفيما شدد دونيلون على ان القذافي فقد شرعيته في الحكم مكرراً دعوة أوباما له بالرحيل فوراً.. قال الناطق باسم وزارة الخارجية الاميركية مارك تونر: ان جبريل ووفده اجريا محادثات شاملة في وزارة الخارجية ولكنه اشار الى عدم التوصل لقرارات سواء بشأن الاعتراف الرسمي او صرف اموال جديدة. وتحدث جبريل إلى شبكة «سي.ان.ان» وقال: ان الرسالة التي يحملها تتعلق بتوضيح بعض «المواقف المغلوطة» حيال ما يقال عن وجود عناصر متطرفة بين الثوار، إلى جانب ضرورة الاعتراف الأميركي الرسمي بالمجلس الوطني الانتقالي كممثل وحيد لليبيا.


14 مايو 2011


صمود طرابلس

يحز في النفس أن أقرأ أو أن أرى، على هذه الصفحة من هذا الموقع ، الذى أحترم رسالة وشخص صاحبه وأقدره، دون أن أعرفه أو يعرفني كتابات ،أو صور غير لائقة تخاطب مدينة طرابلس بطر يقة سلبية.
إن مثل هذه الأمور تصب في مصلحة إطالة أمد بقاء النظام الجائر ويستغله لدعايته ، إني أربأ بأبناء ليبيا الأحرار أن يتداولوا السئ من القول فيما بينهم، حيث أنه لا أحد أولى بالوطن من أحد.
أناشد كل أبناء ليبيا أن يتركوا كل منطقة من مناطق الوطن لأهلها فهم الأدرى في اختيار الوقت والوسيلة ، بحسب ما يرونه مناسبا لمشاركتهم في الثورة المنتصرة. بإذن االله.
وأختم بذكر من محكم التنزيل " ولا تنازعوا فتفشلوا وتذهب ". ريحكم
والسلام عليكم

م. م.



الممثلون للمجالس المحلية في الخليج .. خيانة عظمى للثورة ودماء الشهداء

ظهر علينا في الأسبوعين الأخيرين مجموعة من المتملقين ممن سموا أنفسهم ممثلي المجالس المحلية في المنطقة الغربية والجنوبية بداية من محمود الورفلي ونهاية بالدكتور الكيب وبن قنه و غيرهم وقد صدرت بيانات من ثوار معظم المدن في الداخل والذين يزعم هؤلاء بأنهم يمثلونهم حيث كانت الرسالة واضحة و مفادها أن هؤلاء الإخوة والأخوات "لا يمثلون إلا أنفسهم". و قد تم مخاطبة وسائل الاعلام في هذا الخصوص اشهرها الفيديو المسجل الذي بعثه ثوار طرابلس ينكرون على الكعوان ما يقوله وتمثيله لطرابلس.
حقيقة الكثير منا ممن يرى أن هؤلاء الناس الذين نصبوا من أنفسهم ممثلين للمدن المحاصرة فهم غير كفؤ لهذه المهمة ونؤكد بأنه لم يتم اختيارهم من قبل هذه المناطق و نرى أن هذه الظاهرة غير صحية بل وتهدد نجاح الثورة ومكتسباتها و ترقى إلى الاستهزاء بدماء الشهداء ... نحن نعتقد وبجزم تام بأن ثورة 17 فبراير ثورة داخلية 100% بل ان سبب نجاحها يكمن في ذلك كما ننوه بأن الثورة لا تعتمد على الليبيين المهاجرين أو المهجرين وذلك لأنه لا عذر لأي ليبي في الخارج في عدم المساهمة الفعلية في الثورة من الداخل حيث أن الأعذار السابقة والخوف من الأمن والسجن والقهر فد انتهى بعد تحرر بنغازي والمنطقة الشرقية بالكامل ومصراته والجبل الغربي ... لا عذر! ومن أراد أن يشتغل عليه بالتوجه للداخل.
رسالتنا بسيطة وقصيرة جدا .... "الرجاء كل الرجاء من هؤلاء السذج والمستغلين أن يستمروا في وقوفهم كمتفرجين ويكفوا عن استغلال الثورة ومحاولة ركوب الموجة... الثورة قامت وتقوم على أكتاف شباب الداخل الذين قدموا أرواحهم فداء للوطن في الوقت الذي يعيش هؤلاء رغد العيس تحت الهواء البارد والأكل الراقي ثم بأتوا ليستغل هؤلاء الموقف لتسجيل أسمائهم أو لالتقاط صور تذكارية للاحتفاظ بها في البوم صورهم"
كما يرجى العلم بأن هؤلاء الذين اجتمعوا في ابوظبي والدوحة ومن ثم ذهبوا إلى بنغازي معروفون بأنهم أكبر انتهازيين بشهادة الأشهاد و قد استلموا كل شي بالبلاش بداية من الأكل والشراب إلى تذاكر السفر إلى الفنادق كل شي على حساب دولة قطر ... واعتقد أنه من الأجدر بهم أن يوجهوا هذه الفلوس إلى أعمال الإغاثة إلى أهلنا المشردين في مخيمات رمادة وذهيبة وتطاوين.
الرجاء كل الرجاء من هؤلاء الكف عن استغلال الثورة وإن لم يفعلوا فيكونوا في أول قائمة العار وسيتم التعامل معهم وكما قال أحد الثوار ... "بس خلينا نتموا المهمة الأولى وهي تصفية القذافي وبعدين نلهو بيهم".

عمر م.



قائمة العار في زوارة

الاشخاص الاتية اسماؤهم يتعاونون مع نظام القدافي ودلك بارسالهم المهاجرين الغير شرعيين لاوروبا من زوارة :
1 عبدالباسط الطابوني
2 اسامة القروي
3 رمزي القروي
4 سعود عصارة
5 هشام غريبه
6 حافظ الطويني
7 محمد الطويني
8 عبد الرؤؤف ابوعجاجه
و ساوافيكم بالمزيد عند حصولي على الاسماء.
النظام الوسخ سينتهي و العملاء سيكون حسابهم عسير قضائيا و اجتماعيا و ان غدا لناظره لقريب.

اكاكوس زواره



عبد القادر ادغيم ... نموذج لما تحتاجه ليبيا الآن و لاحقاً من رجال

علمتنا الاحداث ان هناك رجالُ مخلصين يعملون بصمت , يقدمون التضحيات تلو التضحيات بتجرد شديد من اجل المصلحة العامة , لا يسعون الي مصالح شخصية , هؤلاء الاشخاص لا يهمهم كبر ولا صغر و لا اهمية الادوار التي يقومون بها طالما انها تخدم القضية و الوطن .
عبد القادر ادغيم كان له الحضور الرائع و المتميز و العفوى و الجاد منذ منتصف سبعينيات القرن الماضي الي ايامنا هذه و نحن في خضم انتفاضة 17 فبراير المجيدة . و استمر هذا المناضل فى نهجه هذا المعارض الصامد العنيد في مقارعة نظام القذافي , فخاطر بحياته و غامر بإستقراره متنقلاً من دولة الي اخرى حاملاً هموم الوطن فوق ظهره , فجزاه الله عنا كل الخير , و ما احوج بلادنا في هذ الوقت لمثل هذا الجندى المجهول.
انني كلي ثقة ان وطننا العظيم يعج بالاف من الابطال المغاوير الذين يناضلون في الخفاء , مضحيين بأنفسهم لينعم الغير بليبيا الخير و الامان و النماء , انني كل ثقة ان مدن و قرى هذا الوطن الغالي ملىْ بأمثال هؤلاء المغاوير الصامدون و العاملين في الخفاء , يبتغون الاجر من الله و الرضاء منه اولاً و اخيراً .
ان مرحلتنا الراهنة و ما ستتلوها من مراحل لاحقة تحتاج لامثال هؤلاء الصناديد و الجنود المجهولين , حتي يتسني لليبيا ان ترسو علي شاطىء الامان و لينعم كل ليبي و ليبية بحياة كريمة هانئة , تصان فيها الحريات و تُحفظ فيها الحقوق , و تُرد فيها كرامة الليبيين التي دوست من قبل القذافي و هذا الذى نرجوه جميعاً اسئل الله سبحانه و تعالي ان يحقق لنا نصر قريب مؤزر , و ان يحفظ ليبيا و شعبها من كل مكروه .

سالم صهد
طالب سياسة واقتصاد ـ الامارات



مؤسسة البيان

تعلن مؤسسة البيان عن افتتاح فرع مدينة مانشستر ، وتهيب بكل من له القدرة لتقديم يد المساعدة ، اعضاء هذه المؤسسة يشهد لهم بالخبرة فى هذا المجال ، النزاهة والامانة والاخلاص فى العمل شعار المؤسسة .
قامت مؤسسة البيان فرع مانشستر بارسال مندوب لها الى الحدود الليبية التونسية للتنسيق ومعرفة احتياجات النازحين والمقيمين داخل جبل نفوسة والزنتان وكافة مناطق الجبل .
من خلال تقرير مندوب مؤسسة البيان الى الحدود الليبية التونسية معبر ذهيبة ، تم تحديد بعض الاحتياجات وتم ارسال بعض المساعدات وهى فى طريقها الى مستحقيها ، وسوف تعمل المؤسسة باذن الله لتوفيرالمزيد ، بعد مد يد العون لهذه المؤسسة التى هى منكم واليكم .
مؤسسة البيان فرع مانشستر لها القدرة بفضل الله على استقبال كل انواع التبرعات ، كما تهيب المؤسسة الى كل من يهمه الامر للتقديم ما تجود به نفسه ، نستقبل كل انواع التبرعات النقدية وغيرها مثل :
ملابس ، احذية ، لعب الاطفال ، ادوات مدرسية ، مواد غدائية ، مستلزمات طبية.
اخوانكم فى الجبل فى امس الحاجة لسيارات دفع رباعى "بنزين " مطلوب اكثر من 10 سيارات .
قال تعالى : هانتم تدعون لتنفقوا فى سبيل الله فمنكم من يبخل ومن يبخل فانما يبخل عن نفسه والله الغنى وانتم الفقراء وان تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا امثالكم .

AL BAYAN FOUNDATION, Reg . No: 1128083
MANCHESTER BRANCH, 159 Upper Charlton Road, M167RQ
TEL/ FAX : 01612263703
Mobil: 07411049892, 07832905014
E-mail , Albayanfoun@hotmail.com
For single donation please make all cheques payable to :
AL BAYAN EDUCATION FOUNDATION

OR

DIRECT BANK DONATION
ISLAMIC BANK OF BRRITAIN
SORT CODE: 30-00-83
A/C NAME: AL BAYAN
A/C NO: 01060901



إعلان عن تأسيس حزب سياسي : حزب الحرية والعدالة

بسم الله الرحمن الرحيم
"وأمرهم شورى بينهم"
إعلان عن تأسيس حزب سياسي
(حزب الحرية والعدالة )
بفضل من الله وتوفيقه وإيمانا مني في حق الشعب الليبي بتقرير مصيره ومشاركة كل أفراده في العملية السياسية.
أعلن أنا الدكتور جمال الصادق خليفة حريشة المستشار بالجراحة العامة وجراحة الأورام عن تأسيس حزب الحرية والعدالة.
يهدف الحزب إلى إنشاء دولة ديمقراطية نظامها العدل والمساواة لكل الأفراد وضمان حقهم في حرية التغبير والعيش الكريم والإقتراع الحر.
إنشاء مؤسسات إعلامية وقضائية مستقلة ويكون الدين الإسلامي مصدر التشريع ولغته اللغة العربية.
فعلى كل الإخوة والأخوات الليبيين والليبييات أينما وجدوا الراغبين في الإنضمام أو الإستفسار مخاطبتي على البريد الإليكتروني :
Jamal.harisha@ngh.nhs.uk
jamalharisha@live.co.uk
أو الفيس بوك
Jamal Harisha
او على رقم النقال
0044 7764 249 875

عاشت ليبيا حرة. المجد للثوار . الجنة بفضل الله لكل الشهداء
والحمد لله رب العالمين

أخوكم
د. جمال حريشة
الأحد 8 مايو 2011



 

صدامات بين موالين للقذافي ومعارضين له في اوتاوا ـ كندا

أ. ف. ب. ــ اوتاوا : اندلعت صدامات الجمعة امام السفارة الليبية في اوتاوا ( كندا ) بين متظاهرين موالين للزعيم الليبي معمر القذافي وآخرين معارضين له اصيب خلالها متظاهر وشرطي بجروح بسيطة، بحسب مشاهد بثتها قنوات التلفزة. ورفع المتظاهرون المناهضون للقذافي لافتات كتب عليها "42 عاما كفى"، في حين رفع الموالون للقذافي صورا للزعيم الليبي ولافتات كتب عليها "اوقفوا القصف" و"ارحلوا عن ليبيا". واندلع شجار بين المتظاهرين المعارضين للزعيم الليبي وكانوا بالعشرات واولئك الموالين له وعددهم اقل من ذلك بكثير، الا ان عناصر الشرطة الذين كانوا يواكبون المتظاهرين تدخلوا بسرعة وفضوا الاشتباك. وادى الشجار الى اصابة متظاهر من الموالين للقذافي بجروح طفيفة تلقى على اثرها العلاج في مكان التظاهرة داخل سيارة اسعاف، تماما كشرطي اصيب ايضا بجروح بسيطة، بحسب مشاهد بثتها قنوات التلفزة المحلية منتصف النهار.


مجموعة قليلة من حملة أعلام القذافي في العاصمة الكندية في مواجهة مجموعة كبيرة من حملة أعلام الأستقلال
C. B



مظاهرات الجالية الليبية ليفربول 7/5/2011

قامت الجالية الليبية والطلبة بمدينة ليفربول بريطانيا بمظاهرة امام مبنى BBC وسط المدينة وذلك للتنديد بمقتل الصحفيين وجرائم القذر اف فى ليبيا والمطالبة باسقاطه ولايسعنا الا ان نشكر كل من ساهم فى هذه المظاهرة علما بان بشائر النصر انشاالله اصبحت قريبة جدا وسيفرح الشعب في ليبيا بهذا النصر :
http://www.youtube.com/watch?v=ubq2QUynJN0


عمر البرعصى



ليبيا بلادي بلادي حبي وأرض أجدادي

فرصة تاريخية لليبيين لينعموا بعشق الوطن رغم هذه الأيام العصيبة, و حبك يا ليبيا ليس حكرا على شخص او قبيلة او مدينة و لكن وجب على كل مواطن انسان. ليبيا المظلومة و المغتصبة تكسر القلوب و ترنوا لها الأعين توقا لرؤيتها بالثوب الجديد ثوب ليبيا الأحرار و نعيم الحرية وبعيدا عن الكذب والبهتان . بلادي عانيتي من ظلم الأتراك, و ظلم الطليان, و ظلم أهل البلد الذي كان أشد و أدمى وأمر من العلقم. و ها هي ليبيا الإباء ترفع الهامة و تضرب بيد من حديد رأس كل خوان اثيم و عبدا للقذافي اللئيم, و تلبس شهداءها ثوب سندس من لدن إله عزيز مقتدر. آهات امهاتنا و صرخات اطفالنا و دماء احبائنا غدت و غدت وطنيتنا و قتلتنا حبا حبا فيك يا ليبيا الكبرياء. بنغازي مهجتي و طرابلس فؤادي , مصراته و الزنتان عيناي الحبيبتان, يفرن والزاوية حياتي ووجداني, البيضاء و زوارة تسري عشقا في عروقي و كل مدنك هامت بها القلوب صبابة و هيام, و كل حبة تراب في وطني لا يزنها جبل من ذهب , تلك هي ليبيا وطني الحبيب مهجتي و فؤادي و عيناي الحبيبتان. صبرتي في انتظارنا و طبعك هو الصبر و الوفاء وها قد عدنا من بعيد لنبعد ذلك الغول العتيد عدوك و عدونا, ملك ملوك المجرمين و القساة.
وقف عليها الحب شدت قيدنا *** أم أطلقت للكون فينا مشاعرا
وقف عليها الحب ساقط نخلها *** رطب جنيا ام حشيفا ضامرا
وقف عليها الحب أمطر غيمها *** أم شح او نسيت حبيبا ذاكرا

علي الورفلي



 

حقائق مريعه عن بداية انتفاضة طرابلس الجريحه 

تسجيل صوتي من شاهد عيان

 

قبل ان اترككم لتستمعوا الى شهادة شاهد عيان، اود ان اوضح للجميع بعض الحقائق بخصوص بداية احداث انتفاضة طرابلس والتي لم تصل تفاصيل اخبارها الى الكثير من الليبيين في المدن الأخرى وادى ذلك الى ظهور بعض الأصوات الحقوده التي تحاول النيل من اهل طرابلس في محاوله يائسه لزرع بذور الفتنه والفرقه... لذلك اوجه رساله الى كل المغرضين ومن يشككون ويطعنون في وطنية وشجاعة اهل طرابلس العريقه وثورتهم على الطاغيه القذافي وينفثون بسموم الجهويه والتعصب والفتنه لمآرب خبيثه في نفوسهم،...لهؤلاء اقول ايها الجهال (مهما حملتم من شهادات والقاب)، ايها الحاقدون (مهما تغنيتم بالوطنيه)، لماذا كل هذا التهجم وكل هذه الإفتراءات الباطله على طرابلس الخير والكرم والأصاله...طرابلس ليست شراً وحاشاها ان تكون عاراً... بل انتم الأشرار وانتم العار على ليبيا ايها المرضى بداء الجهويه والحقد... طرابلس الأصيله التي احتضنت الجميع من كل المدن الليبيه، ليست القذافي الخبيث، فما ذنب اهلها في وجود  طاغيه بينهم دخيل عليهم اغتصب مدينتهم بالقوة واحكم مخالب قبضته عليها ليبني فيها امبراطوريته الغجريه، فكبلها وشوه سمعتها واستباح حرمتها ودنسها واستحوذ على خيراتها هو وعائلته وآله واعوانه وجعلها ترعه لكل من هب ودب...فيا ايها اللئام، ايها المندسون يا من تمتليء صدوركم بالغل والحقد، موتوا .بغيظكم، فليبيا وحده وطنيه دونها الموت وطرابلس جزء لا يتجزأ من ارضها الطاهره.

لقد انتفضت طرابلس الصامده وضواحيها الباسله بكل شجاعه وحماس كغيرها من المدن الليبيه الأبيه منذ يوم 17 فبراير ولأيام متتاليه وخرج رجالها ونساءها شيباً وشباناً عزل من اي سلاح وضحوا بأنفسهم وهم يكبرون ويهتفون بسقوط الطاغيه وبحياة بنغازي بالرغم من ان القبضه الحديديه عليها كانت اكثر وافظع بكثير من غيرها من المدن ولكم ان تتخيلوا مدى سرعة تواجد وشراسة ودموية كتائب وميليشيات ومرتزقة القذافي التي زرعها في قلب المدينه وبين احيائها وضواحيها وزودها بأعتى انواع الأسلحه لقمع هؤلاء المتظاهرين العزل وبدون هواده.

نعم لقد خرج اهالي طرابلس وضواحيها تضامناً مع اخوانهم في بنغازي ومدن الشرق والغرب فقوبلوا بكل وحشيه بوابل من الرصاص الحي والمضاد للصواريخ فسقط منهم المئات في مذابح بالساحه الخضراء وفشلوم والضهره وسوق الجمعه والهضبه وتاجوراء وغيرها من الأحياء...الجثت كانت في كل .مكان ولم يستطع احد اسعافهم.

اي نعم 522 شهيد على الاقل ممن تم رصد جثتهم بالمستشفى سقطوا في غضون 3 ايام فقط بالإضافه الى العشرات من الجثت التي بقت في الشوارع من شدة القصف وتم انتشالها من قبل كتائب القذافي واختفت تماماً، ناهيك عن آلاف الجرحى منهم من تم قتلهم بكل وحشيه عندما سقطوا بالشوارع او تم دهسهم بالسيارات ومنهم حالات خطيره تم اسعافهم الى المستشفيات ولكن تم ملاحقتهم وقتل بعضهم بل تم ايضاً سرقة الكثير من الجثت تحت تهديد السلاح ... ولعلمكم ان مستشفى الخضراء في طرابلس وضع خلال تلك الأحداث حصرياً لإسعاف ومعالجة جرحى ومؤيدي القذافي. اما الجرحى من المتظاهرين الذين نقلوا هناك فكثيراً منهم اما ان تم تصفيتهم من قبل مليشيات ومرتزقة القذافي او انتشلوا ونقلوا الى اماكن مجهوله لا احد يعرف مصيرهم حتى الآن ...ولهذه الأسباب وخوفاً من القبض عليهم، بقى الكثير من الجرحى في بيوتهم فمنهم من توفوا لاحقاً متأثرين بجراحهم ومنهم من بقوا يعانون آلام مبرحه والله اعلم بحالهم. ولعلكم سمعتم بقتل دكتوره ليبيه كانت تدهب لبيوت الجرحى لتسعفهم فأوشيّ بها اصحاب السوء (وما اكثرهم) فلاقت حتفها على ايدي مليشيات القذافي وغيرها الكثيرون ممن

 اختطفوا او تعرضوا للتهديد والمضايقه لا لشيئ الا لأنهم قاموا بإسعاف الجرحى سراً في بيوتهم ومنهم من منعوا تحت تهديد السلاح من إسعاف الجرحى في المستشفيات واجبروا على إهمالهم.

ليس هذا فحسب بل قامت مليشيات القذافي باختطاف واعتقال آلاف من الرجال من مختلف الأعمار اغلبهم من الشباب وكذلك اطفال وعائلات بأسرها تعرضوا للخطف والتنكيل والإعتقالات والإعتداءات لمجرد الإشتباه بهم كمناهضين للقذافي او ان افراداً من اسرهم خرجوا  للتضاهر ضد القذافي...وبناءاً على ما جاء في تقرير منظمة حقوق الإنسان الليبيه، فانه في خلال اسبوعين فقط من الإنتفاضه، بلغ عدد الشهداء في طرابلس حوالي 3 آلاف شهيد من مجمل 6 آلاف شهيد على مستوى ليبيا كلها (اي ان نصف الشهداء كان في طرابلس).. اما اخر االتقارير من طرابلس فتشير الى ان عدد المعتقلين او المفقودين وصل إلى حوالي 35 الف.

ومن هول المصاب ايضاً ان نساء طرابلس وفتياتها الطاهرات لم يسلمن من بطش وتنكيل كتائب ومرتزقة السفاح القذافي الأنجاس تطبيقاً لنداءه حينما أصدر أوامره لضباطه قائلا: "اقتلوا.. دمروا.. اغتصبوا"...اي نعم هكذا قال لهم كما نُقل عن موسى كوسا وزير خارجيته المنشق على لسان السيد شلقم...واني والله قد تألمت وانتابني حزن وغضب شديد عندما سمعت ما قاله الشاهد (المرفقه شهادته اسفل) بأن نحو 400 إمرأة في مدينة طرابلس قد اغتصبن في الأيام الثلاثه الأولى فقط منذ بداية الإنتفاضه وهذا ما اكده طبيب ليبي للشاهد حسب ما قال...وما فجيعة الأخت ايمان العبيدي الا دليلاً شاهداً على مدى الوحشية والانتهاكات التي تتعرض لها نساء وبنات طرابس وغيرها من المدن اللاتي لا حول لهن ولا قوة على أيدي كتائب القذافي ومرتزقته الأفارقه...ايعقل ان يحدث هذا في ليبيا. اقسم بالله اني ارتجف بمجرد التفكير فيما حدث لهن وحسبنا الله ونعم الوكيل.

يجب ان يعلم الجميع ان اهل طرابلس ليس لديهم السلاح ليقاوموا به قوات القذافي بأسلحتهم المتطوره ...ولم يساندهم وينضم اليهم احد من قوات الأمن او الشرطه او الدعم المركزي كما حصل في مدن الشرق بل بالعكس كانوا ادوات لقمعهم وارهابهم طيله الثلاث شهور الماضيه وهم محاصرون بين كتائب القذافي ومرتزقته الذين كانوا يجوبون الشوارع ويطلقون النار عشوائياً على الناس والبيوت والعمارات وقناصته المنتشرون فوق اسطح المباني والمندسين من ازلامه ولجانه الثوريه الذين اكتظت بهم احياء طرابلس وضواحيها.  معظم هؤلاء السذج المأجورين هم من الموالين للقذافي من قبائل سرت والجنوب ومن قبيلته واقاربه وافارقه منحت لهم الجنسيه الليبيه فأصبحوا عبيداً له...غالبية هؤلاء الرعاع استوطنوا بطرابلس منذ السبعينات واستولوا على ممتلكات الناس بالحرام وتقلدوا المناصب الحساسه في التعليم والصحه والأمن والصحافه والأوقاف والخارجيه وغيرها وهم جهال لا يفقهون من العلم والسياسه شيئاً ومنهم من لهم  سوابق في القتل والتنكيل بخيرة شباب طرابلس. العديد من هؤلاء السفهاء وغيرهم من المتملقين والمنتفعين (ولا نزكي منهم من ينحدر من اسر طرابلسيه عريقه وهم قله اغوتهم الشياطين فباعوا ضمائرهم وراء المكاسب الماديه).، هم من يتجسسون على العباد وينكلون بهم او ينافقون بخروجهم في مظاهرات مؤيده للسفاح في سبيل مصالحهم الشخصيه...هذه الفئات لا تمثل اهل طرابلس وسكانها الشرفاء يتبرأون منهم.

كلمه اخيره لمن كثرت نداءاتهم ونصائحهم لأهل طربلس بأن يثوروا ضد الطاغيه ولسان حالهم يقول "انتم نيام ومتواطؤون مع القذافي"... اقول لهم نيابة عن  اهلي الصامدين في طرابلس وضواحيها ...كفايه بالله عليكم من الهمز واللمز فأهل طرابلس الشرفاء لا تنقصهم الشجاعه وليسوا بحاجه للنصائح المُلغمه فلقد وصل بهم الإحتقان ذروته وفقدوا عشرات الآلاف من ابناءهم بين قتيل وجريح ومعتقل ومخطوف وخيم الرعب والحزن في قلوبهم واصبحت حياتهم كالجحيم من هول ما الم بهم من مصاب...اهل طرابلس الجريحه ادرى بظروفهم فلقد تيقنوا الدرس جيداً بأن الخروج في مظاهرات سلميه بدون سلاح وعدة هو الإنتحار بعينه... اهل طرابلس لم يهنوا ولم يستكينوا منذ بداية الثوره فهم يدبرون امورهم ويرسمون الخطط بحكمه ويهيئون انفسهم رجالاً ونساءاً لتحرير طرابلس وها نحن نشاهد بوادر هذا التحرك يومياً وسوف يتحينون الفرصه الحاسمه في الوقت المناسب للضربه القاضيه على هذا الورم القذافي الخبيث ملك ملوك الشياطين والسفاحين واستئصاله من الجذور وتطهير ليبيا من رجس ونجس هذه العائله المشؤومه ...فساندوهم وادعوا لهم وما النصر الا من عند الله.

 

فيما يلي تسجيل صوتي باللغه الإنجليزيه لشاهد عيان كان متواجد خلال احداث طرابلس في بداية الإنتفاضه عثرت عليه بالصدفه. ليست هناك معلومات عن  هوية المتحدث ولكني اعتقد انه طبيب اجنبي او ربما كان احد اعضاء طاقم طبي لإحدى فرق الصليب الأحمر او السفن الأوربيه التي اتت لنقل رعاياها...وقدقمت بترجمته الى العربيه كما هو موثق اسفل رابط الفيديو

Gaddafi Libya Revolution.  The Truth From Tripoli : http://youtu.be/UV7U38l1Shs

 

الترجمة

كان هناك اطلاق للنار في جميع الأوقات وكانوا يصدرون تأشيرات  للأشخاص المصابين بإصابات بالغه ولكن المشكلة هي ان السلطات الليبية لا تسمح بإخراجهم من البلاد...وزارة الصحة وهي الوزاره الرسميه التي لها الصلاحيه في السماح لنا بالدخول والخروج، منعتنا من اصطحاب أي مواطن ليبي معنا. استنتجنا الآن أن هناك سفن مجانيه لإخراج المواطنين الألمان. والمشكلة (وعليك أن تدرك هذا حقاً)، أنه عندما القوا مؤتمر صحفي  لموجز اخبار ما جرى من احداث بعد ظهر اليوم، كانت مدينة طرابلس منطقة حرب

القذافي أو أتباعه هم حقاً من يروعون المدينة. كل شخص ليبي يتحدث إلى وسائل الإعلام، او يتحدث إلى الدبلوماسيين يتم اعتقاله أو اختفاؤه أو قتله حالاً. إمرأة (اسمها ليلى) تحدثت الى القنصل الألماني على ما كان يحدث في جانبها من المدينة وكانت تتحدث على الهاتف من شقتها ومنذ ذلك الحين لا توجد أنباء عن أين

هي أو ماذا حدث لها. جهاز الأمن قوي جداً والأمر المثير للاهتمام للغاية هو انه في بعض الأجزاء من المدينة، شبكة الهاتف المحمول تعمل بشكل جيد جداً، وفي اجزاء اخرى من المدينة التي، دعونا نقول ليست ودية مع القذافي، الهاتف والنظام الكهربائي، والنظام المحمول موقوف تماماً.


 

س : أخبرني عن العربات العسكرية التي دهست الجثث ثم ماذا عن الأم؟ 

.كانت الأم تحاول معرفة أين نقلوا جثة ابنها

 

س : هل هذا في طرابلس او جنوب طرابلس؟

رأيت أيضاً ان اشخاصاً عسكريين يأخذون الجثث ويضعونها في شاحنات. الناس الذين حاولوا منعهم (من اخذ الجثث) تعرضوا للضرب رأيت ذلك بأم عيني، كانوا يقومون بتطهير الشوارع من الجثث والمشكلة هي ان لا أحد يعلم أين يتم نقل هذه الجثث وماذا يفعلون بهم وبالنسبة لي كنت مستغرباً تماماً في تلك اللحظة

 .لأنه من المهم جداً للناس الإحتفاظ بالجثث لدفنها بصورة لائقه

 

س : لقد كنت قادراً على تقديم معونات طبية الى المستشفى العام، أليس كذلك؟

نعم، وهناك بعثات أخرى اثنين منها كانت متجهة الى بنغازي وصلت منذ حوالي 4 ساعات وأخرى في اتجاهها إلى طبرق مع سفينة تابعة للبحرية الألمانية وهي ذاهبه الى هناك لاجلاء الرعايا ومن أجل جلب مواد طبية الى الداخل... والمشكلة هي أن جميع موظفي السلك الدبلوماسي في طرابلس قد نصحوهم بعدم الذهاب إلى مقر السفارة وقال وزير الداخلية للدبلوماسيين في طرابلس أن الرعايا الأجانب ليسوا في امان بعد الآن (وكان ذلك منذ يومين ماضيين ومنذ ذلك الحين ليست لديهم اي أخبار)... ولكي أكون صادقاً تماماً، فإنهم في التلفزيون الليبي (على حسب ترجمة شاب صغير لبعض ما كنت أشاهده)، يقومون حقاً .بتحريض الناس

 

س : من هم؟

التلفزيون الليبي (تلفزيون الدوله)، يحريض الناس على مطاردة الأجانب، لقد اخذوا هاتفي المحمول ودمروه، ودمروا الهواتف المحمولة لكل واحد منا. انهم لا يريدون لأي معلومات ان تخرج من البلاد والحقيقة ان ما رأيناه في الطريق الى المطار في الصباح، كانت مطاردة العمال المصريين والتونسيين الذين حاولوا الفرار الى غرب البلاد. لقد رأينا قوات الأمن تقبض عليهم، وتربط اذرعهم على صدورهم ويدفعون على شاحنات انطلقت بهم فيما بعد دون ان نعرف الى اين وكانوا حقا ينتقون الناس على حسب لهجتهم العربيه، لمعرفة ما اذا كان  الشخص ليبي او مصري او تونسي، وقال لي المترجم الذي كان معي انهم فعلا يختارون الأشخاص ويروعونهم جميعاً، واستطيع ان اقول لكم وهذا فعلاً هو الواقع، أن اي شخص يتصل بوسائل الإعلام من داخل أو خارج طرابلس يتم .التخلص منه، الناس فعلا خائفون والأوضاع في طرابلس عندما غادرنا هذا الصباح حوالي الساعة 9 بالتوقيت المحلي كانت فوضى حقاً.

 

س : كيف تصف مدينة طرابلس وخارج المدينة؟ 

خارج المدينة، مثل بيروت في الثمانينات. وسط مدينة طرابلس، هناك بعض المبانى الرئيسيه التي اتلفتها النيران وهناك بعض الأشخاص الموالين للقذافي بالأوشحة الخضراء والقبعات الخضراء والسترات الخضراء يقومون بدوريات في الشوارع، ومدججين بالسلاح. لقد حاولوا ان يعطوا الانطباع بأن الحياة .طبيعية بعض الشيئ، ولكن وسط مدينة طرابلس كان مثل مدينة الأشباح، ولا ترى اي شخص في الشارع

عندما ذهبنا من مقر السفارة صوب وسط المدينة هذا الصباح ، كانت هناك العديد من السيارات المحترقه ونقاط التفتيش ولكن في بعض الأحيان تكون نقاط التفتيش لتسيير حركة المرور، وأحياناً نقاط تفتيش من جنود الجيش وكان من الصعب جداً فرز من هو على كل جانب، فنقاط التفتيش هذه متناثره بكتافه في المدينة كلها فهناك نقاط التفتيش العسكرية، نقاط التفتيش التابعه للقوات المسلحة وايضا نقاط تفتيش من المتظاهرين الموالين للقذافي. وقد اوقفنا مرتين من قبل هؤلاء المتظاهرين وكانوا سعداء للغاية بأننا كنا في الداخل لنرى ما يحدث (اعتقد ان المقصود هو رؤيه هؤلاء السذج وهم يهتفون للقذافي) المشكلة هي أن .القوات الرسمية الليبيه لم يكن لديهم أي احترام للصليب الأحمر والهلال الأحمر وسيارات الإسعاف والدبلوماسيين، لقد فقدوا صوابهم تماماً

هذا المساء، كانوا في الواقع متخوفون ويخشون حدوث مواجهة كبيرة في مدينة طرابلس وما حولها، وممكن لهذا السبب طلبوا منا المغادرة فوراً لان الوضع في طرابلس نفسها آخذ في التدهور لدرجة ان العديد من السفراء غادروا البلاد... واضطر سفير دولة قطر إلى المغادرة بسبب ما تبثه قناة الجزيرة من اخبار.كانت سيئة للغاية في نظر الحكومة... فقالوا له إن لم يغادر فإنه سوف يقتل، فغادر.

 

س: ما هي وكالات الأنباء الرئيسية هناك؟

حسناً ،الجزيرة غادرت منذ 3 أيام ومازال لديهم بعض المراسلين من السكان المحليين ولكن في الواقع هؤلاء الناس مختبئون... رويترز موجوده هناك لكنهم يقومون بالتسجيل فقط وإخفاء جميع الأشرطة لما حدث بعد القتال. أيضاً وكالة ا ف ب متواجده باستمرار هناك، على خلاف ذلك لا أحد ونحن نعلم أن مكتب .العربيه قد هوجم منذ يومين ودمر تماماً، وطرد طاقمه من ليبيا.

 

س : اخبرني عن الضحايا، كم كان عددهم؟

مهمتنا كنا نعد الضحايا وقد بلغ عددهم 522 جثة، وهذا ما تمكنا من رؤيته وانا شخصياً شاهد على ذلك. والضحايا، كانوا أكثر بكثير من ألف كان هناك الآلاف  .من الجرحى معظمهم لم يتم اسعافهم لأنهم كانوا يخافون جداً من الخروج. الإصابات كانت كسور في الأذرع، وجروح ناتجه عن إطلاق العيارات الناريه .وكانوا قد تعرضوا للضرب بشيء ما، وكان هذا مخيف جداً وكانت هناك بعض العصابات يجرون في الشوارع ويضربون الناس.

 

س : هل يمكن أن تخبرني عن ضحايا الاغتصاب، كم ضحيه رأيت؟ وهل هناك أي اطفال؟ 

لقد تحدثت شخصيا إلى 25 إمرأة وهناك طبيب اخر، لا استطيع ذكر اسمه، قال لي انه ورفاقه كانوا قد رصدوا نحو 400 إمرأة في مدينة طرابلس، اللواتي اغتٌصبن في الأيام ال 3 الماضيه.

 

عبدو الليبي

13-5-2011

 


Video : Brookings Institution Discussion on the Future of Libya

The interim Prime Minister of the Libyan opposition expressed the hope that Moammar Gadhafi’s regime could fall apart within weeks. Mahmoud Gibril Elwarfally also said Gadhafi’s frozen assets are desperately needed by the opposition in order to address humanitarian needs. He spoke at the Brookings Institution in Washington one day after meeting with members of Congress.

c-span.com/Events/Discussion-on-the-Future-of-Libya

M. Z.



محمود جبريل : غياب القذافي شرط لقيام دولة ديمقراطية

المرده ــ اعتبر رئيس المكتب التنفيذي ومسؤول العلاقات الخارجية في المجلس الانتقالي الليبي محمود جبريل إن غياب الرئيس الليبي معمر القذافي وعائلته عن المشهد السياسي "شرط لقيام دولة ديموقراطية في ليبيا". وأعلن في حديث إلى قناة "الحرة" إن مغادرة القذافي الحكم وليبيا من دون محاكمة "أمر قابل للتفاوض من أجل حقن دماء الليبيين". وعمّا إذا كانت المعارضة الليبية تؤيد عملية عسكرية لقتل القذافي قال جبريل إنه "مع أي إجراء لحماية المدنيين الليبيين" من دون إعلان تأييد واضح لاستهداف القذافي، قائلاً إن ما يهم المعارضة هو إزالة نظام القذافي.

وعن احتمال طلب المعارضة الليبية تدخلاً عسكرياً برياً من الغرب أكد جبريل رفض هذا الاحتمال، قائلاً إن "الشعب الليبي لم يكن يريد أصلاً التدخل الغربي لكنّ القذافي عمل منذ الأيام الأولى للثورة على تدويل القضية عبر مواجهة المدنيين بالسلاح والقتل لاستدعاء التدخل الخارجي". وعن المعوقات التي تحول دون اعتراف الولايات المتحدة بالمجلس الانتقالي على غرار ما فعلت فرنسا وإيطاليا قال إنها "معوقات قانونية لأنهم يعترفون بدول لا بمجالس للمعارضة"، لافتاً إلى أن المجلس نقل إلى واشنطن الاجتهاد القانوني الفرنسي الذي أتاح لفرنسا الاعتراف به.



ثوار ليبيا يتهمون فرنسيين بالقيام بـ"نشاطات غير شرعية"

ا ف ب ــ بنغازي - اعلن الثوار الليبيون الجمعة ان الفرنسيين الخمسة الذين يعملون في شركة سيكوبيكس الامنية الخاصة التي قتل رئيسها برصاص الثوار في حين اعتقل الاربعة الاخرون، كانوا يقومون بـ"نشاطات غير شرعية" تعرض امن ليبيا للخطر. وقال المجلس الوطني الانتقالي الليبي في بيان "تلقت قوات الامن في بنغازي مساء الحادي عشر من ايار/مايو امرا باعتقال مجموعة من خمسة فرنسيين كانوا يقومون باعمال غير شرعية تعرض امن ليبيا الحرة للخطر". واضاف البيان ان "هؤلاء الرجال كانوا تحت المراقبة منذ بعض الوقت". وتابع البيان في اشارة الى رئيس الشركة سيكوبيكس بيار مارزيالي "لسوء الحظ اصيب عرضا بعد ان حاول المقاومة فنقل الى المستشفى حيث توفي متأثرا بجروحه. اما الاربعة الاخرون فقد اعتقلوا"."



القذافي يقول انه في مكان آمن لا يمكن للناتو الوصول اليه

بي بي سي ــ قال الزعيم الليبي معمر القذافي إنه موجود في مكان لا تستطيع قنابل حلف الناتو الوصول اليه وقتله فيه وذلك في رسالة صوتية بثها التلفزيون الليبي مساء الجمعة. وأوضح القذافي في رسالته قائلا " أود أن أقول أنا في مكان لا تستطيعون الوصول إليه وقتلي فيه، أنا أسكن في قلوب الملايين". وأشار القذافي إلى أن ما وصفه بـ"الهجوم الصليبي الغادر" الذي استهدف فجر الخميس مجمع باب العزيزية وسط طرابلس أدى إلى استشهاد ثلاثة مدنيين من الصحافيين" وقدم التعازي لأسرهم. وجاء بث الرسالة الصوتية بعد ساعات من تأكيد الحكومة الليبية أن القذافي لا يزال في طرابلس وأنه في صحة جيدة للغاية، وذلك تعليقا على تصريحات أدلى بها وزير الخارجية الإيطالي فرانكو فراتيني في وقت سابق، وألمح فيها إلى أن الزعيم الليبي ربما يكون قد جرح وغادر المدينة.

واعتبر المتحدث باسم الحكومة الليبية موسي إبراهيم تصريحات فراتيني محاولة للتغطية على ما سماه جريمة ارتكبها حلف (الناتو) في مدينة البريقة عبر غارة جوية وقعت اليوم وأدت لمقتل أحد عشر من رجال الدين المسلمين على حد قول المسئول الليبي. وكان وزير الخارجية الايطالي فرانكو فراتيني قد قال في وقت سابق إنه من المرجح جدا ان الزعيم الليبي معمر القذافي غادر طرابلس ومن المحتمل جدا ان يكون مصابا. وقال فراتيني إنه يصدق ما ابلغه به جيوفاني انوتشينزو مارتينللي الاسقف الكاثوليكي في طرابلس من أن "القذافي على الارجح خارج طرابلس وربما يكون مصابا" بسبب الضربات الجوية لحلف الاطلسي.

يذكر ان مارتينللي معارض قوي للغارات الجوية التي يشنها حلف شمال الاطلسي، ويقول إن هذه الغارات قد ادت الى مقتل العديد من المدنيين. الا ان الوزير الايطالي اضاف ان حكومته ليست لديها معلومات مؤكدة عن مصير القذافي. من جانبه أعلن المتحدث باسم الخارجية الأمريكية مارك تونر إن الولايات المتحدة لا تملك أية معلومات تتيح تأكيد المعلومات التي تم تناقلها حول إصابة القذافي بجروح.


13 مايو 2011


احتياجات خوتكم النائمين في العاصمة

الجيلاتي ناقص ... والحلويات قريب يخلصوا .. والكعكات/الكيكات متوفرة ولكن بعض الأنواع اللذيذة كملت

غيث عكوش



حفل زواج عائشة القذافي بنت المجرم معمر ـ الجزء 3

الجزء الثالث لحفل زفاف الساقطة عائشة معمر ابو منيار المليارديرية صاحبة جمعية واعتصموا الخيرية... عرس القرن الأسطورى الذى كان قمة فى البذخ والإبتدال والمسخرة والإنحلال . والشكر للمناضل فرييييى ليبيان على مجهوداته الرائعة :
http://www.youtube.com/watch?v=PO70lL3bQaw

الحاج اصميدة الوليدى الطرابلسى



من أنا ؟

ولد بلاد



فيديو : منى توف : قذافى ليكس

http://www.youtube.com/watch?v=pQrlS77WHRs

الزواوي



LIBYA: AU-PSC’s Distortion in the International Orchestra

No one dare to disagree that the Peace and Security Council (PSC) of the African Union (AU) is a clinically dead body and its farce initiative and road map towards the uprising in Libya was born dead.
The AU-PSC at its 275th meeting held at ministerial level on 26 April 2011, adopted what the council like ironically to describe as ”decision on the situation in Libya” Such imprudent decision lack even the basic ingredients to solve the Libyan people problem, which can be summarized in only one simple name “Moammer Gaddafi” and was far from being persuasive to the Libyans.
Apparently, in their declaration -Communiqué- if I skip the redundant part about the “legitimacy of the aspirations of the Libyan people for democracy, political reform, justice, peace and security, as well as for socio‐economic development, and the need to ensure that these aspirations are fulfilled in a peaceful and democratic manner”, the declaration has no value at all.
In the declaration when they start stressing “there should be no preconditions for the commencement of the negotiations”, you got the impression that a potent substance is added to the stray document, which totally wrong impression, since the only precondition for the Libyan people is also the only solution. Which is a very legitimate and pivotal “Gaddafi to step down”.
Later in the declaration the AU-PSC reiterates their commitment to respect the Security Council resolution 1970 and 1973 whose objectives was to ensure the protection of the Libyan civilian people. Then they invites for a meeting to consider indepth the scope and legal implications of the said resolutions. In my humble understanding, respecting or disrespecting the resolution will not change anything on the ground because it’s being implemented since a month now, and calling for the indepth scope and legal implications can be used as one of the learning lessons, if someday the AU-PSC intends to learn.
The declaration reaffirm in a hilarious way the” legitimacy and seriousness of the concerns of the countries of the Northern and Sahelo-Saharan regions with regard to the humanitarian and security implications of the current situation in Libya, in particular as it relates to the proliferation of arms, terrorism and transnational crime”.
Here the AU-PSC deliberately forgot the issue of the mercenaries being exported by some of the same countries in order to defend the tyrant of Libya from his own people.
The big bang repulsive point is when the declaration welcomes the steps and efforts taken with AU international partners, and requests the said partners to extend the necessary cooperation to AU’s efforts. It’s obvious that the AU-PSC is singing out of the international flock. The United Nations has a very clear position translated in the resolution 1970 and 1973. The League of Arab States has gone even further and suspended the membership of the Libyan regime. The powerful European Union member states and also USA are pragmatically supporting fully the sole request of the
Libyan people to get rid of Gaddafi. Accordingly, I don’t know really if the esteemed AU-PSC is aware of such extremely different positions from partners and what kind of cooperation they look for, of course apart from the usual habit of begging for money to facilitate the Ad Hoc Committee’s mission.
Worldwide, Gaddafi and his family are viewed as a group of monarchs, seeking to impose their will over the Libyan people by force of arms alone. No single sane Libyan believed that Gaddafi has any right to rule the country any more. If the AU and itsperverse PSC can't realize what is going on Libya and still want to play a dummy and ignominy role they better stay out and keep the residue of their integrity and respect if they have some.

Esam Mahdi Abulkhirat
28 April 2011



الهروب وراء الستار

بأختصار و لا أطيل عليكم فإن هذه الكلمات تعبر عن موقف بطل المسرحية الذي يهرب الي خلف الكواليس حتي لا يراه الجمهور و ذلك عندما يفشل في أداء الدور المنوط به و عندها يغادر خشبة المسرح لأن وجوده أصبح و العدم سواء و عندها يبداء أزلامه في فبركة بطولاته في قصص و مواقف يرويها أزلامه علي المسرح و ما هي إلا مجرد أفتراءات و أكاذيب الهدف منها أنجاح المسرحية و أقناع الجمهور بها وهذا هو قصة المسرحي قرد أقرود أفريقيا الذي يخفي نفسه عن الأعلام و يعطي الي أزلامه الضؤ الأخضر في تأليف القصص ليقوم الأعلام بنقلها الي الناس ثم يخرج كعادته ليكذب هذه الشائعات و يظهر أمام جمهوره بمظهر البطل الذي لا يشق له غبار و ذلك لأجل تغييبهم عن الحقيقة التي مفادها إنه كاذب فاشل مهزوم فنقول له أبقي ما شئت وراء الستار و أظهر متي شئت لأن الشعب الليبي أسدل الستارعليك و علي مسرحياتك الي الأبد.

ابوثائر الليبي



أمين القومية وحليب صفية

تعرضت قطعان من الأبل للقصف العشوائي بصواريخ القراد من قبل كتائب القرد القردافي،الأمر الذي أدي الي سقوط أعداد كبيرة من الضحايا بينهن.أضافة الي الجرحي ووصف حالة بعضها بالخطيرة،مما أدي ذلك الي غضب شديد لدي شيخ قبيلة الأبل وكافة الأبل القريبة من مصراته،فقامت هذه القطعان الغاضبة بعقد مؤتمر طارئ لمناقشة هذا العدوان الظالم الذي لم يسلم منه لاحيوان ولابشر.أفتتح شيخ قبيلة الأبل المؤتمر بكلمة جاء فيها نحن الأبل علي مدي 42 سنة لم نقصر مع فصيلة القرود والمتمثلة في شخص القردافي طوال هذه الفترة ونحن نزوده بالحليب متي أراد وعندما يذهب الي الخارج فأننا نرسل معه بعض النوق في رحلته،أما الان فنحن نقرر بالأجماع من قاعة المؤتمرات بمدينة حرت أن أي ناقة تعطي القردافي من حليبها سوف تتعرض لأشد أنواع العقوبات وكذلك قررنا أن نكون في صف الثوار وأن نكون دروعا لحماية المدن الصامدة كمصراته والزاوية والجبل الغربي والتي لم يهبو لنصرتها بنو البشر من المناطق المحيطة بهم رغم فروسيتهم وشجاعتهم ولزمو الصمت لاندري لماذا هذا التخاذل.وافق المؤتمرون بالأجماع وتعالت الهتافات دم الشهداء ماتمشيش هباء ورفعو راية الثوار ،وفي الختام وجهو رسالة الي الأمم المتحدة ومنظمات حقوق الحيوان العالمية لحمايتهم وأمر حلف النيتو بتكثيف الضربات.الأمر الذي ضيق الخناق علي القرذافي فمن حصار جوي الي حصار بحري هاهي سفينة الصحراء تفرض حصارها الأخري عليه،هكذا أصبح عميل القومية بلا حليب ،الي أن أبلغه مفتيه الخاص الشيخ نانسي عجرم انه يجوز له شرب حليب صفية في مثل هذا الظرف فكميات كبيرة متوفرة تكفيه.تردد القردافي ثم وافق لاخيار لديه،أصدر أوامره الي مجموعة من المرتزقة بحلب صفية مرتين في اليوم وأحضار الحليب أليه في موعده تحت أشراف المدعو الحقير شاكيرة. والنصر للثوار .

عبدالمنعم أمنينة



مجموعة من الرسوم الساخرة

أقدم لكم مجموعة من الرسومات الساخرة منقولة من موقع إيطالي إسمه sporcomondo.it











Libya T



أمين عام حلف الاطلسي : سنلعب دورا رئيسيا في ليبيا بعد القذافي

واشنطن - اعلن الامين العالم للحلف الاطلسي اندرس فوغ راسموسن الخميس ان الحلف سيلعب دوريا رئيسيا في مرحلة ما بعد القذافي في ليبيا ولكن ايضا في افغانستان بعد توقف المعارك. وقال امام طلاب اميركيين "اعتقد اننا بالتأكيد سنلعب دورا مساعدا في المرحلة الديموقراطية في ليبيا في مرحلة ما بعد القذافي". ويتولى الحلف الاطلسي ادارة العمليات العسكرية ضد نظام العقيد معمر القذافي الذي يواجه تمردا مسلحا.



مسئول ليبي سابق لـ"العربية" : سيف الإسلام يصرف على نفسه من مزرعة سمك

الأهرام ــ قال الدكتور محمد عبدالمطلب الهوني، المستشار الثقافي الخاص السابق لسيف الإسلام القذافي، إنه لا يعتقد أن القذافي أو سيف الإسلام يملكان أموالاً، مبيناً أن تخاصمه معهما لا يمنعه من قول الحقيقة. وأكد الهوني أن القذافي وابنه سيف الإسلام لا يملكان شيئاً من الأموال الخاصة، إنما يتصرفان بأموال الدولة وبحرص بالغ، بحسبه. وأوضح ،في لقاء مع برنامج "إضاءات" على قناة العربية الليلة الماضية، أن سيف الإسلام القذافي كان يصرف على نفسه وأسفاره من مزرعة أسماك ملكها مع بعض أصدقائه.



الفرنسي الذي قتل في ليبيا مؤسس شركة امنية خاصة

ا ف ب ــ افادت مصادر متخصصة في اوساط الشركات الامنية الجمعة ان الفرنسي الذي قتل في ليبيا الخميس هو عسكري سابق مؤسس ومسؤول عن شركة امنية خاصة تستخدم جنودا سابقين. والضحية البالغ من العمر 47 عاما أسس في 2003 شركة "سيكوبكس" التي تقدم نفسها على موقعها الالكتروني على انها "شركة دعم استراتيجي وعملاني"، ومقرها في كاركاسون جنوب غرب فرنسا. واقرت "سيكوبكس" بان لديها رجالا في بنغازي، لكنها رفضت الادلاء باي تعليق اخر. واعتقل اربعة فرنسيين اخرين. والضحية بيار مارزيالي كان ضابط صف في فرقة المظليين الثالثة في سلاح المشاة التابع للبحرية في كاركاسون. وبحسب المصادر المتخصصة نفسها، فان انشطة الشركة اثارت مرارا اهتمام اجهزة الاستخبارات الفرنسية والادارة العامة للاستخبارات الداخلية وادارة حماية امن الدفاع.



مصطفى عبد الجليل في لندن :
القضاء على القذافي أولويتنا وتقسيم ليبيا غير مقبول

العرب ــ لندن- العرب أونلاين- نادية التركي: أعلنت بريطانيا الخميس افتتاح مكتب رسمي يمثل المجلس الوطني الانتقالي الليبي بالتزامن مع زيارة رئيس المجلس مصطفى عبد الجليل إلى لندن، بينما أعلن الثوار فرض سيطرتهم على مدينة مصراتة ومحيطها، بعد معارك عنيفة مع الكتائب الموالية للعقيد معمر القذافي. وعقد رئيس المجلس مصطفى عبد الجليل ندوة صحفية الخميس بمقر وزارة الخارجية البريطانية بلندن تحدث فيها عن عدة مسائل تهم الشأن الليبي ووضع الثوار.

وفي تقديم الندوة اعتبر جمعة القماطي أن هذه الزيارة التي جاءت بدعوة من الحكومة البريطانية، تعتبر غاية في الأهمية لأنها الأولى لرئيس المجلس الانتقالي للمملكة المتحدة ولما حوته من نشاطات حيث اجتمع عبد الجليل الذي رافقته لجنة مكونة من خمسة أشخاص بنيك غليك ثم رئيس الوزراء ديفيد كامرون، ثم وزير الخارجية البريطاني ويليام هيغ الذي تقابل معه في غداء عمل. وذكر القماطي أن عبد الجليل أصر على المرور ومقابلة افراد الجالية اللبية الذين خرجوا في شوارع لندن في تعبير عن سعادتهم بزيارة رئيس الحكومة المؤقتة وتشجيعا للثوار.



وفاة فرنسي متأثرا بجروح اصيب بها في شرق ليبيا

رويترز ــ قالت وزارة الخارجية الفرنسية يوم الخميس ان فرنسيا توفي متأثرا بجروح ناتجة عن طلق ناري اصيب به بعد توقيفه مع اربعة فرنسيين اخرين عند نقطة تفتيش للشرطة في مدينة بنغازي في شرق ليبيا الذي تسيطر عليه المعارضة المسلحة. وقالت الوزارة في بيان مقتضب "اثناء تفتيش قامت به الشرطة في بنغازي الليلة الماضية اوقف خمسة مواطنيين فرنسيين. واطلق النار على أحدهم فاصيب وتوفي خلال الليل في مستشفى بنغازي." وقال متحدث باسم وزارة الخارجية ان مندوب فرنسا في المدينة يأمل بأن يحصل يوم الجمعة على تفاصيل عن ملابسات وفاة الرجل. ولم يكن لديه تفسير بشأن من هم هؤلاء الفرنسيين الخمسة او سبب وجودهم في بنغازي. وقال مسؤول بمستشفى بنغازي انه استقبل جثة رجل ابيض. وعثر على جواز سفر فرنسي في ملابس القتيل.



ممثل الثوار الليبيين يزور البيت الأبيض اليوم

الوطن ــ أعلنت الرئاسة الأميركية أمس أن مسؤول العلاقات الخارجية في المجلس الانتقالي الليبي المعارض، محمود جبريل، سيُستقبل اليوم في البيت الأبيض من قبل مستشار الرئيس الأميركي للأمن القومي طوم دونيلون. وقالت الإدارة: إن دونيلون سعيد باستقبال جبريل ووفد المجلس الوطني الانتقالي. وأضافت، أن جبريل سيلتقي أيضا مسؤولين كبارا في الإدارة دون تحديد ما إذا كان من المقرر أن يلتقي الرئيس باراك أوباما.



لائحة الجرائم العُظمى للقذافي واُسرته ونِظامه

مُقدمة :

ايماناً بأن القانون هو الطريق الوحيد للعدالة ، وبأنه الوحيد الذي يستهدف ضمان عملية الإنتقال الى الدولة الديمقراطية الحديثة وضمان تحقيق الاصلاح المنشود على كافة المستويات ، وإحلال السلام الدائم بربوع بلادنا ، ومنع تكرار إنتهاكات حقوق الإنسان مستقبلاً تحت أي ظرف من الظروف بالمجتمع الليبي ، فأن المرحلة القادمة التي باتت قريبة بعون الله ومشيئته ، تستلزم تجهيز لائحة تحوي جرائم القذافي العظمى في حق شعبنا وفي حق الإنسانية ، واعلم ان هناك جهودا مبذولة لتقصي الحقائق بخصوص المسؤولية الجنائية لنظام القذافي وكل من تبعه وشارك معه في إرتكاب كل الجرائم المشمولة باللائحة ، فأنني سعيت الى وضع لائحة لجرائم القذافي العُظمى مع التذكير بأن مسودة هذه اللائحة تم إعدادها بناء على وقائع مثبتة ، جُمعت بدقة من خلال نشر الوقائع الدامغة التي لا يتطرق اليها اي شك ، وإستناداً الى وثائق سمعية ، وبصرية ، ومكتوبة ، وبناءاً على الشهادات الصادرة عن الشهود العيان ، ضحايا الجرائم ، وحيث يمكن لاي كان صغيراً او كبيراً الحصول على ادلة إدانة القذافي بالرجوع الى الشبكة العنكبوتية للحصول على الشرائط المصورة والإفادات المسجلة الخاصة بإنتهاكاته وإنتهاكات قواته المرتزقة ، وجرائمه ضد الإنسانية ، ولإرتكابه جرائم الإبادة وجرائم الحرب ، وهي ادلة لا يتطرق اليها شك ، والتي تدين قوات القذافي وتدينه شخصياً بإعتباره القائد الأعلى للقوات المُسلحة فأنني قد حاولت بذل قدر كبير من الإلتزام بالموضوعية في إعداد هذه اللائحة . وإنطلاقاً من مسؤولية ايماني بإحقاق الحقوق المدنية والسياسية والإجتماعية والإقتصادية للجميع ، فأن هذه اللائحة بما تضمنته إنما يدل على هول الجرائم المُرتكبة بحق ليبيا وشعبها ، وأتمنى ان تكون هذه المسودة رافداً لإعانة التحقيق في محاكمة القذافي ونظامه . ولا ننسى كليبيين أن هناك جرائم اخرى مهولة قد أرتكبها القذافي طيلة عقود اربعة من فترة حكمه الدموي ، ينبغي محاكمته عليها ومساءلته ، لإنزال القصاص العادل بحقه ولنسبتها اليه ، سواء كان حياً او ميتاً . نحن كشعب سنشعر بمدى فداحة الغُبن والظلم الذي سيقع علينا لو أقتصرت لائحة إتهام معمر القذافي الموجهة له على تُهم جرائم إنتفاضة 15 فبراير فقط لا غير . وإنطلاقاً من المسؤولية الجماعية في إحقاق الحق العام والخاص ، وضمان حق ليبيا كوطن وكشعب ارى انه ينبغي البدء في إعداد لائحة إتهام شاملة وافية تشمل جميع جرائم معمر القذافي والتي يستحق ان يطلق عليها لائحة جرائم معمر القذافي (العُظمى) لمسألته ومسألة كل من ورط نفسه بهذه الجرائم من جنود وضباط ولجان ثورية من ابناء شعبنا الليبي . ولا أرى غضاضة من تنقيح هذه اللائحة وإدراج الإضافات عليها وتصحيحها إذا لزم الأمر، لحاجتها لذلك ، عليه سيكون من دواعي شكري لو تفضل اصحاب المعرفة القانونية والمُلمين بشؤون القضاء والعدل والقانون البدء بإغناء لائحة الإتهام بحق هذا السفاح بالتهم حاضرها وماضيها ، فلنساعد بعضنا البعض كي يتم حصولنا على حقنا ممن سولت له نفسه الإساءة الى ليبيا والى شعبها وكي تأخذ العدالة مجراها ، وكي تكون محاكمته اقرب الى العدالة ومبنية على أسس الحق والقانون مباديء قامت من أجلها ثورة 15 فبراير المجيدة .

وبإعتبار معمر القذافي وابنائه المسؤولون الرئيسيون عن الكتائب العسكرية التي ترتكب الجرائم والمجازر بحق ابناء الشعب الليبي وبإعتبارهم من يُسهم بتموينها وإمدادها بالسلاح وبالمال فأن التهم الموجهة اليهم يمكن حصرها بالجرائم التالية :

1 - جريمة الإبادة الجماعية :

أ - ويقصد بها وضع خطة مُنظمة تتألف من إجراءات عسكرية تهدف الى تدمير الأساسيات الضرورية لحياة أهلنا ، خصوصاً بالمناطق الغربية مثل الدواء والغذاء والامن ، بالإضافة الى جميع أعمال قوات القذافي من قتل وإبادة الاهالي انفسهم وإلحاق الاذي الشنيع بهم سواء الجسدي او النفسي الذي تمثل بترويع الأطفال والشيوخ والنساء ومن بين ذلك عمليات الإغتصاب ، التي تحصل على نطاق واسع ، والتي تعني ان هناك حقيقة واحدة بشأنها ، ولا يمكن ان تكون هناك ثلاث حقائق بشأن هذه الجريمة المروعة ، وجرائم العنف الجسدي الذي تم إثباته صوتاً وصورة والإجبار على تعاطي المخدرات بالإكراه ، ليثبت صحة إشاعته بان الشعب مهلوس .

ب - إلحاق الضرر بالاوضاع المعيشية بقصد التدمير الفعلي للسكان ، وذلك بتغيير ظروف الحياة للاسواء عمداً بقصد تدمير السكان بالمناطق المحررة ، حيث قام بحرمانهم من مواردهم الحياتية التي يحتاجونها للبقاء على قيد الحياة مثل قطع مصادر المياه والكهرباء والحرمان من الخدمات الطبية والحرمان من سبل العيش الكريم بمصادرته وصول الغذاء والمنتوجات الزراعية والحبس والحجز للرجال والشباب ، وتحويل الاطفال الذي تتراوح اعمارهم 16 و17 عاماً الى دروع بشرية لحماية قواته وللادعاء بوقوع اصابات نالت الاطفال ، وتدمير الموانيء والمطارات ، وجرائم التهجير الجماعية وتشريد السكان بالصحراء ، هذه الاعمال ليس بالضرورة هدفها قتل الجميع او ان تفضي الى موتهم بقدر ما كانت تهدف الى التسبب في إلحاق الأذى الجسيم البدني والنفسي والعقلي لتأديبهم كما يرى القذافي الامر ضد كل من خرج عن بيت طاعته ، سواء بالسابق ام بالحاضر .

ج – تخطيط وتحريض وتواطوء القذافي وابنائه بجريمة الإبادة حتى قبل أن يشن هجومه المادي علينا ، حيث ظهر القذافي وابنه متوعدان ومهددان بأنهما لن يتهاونا مع المتمردين وانه سيتم القضاء عليهم بيت بيت ودار دار وانه سيتم تطهير ليبيا ، وانه سيزحف على الشعب فرد فرد لتطهير البلد من شعبها ، واننا كشعب علينا ان ننسى مصادر ثرواتنا الطبيعية من غاز ونفط ، وهذا نوع من التحريض على اعمال الإبادة والتي ارتبطت بهذه التصريحات حيث يمكن لاي كان إستنتاج ان أعمال الإبادة المنفذة ، وحرق ابار النفط والغاز ، إنما جاءت على نمطية ممنهجة ومنسقة لهذه التصريحات .

د – توافر عنصر النية لدى القذافي وابنه ومن تبعهم بإرتكاب جرائم إبادة وذلك من خلال إرتكابهم وتحريضهم على ارتكاب اعمال يقصد من ورائها القضاء على إنتفاضة الثوار ويسهل إثباتها في حقهم من خلال بياناتهم المُسجلة واوامرهم العسكرية ومن خلال اعمال الإبادة التي تحققت على ارض الواقع وبشكل واسع . جريمة الابادة التي تقوم بها قوات القذافي بناء على اوامره واوامر ابنائه لا يقصد بها وحدة التراب بل يقصد بها ابادة شعب بأكمله . وجريمة الإبادة الجماعية هي جريمة معاقب عليها طبقاً للقانون الجنائي الليبي ، وطبقاً للقوانين والمعاهدات والمواثيق الدولية ، التي نصت عليها صراحة بنص المادة الاولى من اتفاقية منع الجريمة والإبادة الجماعية ، وبناء عليها فأن كل من ساهم او اشترك بها او حاول إرتكابها ، او حرض عليها سواء كان حاكماً او موظفاً او افراداً عاديون ، ستتم محاكمتهم ومحاسبتهم امام المحاكم الوطنية على أرضنا وسيتم جلب وإحضار والقبض على كل من هرب او فر خارج حدود ليبيا ، حيث سيتم تسليم هؤلاء وفقاً للقوانين والمعاهدات الدولية النافذة .

2- جرائم القذافي ضد الإنسانية :

أ - الجرائم ضد الإنسانية هي تلك الجرائم التي تستدعي إرتكاب افعال محظورة وهي المُحددة بقانون روما الاساسي ، متى اُرتكبت في إطار هجوم واسع النطاق ضد مجموعة أو مجموعات من السكان المدنيين وبحيث تتضمن القتل العمد ، وأعمال الإبادة والإغتصاب والإبعاد القسري للسكان، والتعذيب . علماً بأن جرائم الإغتصاب باتت تحدث على نطاق واسع وبأكثر من منطقة ، وجريمة الإبعاد القسري تشهد عليها الأعداد الغفيرة من سكان ليبيا الذين هربوا عبر منافذ السلوم وجربة وذهيبة ، وبقية المناطق الحدودية لمناطق الغرب . علماً بأن الجرائم التي توصف بضد الإنسانية لا يستلزم لها وجود حرب ، مثل الحرب التي شنها القذافي على سكان بعض المناطق بالسابق ( قبيلة ورفلة) ، حيث انه أرتكبها وقت السلم . فالنظام قد ارتكب مثل هذه الجرائم قبل قيام إنتفاضة 15 فبراير وعلى مدى العقود الاربعة الماضية . لا ننسى جرائم قتل المعارضين والسجناء السياسيين بعمليات التطهير والزحف ، والتصفيات التي عرفت بتصفيات السابع من ابريل ، وإغتيال المعارضين له بالخارج وملاحقتهم .

ب- هذه الجرائم تُرتكب بواسطة منفذين لها وجهت اليهم الاوامر والتعليمات من القائمين على مجرى السلطة في ليبيا ، وهو معمر القذافي وابنائه ، فهم المسيطرون على مجريات الامور ، الامر الذي يجعلهم جميعاً شركاء ، ومذنبون ، إبتداء من مصدري التعليمات والمحرضين والمنفذين ، وحتى الساكتين عنها ، عليه فالمسؤولية الجنائية تلحقهم جميعاً .

ج – أهمية تحديد مفهوم الجرائم ضد الإنسانية التي يقترفها القائد الاعلى للقوات المسلحة الليبية تكمن في إمكانية مفاجأته بعيداً عن التذرع بالسيادة التي سمعناه في إحدى خطبه القصيرة يتذرع بها ، متسائلاً مرة تلو الأخرى بقوله ( لماذا يتدخلون بيننا ) ( ومن أعطاهم هذا الحق) وصحيح ان السيادة ركناً اساسياً في القانون الدولي ، غير أن الصحيح هو صعوبة إرتكاب جرائم دولية تحت ذريعة السيادة ، خصوصاً وأن الحكام قد يلجاؤن الى إبادة شعوبهم تحت ذريعة السيادة . فحق الحياة والكرامة والمحافظة على الجسد تمنع إرتكاب اي جرائم ضد الإنسانية ، وقواعد المُجتمع الدولي كانت قد أمرت القذافي بوقف إرتكاب جرائمه بحق الشعب حالاً وفوراً والإنصياع للنداءات الدولية ، الا انه رفض الإنصياع لها .

د – عادة يسلم المتهمون بإرتكاب جرائم ضد الإنسانية الى المحكمة الدولية في لاهاي ، حيث تمكنها قدرتها على وضع الأمور في نصابها ، وعلى تصحيح الكثير من القراءات المبينة على الإتصاف السياسي او العرقي او المذهبي .

3 - جرائم الحرب :

جرائم الحرب هي تلك الإنتهاكات الجسيمة لإتفاقية جنيف لعام 1949 ، او اي فعل من الأفعال التالية ضد الأشخاص والمُمتلكات الذين تحميهم إتفاقية جنيف :

جرائم القتل العمد ، والتعذيب ، والمعاملة غير الإنسانية التي رأينا قوات القذافي تقوم بها ضد الافراد المدنيين ، والقيام بإلحاق إصابات خطيرة بالجسم وبالصحة ، وإلحاق تدمير واسع للممتلكات العامة ، والإستيلاء على المباني والمصانع والمدارس والبيوت الخاصة ، دون أن تكون لها ضرورة عسكرية وبطريقة عابثة هدفها الخراب والدمار ، وإرغام الناس على الإنضمام لقوات القذافي ، وهو امر سهل إثباته حيث اعلن القذافي وابنه والناطق الرسمي بإسم النظام ، خالد كعيم ، انه تم توزيع مليون قطعة سلاح على المدنيين بغرض خلق نوع من الفوضى والتحريض على حرب اهلية بين ابناء الشعب الليبي ، وتعمد القبض وحجز المدنيين واخذهم رهائن وكدروع بشرية ، وإستهداف المساجد وتدميرها ، وإستخدام الاسلحة العنقودية والمحرمة دولياً ، والإعتداء على كرامة الناس والحط من قيمتهم سواء بالتعرض بالضرب والاهانة للرجال او إغتصاب النساء امام الرجال ، وإهانتهم على النحو الذي شاهدناه بإجبار المقيدين من المدنيين بالهتاف للقذافي ، وإغتصاب النساء وخطفهن وقتلهن ، وتجويع المدنيين وعرقلة إمدادات الإغاثة الطبية والإنسانية ، حيث قام القذافي بعزل مدينة مصراتة عن العالم الخارجي تماماً . وكما نرى فأن معظم جرائم الحرب المنصوص عليها بإتفاقية جنيف قد ارتكبها القذافي بل ارتكب ما هو أفظع منها .

4 – إنتهاكات حقوق الإنسان :

تعطيل النظام القضائي في ليبيا ، وإنشاء محاكم آمن ونيابة الثورة ، الإطار القانوني لإصدار اوامر الإعدامات بمحاكم صورية لا يكفل بها اي درجة من درجات التقاضي . وإصدارتشريعات جائرة خاصة بالاحوال المدنية والسياسية والإقتصادية والإجتماعية ، وقعها القذافي ، وصادق عليها شخصياً بخط يده . ايضا إجبار الناس على ضرورة إعتناق مباديء الكتاب الأخضر والإنضمام الى حزب حركة اللجان الثورية ، وممارسة المذهبية السياسية تبعاً لذلك ، بحصر الوظائف بيد أعضاء اللجان الثورية ، ومطالبة الطلبة المنبعثين للخارج بضرورة التوقيع على وثائق تنتهك كرامتهم وحقوقهم الإنسانية مثل ضرورة الإلتزام بعدم وجود قريب لهم ممن ينتمون الى حركات سياسية اخرى والولاء للثورة ولقائدها فقط . والزج بابناء ليبيا بحرب تشاد وأوغندا وإعلان الحرب على الدول العربية الشقيقة المجاورة .

5- جرائم اخرى للقذافي :

1-أجبرت كتائب القذافي التي تتلقى تعاليمها منه ومن ابنائه الالاف من الاسر الليبية بشكل جماعي الى خارج ليبيا سواء عبر منفذي رأس جدير أو السلوم ، وما أقترن بهذه الحالات من سوء معاملة ، وسوء أحوال معيشية بالعراء وبالبرد ، ووفيات وجريمة تفريق الاسرة الواحدة في ظل ظروف قاسية للغاية .

2- إعدام الكثير من الجنود والضباط الذين رفضوا الإنصياع لأوامر القذافي بقتل إخوانهم الليبيين ، حيث وجد الكثير منهم مكبلي الايدي ومقتولين بتوجيه رصاصة الى الرأس .

3- جريمة تدمير البيئة الطبيعية لليبيا ، حيث قام النظام بتدمير المزارع لقطع ارزاق الناس كما حدث بالمناطق الغربية ، تدمير البساتين والنخل ، وقطع المياه على ان تصل للناس كي يموتوا عطشاً ، ودمجها وتلويها بمياه المجاري والصرف الصحي ، وتدمير ابار النفط وحرقها الامر الذي نتج عنه تلوث للبيئة ولا ننسى تدمير الاثار والإساءة اليها .

4- نهب وإهدار اموال الدولة ، حيث قام اعوان النظام بنهب الاموال من المصارف المركزية ، وإطلاق يد ابناء القذافي وقبيلته بالاستيلاء على مدخرات الدولة وتبذيرها بتأجير المرتزقة وإستقدام الخبراء العسكريين من الدول العربية والغربية لتوجيه سهام هؤلاء الى صدور ابناء الشعب الليبي ، وشراء السلاح والذخيرة من الدول التي لازالت تتعامل مع نظام القذافي رغم الحظر الدولي عليه .

5 – نهب الممتلكات الخاصة للمواطنين ، حيث رافقت العلميات العسكرية عمليات نهب البيوت ، والمحال التجارية بالشكل الذي تم إثباته من خلال الاشرطة المرئية والمسجلة صوتاً وصورة .

6 – إعتقال عشرات الالاف من المواطنين العزل ، وما صاحب الإعتقال الإجهاز على بعض الضحايا إما ساعة الإعتقال او اثناء الحبس ، ولا يزال الالاف في عداد المفقودين .

7 – العنف المُفرط ضد الاطفال ، قتل الكثير من الأطفال ضمن المجازر التي ارتكبتها قوات القذافي ، حيث كان القتل يتم داخل بيوتهم ، او امامها ، او اثناء هروبهم مع اسرهم ، وقد لفظ بعض الاطفال انفاسهم برصاص القناصة وكان بعضهم لا يتجاوز بضعة شهور والبعض منهم توفي نتيجة الذعر والخوف نتيجة الإرهاب المفضي الى الموت خوفا من المجازر والفضائع التي ارتكبت امامهم ، ناهيك عن تأثر الكثير من الاطفال نفسياً نتيجة مشاهدة ما رأوه .

8 – تجنيد القذافي للمرتزقة من الدول العربية والافريقية ، وهم الاشخاص الذين جرى تجنيدهم للقتال في النزاع المسلح ضد ابناء الشعب الليبي ، والذين شاركوا في أعمال عدوانية من قتل للمدنيين وإغتصاب النساء والاطفال ، تحقيقاً للنفع المادي الذي تجاوز بإفراط ما وُعِد به المجرمون السفاحون من ابناء الشعب الليبي من ذوي الرتب العسكرية . تعريف المرتزقة معروف بالمواثيق والقوانين الدولية وتجنيدهم محرم دوليا ً . يمكن الرجوع للبروتوكول الاول لعام 77 الملحق بإتفاقيات جنيف الاربع ،والاتفاقية الدولية ضد انتداب المرتزقة لعام 77.

هل يمكن إعتبار الإغتصاب ضرباً من ضروب الإبادة الجماعية ؟

في عام (1998) أصدرت محكمة إبتدائية في المحكمة الجنائية الدولية الخاصة برواندا حكماً في قضية من قضايا الإغتصاب ، حيث أعتبرت الإغتصاب المستخدم في حالات النزاع ، وسيلة تدمير جماعة من الجماعات من خلال التسبب في إلحاق أضرار خطيرة بدنية ونفسية ، وهو نوع من أنواع الإبادة الجماعية .

من تطال لائحة الإتهام ؟

كل من يساعد شخصاً على إرتكاب جريمة الإبادة الجماعية والجرائم ضد الإنسانية وجرائم الحرب ، ويشمل ذلك بعض إخواننا من الدول العربية ، ورؤساء دولهم وقادتهم ، والدول الافريقية التي تم إستجلاب المرتزقة منهم ، واخوتنا من الليبيين ، فكل هؤلاء يعدون مذنبون بإرتكاب جرائم الإبادة الجماعية ، وجرائم الحرب ، والجرائم ضد الإنسانية ، وعليه فإن صحيفة الإتهام الخاصة بهذا النوع من الجرائم يمكن أن تطال كلاً من سبق ذكرهم ، إذا تبين إرتكابهم هذه الجرائم ، ولا يشملهم حق اللجوء السياسي إذا تقدموا به لاي دولة من الدول ، حيث يتوجب على الدول الاخرى ضرورة تسليمهم لمواجهة محاكمتهم . وهنا يجب التنويه الى ان القواعد ستطبق على الجميع من أعلى قائد الى أصغر محارب ، ولا يحق لاي كان أن يحتج بأنه كان ينفذ أوامر عليا أجبر عليها . وعلى هذا الاساس فأن الخيارت المُمكنة والمتاحة امام ابناء القبائل الليبية والذين سلحوا لخلق حالة من الفوضى وإشعال نار الحرب الاهلية بين ابناء ليبيا ، ، ما عليهم سوى الانحياز الى ليبيا ارضا وشعبا ، وليس الى فرد واحد احرق الحرث والنسل ، الامر الذي يدفعنا لأن نستنهض ضمير ابناء قبائلنا من اجل تبني هدف تحرير ارضنا ومعاقبة المجرم القذافي وعائلته كي تنعم ليبيا بالسلام وبالامان وبخيراتها التي حرم منها ابناء ليبيا جميعاً .

تبريرات النظام !!

لا يمكن قبول تبريرات النظام بدعوى ملاحقة بضعة مئات ممن يعتبرهم خارجين عن النظام والقانون حسب تصريحات القذافي ، وإبنه ، والناطقين بإسم نظامه ، ولا يمكن قبول تخريب المنشأت والمدارس والمصانع ، بذريعة حفظ الأمن . هذا الامر يدفعنا الى توجيه جملة من الاسئلة للقذافي لعل أهمها :

إذا كان المتمردون بضع مئات كما يصرح القذافي ، فلماذا تجاوز عدد القتلى الالاف ؟

اوليس هذا إنتهاكاً صارخاً لحق الحياة ؟

اوليس قرارته قرارات إرتكاب مذابح ومجازر بشرية جماعية بحق ابرياء عزل ؟

ولماذا هدمت اجهزة النظام العسكرية مدينة الزاوية ومصراتة والزنتان وخططت لتدمير مناطق الشرق ؟

ولماذا يُحمل الأطفال والنساء مسؤلية المئتين المنتفضين ضد النظام ؟

واي حكم هذا الذي يستعمل الراجمات والمدفعية والقنابل العنقودية المُحرمة دولياً ضد المستضعفين من الناس بهدم المنازل على رؤوسهم ؟

ولماذا خطف الجرحى من المستشفيات وتم القضاء عليهم وإخفاء جثثهم ؟

ولماذا شمل التدمير حتى الاموات بقبورهم ؟ ولماذا تم إستهداف حتى الاثار القديمة ؟

عدم تقادم الجرائم الموجهة في حق القذافي ومن يفر او يهرب من العقاب :

إن الجرائم المُرتكبة بحق ابناء الشعب الليبي سواء أرتكبت من قبل المحرضين عليها مثل القذافي وابنائه ، او المساهمين والمنفذين لها والساكتين عليها لا تتقادم في حقهم جرائمهم . وعليه ستتخذ جميع المعايير والتدابير الداخلية والتشريعية وغير التشريعية اللازمة كي يصبح بالإمكان مقاضاة وتسليم هؤلاء المجرمين . وإن كانت الامم المتحدة قد أتهمت معمر القذافي صراحة بإرتكابه لجرائئم ضد الإنسانية ، وفتح تحقيق دولي في عمليات القمع التي امر بها القذافي لمواجهة المتظاهرين سلمياً والمطالبين بإسقاطه ، كما دعت الى وقف فوري لإنتهاكات القذافي لحقوق الإنسان ، ونددت بإستخدام القوة المفرطة والاسلحة والقناصة والطائرات ونشر القذافي لإعلانات تم التأكد منها بدول افريقية مثل غينيا ونيجيريا طالباً مرتزقة مقابل مبالغ مالية تصل الى 2000 دولار يومياً ، كما أكد المدير التنفيذي للتحالف الدولي لملاحقة ومعاقبة القذافي وكل من ساعده ، وعلى هذا الاساس فأن كل من يساعد القذافي سيتعرض لنفس المصير وسيكون عرضة للمساءلة القانونية .

والحقيقة تقال :

كاتبة هذا الموضوع ، لا تحمل ذرة شفقة ولا رحمة ولا تعاطفاً للقذافي ولا لمن سانده وساعده ، مهما حدث لهم من محن ، وسيثلج صدري ، ويكون من دواعي سروري ان تسجل سابقة قضائية ضد حاكم مُستبد غاصب للسلطة ، ليكون عبرة لمن يحاول ان يتشبه به بالعالم أجمع . أتمنى ان تتحرك محاكمة القذافي على القضبان نفسها التي سار عليها قطار محاكمة الرئيس الصربي ميلوسيفيتش ،والرئيس الليبيري تايلور لينال القذافي عقابه الذي يستحقه بالعدل . أريد ان ارى القذافي واقفاً بقفص الإتهام ، ليس لانه عادى الأمريكان والطليان ، ولكن بسبب ما ارتكبه من جرائم مروعة في حق أطفالنا ونسائنا وضد ابناء وطني الحبيب ليبيا ، وهذه قضيتي . أتمنى ان يتم القبض عليه قريباً ودون إبطاء ، كي تنعم الإنسانية بالسلام من شر امثاله . ولكن للاسف القذافي اصبح مجرماً بقيمة المليارات التي تُنهب من الخزائن التي اودع بها القذافي ودائعنا بالمليارت بالخارج ، وبعذر مساعدة الثوار، وبالتقسيط المريح الذي تسمح به هذه المليارات ، وهذه الوجهة الاولى من وجهات قلقي.

الوجهة الثانية إن إستمرار ضرب وتدمير البُنى التحتية والتخريب المُتعمد إنما يقصود به إعادة أعمارها على يد الشركات الأجنبية التي ستتسابق لإعادة الاعمار من جديد ، وهذا ما يجعلني اشعر بأن طول مدة الحرب التي زادت عن حدها الطبيعي ، إنما هو امر مفتعل ليصب في ذلك الغرض، في حين تتعرض نسائنا واطفالنا ليس فقط الى القتل ولكن الى الإغتصاب وهو بالنسبة لي اشد من بشاعة من جريمة القتل .

الوجهة الثالثة، اتمنى أن لا تصبح محاكمة القذافي مسرحية هزيلة طويلة ، بطلها هذا المتهم السخيف والماكر، الذي سينجح بتحويل جلسات المحاكمة الى مسرح لتفاهاته ، وأمراضه النفسية ، ليتغاضى العالم حينها عن جرائمه التي تمثلت بترحيله القسري لابناء ليبيا من وطنهم ، وجرائم إستهدافه للمدنيين العزل بالراجمات وبمضادات الطائرات ، وجرائم مقابره الجماعية للجرحى وللمرضى الاحياء ، وجرائم إغتصاب النساء والاطفال ، لينصب إهتمام ا لعالم على التفرج والتسلي بحماقاته .

اخيراً ، القذافي الذي لم يصل في النهاية الى تخوم أحلامه بتكوين جماهيريته السعيدة الممتدة من الشرق للغرب ، ومن الشمال للجنوب للقارة السمراء ، بل وصل الى كابوس مخيف ومرعب اكثر حجماً وأكثر وزناً مما حلم به ، وهذه دائماً نهاية الطغاة . هاهو اليوم امام العالم أجمع يتزحلق من على قمة هرمه السياسي بدولة اصبحت ذات سيادة على يد شبابها ، وستكون نهايته حالة اخرى مشابهة لنهايات كل الطغاة الذين سبقوه الذين لم يستفد بأخذ العِبرة من تجاربهم . تساؤلات كثيرة قد تدور بخلد الكثيرين حول إختصاصات المحكمة الجنائية الدولية ، وجدوى قتل القذافي بدل القبض عليه ، ومن له الصلاحية في القضاء عليه بجانب الشعب الليبي ، ومن سيقوم بالقبض عليه والمحكمة ليس لها قوات خاصة تمكنها من الدخول لأخذه ، ام ان المحكمة ستستعين بقوات الامم المتحدة بوجود روسيا والصين المالكات لحق الفيتو وهن الدول صديقات القذافي؟ هذه التساؤلات لا اريد لها ان تقف عائقا وسدا محبطاً امامنا ، قضيتي هي العدالة فيما يخص جرائم القذافي امام انظار المجتمع الدولي الذي وجد نفسه ضليعاً بالحرب نتيجة جرائم القذافي التي استفزت الإنسانية بأكملها . القذافي وعائلته مجرمون ويجب محاسبتهم ، واتمنى ان نكون جاهزين قانونياً امام العالم اجمع ، للقصاص والثأر والإنتقام منه ومن عائلته ، تحقيقاً للعدالة التي تنشدها البشرية كافة ، علينا ان نتمسك بعزمنا على عدم السماح للعالم نسيان معاناتنا التي تكبدناها كشعب وكضحايا على يد نظام القذافي ، وهذا يحتاج الى شجاعة وقوة إرادة وتصميم في مواجهة من يتولى محاولة إنقاذ القذافي وعائلته المُجرمة وهذا ما ستكشف عنه الايام القادمة .

فاطمة رجب الشافعي
5/10/2011


12 مايو 2011


رسالة لبقايا حكم إبليس
بعد إدريس رحمه الله

العقيد وأولاده وأعوانه حكموا مدة من الزمن من العار ان تُذكر ...سَنَة..، والمقابل صفر على الشمال .
دمار وخراب وشراء للذمم وخلق ولاءات وحزازات ومكر السئ بالشعب ولايحيق المكر السئ إلّا بأهله.
لقد استطاع العقيد من سبتمبر ارتكاب أخس الجرائم (( كَيْفَ وَإِنْ يَظْهَرُوا عَلَيْكُمْ لَا يَرْقُبُوا فِيكُمْ إِلًّا وَلَا ذِمَّةً)) التوبة
كذب ونفاق ‘وقتل ونفي وتشريد و حرب وإحصاء لأنفاس اليبيين وعدها ‘ بل إني لست مبالغاً إذا أنا قلت تعتبر محاكم التفتيش التي وقعت في الأندلس يومها كانت لأجل التطهير الديني والعقيد سعى و يسعى جاهداً لأجل التطهير العرقي والديني وحتى الليبي بالمعنى الحرفي لهذه الكلمة‘ كيف لا وهو الذي جعل ملءَ ليبيا أفارقةً بغير قيود وتعقب اليبيين وطاردهم ليقتلهم وهم بعيدون في أقصى الأرض ، وقد أعلنها أخيراً (تطهير ليبيا شبر شبر ) ومن الغريب أن العقيد المشوؤم هذا لازال له أزلام وأذيال يتقلبون في البلاد داخلا وخارجا ويحاولون التآمر في الخفاء ، وإني أحذر هولاء أشدّ التحذير من استمرارهم في الغيِّ ، وأمامهم فرصة واحدة ووحيدة لاتعوض أبدا وهى:
أن يكفوا أيدهم . فوراً .. وأن ينتهوا عما سلف !
فإن قال قائلهم : إنّا ساندنا العقيد ؛والثوار لن يرحمونا بعد أن يستفرغوا لنا ويستخرجوا ملفاِتنا الملطخة بالسواد.
أقول: إن من ارتكب الحماقات في السابق باسم مبادئ الفكر الأخضر ولم ير أن تلك الخضورة إنما هي في الحقيقة كانت سواداً مُرْبَادًّا ‘ أقول إن لم تصل جرائمه إلى حد رقبة مؤمنة ‘أو حق من حقوق العباد‘ فهذا لقد بانَ له دون أي شك كيف أنَّ العقيد كان يدجل طوال هذه المدة وآنَ له أنْ يتعظَّ إن كان له قلب ...!!!
وأعتقد أن هذا الصنف إن أخلص دينه وأصلح ... فلا يخافُ ظلماً ولا هضماً.
وأما الصنف الآخر وهو الذي أيدَّ العقيد وسانده ولازال يسعى في الأرض فساداً وعنده أملٌ في عودة حكم العقيد ليخلصّه من قبضة الثوار .
أقول لهذا الصنف لاتنم قرير العينِ أبدًا وأُبشِّرُك بأنَّ قائدَك لن يأتيَ وأنك تحاول أن تلحق السراب عطشاً وتظنه ماءً و ستجد الثوار أمامك .. سبحان الله ! ألم يكن يخطر على بالك يوماَ ما بأنّ العقيد القذافي سيصل إلى هذا الحال ؟.!!((قُلِ اللَّهُمَّ مَالِكَ الْمُلْكِ تُؤْتِي الْمُلْكَ مَنْ تَشَاءُ وَتَنْزِعُ الْمُلْكَ مِمَّنْ تَشَاءُ وَتُعِزُّ مَنْ تَشَاءُ وَتُذِلُّ مَنْ تَشَاءُ بِيَدِكَ الْخَيْرُ إِنَّكَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ)) إنها سنةٌ كونية وضعها الله تعالى ‘ انظر ما بعدها من السياق ((تُولِجُ اللَّيْلَ فِي النَّهَارِ وَتُولِجُ النَّهَارَ فِي اللَّيْلِ وَتُخْرِجُ الْحَيَّ مِنَ الْمَيِّتِ وَتُخْرِجُ الْمَيِّتَ مِنَ الْحَيِّ ))
أقول لهولاء:
لقد أوتي معمر هذا! المُلْكَ يومَ كانت صفوفُ الناس وجموعُهم تحييِّه وتصفق له في الشوارع بحسن نيةٍ منهم، وهو ينظر إليهم بابتهاج مشُوبٍ باستغراب يحاولُ أن يخفيه‘ لأنه يعلمُ في قرارةِ نفسهِ أنهُ لمْ يتجشم المخاطر لنيل هذا الملك الكبير ولا لإحرازه بل -والحق يقال – قُدِمَ له على طبقٍ من ذهبٍ ‘فاستلم زمام هذا المُلْك بعد زهد أهله فيه ، علاوةً على ذلك أن هذا الملك الذي أوتيه كان في بلد يطفو فوق بحر من الذهب الأسود ‘ ويا ليت هذا العقيد فكر وقدَّرَ ثمَّ اعتبر وشكر ، لكنه عبس وبسر وادبر يسعى ومن دون (ثم) !.
ومنذ ذلك الوقت وهو يسعى لمجده و إظهار ذاته ورسم صورتها وتضخيمها و التحقير من الشخصية الليبية ومحوِها ‘لدرجة أنه مرتْ فترةٌ إذا ذكرتَ أنك ليبي أمام الناس لم تُعرفْ ! حتى إذا ما قلت ( القذافي) عرفوا أنك من ذلك البلد العريق المترامي الأطراف ، في مقابل ذلك كله و في نفس الوقت يزعم العقيد ويدعي زوراً وبهتاناً أنه واحداً أبناء ليبيا بل وبكل تبجح أنه من جدْر قلب البادية وأهلها أيضاً سبحان الله!!!
نعم لقد ْاغترّ العقيدُ وأولادهُ بامتدادِ طولِ مدة سلطانهم وبما ويدوسون عليه من الأكداس الهائلة من الدولارات ولم يقلْ أيُّ منهم ولو لحظة !! (( رب أَوْزِعْنِي أَنْ أَشْكُرَ نِعْمَتَكَ))
فرسالتي لهولاء ممن سبق ذكرهم من الأزلام ، أبعد الذي حدث ويحدث من انجرار هذا الوطن الوديع إلى شلالات الدماء المنهمرة من كل مكانٍ أبعد ذلك كله ..!؟
ليس لديّ أيُّ حل لكم إلّا حلاًّ واحداً إن كنتم تريدون النجاة بأنفسكم كفافا ولا أظن أنى لكم التناوش من مكان بعيد !و الحل :
تسليم أنفسهم ، وللثوار أن يحكموا فيكم بالقسط النفس بالنفس ..
وإلى اللقاء

أسامة قطيش



المدرسة الليبية بماليزيا ومزيدا من الطحالب الخضراء

ما أن ننتهي من غُصة حتى نتلقى أخرى أشدّ مرارة من قبل السفير المدعو أبي بكر المنصوري ، فعندما طالبناه نحن أولياء الأمور وكذلك أعضاء هيئة التدريس بالمدرسة بإقالة مدير مدرسة كوالا لمبور العضو باللجان الثورية المدعو محمد اعبيد لما أحدث خلال إدارته من السماح لبعض الطحالب الفاسدة بالدخول للمدرسة والتحقيق مع بعض المدرسات وتهديدهن، بالإضافة إلى نهره وزجره للطلبة الأحرار عن التعبير عن تضامنهم مع ثوارنا الأبطال داخل وطننا الحبيب، نتفاجأ ليس بإبقاء السفير على المدير بل بتكليفه طحلبا أخرا أكثر فسادا وهو المدعو عبدالقادر الثني للإشراف على المدرسة بالإضافة إلى مدرستي كاجانق وبينانق.
والمدعو الحاج والدكتور والخبير التعليمي والمشرف الطلابي عبدالقادر الثني عانينا منه نحن الطلبة الموفدون الأمرَّين لسوء إدارته ووعوده الكاذبة والزائفة وإهماله المفرط وعدم إحترامه لمواعيد الدوام وعدم رده على هاتفه دون مبالاة لبعد إقامة العديد من الطلبة في المدن الأخرى، مع إستثناءه المقربين من الطحالب فأرقامهم محفوظة والرد عليهم من الرنة الأولى أو الثانية وإن كانت الثالثة فمعها الإعتذار، وعند اللقاء بهم يخاطبهم بلسان المقال والحال: شبيك لبيك خادمك بين يديك وتحت نعليك.
يضاف إلى ذلك أنه كان للشرفاء من الجالية مطالب وطنية مشروعة موجهةٌ إلى السفير المنصوري نُشرت على العديد من المواقع ألحَّت فيها من ضمنها على إستبدال المشرف الطلابي للأسباب التي ذٌكرت وغيرها، لنتعجب أكثر من جرأة وغـي السفير وإستفزازه لنا بتكليفه للذي ضقنا به ذرعا من إشرافه السيئ والرديء على الطلبة الموفدين ليكون مشرفا على أبنائنا كذلك، فلا يسعنا إلا أن نبشر المدعو المنصوري بأنه سيتلقى منّا قريباً الركلات تلو االركلات تطرده إما من السفارة أو من الفندق الذي يقيم فيه منذ أشهر بشارع البوكيت بنتانج إلى المطار مذؤوما مدحورا، وهنالك في ليبيا الحرة سيلاقي إن شاء الله الجزاء القانوني الذي يستحقه، وعند المولى سبحانه جزاء من لا تخفى عليه خافية. يضاف إلى قصة المدرسة فصلاً أخر في ظل إدارة الطحلبين المشرف الثني والمدير اعبيد بعد أن جاءت إلى المدرسة سياراتان يقودها كل من علي ذياب* وحنيش القذافي ومعهم مجموعة من الشبان الفارغين عقلا والسمجين خلقا وهم في هذا لا يختلفون عمن أحضروهم مع مراعاة طبعا فارق العمر.
فصاروا يهتفون أمام المدرسة بجرذ جرذان أفريقيا رافعين لصوره والخرق الخضراء، وقد تجرأ بعضهم بالجلوس على سور المدرسة متبجحين بهتفاتهم البغيضة. تنبه لهم الطلبة الثوار فسارعوا برميهم بالحجارة، فأخرجت الجرذان الخضراء الأسلحة البيضاء ليخيفونهم، فما كان من الطلبة الشجعان إلا أن اقتربوا منهم أكثر مكثفين رميهم للحجارة حتى حطموا زجاج السيارات التي أقلتهم فلاذوا جميعاً بالفرار خائبين صاغرين، وقد شوهدوا بعدها بقليل مجتمعين في أحد المطاعم برفقة المدعو رجب شطيبة أحد الرؤوس الطحلبية بماليزيا. فهنيئاً لأبنائنا الثوار موقفهم الرائع ودفاعهم عن مدرستهم من عبث العابثين، متمنيين في الوقت ذاته من بقية أولياء الأمور الشرفاء أن يكونوا على مستوى حماسة وشجاعة أبنائهم الأبطال لتطهير السفارة والمدرسة على حد سواء من كل أحمق عنيد وطحلب مريد.

بعض أولياء الأمور

*لاحظنا أنه كلما ظهر علي ذياب بإستفزازه المتكرر يلازمه تواجد المدعو عادل السوكني بالمدرسة مما يترك الريب تجاه الدور الذي يلعبه !.



Libyan National Anthem May 11, 2011

http://www.youtube.com/watch?v=l-CEklQ1sDA&feature=channel_video_title

Z.



يا هل مصراته البواسل

يا اهل مصرته البواسل...اصبروا وصابروا
ورابطوا فالنصر ات
لاتتركوا ثغرا لهم الا....وقد اوهنتموه في كل الجهات
يا اهل مصرته البواسل
هذا العدو الاحمق لا....ينحني لصراخ طفل او انين الباكيات
يا اهل مصراته يا اسود
القموه درسا في الصمود....
يا اهل الشجاعه والتصدي والشموخ....
والشيوخ الثقات
لله دركم يا اسود
لله دركم من بواسل...لم ترضخوا لحكم بني صهيوني
يا من لكم باع في ارض البطولات
يا هل مصراته البواسل
اصبروا وصابروا رابطوا فالنصرباذن الله ات

ام اسامة



حملة صوت الحرّية
محمد مخلوف



المعرض والسوق الخيري بمدينة ليفربول لدعم ليبيا

أ. ل.



One’s Past Is What One Is
Yusuf Shakir’s Past Is Coming Back to Haunt Him

Have you ever been intensely looking for something and then you realize that it was staring you right in the face all along? Well, this is exactly what happened to me when I was searching for any sort of back ground on Gathafi’s prancing propagandist Yusuf Shakir and then finding out that his book in which he dismantles the character of the colonel piece by piece, is right before my eyes. This book is aptly titled “The Colonel’s Complex on the scale of psychoanalysis” in which the Psycho Shakir compares the “colonel’s complex” with the Freudian and Jungian complexes including the “Oedipus Complex” and the “Electra Complex”. This book is in fact a treasure trove of evidences that clearly show the disturbing mental states of both men. This book alone could save us looking for any further proofs of Shakir’s treasonous mentality and his being utterly devoid of any sense of care or compassion towards other human beings. His writings and his rants on TV also reveal that his bouts with self-hatred and self-loathing are causing him to become hell bent on self-destruction. When I read parts of this book and then watch him lash out at our revolution and revolutionaries, I become more and more convinced that this frantic lunatic is possessed with multiple and opposing personalities. He is the patriot and the traitor, the enlightened and the religious fanatic as well as the scientist and the mentally deranged conjurer of Jinns (Genies) and destructive evil spirits. However Shakir’s psychoanalytical account of colonel Gathafi’s disturbed emotional impulses and perturbed mental state is an indictment against his leader (Qa’id) and a testament to the colonel’s bloody and criminal acts against the Libyan people now and in the past. In other words, Shakir, who is frantically laboring to escape his past, finds it ahead of him in the guise of his book which hangs over his head like a suspended guillotine. I for one could never imagine the kind of excruciating life this maniac has been living after making amends with Gathafi knowing full well that the dictator’s mood swings could at any moment cause him to drop the ax once he realizes the full extent of what Shakir was saying about him in his book.

Now I would like to look at translated excerpts from Shakir’s book to really see what he truly thinks of the man he is now feverishly rooting for. These excerpts that I translated from Arabic show Shakir to be such a two faced hypocrite who cares only about himself and who’s conscious is utterly devoid of any genuine human feelings. In the introduction to his book Shakir says he was entrusted by the leadership of the Libyan opposition group in exile known as “The National Front for the Salvation of Libya” to do a study on the personality of his enemy colonel Gathafi as part of a campaign to, as Shakir puts it “know your enemy”. In chapter two (p.23) entitled “Deviation and the lust of the Sultan (King, but usually refers to a despot)” Shakir is obviously seething with hate towards Gathafi to the point of disclosing that “One of the symptoms associated with the “colonel’s complex” is an incessant impulse or desire for aggression and a delight in humiliating others. The colonel’s complex could in its deviation amount to an insatiable lust for cruelty and the urge to inflict pain on others to the point that the term “sadism” becomes identical with “colonelism” since the one afflicted by this complex cherish the sight of blood and watching pain and suffering just like beasts of pray”. I am absolutely certain that neither I nor many of our writers and analysts could have come up with such detailed and accurate description of Gathafi’s lust for mayhem and bloodshed. Way to go Shakir. You should have continued with this type of writing instead of taking up sorcery and dervish (darwish) hallucinations like a possessed mendicant in an Egyptian Zar.

In chapter three of his book (p. 42) entitled “Hitler and the Colonel’s complex” Shakir consciously describes the characters and behaviors of Gathafi’s supports but he subconsciously describes himself to a tee. If Shakir dares read his own descriptions of Gathafi’s supporters it would seem to him like looking in the mirror and seeing his own reflection staring mockingly right back at him. After expressing his disgust at this type of outcasts he continues “Gathafi’s supporters are among those afflicted with physical and psychological impediments and those who are deformed in both body and moral character, as Gathafi himself once described them, hate the world in which they are born physically and emotionally disfigured. In other words, they find in the colonel’s complex a haven and a creed or doctrine that conceals their infirmities and allow them to see themselves as some sort of Don Quixote type heroes”. Shakir could not be more accurate in revealing the destructive inner psychoses that propel people like him to sub-consciously pursue obsessive, compulsive behavior that eventually push them towards self destruction. Once gain codoos for the psychic Shakir for providing us with a text book analysis of his inner demons and in doing so he spares us countless hours of research to figure out what really makes this nutcase ticks. Now we are able to realize that there is a “method to his madness” after all as expressed in similar words in the play Hamlet by William Shakespeare in which sanity and insanity converge and yet the mind continues to function under normal circumstances.

Chapter four (p. 59) of Shakir’s book entitled “Gathafi between psychological deviation and mental illness” does justice in accurately outlining his and his master’s psychological profiles including their mental deficiencies, Shakir explains that the “one evidence of Gathafi’s psychological deviation is his claim to be “the custodian of Arab Nationalism”. This erroneous claim that the late president Jamal Abd al-Nasser for reasons unbeknown to us bestowed on the colonel just as a nicety and nothing more had only fed Gathafi’s vanity and delusion and as a result prolonged the suffering of the Libyan people. Due to this dose of delusion which inadvertently inflated his ego Gathafi then “assigned a foreign author (Italian author Mirella Bianco) to publish a cheap a booklet about him entitled (Prophet of the Desert)” Here it is obvious that Shakir’s vanity and exaggerated self worth and entitlement convinced him to delve into the deep recesses of the colonel’s mind so as to prove that he is better suited to lead and to govern than Gathafi. What also upset Doctored Shakir and convinced him to compete even more with his nemesis is that Gathafi has in his possession the only key to the Libyan treasury from which he can spend at well on polishing and hyping his image at home and abroad or as Shakir puts it “following the publication of “Prophet of the Desert” Gathafi proceeded to lavishly spend the money of the Libyan people on “what he describes as” mercenary Arabic and foreign media outlets in order to beat the propaganda drums for him. At this point of his narrative Shakir seems to betray an overwhelming sense of despair and frustration when he laments how the media frenzy culminated in “the birth bangs in Gathafi’s brains which ended up with the delivery of the third international theory” in which Gathafi completely ignores the legacy and natural progression of human knowledge (history) and instead imagines himself a prophet”. Good for you Sigmund Shakir you have single handedly gotten the bull by the horns this time.

Similarly Doctored Shakir continues to flex his mental muscles in all the following chapters which show that he was clearly pent on stripping the colonels’ character down to the bare bones. In chapter five (p. 64) which is aptly titled “Gathafi and mental illness” Shakir theorizes that Gathafi’s mania led him to shun basic human rights and freedoms and turn his regime into a new type of dictatorship, or as Shakir calls it “the colonel’s dictatorship” in which violence, oppression, summary trials and executions, elimination or as Gathafi calls it liquidation of opponents became the norm during his reign of absolute terror. Even books that promote ideas which contradict or rival the colonel’s ideas were banned or burnt according to Shakir. In chapter six (p. 72) which is entitled (Gathafi and political adolescence) Shakir sheds some light on the colonel’s occasional and childish behavior. Shakir writes that when Gathafi throws one of his frequent temper tantrums he inexplicably grabs his tents and some food supplies then jumps into his car and basically runs away from home and into the wild blue yonder or the Sahara desert according to Mr. Gathafi, in his view, does what he does to escape people and reality for that matter. When the Libyan people become suspicious of such strange behavior Gathafi would tell them that he only seeks seclusion once in awhile to ponder the meaning life and human existence but he never fails to come back to further prolong our agony with his stupid delusions and twisted lines reasoning.

While in chapter seven (p. 89) entitled “Gathafi between delusions of grandeur and paranoid schizophrenia” Shakir illustrates how Gathafi’s sadistic impulses caused havocs in Libya, African as well as the Arabic and Muslim worlds including the systematic depletion of Libya’s national army through the elimination of the best and brightest among our military’s ranks and files, he in chapter nine (p. 95) titled “the colonel’s complex or the complex of complexes” ascertains that Gathafi is a habitual liar which is known in psychology as “mythomania”. Shakir then cites many examples of such lies including Gathafi’s lies, exaggerations and fabrications about Prophet Muhammad (pbuh) and about the four Muslim jurists and founders of the Islamic Sunna Law Schools including Imam al-Shafi’i, Imam Malik, Imam Ibn Hanbal and Imam Abu Hanifa. While he indirectly cast doubt on our prophet (pbuh) by openly challenging the authenticity of the Hadiths (the Prophet (pbuh) sayings which include his words and actions) as well as occasionally casting shadows on his legacy by blatantly calling him (pubh) Allah (God’s) mail man, his numerous attempts at discrediting our Imam’s are known to Muslims in and outside of Libya. Once again thank you Shakir for pointing that out. This truly shows that Gathafi is indeed a liar and blasphemer as well. Your insight into this particular aspect of Gathafi’s inner character is truly illuminating.

The crucial point in Shakir’s psychoanalytical analysis of the colonel’s persona occurs in the conclusion to his book (p. 110) entitled “curing by revolution” in which he recommends a total revolution as the only cure for the chaotic situation created by Gathafi. After ascertaining that confronting despotism and tyranny is the only way to regain freedom and dignity Shakir continues “Curing by revolution leads to the feeling of being more secure and more confident on the part of the individual and society. This feeling is what eventually restores psychological balance” (as opposed to the imbalance caused by Gathafi). “The cure by revolution would consequently reveal the most important aspects of accomplishments among nations including distinction, perseverance and healthy disposition and a never ending source of wisdom distilled from every little detail of its glorious history”. When I read these words I can’t help but wonder why the long face Mr. Shakir? And why all the huffing and puffing you are doing on the criminal Jamahiriya TV these days just like a big bad wolf in the children’s story. I guess you probably didn’t think that your book is going to boomerang and hit you smack in the face. Instead of being giddy with excitement for hitting the nail on the head when he predicted the demise of the Gathafi regime at the hands of an all out revolution, the Schmuck Shakir is feverishly trying to disown his own words and by extension his old self but alas all his attempts at shedding his old skin are all in vain because as the well known Irish author and poet Oscar Wilde (1854-1900) once said “Once Past is what one is”.

Nizar Awad



لنكن يد واحدة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته الى كل الإخوة الليبين الأحرار والى كل من له قلب وضمير،ولكل من وقف ضد الطاغية وساند إخوته الليبيين الأبطال الذين هم في الجبهة أومن هم في المجلس الإنتقالي .
فإنني أقول لمن له أي إنتقاد للمجلس الوطني الإنتقالي فعلى الرحبي والسعة مادامت النصيحة للمصلحة ليبيا ..ولتكن في وقتها ومحلها وليس في الإذاعات والمحطات التلفزيونية.. فهنالك هواتف خاصة وهنالك إميلات واضحة.
ولكل ليبي له الحق في التعبير والإنتقاد البناء، ولكن ليس على الملاء وفي المحطات .. كما فعل بعض إخوننا اليوم سامحهم الله في إذاعة الجزيرة، ومن قبل كانواممن يعولون على برنامج " ليبيا الغد" وإنني أسالهم لماذا لم ينتقذوا ولو بصورة منمقة في الإذاعات من كانوا رؤساؤهم "سيف الشيطان" على ما يقومون به ضد بلادهم ؟؟؟
فإنني أقول لهم :
فنحن اليوم يأخي العزيز محتاجون لوحدة الصف والكلمة أكثر من ذي قبل، والحمدلله الليبيون اليوم موحدون أكثر من ذي قبل واللهم زد وبارك في شبابنا وأباؤنا وإخوننا..وربي ينصرهم .
فإنني احترم أراؤكم وجهودكم التي تقومون بها لإزاحة هذا الطاغية وإنني لا أشك في نواياكم ولكنني استحلفكم بالله ان تكون النصيحة والإنتقاد ليس في الملاء وتذكروا" النصيحة في الملاء فضيحة" وليعمل كلا منكم لدعم ثورتنا ولنكن صفا واحدا.
فالعمل الذي يقوم به المجلس الإنتقالي والنصر السياسي الذي يحرزه والتقدير الذي يحتفي به رجاله من كل الليبيين ورؤساء العالم في هذه المدة القصيرة ..لم يحققه المجرم وأبناؤه طيلة إثنان وأربعون سنة؟؟؟
فلنكن يد واحدة تنزع الطاغية وأبناؤه واعوانه.

بنت زمنية طرابلسية



الساطور



أحدث ما في ليبيا من جديد

شبق المستبد العقيد ، وشذوذ الثوري المُريد
أو
متلازمة ش ش

يظهر الإنسان أسوأ ما يظهر وهو يعاني من حالة انفلات حيواني غريزي. وأسوأ أنواع هذه الانفلاتات الغريزية وأبشعها هو ما ارتبط منها بالغريزة الجنسية، وذلك في صورة شبق مخجل، أو شذوذ قذر. ويزداد الأمر سوءا إذا ما ما ظهر الإنسان بمظهر الشبق وهو يمارس حياته الاجتماعية العامة.
وكما هو معلوم فإن أعلى مرتبة أو درجة اجتماعية يمكن أن يبلغها إنسان هي تلك المرتبة التي يكون فيها أمير قومه وراعي شئونهم وسائس ركبهم، وهي مرتبة تعلو حتى تلامس السماء عندما يكون صاحبها إنسانا، وتهبط حتى تبلغ الحضيض عندما يكون صاحبها حيوانا.
استدعيت مضطرا لفظي الشبق والشذوذ الجنسي، وحاولت سحبهما على ما هو عليه حال القذافي الشبق ومريديه الشاذين، ذلك لأنني لم أجد تعبيرا أبلغ وأدق من هذين التعبيرين في وصف تلك الحالة التي ظهر عليها القائد الفذ معمر القذافي وهو يدافع باستماتة عن مغنمه السياسي العتيد، وكذا ما ظهر عليه أولئك المفتونين المأفونين الشاذين، وهم يذوبون فتنة وتعلقا بمن أدمن إيذاءهم ومارس عليهم صنوف الإذلال والهوان.
أجل إن حالة الشبق والشذوذ، أو متلازمة ش ش هي أخطر الأمراض الاجتماعية والسياسية التي عانينا منها طوال العقود، والتي قدر الله أن نستغرق كل هذا الوقت، وأن نكابد كل هذه التكاليف في اكتشافها. وما كان لنا أن نفعل ذلك لولا الثورة الشعبية العارمة التي كشفت عن المستور لدى الطاغية المريض، وكذا لدى الذين لا زالوا متعلقين به مستميتين في الدفاع عنه رغم ما بدا عليه من شر وما ظهر منه ضرر.
لقد تأكد لنا، وبما لا يدعو مجالا لأي شك، في أن الحالة التي عليها حاكمنا هي حالة شبق حيواني غريزي مرضي مفرط تجاه كرسي الحكم وحب ممارسة السلطة، مع ما يصاحب هذه العلة كما هو معروف من علل أخرى ملازمة؛ مثل علة الكبر وحب الذات والخوف والريبة من الآخر ولو كان هذا الآخر من بني جلدته أو عضو مؤتمر شعبي أساسي تلهى به هذا الشبق المريض العقود الطوال.
ظهرت أعراض حالة الشبق هذه على صاحبنا في مناسبات سابقة عديدة لكنها لم تكن بدرجة الوضوح التي ظهرت بها هذه المرة، ونحن نرى هذا المريض وهو على استعداد بأن يدمر كل شيء, ولو كان هذا الشيء الوطن الذي يحكم والناس الذين يسوس، بل وحتى عائلته الصغرى التي يحب، وذلك كله لا لشيء إلا لأجل حصوله على جرعة إطفاء حالة الشبق المعربد لديه، وهي حالة لم تزدها شيخوخته إلا انفلاتا، ولم يزده العب من مستنقعها الآسن طوال العقود إلا عطشا وحرقة.
أجل إن درجة طغيان هرمون عشق السلطة لدى القذافي بدا في أعلى مستوياته المعروفة، متخطيا بذلك مستوى كل الهرمونات المعروفة الأخرى البانية لكيانه الحيوي. وهي حالة سوغت له العبث بكل شيء ولو كان هذا الشيء هو الشعب الليبي بأكمله الذي اتخذه هذا الشبق المريض ملهاة له وموضع تنفيس لفوراته ونوباته الممتدة لعقود.
أربعة عقود ونيف على كرسي الحكم قد تبدو أكثر من كافية لاستيفاء الإنسان العادي غير المريض حاجته من التسلط والهيمنة على الآخرين، وكذا بلوغ درجة الإشباع وربما الملل من حكم دولة من دول العالم الثالث مثل ليبيا.
أكثر من عشرة وجبات من الوجبات المعيارية المعروفة لدورات الحكم ذات الأربع سنوات، التهمها القذافي لوحده، في مرة واحدة، ودونما راحة بين هذه الوجبات، فلم يصب بأي نوع من أنواع التسمم أو التخمة التي يسببها عادة فرط تناول الجرعات والإسراف فيها.
حاكمنا المزمن والمدمن تسلطا واستبدادا يعاني من حالة مرضية مستعصية، ولدرجة جعلته يساوي بين بقائه على كرسي حكم لم يتقن يوما الجلوس عليه، وبين بقائه هو ومن حوله على قيد الحياة.
لقد حسمت الغالبية العظمى من ضحايا هذا المريض بعد صبرها الطويل أمرها، وقررت الثورة عليه وعلى نزواته، وفضل الكثير منهم الموت على أن يكونوا مجرد ملهاة مريض، وموطنا لتنفيس نوبات ونزوات شخص شبق شاذ ليس لشبقه وشذوذه حد. وإذ تنجز هذه الزمرة هذا العمل التاريخي الجبار فإنها تهدي إلى كل المصابين بمتلازمة ش ش الاكتشاف الأهم والروشيتة المثلى المحتوية على البلسم الوحيد المجرب ألا هو نزيف الدم الذي بات وبحق عقارا مسجلا عالميا باسم كوكبة الشهداء الليبيين الأحرار الذين تمكنوا بقطرات دمهم النحيلة الطاهرة من القضاء على أكبر الديناصورات السياسية المعاصرة.
غير أن القصة أو قل المأساة لم تنته بعد، ذلك أن القوقعة التي حضنت هذا الوحش خلال السنين قد غطى جدرانها وملأ فراغها مسخ من البشر، عرفوا في ليبيا باسم الثوريين، راقت لهم حالة الشبق التي عليها هذا الحاكم المتسلط، وبدوا كما لو أنهم كائنات دنيئة تتغذى على فضلات وإفرازات كائن حيواني أكبر وهي تعلم أنه عدوها وربما مفترسها.
إن أكبر ما يمكن أن يواجهنا بعد كسر قوقعة هذا الشبق الشاذ والقضاء عليه هو البحث عن أولئك الشاذين الذين طاب لهم العيش ولسنين طويلة وهم يلعقون إفرازات شبق هذا الطاغية النتنة حتى تورمت أجسادهم وانتفخت كروشهم وبدوا مسخا بشريا تتقافز بعض نماذجهم المخزية على شاشة تلفزيون العار والشذوذ.
لو لم يرتكب هذا الشبق المأزوم سوى ما أبداه أخيرا من تشبث حتى الموت بكرسي الحكم، لكان كافيا بإقناع أقل الناس حظا من الذكاء بالتخلي عنه، غير أن هؤلاء الشاذين الذين لا يزالون حوله أثبتوا وعلى وجه اليقين وقوعهم تحت طائلة مرض نفسي أحرزوا وبجدارة علامته المسجلة وحقوق اختراعه.
يا أيها الثوريون الشاذون إن مغتصبكم يترنح، وسقوطه أصبح في حكم المؤكد، ولن يصلي عليه أو يقف على قبره أحد، فماذا يمنعكم من نفض أيديكم منه والتبرؤ من عمله الآثم وتسجيل خلاصكم منه قبل أن يضمكم سجل التاريخ إلى قافلته ويلحقكم بركبه والذي سيقدمه هذا الشبق الأثيم ويقوده إلى جهنم كما يقدم كل طاغية قومه ومريديه.

محمد عمر الشيباني



واحد يصلي فوق تاكسي وواحد يرد عليه بالدعاء !

واحد يصلى فوق تاكسي... وواحد يدعى : اللهم أعز الإسلام والمسلمين..اللهم أعز الإسلام والمسلمين..وأذل الكفار والمشركين.
هل ينصر الله الإسلام على يد المجانين الذين يصلون فوق تاكسي ؟
وهل أبناء المسلمين ليسوا لاجئين سياسيين وفقراء ومساكين مهاجرين عند الكفار والمشركين...
أم تحتاج لأن نؤلف لك أغنية في الدعاء حتى تميز وتفهم أن النصر يصنعه العقلاء ؟
أما الدعاء فالشعب الليبي بقي 42 سنة في عين العدو يدعي ويشكي ويبكي،فلم يحصل شئ.
لأن يوم عند ربكم بألف سنة مما تعدون .
ربما الداعية الأستاذ يوسف شاكير يختلف معي في مسألة الدعاء وربما هو منخرط في موجة بكاء أو دعاء للقائد..طبعا ليس من فوق تاكسي !

فوزي عبد الحميد / لوزان



The Modern Libyan State

Gaddafi has ruled Libya for 42 years and brought into play all means of oppression to maintain his power in Libya, and used killing as a tool to terrorize people. Gaddafi, the King of all Kings of moral bankruptcy, managed to rule Libya with an iron fist since he took over power in a "bloodless" coup in 1969, and recent events in Libya are the clearest evidence of his brutality.

Some Political Analysts have considered Gaddafi to be a strange man, and it is difficult to predict his political decisions either in Libya or abroad. He has been regarded as one of the most difficult Dictators to deal with in the world because of his ambiguity, and control of the political process in Libya. He has rearranged the political system in Libya to suit his own plan of succession to his son Saif al-Islam. He also managed to transfer the wealth of Libya's oil in order to maintain his authority, and of course his "savvy" in using the army/military/police to his advantage to control Libya is unquestioned.

Gaddafi, the King of all Kings of political and diplomatic bankruptcy, has used the policy of "divide and rule" between the various Libyan tribes, and managed to ensure that actually none of the tribes get any real power in Libya. He was able to use his security services to manage, and watch his own political establishment in Libya, and keep Libya without any genuine civil society. Gaddafi established the People's Committees, and then created the Revolutionary Committees to oversee these People's Committees; in other words, he used one against the other. He also created private militia and created different levels of security forces to spy on each other, and his spies also infiltrated most tribal areas so he can control the political environment.

Qaddafi's regime has lost domestic and international legitimacy, and Gaddafi will soon become a fugitive of the International Court of Justice, international opinion is almost unanimous in condemning him. The regime’s representatives no longer can defend the actions of Qaddafi. His regime has used fighter aircraft and helicopters against his own people, and many Libyans have been killed without mercy. This regime must come to an end of existence. The Libyan people have been fighting the regime in order to get rid of Qaddafi's dictatorship. However, the important question prevails: "What kind of system that will emerge after the Gaddafi regime is gone from Libya?".

I am optimistic that the Libyan people will build a modern civil state that includes all segments of Libyan society. Democracy has become a necessity and indispensable for the Libyan people, and a democratic system is a good option for the Libyan people than any other systems in the world in terms of political, social and economic development. The new modern Libyan State must be based on a fundamental principal: separation of powers of the Executive, Legislative, and Judicial branches. Also, the government itself must submit to the laws approved by the political powers, and the will of the Libyan people through mechanisms of checks and balances.

I can say with certainty that democracy does not have immediate solutions to all Libyan problems, but building on the experience of other democratic nations, democracy still represents the best system, which can cope with the challenges facing the Libyan people. The Libyan people have the capabilities to reform their political system around the foundation of a suitable environment that allows democracy to flourish and, transform the economic, social, and political system. Libyans must install democratic values, and encourage these values in the Libyan society, including human rights, citizenship and the establishment of rules of laws, civil society, and the concepts of the modern Libyan state.

Libyan people must give priority to the revitalization of the judicial system, education reform, and the health care system. In addition, the Libyan people must diversify their economy, and develop economic strategies that provide short and long term solutions. The new government of Libya also must allow a new political and economic environment to thrive in Libya, and take into account the growing challenges in light of the relationship between power structure and society. In my view, a new social contract must be developed to permit transparency, spirit of citizenship, institutional and Rule of Law. This is the only way that can put Libya on the right path of development, cultural reform and modernization of the State.

The rebuilding of the modern State in Libya will not be easy, many laws, procedures and measures will encounter forms of resistance and mismanagement, or may be implemented in a manner free from bureaucratic vitality and innovation. The new Libyan state cannot just issue decrees and laws without activating these laws and put them into practice. Under the regime of Gaddafi, the Libyan people have experienced corruption and bureaucratic indifference to their interests, which led to despair, and raised the degree of discontent among people. In a democracy, the existence of independent civil society organizations, and legal safeguards of accountability are important to curb corruption, and hold accountable those responsible for it. Having legal safeguards in place would constitute an essential guarantee for the implementation of laws, which create favorable conditions for the implementation of economic reform, and provide hope among the Libyan people and the possibility of changing their living conditions towards a better future. Without a doubt Libya has a long way to go to catch the train of development.

Gaddafi’s regime has not allowed Libya to develop because of corruption, and lack of political will. Hence, Libya has missed an opportunity to join the revolution of science, technology, and communication. In my opinion, Libya has a great opportunity after Qaddafi is out of power. With the birth of a new modern democratic political system, the role of Libyans educated abroad is significant. There must be a comprehensive agreement and understanding between the Libyan people at home and abroad to create a bridge linking Libya and the world community through economic, cultural and humanitarian ties. Perhaps the question that arises in this context is: "how to create internal and external staff able to deal with the development of Libya in the contemporary world, and secure the national interests of Libya through active participation?"

The Libyan people must set their priorities and review their objectives in terms of rebuilding their modern state. Therefore, they need to devote their time focusing on institution-building, and writing a constitution. The absence of a democratic political and social life in Libya is a major obstacle to build a modern state, but it is also a huge opportunity. In the absence of democracy, social, cultural and political reforms have weakened the role of the citizen. Libyan people have to build a base for greater democracy and enjoy effective political freedoms and prosperity. Perhaps the question of democracy is one of the most important lessons to be learned in this matter. To this end, democracy must be placed at the top of the priorities and reform in Libya and the success of this reform depend on the establishment of a number of new concepts, and values. Some of these concepts are civil society, modern state, citizenship, and there must be a national policy to achieve these values.

The success of modern Libya lies in making these developments and building a comprehensive strategy based on the call for independence of the judiciary and the rule of law, in addition to the foundations of the democratic system, and ensuring the State has the right balanced and contemporary laws. The rebuilding of the Libyan state must be based on the combined efforts of intellectual and political elites, political parties, groupings and organizations of all colors of the rainbow of Libyans and without exception. Care must be taken to promote and support aspects of democratic transition that opens the prospects for re-drafting of a new Libya on the basis of a new civilization.

The state of civil democracy requires the override of tribal loyalties, and making the constitution is a requirement for a social justice to be achieved between citizens, all citizens, on the basis of complete equality among themselves, regardless of their political and tribal affiliations. Hence, this constitution must derive its legitimacy and authority from the polls, which represents all components of the people, especially in the current phase of building a democratic civil state. Herein lays the importance of spreading awareness of democracy and democratic culture among the people.

Libyan people must mobilize all the forces that desire establishing a democratic civil state, and the strengthening role of power in the democratic political process would not be effective without strengthening the middle class.

Political analysts consider the start of this revolution is the beginning of transformation in the Arab countries, but some Western analysts consider that the change in Libya is different from that in other Arab countries, so that the concept of a radical change in Libya is not possible, but to reverse this perception, Libya is in the process of the most important revolutions in the Arab world, and now becoming an example to be emulated in other Arab states.

Yasin EL Maghrbi
President of MENA Consulting Group Inc.
Washington, D.C., U.S.A.
Email:yasin.elmaghrbi@menaglobal.com
Date: May 11, 2011



رد على من يدعى انه مصراتى وطنى

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسالين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد: يقول الله تعالى في محكم كتابه بعد بسم الله الرحمن الرحيم " يأيها الذين آمنوا إن جآءكم فاسقِ بنبإ فاتبينوا أن تصيبوا قوماً بجهالة فاتصبحوا على ما فعلتم نادمين" .
وبعد .
حسبي الله ونعم الوكيل فيك يا من تدعى انك من الثوار الوطنيين والمؤيدين للثورة فى ليبيا, كيف تسمح لك نفسك أن تتهم غيرك بالباطل وتفتن بين الناس وتتبلى عليهم بغير الحق. ثم لماذا تنتحل هوية مصراتى؟ ألا تعتز بقبيلتك قل لي بالله عليك؟ فلو كنت مصراتى فعلا لما لمتني على أن أعتز وأفتخر بمدينتنا المجاهدة التي تقدم دروس في التضحية والجهاد . ولكن لانك لست مصراتي فأنت تحسد الجميع عندما يفتخرون بالأمجاد التي يسطرها أهلنا ضد الطاغية. فكان من المفترض ان تعتز انت أيضا بنفسك واهلك ولا تستعار من أصلك لانه ما ينكر اصله الا الكلب ,عفانا الله وإياكم.
عموما انا توقعت انك سوف تبتعد عن هذه الاعمال الخسيسه وسوف تصلح من نفسك لان ليبيا الجديدة ان شاء الله لن تقبل بأمثالك. صحيح الفتنه وكتابة التقارير تجرى منك مجرى الدم وهى من صلب عملك الذى تسترزق منه فأنت تلتال قفقاف للنظام الفاسد تقدم له التقارير المزورة وتراقب الابرياء في أعمالهم وأقوالهم لتجني من ورائها الأموال التي تؤكلها أهل بيتك في النهاية! هل الذي تفعله حلال ؟!! ولكن يجب عليك الأن أن تجاهد نفسك وتغير وتصلح منها. يعنى كويس تقعد منبود بين الناس وكل الناس تكهرك؟ شن بيزيدوك طول والا عرض؟ انت موش إصغير. خد موعظة من الذى يحدث الان لزملاك ورؤسائك فى المهنة, منهم من اخدته المنيه ولم يثوب الى الله بعد ومنهم من ينتظر مثلك. صح هو "من شب على شئ شاب عليه, وذيل الكلب عمره ما يتعدل" بس حاول تتغير لو سمحت. فعلا هو مرض مزمن, ودودة, وانا أعذرك بعض الأحيان ولكن ضرورى تحاول التغيير من نفسك. إلى متى حتبقى منبود؟ الذي يخالطك يومين يضيق منك ويشتمك ويهرب!!! بالله عليك ما سألتش نفسك هذا السؤال: لماذا لم تستطيع أن تحتفظ بأصحابك ؟ ليش الكل سيبوك وينبدوك؟؟ استغفر ربك وثوب ثوبه نصوحة, رحمة الله واسعة. وحاول تتصل بكل الاشخاص الذين أسأت لهم واطلب منهم السماح فعسى الله أن يتقبل منك بعد ذلك وفكك من الفتنه واتهام الناس بالباطل. لو كان غرضك نزيه والاعتذار فعلا من الدكتور كنت تتصل به شخصيا وتعتذر منه. ولوغرضك ان تسئ لى انا شخصيا فالله يحكم بيننا بالعدل. لكن مافيش داعى ترتكب غلط آخر مع شباب مصراتة, هل كنت تتوقع ان نتهم بعضنا البعض ونتخانق وانت تتفرج علينا؟؟ هذا بعدك ياطلحب !!! نحن في مثل هذه الظروف لعلمك نوقف مع بعضنا البعض وكلنا سوف نكون يد وحده فلا تحاول التفرقة بيننا يا وسواس.
ثانيا: هل تعرف آل الشباح كويس الذين تتهمهم بالخيانة؟ أو انك تعرف شخص واحد منهم ؟ انت الأن شملت جميعهم واتهمتهم بالخيانة وهم والله فيهم المجاهدين الموجودين الأن في ساحة العز والشرف وليس مثلك يريد أن يجمع لنا الأموال للعودة إلى ساحة القتال في ليبيا ونحن يعلم الله إننا نسأله كل يوم الشهادة في سبيله ونتمنى أن نكون هناك في ساحة الشرف ولكن قضى الله أمراً كان مفعولا, وكان أولى لك أن تجمع هذه الأموال لتعود بها أنت إن كنت صادق أم أنت لست ليبي ياعصلب ؟؟؟؟ وإن كان غرضك تشويه صورة أهل مصراته وجهادهم فالمشاهد والاحداث اليومية أبلغ من كل شئ. وكان أولى بك ان كنت كما تدعى من الثوار أن تفرح لإنتصاراتهم فهى انتصارات لكل الليبيين الاحرار وثورتنا المجيدة. لكن انت بوق من ابواق النظام وطحلب من الطحالب تسعى جاهداً لتشويه جهاد مصراته ضد الطليان وطاغية العصر سيدك ومن تعتبره ولى نعمتك.
انصحك ان تجلس مع نفسك وتحاكمها محكمة عادلة وتحاسبها قبل تحاسب أمام من لايغفل ولاينام؟؟ لماذا أفتن بين الناس ... ؟؟؟ لماذا أحمل كل هذا الكهر والحقد على الناس ... ؟؟؟ لماذا يكرهن وينبدنى كل من حولي ... ؟؟؟ لماذا يعتبرنى الكل بوق من ابواق النظام ... ؟؟؟ ... ؟؟؟ ... ؟؟؟ انا متأكد سوف تجد نفسك الضائعة التى تبحث عليها من سنين طويلة وتصل إلى الصورة الحقيقية وتتعرف على نفسك.
في النهاية ... حسبي الله فيك ونعم الوكيل وأسأل الله أن يقضي بيننا بالحق, وأن يظهر الحق عاجلاً وليس آجلاً.

فرج احطيبة



الأطفال والحمقى لا يكذبون

عفوا يا أيتها الأنسانية التى انشغلت كثيرا فى صراع الدنيا من أجل تحقبق مصالح هنا وأنتصارات هناك , أستسمحكم عذرا لا أريد أن أشق على أحد ولا أنتهك حرية أحد و أصادر حق أخر فى أنحياز لتحقيق هدف أو مجاملة من أجل مكاسب ولالا أريد كتابة مقال ولست عاكفا لكتابة وجهة نظر وبالتالى لست بحاجة الى مقدمات ولا مؤخرات ولاكنايات ولا محسنات لغوية و فموضوعى أنسانى بحت وطارىء وهذا راجع لأحوال وظروف مواطنى ذلك الطفل الذى حرم من حقه فى العيش بسلام بالرغم من الأعاقة الكاملة بسبب شلل الأطفال الذى منعت أطرافه حرية الحركة فى هذا الكون والرحب الفسيح , فوجد نفسه طريح فراش لا يكاد يفراقه كما فعل تماما حاكم عربى تشبث بالحكم الذى أنتزعه بقوة السلاح فما عاد قادرا على تركه, أنتهك حياة شعبا بدون موعد وبات لا يريد أن يغادر حتى يجهز على أخر حلما بسيط لمواطن أراد فقط أستنشاق عبيرا أسمه الحرية ينعش قلبه الذى أظناها تعب سافر طويل محفوف بالخطر والأهوال, هذه حكاية مواطنى البرىء مع فراشه حكاية مزمنة وطويلة كلها حزن ودموع والم, مواطنى الذى لا أخفى عليكم أنى لا أكاد أعرف أسمه ولا عنوانه لانه أصبح مثلى لا يملك عنوان ولا مكان, يسكن الغربة ويسافر فى الزمن, ولكنى أعرف معانته لأنى أعرف مرضه, لقد أقشعر بدنى وخنق وجع البكاء فى داخلى فذرف الدمع منى بدون توقف وأنا أراه داخل تلك الخيمة يفترش الأرض ويلتحف السماء فلا دواء ولا غذاء.
عذرا أنى لا اكتب دراما ولا أتحدث عن أناس رأيتهم فى حلمى أو فى المريخ أنهم أطفال الجبل الغربى الشامخ الذى ظل شامخا رغم قصف كتائب القذافى الطاغية, الأطفال الذين خرجوا سرعا هربا من حمم الجحيم التى يلقيها الأوغاد فوق روؤسهم . مرتزقا يستبيح , وطفل يصيح ويستغيث لأمه فسقف البيت خر صاعقا وحطم العابه البسيطة تلك الألعاب التى كانت تجسد أحلامه فلم يبقى من الأحلام سوى ركام ورماد, ومواطنى المسكين الذى لا يملك سوى مهاقى تحدق فى طفولة تعود أن يراها تبتسم اليه وهى مقبلة عليه فى كل صباح ثم لا يلبث أن يتنعم بدفىء صباح وديع فى محياها حتى تغادر, ويمكث هو القعيد الممدد فى فراشه الساكن طويلا ينعم بدفىء صديقه اللدود, ولكن هذا الصباح لم يكن كغيره من الأيام لقد وجد نفسه فى خيمة لا توقيه هذه المرة حتى حرارة الشمس ولا برد الليل الطويل الذى بات تهدد سكونه قذائف كتائب القذافى الأرهابية.
لا دواء ولا ماء ولا غذاء فالجميع هنا يتجشم العناء ويتحلى الصبر والعفة والاباء فالمعارك مستمرة وأحساس الجوع والعطش يكبت كما يكبت ألم جرح المقاوم لا وجع ولا ضعف ولكن مواطنى طفل صغير لا حول له ولا قوة هو غير قادر حتى أن يقاوم ميكروب لا يرى بالعين المجردة فالمرض أضعف جسده الصغير وأنهكه فكيف له أن يعانى ظروف المخيمات والأوبئة التى تترقبه هنا وهناك وليل طويل موجع.
ومن هنا أنى أدعوا الأنسانية المتمثلة فى مؤسسات عريقة وأسماء طويلة ومنظمات بعيدة وعقول خبيرة ولجان منبثقة نامية وسامية وأمم متحدة أستحلفكم بأبتسامة كل طفل قد سرقت فى بلدى وأتوجه اليكم بالنداء وأناشدكم بأسفار أنجيل المسيحية وعطف وشفقة المسيح , وأقرائكم سلام الأسلام وأستحلفكم بالقران وأناديكم بكل الأديان وعدل الأله أن تنقذوا مواطنى من الأطفال لأنهم ضعفاء فهم لم يكتبوا مقال ولم يرفعوا سلاح ولم يحرضوا على ذلك , بأستثناء تلك العصى الخشبية التى يرفعونها ظن منهم أنها سوف تحمى أمهاتهم من الأغتصاب لقد حطمت بيوتهم وقراهم وأحلامهم وقتل أبائهم ودمرت العابهم وسحنت الة القتل أحبائهم وسرقت الأبتسامة من شفاههم فما عادوا يبتسمون فلا تنور ولا رغيف ساخن يعيد الأبتسامة اليهم .
وأنى من خلال هذه السطور أدعوا المؤسسات القانونية التى فى حاجة الى أدلة بخصوص الجرائم والأنتهاكات لحقوق الأنسان أن يقوموا بزيارة الأطفال المعاقين فى خيام اللأجئين على الحدود التونسية وليطلعوا وليوثقوا حالة مواطنى الطفل المشلول وليطلعوا على الأحوال الأنسانية التى يعانى منها الأطفال الليبيون الأخرون فالصيف قادم والأحوال الجوية ستكون حبلى بالأوبئة والظروف الأنسانية الصعبة فى عدم وجود المياه الصحية ومياه الصرف الصحى فيا أيها الأخوة الدوليون بهذه المنظمات الأطفال لا يكذبون فأمكانية توثيق معاناتهم قائمة ومشرقة وساطعة كشمس يوم من أيام الصيف لتقديمها أدلة لكل محافلكم الدولية سواء كانت محاكم أو منظمات توثق الحقائق وعلى الجانب الأخر فالحمقى لا يكذبون أيضا فالأدلة بخصوص القتل والتشريد والسلب والنهب وأنتهاك الحرمات وأغتصاب شرف الحرائر ووجودالمرتزقة لتنفيذ سياسة الأرض المحروقة التى وعد بها الطاغية القذافى الليبيون والمجتمع الدولى أنها موجودة بالمئات ولقد صرح بها الطاغية وكل أفرادعصابته الذين لم ترد أسماء بعض منهم حتى فى قوائم العقوبات المالية برغم الجرائم والأنتهاكات التى ما زالوا يقومون بها ورغم تواجدهم الصريح والعلنى والمعلن والواضح عبر كل وسائل الأعلام وهم يلقون بتصريحاتهم التى تهدد بالقيام بجرائم ضد الأنسانية أو أدراتهم المعارك الدموية لقتل الليبيين وقد كانت تصريحاتهم واضحة فى كل مقابلتهم الصحفية والمتلفزة واثناء أعطائهم الأوامر واثناء تنفيذها بدون أرتباك ولا خجل ويرجع ذلك لسبب بسيط فى تقديرى, فهم لا يجيدون معرفة الفرق بين الشجاعة والحماقة ونظرا لأنهم حمقى بطبيعتهم فهم لا يكذبون وخصوصا عندما يتعلق الأمر بتنفيذ تهديدات واعتدءات. سادتى الدوليون هذا ليس تحليل القيه عرضا أو تفسيرا منى أو أستنتاجات القى به جزافا بل هى الحقيقة سبقنى فى الوصول اليها كثير من المفكرين ولعلى أذكر أحدهم وهو جان بول سارتر الذى قال "أن الأطفال والحمقى لا يكذبون" ولقد ثبت ذلك باتجارب التى قام بها علماء السلوك , وأنى الفت أنتباه حضرتكم الى ثمة أمر أخر وهو ما جاء على لسان أحد أعضاء الأمم المتحدة عندما قال أنه هناك حالة أغتصاب واحدة وكأنه يتحدث عن عراك دام لليلة واحدة فى أحدى ضواحى البرتغال وهذا ما يخالف الواقع الموجود على الأرض.كما أدعوا المجلس الوطنى فى بلدى الذى أعى تماما حجم العمل والمسئولية الكبيرة الملقاة على عاتقه, أدعوه أن يقوم بواجبه الأنسانى والأدبى أتجاه مواطنى المسكين المشلول الملقى به على الأرض فى خيمة بائسة على الحدود التونسية تلك الخيمة التى أستوعبت بثه وحزنه وهمه وغربته وألمه وأوجاعه وحسرته وعبرات وصوت بكائه ولكن لم تستوعب أحتياجته الأخرى فهو بحاجة لعناية ودواء ولغذاء وقلب رحيم يخفف معانته وأبتسامة دافئة لعلها تعطيه أمل فى الحياة. أعذرونى لو سببت لكم أى الم ولكنى قد ذرفت منى الدموع قبل أن تلامس أناملى حروف الكلم. "ليبيا يا نغم فى خاطرى" .

د. رمضان المصراتى
10/5/2011
misratiramadan@yahoo.com



Libya T.



To Dr Abdul Rahman Shalgum

To Dr Abdul Rahman Shalgum
Stretch your arm
Open your hand and
grab an imaginary handful of Misuratah
scatter the earth round your living room
make sure that every corner has just enough
fill your home with Libya’s jasmine scent
freedom has its own distinct odour
a mixture of utter happiness and absolute grieve
tyranny can only target the few and never the many
embolden you bones, flesh, skin and spirit with
the power of those who left their tales behind
losing life treading landmines,
and embracing grad rockets
searching for their children and grandparents in vain
in the bellowing ash grey wind
as when your spirit leaves your body
your loved ones will act upon your wishes
and place a handful of Misuratah on your head
freedom will lay with and upon you perpetually
as every corner of Libya is Misuratah
in every sleeping toddler and every aging face
in every day and night
it’s Libya’s heart, its now and its then
we my friend will forever be Misuratah

Ahmed Bagi



الخارجية الألمانية تقرر فتح مكتب اتصال لها في بنغازي

نوفوستي ــ من مراسلة وكالة نوفوستي تاتيانا فيرسوفا. جاء في بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزارة الخارجية الألمانية حصلت وكالة نوفوستي على نسخة منه أن وزير الخارجية الألماني غيدو فيسترفيله اتخذ قرار فتح مكتب اتصال في مدينة بنغازي الليبية التي تعتبر معقل الثوار. وجاء في البيان أن دبلوماسيا خبيرا سيترأس هذا المكتب حيث سيتوجه وفد ألماني يعمل على توضيح الشؤون العملية المتعلقة باستحداث المكتب. وسيعمل المكتب على الحفاظ على العلاقات مع المجلس الوطني الليبي الانتقالي كما سيدعم أنشطة البعثات الألمانية الإنسانية. ويذكر أن ألمانيا سبق أن خصصت 7 ملايين يورو مساعدات إنسانية لليبيا.

وفي نفس السياق صرح رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون بأن بريطانيا ستوسع علاقاتها الدبلوماسية والاقتصادية والإنسانية مع المعارضة الليبية في بنغازي التي تعتبرها لندن سلطة انتقالية مشروعة في ليبيا. وقال كاميرون في مؤتمر صحفي عقده اليوم الخميس في لندن مع رئيس المجلس الوطني الانتقالي مصطفى عبد الجليل، إن "المجلس الوطني الانتقالي هو جهة سلطة انتقالية في ليبيا تتعامل معها بريطانيا. لا مكان لنظام القذافي في هذه العملية الانتقالية". وأعاد كاميرون إلى الأذهان أن لندن قد أرسلت إلى بنغازي مجموعة من الدبلوماسيين والمستشارين العسكريين، وأيضا معدات ووسائل الدفاع عن النفس ومساعدات إنسانية.



رئيس المجلس الوطني الانتقالي : القذافي هدف مشروع للأطلنطي

الفرنسية ــ اعتبر مصطفى عبد الجليل، رئيس المجلس الوطني الانتقالي، الذي يمثل المعارضة الليبية، اليوم الخميس، في لندن، أن الزعيم الليبي معمر القذافي "هدف مشروع" للحلف الأطلنطي الذي يشن ضربات على هذا البلد. وقال عبد الجليل، خلال مؤتمر صحفي : "القذافي هو القائد الأعلى للقوات المسلحة. هو الذي يشجع الجميع على القتال. لذا فإننا نرى من المبرر أن يكون هدفا مشروعا" للحلف الأطلنطي. ويتدخل الحلف الأطلنطي منذ نهاية مارس في ليبيا، بهدف معلن، هو تفكيك الآلة العسكرية المستخدمة من جانب قوات القذافي ضد المدنيين. وأكد الحلف حتى الآن أنه لا يستهدف الزعيم الليبي على الرغم من أن غارات جوية ضربت، صباح اليوم الخميس، المجمع السكني الضخم للعقيد القذافي، ما أدى إلى سقوط 3 قتلى، بحسب مسؤول حكومي ليبي.



مقابلة : البنك المركزي للمعارضة الليبية يفتقر للاحتياطيات

رويترز ـ قال كبير المسؤولين الاقتصاديين المعارضين في ليبيا ان البنك المركزي الذي أسسه المعارضون الليبيون ليس لديه أي احتياطيات لكنه يزمع ضخ دولارات في الاقتصاد لدعم الدينار الليبي فور وصول أموال تعهدت بتقديمها قوى غربية. وأسس المعارضون ومقرهم بنغازي البنك لينافس البنك المركزي في طرابلس لكن الكيان الجديد مستمر في استخدام العملة نفسها التي تصدر في الغرب الذي يسيطر عليه العقيد معمر القذافي وليس لديه أدوات نقدية تتجاوز تلك التي تكون لدى وزارة مالية. ويجاهد المعارضون لدفع أجور العاملين في القطاع العام ومنع الاقتصاد في شرق البلاد من الانهيار بعد الانتفاضة المناهضة لحكم القذافي التي اندلعت في منتصف فبراير شباط الماضي.

وقال عبد الله شامية الذي عين الاسبوع الماضي مسؤولا عن الاقتصاد في اللجنة التنفيذية للمجلس الوطني الانتقالي الذي يدير الشؤون اليومية لاراضي المعارضين "ليس لدينا احتياطيات لان القذافي أفرغ كل شيء." وأضاف "توجد بعض الاصول التي يتعين استخدامها كغطاء قانوني لقوة ابرائنا لكن لا يمكن استخدامها انما يجب أن تبقى على حالها لتعطي العملة الليبية قوتها." وفرض المعارضون حدودا قصوى للمبالغ التي يمكن سحبها من البنوك وحددوا حصة لشراء الدولار لكنهم يواجهون تحديات في تنفيذ ذلك مع دخول الصراع شهره الثالث ولا تظهر دلائل على قرب انتهائه. وقال شامية الذي ينوب عن وزير المالية علي ترهوني المسافر خارج البلاد "الناس يكنزون أموالهم الان. هذا متوقع لاننا نعيش في حالة حرب."

وتابع "لذلك لا يريدون الالتزام... لا يمكن سحب اكثر من ألف دينار أو نحو ذلك. وهم يفضلون الاحتفاظ بأموالهم في منازلهم وفي خزائنهم الخاصة ولكننا نشجع الجميع على ايداع اموالهم." وادى تدافع الليبيين الراغبين في الفرار أو البحث عن ملاذ امن على الدولار في السوق السوداء الى اضعاف قيمة الدينار الليبي لتبلغ ما بين 1.90 و2.00 دينار مقابل الدولار. لكن العملة المحلية انتعشت الى ما بين 1.50 و1.60 دينار للدولار بعد ان تعهدت قوى غربية بتقديم أموال للمعارضين.



عبد الجليل يلتقي كاميرون وهيغ ويبحث فتح مكتب للمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا

يو بي أي ــ التقى مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا في لندن اليوم الخميس رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون ووزير الخارجية في حكومته وليام هيغ. ودعا كاميرون خلال اجتماعه بقيادة المجلس الوطني الانتقالي إلى تأسيس مكتب رسمي للمجلس في لندن، مع استمرار القتال بين قوات المعارضة وكتائب العقيد معمر القذافي. وتعهد بتوسيع تواجد الممكة المتحدة في بنغازي في اطار خطوة اعتبر انها "تمثل استمرار عزمها الواضح على العمل مع المجلس لضمان تحقيق مستقبل آمن ومستقر لليبيا يخلو من وحشية نظام القذافي".

ومن جانبه، قال هيغ بعد إنه ناقش مع الجليل "الوحشية المستمرة التي يتعرض لها الشعب الليبي من قبل نظام القذافي"، مشدداً على "أن الصور التي نشاهدها في مصراتة والقصص التي نسمعها من المتضررين في جميع أنحاء ليبيا تظهر أننا في حاجة إلى مواصلة العمل عسكرياً وسياسياً لدعم قرارات مجلس الأمن الدولي". واضاف وزير الخارجية البريطاني "يتعين على القذافي أن يدرك أن الوقت ضده وأن المجلس الوطني الانتقالي هو الممثل الشرعي للشعب الليبي، وعلى النقيض من القذافي ونظامه اللذين فقدا كل شرعية"، على حد تعبيره. واشار إلى أن المجلس الوطني الانتقالي "حقق تقدماً كبيراً على مدى الأشهر القليلة الماضية، ونرحب بالتزاماته الواضحة في بناء مستقبل أفضل لليبيا على أساس مبادئ الانفتاح والتسامح، ووجهنا دعوة له لافتتاح مكتب في لندن لأنه يمثل خطوة هامة لمشاركتنا والتزامنا بتعميق علاقاتنا، وسيحسن قدرتنا على التواصل مع قيادة المجلس الوطني الانتقالي واستكمال العمل الذي اضطلع به مكتبنا في بنغازي".

وقال هيغ "قررنا تعزيز مكتبنا في بنغازي من خلال تعيين جون جنكيز كرئيس دائم له وسيتوجه إلى بنغازي خلال فترة قصيرة، وبالاضافة إلى ذلك ابلغت عبد الجليل أننا نعتزم تقديم المزيد من الدعم لمساعدة وحماية المدنيين في ليبيا، وسيشمل ذلك المزيد من معدات الاتصال والدروع الواقية من الرصاص والزي الرسمي لسلطات الشرطة المدنية. واضاف أن الوضع في ليبيا "يثير قلقاً عميقاً، لكن اجتماعات اليوم مع المجلس الوطني الانتقالي غذّت إيماننا بأن ليبيا ستبني مستقبلاً أفضل لشعبها، وقام المجلس بانشاء ادارة مؤقتة بدأت بالفعل توفير الخدمات في المناطق المحررة، والتخطيط للانتقال الديمقراطي بعد رحيل القذافي".



شكرا يا ثوار الظل

سميتهم ثوار الظل ، فهم يبدلون جهدا خارقا ، لا يريدون منا جزاء ولا شكورا ، ما ان اعلن منسق الرحلة عن حاجته لبعض السائقين ، حتى انهمرت عليه المكالمات من كل مكان يناشدونه تسجيل اسمائهم حتى وصل العدد الى العشرات ، مما اضطر المنسق لتقديم الاعتذار لمن لم يحالفه الحظ .
هجروا النوم وهم يجولون بين مدينة واخرى لجمع التبرعات ، دخلت عليهم وقد اصابهم الارهاق الشديد ، وهم يضعون اللمسات الاخيرة لانطلاق قافلة جديدة من مدينة مانشستر محملة بالادوية والتجهيزات الطبية ، سيارات اسعاف واجهزة طبية اخرى ، قاصدة ميناء تونس ثم الانطلاق الى الثوار ، تستغرق الرحلة مابين الاربع الى خمسة ايام .
اليوم وبعد صلاة الفجر ستنطلق الرحلة باذن الله ، يقودها احد ثوار الظل ، وسوف تصل الى ليبيا فى غضون اسبوع باذن الله ، وبعد خروج القافلة ،يستعد ثوار الظل لارسال القافلة الاخرى المتوجهة باذن االله الى مدينة مصراتة ، سيتم شحن سيارات الاسعاف عن طريق البحر ، بينما ترسل المواد الغدائية والطبية جوا الى مالطا ثم تنقل بحرا الى مصراتة الصامدة .ثم يبدأ التخطيط لقافلة اخرى ، ثوار الظل لا يكلوا ولا يملوا ،فهم فى كل مكان لا يعرف اسماؤهم ، سلاحهم الايمان بالله ثم بعدالة القضية فجزاهم الله عنا افضل الجزاء.

حسن المصراتى
Hassan0082003@yahoo.com



هل بيننا ال ياسر
ألإجابه : نعم

ان ما يحدث فى ليبيا بكل المعايير شئ مميز طال انتظاره ولم يتوقعه الكثيرون منا ولعل طول مده التضحيه فيه فوائد كثير منها وأهمها تمحيص الناس ومعرفه الخبيث من الطيب وألاعلام بأنواعه أتاح الفرصه لمعرفه كثير من الاشياء وليس كلها .
والذى دفعنى لكتابه هذه ألآسطر ما لا يعرفه كثير من الناس لندرته بيننا .
مع الايام الاولى لانطلاق أبناء ليبيا الشرفاء للقضاء على الظلم وأهله استجاب أحد ابناء ليبيا البرره لنداء الواجب وما هى الا أيام قليله تحصل فيها على اجازه بدون مرتب من عمله وودع زوجه وأولاده الصغار تاركا اياهم فى بلاد الغربه وقضى شهرا فى ميدان البطوله والفداء واخر اسبوع أشيع انه أختطف ولكن الله سلمه وعاد الى مكان اقامته وماهى الا ايام علم وتابع ما يدور فى مصراته الغاليه ولم يستسغ الحياه بعيدا عن ميدان الشرف فتوجه بطلب اجازه بدون مرتب من عمله وكانت الدهشه كبيره من أصحاب العمل ولولا أنه فى تخصص نادر لآقيل من عمله لما احدث غيابه من ارباك لهم وأعد العده للسفر فووجه بعائق أخره عن يوم السفر ولم يرتح حتى زال ذلك المانع واليوم ودع الاهل الى المطار فتم ارجاعه وعدم السماح بسفره فكلمنى من المطار وفى نبرات صوته ألم وحزن ولوأراد أن يجد مبررا لآلغاء فكره الذهاب الى ميدان الفداء لوجد أعذارا كثيره ولكن الايباء وحب العمل المخلص الجاد يجعله الان يبحث فى اسرع حل يوصله الى ما يتمناه .
طيله هده المده التى كثر الحراك فيها لم ار علامه واحده من هدا الاخ انه يرغب فى ان يعرف احد عنه ولا أن يجد طريقا الى احدى الفضائيات الكثر ولم اسمع منه كلمه واحده تدل على انه يطمع فى شئ بعد نجاح الثوره المباركه وكل حديثه حول ما يمكن تقديمه لنصره اهلنا والتخفيف من معاناتهم ذكرنى هذاء الاخ بأل ياسر حينما كان يمر عليهم النبى صلى الله عليه وسلم وهم يعذبون قائلا لهم(صبرا أل ياسر فان موعدكم الجنه .
فبفضل الله سبحانه وتعالى وببركه ال ياسر الليبيين سننتصر على مسيلمه العصر وأتباعه من المغفلين الذين باعوا أخرتهم بدنيا غيرهم .

ابراهيم بوكر



A piece of artwork by Abdullah Fadhli titled “February 17th” completed in March 2011, and displayed in April 2011, at Governors State University and DePaul University in Chicago, Illinois.

لوحة من عمل الفنان الشاب عبد الله الفاضلي، بعنوان "17 فبراير"، انتهى العمل بها في مارس 2001م، وعُرضت في شهر ابريل 2011م، في كل من جامعتي " قفرنر" و" ديبول" في شيكاغو، بولاية الينوي.

د. فتحي الفاضلي



هل السلفيون في ليبيا يقفون مع القذافي...؟! دعوة إلى الإنصاف

بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله حق حمده وأوفاه، والصلاة والسلام على رسول الله، نبينا محمّد وعلى آله وصحبه ومن والاه، أمّا بعد:

فلا بارك الله في الفتنة ولا فيمن أيقظها، فإنها إذا وقعت التبس الحق بالباطل، واختلط على كثير من الناس تمييز فريق أهل الصدق من غيره، وكثرت الدعاوى وقلّت البينات، و((لو يعطى الناس بدعواهم لادعى أناس أموال قوم ودماءهم، لكن البينة على المدعي واليمين على من أنكر))

وإنّ من الفتن العظام التي ألـمّت بالمسلمين في ليبيا هذه الأحداث الجسام التي يعرفها الجميع، ويرونها ويسمعونها، وقد التبست فيها أمور على كثيرين، واختلطت فيها مسائل على آخرين، لـمّا قلّ الإنصاف، وأُغفِل حسن الظنّ بين الناس، فتبادل الناس التّهم بالخيانة والعمالة والتخذيل والتقاعس، وتنازعوا ألقاب الشرف والفخر ومنعوها عن غيرهم، وادعى كلّ لنفسه وفي غيره ما اشتهى وأراد، وإنما دخلت الآفة على من دخلت عليه بسبب التعميم والإجمال، وإذا كان الإنصاف وتفصيل الحقوق مطلباً شرعياً عاماً، فهو مطلب خاص متأكد في الفتن المدلهمات.

فلقد رأينا وسمعنا من عمّم القول بذمّ قبيلة أو أهل منطقة بأسرها بسبب موقف متخاذل من بعض أبنائها، ورأينا من ألغى تاريخاً مشرقا لبعض القبائل بشؤمٍ جرّه بعض الأحفاد على الأجداد، وكلّ هذا ليس من الإنصاف في شيء، لأن التعميم في هذا المقام باطل

ثم بإزاء ذلك رأينا رؤوساً كثيرة تتطاول من داخل البلاد وخارجها لتدّعي لنفسها الأيادي البيضاء على البلاد وأهلها، وبرّؤوا أنفسهم من العيب الذي نسبوه إلى غيرهم، وادعوا لأنفسهم تاريخا لم يكتبوه، وحاضراً لم يصنعوه، وهذا أيضاً لون آخر من الباطل، يقوم على الانتهازية وغلبة الحظوظ النفسية والمصالح الشخصية.

وبين هذين الفريقين تجاذبت أيدٍ كثيرةٌ حبل المزايدة بالوطنية والوفاء للوطن، وصارت أوسمة الوطنية تمنح لفئات وتمنع عن آخرين، بحقّ وإنصاف تارة، وبغي وإجحاف تارات وتارات.

وقد أصاب الدعوةَ السلفية وأهلها من قلة الإنصاف ما أصابها، فعدّها بعض الناس حركة عميلة، مستميتة في الدفاع عن القذافي وكتائبه، وطغت أقلام آخرين فنسبوا السلفية وأهلها إلى الكفر واليهودية في ألفاظ أخرى، ولا يحتاج العاقل المنصف إلا إلى وقفة تأمل قصيرة ليرى جليّاً براءة السلفية وأهلها من هذه التهمة؛ التي حمل عليها الجهلُ بالواقع وقلّة الإنصاف أحياناً، والمغالطة الظاهرة أو العداوة الخفية أحياناً أخرى.

إنّ من أساء الظن بالسلفيين لا يخلو أن يكون بنى ظنه على واحد من عدة أمور:

الأول: ما تبثه قنوات القذافي السمجة، وإعلامه المتهالك، من مسرحيات رخيصة لبعض البيادق الخضراء التي تدعي السلفية، وتدعو إلى طاعة وليّ أمر موهوم.

والاعتمادُ على هذا الأمر لا يجوز، لسببين:

أحدهما: أننا متفقون جميعا على أن القذافي يخوض حربا إعلامية دنيئة، مهمتها قلب الحقائق وتشويه الواقع، فمن أراد أن يجعل ما تقدمه هذه القنوات دليلا وحجة مقبولة فليصدّق إذنْ بوجود جماعات إرهابية في مصراتة والزنتان، تغتصب النساء وتدمر المساجد، بل ليصدق بتلك الجبال المتراكمة من حبوب الهلوسة التي أكلها الكبار قبل الصغار في بنغازي والشرق كله، وفي الزاوية ويفرن ونالوت، بل في فشلوم وتاجوراء وسوق الجمعة.

ولا أظن عاقلا منصفا يصدق هذه الترهات، فمن تمام العقل والإنصاف أن لا يصدق أحد هذه الكذبة التي يروجها القذافي وقنواته؛ من أن السلفيين جنده وأنصاره، وهذا ظاهر بيّن لا يحتاج إلى مزيد بيان.

والسبب الثاني الذي يجعل المنصف يردّ ما تبثه هذه القنوات عن السلفية وأهلها: هو أنها لا تقدم للناس إلا ثلاثة أشخاص أو أربعة؛ يدندنون باسم الدين والسلفية، وقبل أن نخوض في أشخاصهم وحقيقة أفكارهم وما هم عليه([1]) فإن الإنصاف يقتضي أن لا نحصر رأي السلفية في هذه الشرذمة الضئيلة.

وإلا فالمشايخ السلفيون الليبيون بالعشرات، وطلاب العلم منهم بالمئات، والشباب الذين يدينون بها وينتصرون لها بالآلاف، فهل من الحقّ أن نحصر رأي السلفيين في تفاهات بيدق أو بيدقين أو ثلاثة؟!

ثمّ هذه الشرذمة التي تظهر في قنوات القذافي ليس فيهم عالم مشهود له بالعلم، ولا فاضل عاقل مشهود له بالعقل والفضل، ولا هم من حملة الشهادات العليا، أو المدرسين في المعاهد أو الجامعات، ولا يعرفون بتدريس في المساجد ولا بتأليف صحيح، بل هم أغمار أغرار، لم يعرفهم أكثر الناس إلا في هذه الفتنة، وفيهم من هو منافق لا يدين بالسلفية ولا يعتقدها، لكنه يتظاهر بها لحاجة في نفسه([2]).

أضف إلى ذلك أن قلّة قليلة منهم لا يستبعد أن تكون رفِعت فوق أعناقهم سيوف الإكراه، أو لامستْ ظهورَهم سياط التعذيب والإرهاب.

وإذا كان هذا الكلام فيمن يظهرون على القنوات على أنهم شيوخ وطلاب علم، فأولى في بعض الشباب الجهال الذين لا رأي لهم ولا علم.

إنك إذا أنصفت أخي القارئ علمتَ أن ما تبثه قنوات المجرم ما هي إلا محاولة أخرى لزرع الفتنة بين الناس، وضرب لمثقفيه ومفكريه بعضهم ببعض، والصواب أن لا تؤخذ آراء أحد من موقف واحد لا تعرف ظروفه، بل من تاريخ حافل وحاضر متكامل.

الأمر الثاني من الأمور التي قد يعتمد عليها من يسيء الظن بالسلفيين: هو بعض الفتاوى التي صدرت من شيوخ أو طلاب علم يحسبون على السلفية، ومن الأسماء التي نسبت إليها فتاوى على التلفزيون الليبي في هذا الأمر: الشيخ محمد هادي مدخلي، والشيخ عبدالرحمن محي الدين، والنكرة المجهول حمود بن نافع العنزي، وفي أول الأمر تمسح النظام ببعض الفتاوى العامة للشيخ صالح بن فوزان الفوزان والشيخ ربيع المدخلي.

وليس لمن حكّم عقله وأنصف حجة في هذا الأمر، لسببين:

الأول: أننا نتحدى هؤلاء الجهلة المتمسحين بالسلفية أن يأتوا بفتوى لعالم واحد مشهور يقول فيها بوجوب طاعة القذافي، وأنه ولي أمر لا يجوز الخروج عليه، وأن الثوار مباحوا الدماء لخروجهم عن طاعته، بل غاية ما نقلوه إما فتوى تحرم المظاهرات عموماً –وهذا رأي فقهي موجود ليس لأحد أن ينكره-، وإما فتوى تؤصل لطاعة ولاة الأمر بالمعروف، وهي فتوى لا علاقة لها بالقذافي من قريب أو بعيد.

هذا باستثناء النكرة حمود العنزي الذي سمعنا أنه أفتى بفتاوى تشيب لها الرؤوس؛ نصرة للمجرم القذافي، والعتب في هذا ليس على السلفيين بل على من صدق أنه من شيوخ السلفيين، وما هو في الحقيقة إلا نكرة مجهول، من (بدون)([3]) الكويت، لا يعرفه حتى السلفيون أنفسهم، وإنما هو مجرم باع دينه في صفقة واحدة مع أخيه المجرم الأكبر علي بو صوة

والسبب الثاني: هو أن السلفية لها رموزها وعلماؤها المعروفون، في ليبيا والسعودية والكويت والشام وغيرها من البلاد، ومن الظلم أن يختزل رأي هؤلاء جميعا في رأي واحد أو اثنين؛ غاية ما يقال في فتواهم إنها اجتهاد يخصهم ولا يمثل رأي غيرهم.

ويضاف إلى ذلك أن هذه القنوات ليست مأمونة في أي شيء تقدمه، فمن الذي يضمن لنا عدم تلاعبها بهذه الفتاوى والتسجيلات التي تعرضها؟!

الأمر الثالث: تبنّت شريحة من الشباب السلفيين في طرابلس وغيرها الحياد واعتزال الفتنة ولزوم البيوت، وهؤلاء لا تثريب عليهم من جهة أنهم استفتوا من وثقوا فأفتاهم بذلك، والله حسيبنا وحسيبهم، والمطلع على سرائرنا وسرائرهم.

وليعلم أن موقف هؤلاء يقابله موقف المئات بل الآلاف من الشباب السلفيين في المناطق المحررة وغير المحررة، ممن أعلنوا أنهم مع الشعب لا مع المجرم، وفيهم من الحرقة على الدين والوطن، والغيرة على الأعراض والحرمات ما ليس عند كثير ممن عداهم.

هذه الأمور الثلاثة هي أهم ما يمكن أن يكون قد تعلق به بعض من أساء الظن بالسلفية وأهلها، ومن كان منصفا ستتبدّد ظنونه بعد قراءة هذه السطور.

ولا حرج أن أذكّر الناسي، وأنبه الغافل إلى أن السلفيين هم أكثر الناس تضرّراً من القذافي ونظامه، فالمربعات الأمنية وهيئة مكافحة الزندقة لم تعن في السنوات الأخيرة إلا بهم، وضحايا القذافي من السلفيين قتلاً وسجناً هم أكثر من أيّ شريحة أخرى.

وأيضاً فالجبهة في الشرق والغرب مليئة بالسلفيين الشرفاء الأشاوس، يذودون عن الدين والوطن والحرمات كما يفعل غيرهم.

والفتاوى التي صدرت من بعض العلماء بوجوب التخلص من القذافي، والتلاحم ضده، لم يستخرجها علي بو صوة ولا الساعدي القذافي، بل استخرجها السلفيون الشرفاء.

وحملات الإغاثة داخل البلاد وخارجها قام عليها السلفيون كما قام غيرهم، وهم يحملون همّ الوطن كما يحمله غيرهم.

فلا مجال للمزايدة، وقليلاً من الإنصاف يا إخواني فإنه خلق نبيل

والسلام عليكم ورحمة الله

أيمن محمود الراشد
أدمن صفحة "الدعوة السلفية في ليبيا" على الفيسبوك

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
[1] سيرى الجميع قريبا حقيقة هؤلاء المتكلمين باسم السلفية؛ فرداً فرداً، لاسيما (علي بو صوة، وعثمان غريبة، وحمود العنزي شيخ الفجأة).
[2] مثل عبد السلام العفشوك؛ هذا النكرة الذي ظهر خطيباً وإماما في مساجد القذافي وجنائز أتباعه، فإنه رجل معروف بعدائه للسلفيين، وولائه للجان الثورية، وهو شارب دخان متظاهر به، فهل من الإنصاف أن تنسب أقوال مثل هذا للسلفيين..؟!
[3] بدون الكويت هم من لا يحملون الجنسية الكويتية مع أنهم مولودون فيها.



الوفد يستضيف مؤتمر الاعتراف بالمجلس الانتقالي الليبي

الوفد ــ كتب إمام أحمد : يستضيف حزب الوفد بمقره بحي الدقي مؤتمر الاعتراف بالمجلس الوطني الانتقالى الليبي، وبحضور وفد من ممثلي ثوار 17 فبراير، وذلك في السابعة من مساء يوم الجمعة القادم. ومن المقرر أن يتحدث فى المؤتمر عدد من رموز وممثلي الأحزاب المصرية والقوى السياسية المختلفة، وممثلين عن المجلس الوطني الانتقالي الليبي وشباب الثورة الليبية. يذكر أن جمعية أجيال الأمة المصرية هي من قامت بالتنسيق مع المجلس الانتقالي الليبيظ، وتم الاتفاق على أن يستضيف حزب الوفد المؤتمر الخاص بالمجلس. واستقبل الدكتور السيد البدوي، رئيس حزب الوفد، في وقت سابق وفداً من الناشطين الليبيين وقيادات من الثورة الليبية، فظلاً عن تكفله بعلاج بعض من مصابي الثورة الليبية.



الثوار يتحدثون عن "غليان" في طرابلس ويطردون قوات القذافي من مطار مصراتة

الحياة ــ حقق الثوار الليبيون، أمس، اختراقاً مهماً على الصعيدين السياسي والميداني. فقد أعلن ممثلو 23 مجلساً محلياً ليبياً في لقاء كبير عُقد في قطر ولاءهم للمجلس الوطني الانتقالي برئاسة مصطفى عبدالجليل، وأكدوا أن الثورة تتمدد إلى بقية المناطق بما في ذلك العاصمة طرابلس التي قالوا إنها تشهد حال «غليان» وإن بعض مناطقها تشهد مواجهات عنيفة بين الثوار والقوات الموالية للعقيد معمر القذافي. أما على الصعيد الميداني فقد سيطر الثوار على مطار مصراتة بعد يومين من المعارك العنيفة مع قوات القذافي التي كانت تتحصن فيه، والتي فرّت بعدما اشعلت النار في آلياتها العسكرية. وجاء ذلك في وقت واصل الثوار تقدمهم غرباً في اتجاه زليتن التي تمثّل نقطة مهمة قبل طرابلس إذا ما سقطت في ايدي المعارضة.

وحضر «ملتقى المجالس المحلية الليبية» في الدوحة أمس ممثلو 23 مجلساً، وشارك فيه وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية أحمد بن عبد الله آل محمود وديبلوماسيان فرنسي وبريطاني. وشهد الاجتماع تطوراً لافتاً تمثّل في كشف انضمام محمد قذاف الدم إلى الثوار، وهو إبن أخ أحمد قذاف الدم (جدّه محمد قذاف الدم شيخ القذاذفة). وقال أحمد قذاف الدم في بيان خلال الاجتماع إنه يطلب «من أهلي القذاذفة الحقيقيين، القذاذفة الجهاد، قذاذفة القرضابية، قرارة عافية، ومعركة محروقة، وأم الأرانب، ومعركة واو، أن تنضموا جميعاً إلى ثورة 17 فبراير (شباط)، وأقول لكم إن ليبيا الحرة ستحتضنكم أيها القذاذفة الأحرار ولا تصدقوا الترهات». وقال: «يا اخوتي في قبيلتنا الشريفة الكريمة: هذا وقت كتابة التاريخ وأنتم من أهله، هذا وقت الانحياز لليبيا الحرة».

وأكد الناطق باسم المجالس المحلية الليبية الدكتور محمود عبدالعزيز الورفلي رداً على سؤال لـ «الحياة» في مؤتمر صحافي، أن طرابلس «تغلي» وهي ثائرة حالياً وتشهد «مواجهات عنيفة جداً في سوق الجمعة» وأحياء أخرى، مشيراً إلى تحرك طلاب جامعات طرابلس على رغم الحصار المفروض على المدينة من كتائب القذافي. وقال الورفلي: «رسالتنا إلى الداخل (الليبي) هي: يا أبناء الوطن والمناطق المحاصرة نحن قادمون». وأضاف: «سندخل طرابلس قريباً... والنظام يتهالك ويتناثر من داخله والفجر قريب».




ممثلان عن مجالس بلدية ليبية بجوار وزير الدولة القطري. أ.ف.ب
على اليمين د. محمود تارسين ، يليه وزير الدولة القطري ، وعلى اليسار محمود الورفلي

ممثلو مناطق خاضعة للقذافي : الثورة تحتدم في طرابلس

الامارات اليوم ــ جدد ممثلو نحو 25 بلدة ومدينة في جنوب ووسط وغرب ليبيا، بينها طرابلس، تأييدهم للمجلس الوطني الانتقالي في ليبيا، مؤكدين أن الثورة ضد نظام الزعيم الليبي معمر القذافي تحتدم في العاصمة طرابلس، حيث قالوا إن المواجهات مع الثوار يومية. كما أكد الممثلون مشاركتهم، غداً، في بنغازي في اجتماع مع المجلس الوطني الانتقالي، للتأكيد على وحدة البلاد، فيما دعا احد اقارب الزعيم الليبي قبليته القذاذفة إلى الانضمام للثورة. وكانت الفعاليات الليبية المعارضة اجتمعت الاثنين الماضي في أبوظبي وأكدت دعمها للثورة.

وقال المتحدث باسم المجلس الوطني الانتقالي محمد عبدالعزيز الورفلي في مؤتمر صحافي، عقد في اعقاب الاجتماع إن «طرابلس ثائرة. كل يوم تشهد مواجهات عنيفة، مواجهات في سوق الجمعة في القبضة وغيرها». وذكر أن «طالبات جامعة طرابلس القين بياناتهن ورفعن الاعلام (الخاصة بالثورة)». واضاف ان «طرابلس رغم الحصار تشهد عمليات نوعية جدا، وستكون من يضرب الضربة القاضية كما في الملاكمة».

وذكر المشاركون انهم يمثلون «مجالس محلية»، ستتولى المرحلة الانتقالية بعد «سقوط نظام القذافي». وشارك أيضاً في الاجتماع وزير الدولة القطري للشؤون الخارجية أحمد آل محمود، الذي استمع الى خطابات شاكرة لقطر من قبل ممثلي المناطق التي لاتزال تخضع للقذافي. من جانبه، أكد احد أقارب القذافي تأييده للثورة ودعا الليبيين إلى الانضمام اليها. وقال محمد سيد قذاف الدم، الذي كان مسؤولاً عن استثمارات النظام الليبي في روما، «رسالتي لقبيلتي القذاذفة ألا تصدقوا الترهات التي تسمعونها من النظام».



معمر القذافي .. في أول ظهور له بعد مقتل ابنه سيف العرب

يامزاج ــ طرابلس ـ ليبيا : بعد غيابه فترة طويلة عن الظهور الاعلامي أو الخروج بأي تصريحات منذ مقتل ابنه الاصغر سيف العرب وثلاثة من أحفاده اخيراً ظهر مساء أمس الاربعاء القائد الليبي معمر القذافي يترأس اجتماعاً لأعيان قبائل من المنطقة الشرقية. وكان المتحدث بأسم الحكومة الليبية موسى إبراهيم أعلن مساء 30 إبريل الأول من مايو، أن سيف العرب نجل الزعيم الليبى معمر القذافي قتل بالإضافة إلى ثلاثة من أحفاد معمر القذافى في غارة شنها حلف الناتو على بيت سيف العرب بطرابلس بينما نجا معمر القذافي وزوجته من القصف . وعلى الرغم من ذلك إلا ان معمر القذافي لم يظهر من وقتها ، وهو الأمر الذي أدى إلى التشكك في صحة كل الخبر ، وبدأت الاقاويل حول مقتله في الحادث ولكن القوات الليبية تتخوف من اعلان الأمر ، إلى أن ظهر معمر القذافي مرة أخري ليعاود مقاومته للثورة الليبية المنادية بالاطاحة به وبنظامه القمعي .



دعوة لحضور عشاء خيري بمدينة شفيلد

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
يسرنا دعوتكم لحضور عشاء خيري بمدينة شفيلد والذي سيعود رعيه لدعم أهلنا في ليبيا
و سيكون العشاء بمطعم AROOJ RESTAURANT
286 Attercliffe Rd, Sheffield, S9 1SD
و ذلك يوم الأحد الموافق 15-05-2011 من الساعة 6:30 إلي الساعة 10:00 مساءً.
و ستكون قيمة تذكرة العشاء (£15) و على الأخوة الراغبين في حضور العشاء الاتصال بالأخ رجب بوحجر عل الرقم 07769947893
جزاكم الله خيراً

اللجنة الخيرية بمدينة شفيلد



Space Newsletter - Libya edition

http://www.donthate.co.uk/spacenewsletter.html

Libya First



Tripoli Updates

http://feb17.info/news/tripoli-updates/

Ismael


11 مايو 2011


ليبيا الجديدة

ليبيا قبيلة جميع الليبيين..وكل ليبي أيا كان مكانه مسؤول عنه جميع أبناء الشعب الليبي:حـــرية ..إنسانية..وطن
لا تواشيح ولا أغاني ولا دعاء ولا شعر مديح على الحاكم،لأن الحاكم في دولة القانون والمجتمع المدني،خادم للشعب يمكن محاسبته في أي وقت والأستغناء عن خدماته بدون زنقة..زنقة..وبيت ..بيت..وفرد..فرد.
نهاية الدولة القبلية والجاهلية ومن يسجد الناس على أقدام الحاكم فيها .
نحن في القرن 21 ومن يريد أن يعيش في دولة القرود الوسطى فلن يجد من يفهم ما يقول،لأن الغول والمهبول لا ينتخبهما أحد .
كلكم لآدم وآدم من تراب.

فوزي/ لوزان/ بنغازي/ ليبيا



قالوا ليبيا غـنيّه

يونس علي



نداء الى جيران مصراتة الصامدة

اخوتنا الشرفاء في تاورغاء وفي زليطن وفي الخمس وبني وليد وترهونة ومسلاته..ليبيا تصرخ وتناديكم لتمسحوا دموعها ولتضمدوا جروحها وتطالبكم بالوقوف ضد مرتزقة سفاح ليبيا، تلك القوات التي تدافع عن فرد واحد وتريد ارجاع ليبيا وارجاعكم الى حضيرة الركوع امام ملك ملوك الذل والمهانة.
لقد استباحت كتائب الطاغية نسائكم وبيوتكم وشرفكم وسرقت اموالكم وابادت زرعكم واختطفت ابنائكم وقتلت وشردت اهاليكم، فها هي الفرصة متاحة امامكم اليوم لترفضوا ظلم وهوان وذل الطاغية، ولتقولوا له بالصوت العالي وبالفم المليان مرة اخرى: يكفيك ما فعلته فينا يا قذافي في 42 سنة..ارحل..ارحل..ارحل!
ها هم اسود وثوار مصراتة الصامدة يلبون نداء تحرير ليبيا من الطاغية ومرتزقته وكتائبه الدموية..هاهم الابطال الأشاوس احفاد المجاهدين الابطال يدافعون عن شرف المنطقة بالكامل، ذلك الشرف الذي تصر العائلة المستبدة الحاكمة على تدنيسه.
ها نحن نرى أبطال مصراتة العظيمة برجالها ونسائها وبشيبها وبشبابها ينظفون تراب أرض الوطن الطاهر من اوساخ نظام الدكتاتور القذافي وبقايا كتائب الغدر والابادة الجماعية.
وها نحن نراهم اليوم وهم يقتربون في عزم وتصميم وشجاعة من زليطن وسوق الخميس والخمس باِذن الله، ولم يبقى أمامكم الا التوكل على الله والالتحام باخوتكم القادمون من مصراتة، لتواصلوا معهم مشوار تحرير أرض الوطن الحبيب من عبودية معمر القذافي الذي اهاننا ودمر وطننا ووزع ارزاقنا على الشعوب الأخرى.
ابطال مصراتة مثلهم مثل اخوتهم في مدن وقرى جبل نفوسة الأشم، يسطرون بدمائهم الزكية اليوم أروع قصص النضال الوطني ضد القذافي الذي يعتقد أن ليبيا خلقت فقط من أجله ومن أجل عائلته وازلامه ويصر هذا القذافي في كفر قبيح على ان يتحول الى رب مقدس يسجد ويركع له الليبييون والعالم.
اخوتنا الشرفاء في تاورغاء وفي زليطن وفي الخمس وبني وليد وترهونة ومسلاته، ابطال مصراتة الشرفاء يقدمون لكم اليوم فرصة ذهبية للالتحام بهم ولتشاركوا في التعجيل بقدوم يوم النصر على الطاغية وزبانيته ولتنفجر الثورة من جديد على ايدى الثوار الشرفاء في وجه الطاغية في العاصمة وليلتم شملنا بشمل الاهل في طرابلس.
لا تتركوا الفرصة تفوتكم ولا تخذلوا ثوار مصراتة القادمون لتحرير الأرض والعرض من دنس نفايات "الفاتح" ، فاخوتكم ثوار مصراتة هم في أمس الحاجة لدعمكم ووقوفكم الى جانبهم ويريدون أن يكتب التاريخ قصة تلاحمكم معهم ومشاركتكم في التضحية لأجل ليبيا جديدة لا مكان فيها لفكر معمر الذي لم ينجح خلال 42 سنة في تأسيس دولة محترمة بها ستة ملايين نسمة فقط وتنام فوق بحيرة من النفط والغاز الطبيعي.
هذا هو يومكم يا رجال زليطن وتاورغاء والخمس وترهونه ومسلاته وبني وليد والقصبات وسيلين وغنيمة لتقفوا وقفة العزة والشرف والبطولة كما فعل اجدادكم الابطال ضد الغزاة الطليان ولتلتحموا بثوار مصراتة ولتمدوا يد العون لاخوتكم في القربوللي وتاجوراء وسوق الجمعة والظهرة وفشلوم ولتأخذوا مكانكم في صفوف الثوار الشرفاء الزاحفون باِذن الله نحو وكر الغدر والمذلة والمهانة والاستبداد في باب العزيزية ولتأخذوا مكانكم بين الشرفاء في رحلة التضحية من اجل تحرير ليبيا من هتلر ونيرون هذا العصر.
انتم على موعد مع النصر والعزة والبطولة والمجد لتنتصروا على مرتزقة القذافي الذين يحاربون وهم مجبرون اوطمعاً في المال الحرام.
سوف ننتصر باِذن الله لأننا لا نحارب لأجل الهتاف لأحد أو لأجل المال والجاه او المنصب او القبيلة، سننتصر معا على الطاغية لأننا نحارب من أجل تقصير عمر هذة المحنة التي وضعتنا فيها عائلة القذافي ولأجل ليبيا وشعبها وليس لأجل معمر أو اي قذافي آخر.
فكونوا في الموعد لتشاركوا الشرفاء من اخوتكم في كتابة احداث ملحمة تحرير ليبيا وشعبها من الطاغية الأفعى وكل أذنابها!
نعلم انكم كأبناء شرفاء للوطن، ستكونون عند حسن ظن امنا الحنون ليبيا، لأنكم هكذا عودتموها وعوّدها اجدادكم الابطال.
وتمسو على خير

ولد بلاد
10 مايو 2011



بريقه

بريقه يا ارض العطاء
لن يهزمونا ويسرقوك الحقراء
لا ولن يقتلوا فيك الاباء
اشبالك
ابناء اساد الشري سينقذوك
قد اقسموا ان لايروك
ترضخي تحت اقدام العتاة
وبهم رمق الحياة
لا ولن ينطفئ فيك السنا
ستنطق الارض الابية وينطق البترول فيك
انه من دم اساد الشرى
اجدادنا
من هزموا فيك الطغاة
امتزج الدم بالزيت فيك فانبت فيك الصمود
و التحدى والاناة
وتادى فيك اساد الشرى من كل لبيانا الحبيبة
لينقذوك
لا لن يهزموهم ويسرقوك
وبهم رمق الحياة

أم اسامة



The Rebels Must Prevail: Or Else

No one in their right mind would have predicted that the Libyan people will one day rise up against the tyrannical rule of Kaddafi who has ruled Libya with an iron fist for forty two years. Social media, especially, Facebook played an important role in organizing and co-coordinating the efforts of the protesters to come together under one banner and demonstrate their rejection of the current brutal and dictatorial regime of Kaddafi.

The protest that started peacefully in the streets of Benghazi quickly turned violent when the internal security forces opened fire on unarmed civilians killing and injuring many of them. Consequently, this intensified and energized people’s commitment to stand their ground and defy the ruthlessness of the regime by using all means necessary to protect them.

The uprising spread to other major cities in Libya, including, the capital Tripoli, where the special security forces backed by heavy armor, tanks, and fighter planes brutally crushed and suppressed the peaceful protesters who came out yearning for dignity and freedom.

The disturbing videos that CNN aired on a nightly basis for the past two weeks showed the American viewer the violence perpetrated on a horrific scale on defenseless citizens.

The Libyan army manned by Kaddafi’s zealots and foreign mercenaries began its onslaught on several Libyan cities that were able to break from Kaddafi’s reign of terror. The outcome of such a persistent campaign was brutal and barbaric. Hundreds of civilians were slaughtered, thousands were displaced and one city in particular, Zawya was completely erased.

The carnage that was inflicted by Kaddafi’s army so far was not enough to satisfy the dictator’s appetite for human blood. The Libyan army continued its advance towards Benghazi, the city that sparked the revolution with the promise to annihilate the entire population of over half a million. Kaddafi gave them clear instructions to hunt all residents from street to street and house to house until all is perished. If this is not genocide I don’t know what is.

When the Army approached the outskirts of Benghazi with its tanks and heavy artillery directed at the city and its people everyone concerned was perplexed not knowing how this will play out.

Fortunately, the United Nations stepped in at the right time and passed a resolution of a ‘no fly zone’ to protect civilians from being obliterated by an army of thugs and foreign mercenaries. The ramification of the inaction by the international community is unthinkable. History will not have portrayed the United Nations in a positive light if it had not acted decisively.

Anyone who knows Kaddafi must know that the Libyan people will be safe only with his departure from power. So far the Coalition Forces have been somewhat naïve thinking that the imposition of a ‘no fly zone’ and the partial degradation of his military machine will contain him and prevent him from killing his people. Think again, nothing will stop him from causing havoc as long as he is in control.

There is an ongoing debate in the United States regarding the timing and scope of American military involvement in Libya. Part of the debate focused on policy matters such as defining the goal of the mission, the end game, the cost to the taxpayer and the time necessary to complete the mission. Everyone agrees that these are legitimate issues that must be debated. However, one thing that cannot be debated is the victory of the Libyan Rebels.

The other part of the debate is concerned with determining who the Rebels are. I was rather surprised to hear that some prominent American politicians felt that the Rebels are affiliated with Al-Qaida and that some of them even fought in Iraq and were responsible for killing American soldiers. Other media pundits have argued that the eastern part of Libya is considered to be the home base of the Libyan Islamic Fighting Group that is supposed to be affiliated with Al-Qaida.

It is essential for anyone interested in debating this subject to gather all the relevant facts to substantiate their claims. It is merely unproductive to throw sweeping generalizations that have no basis. I have researched and observed the Rebels and I can equivocally state that these freedom fighters have no affiliation to Al-Qaida. This claim happens to receive a lot of support from western reporters who are covering the Rebels on a daily basis.

The Rebels or ‘Freedom Fighters’ as I like to call them are young spontaneous and independent group of citizens who felt that it is their duty to rid their country of Kaddafi and his brutal regime. They come from all walks of life; you will find the teacher, the engineer, the farmer, the nurse, the bank teller and the student. They are undisciplined, unorganized, ill-trained and under-equipped.

There may be a few Al-Qaida sympathizers in Libya who in no way pose a threat or real danger to Libya or the outside world. It is inconceivable for Al-Qaida to build a permanent base in Libya because it does not enjoy wide spread support among the population. It is a small and fragmented group that espouses an extreme ideology which contradicts the true teaching of Islam.

The eventual defeat of the Rebels is not an option. The cost is just too high to be justified by the world community. No one can afford to see Kaddafi back in power with huge oil revenues at his disposal. The man is unpredictable and capable of causing a lot of damage to all those who stood against him.

There are dire consequences if the Rebels fail in their mission. There are two likely scenarios:

A protracted stalemate with the Rebels controlling the East and Kaddafi controlling the West part of Libya. This is an untenable situation which will eventually collapse and lead to chaos .It will exacerbate the division between east and west and create a lot of animosity that will take generations to repair. Political instability in Libya will have widespread ramifications across the region which goes contrary to the national interests of the United States and the Europe.

A Kaddafi’s victory over the Rebels because of NATO and US reluctance to lend any military support to the Rebels will lead to a massacre of the century in both East and West of Libya. It will kill the ‘idea’ of a revolution in the Arab world. It will embolden all dictators in the region and will bring to a grinding halt the concept of freedom and human rights. Moreover, it will encourage Kaddafi to use all of his resources to destabilize his neighbors. He will also instigate trouble in Europe by financially supporting splinter groups and anarchists.

Lindsey Graham a Republican on the Armed Services Committee was quoted as saying “that if we embark on a cost-benefit analysis, the balance sheet of keeping Kaddafi in power versus getting rid of him is not even close.” He went further to say that “what is taking place in many Arab countries is a generational struggle and it is in the US national security interest that these revolutions succeed. It will pay great dividends to the free world if we support the Rebels in their quest for freedom.”

It must be made perfectly clear to everyone that young Libyans are not sacrificing their lives to replace this regime with other dictators. The Rebels have aspirations for a better future. They want to live in peace with freedom and dignity. They are not a threat to anyone except brutal dictators.

Nasser Duella,Ph.D
California State University, Fullerton
Department of Economics
(657)278-5412
(714)573-2191



خواطر ليبي
"عصر الجماهير"

عندما قامت ثورة الفاتح من سبتمبر عام 1969م أو كما يحلوا لي ان اسميها الأول من سبتمبر نظراً لأرتباط كلمة الفاتح بكل ماهو سئى في نفوس الليبيين . عندها لم اكن قد بلغت الخامسه من عمري وكل ماأتذكره هو طيف من خيال حيث لا زلت أذكر اننا قد خرجنا في سياره شاحنه صغيره وذلك للتعبير عن فرحتنا بهذه الثوره والتى لم نكن ندري ماكانت تخبئه لنا من مفاجاءت.
لم أكن لأتذكر الكثير غير اني لاأنسى كيف التحقت بمدرسه "أبوقرين" الأبتدائيه في بنغازي وكيف كانت الرعايه الغذائيه والصحيه والتربويه للتلاميذ، كانت تعطي وجبه مجانيه (سندوتش حلوي شاميه – حليب –تمر) كما لاانسى قطره العيون المجانيه ولا طعام الأطفال الرضع ( بسكويت فيرلي) الذي كان يوزع مجانا علي البيوت. لاانسي رعايه الشرطه للسكان في شوارع بنغازي وخاصه شارع عشرين "السكه سابقا" وذلك عندما نكون راجعين انا وأخي الكبير من التسوق لشراء ملابس العيد حيث يكون رجال الشرطه بصحبة الكلاب البوليسيه في الشارع للمحافظه على الأمن. ولاانسى ابدا ساعي البريد الذي اختفي من الشارع فيما بعد. لاانسى طيبه الجيران في الشارع وكيف اننا كنا انا واخوتي نشاهد التلفاز عندهم حيث كنا لانملك ثمنه وكان التلفاز ايام "ابيض واسود". كان كل الجيران في انسجام تام مع بساطتهم وقله حيلتهم.

لم يكن يدر بخلدي ان هذا الحلم الجميل سينقلب الى كابوس ولا ان الأمور ستتغير الى المجهول، ففي الثانى من مارس عام 1977م أعلن سياده العقيد انه لايحكم ليبيا وانه قد سلم السلطه لنا نحن الشعب الليبي ومنذ ذلك اليوم دخلت ليبيا في نفق مظلم اسمه "عصر الجماهير". حيث بداءت معاناة الشعب الليبي فأختفت المحلات التجاريه وتم استبدالها بالاسواق العامه وقضي على التجاره الحره واتهم التجار باللصوص واتهم المقاولون بالسراق.
كان ابى رحمه الله يقول دائماً هذا "عصر للجماهير"وكلمه عصر هنا تعني الضغط علي الشىء لاستخلاص العصاره منه، فدخل الشعب في مرحلة لانهايه لها "مرحله العصر". طوابير وصفوف على كل شىء، طوابير على اللحوم والبيض وعلى كل شئ بل تعدى ذلك الى طوابير على عيادتي السكر والضغط وللقارئ الكريم ان يخمن "ما السبب". طوابير على السلع التموينيه بأنواعها وطوابير على الموز والذي حرم منه الشعب لعده سنوات حتى انه نشاء جيل لايعرف ماهو الموز ولاكيف يؤكل. ومن الطرائف "لنسمها المأسىء" التي تروى ان أحدهم كان في طابور الجمعيه للحصول علي الدجاج فما أن جاء عليه الدور حتى كان نصيبه دجاجه برجل واحده ، والآخر كان في طابور للملابس وكانت توضع في اكياس بلاستيك تم تلقي الى الناس بعد دفع ما قيمته عشره دنانيرليبيه وحين فتح الكيس كانت محتواياته ملابس نسائيه ليس لصديقنا حاجه اليها.
كل شىء في ليبيا عبث به سياده العقيد ، اولاد يبيعون السجائر علي الطرقات ونزوح للمهندسين والآطباء من البلد الطارد لكل ما هو وطني وكل ماهو اخلاقي.

لقد أختبر الشعب الليبي في كل شىء,( اموال بدون سلع فى السوق - وسلع بالسوق مع عدم توفر الأموال – لااموال ولاسلع للشراء) اما مابقي من احتمالات "توفير السلع والأموال" فهو ليس من شيم العقيد، وبعد ذلك فحدث ولا حرج. لقد ادخل القذافي علينا ما سماه بالجمهره وهو ان تغير مهنتك الى مهنه اخرىلبعض الوقت يوم - يومين – اسبوع ، فأذا كنت سباك فعليك ان تحل محل الكهربائي على سبيل المثال والذى بدوره سيحل محلك وتخيل مابوسع الكهربائى عمله اذا لم يكن يفقه بالسباكه، وتخيل مدى الخطوره المحدقه بالسباك عندما يحل محل الكهربائي . بل وصلت الجمهره الى التلفزيون الليبي حيث كان يؤتى بشخص لايبصر ليقرا لنا نشرة الأخبار من اوراق كتبت بطريقه برايل.

كثرت في عصر الجماهير المسيرات الثوريه "الغوغائيه" والتى يحرض عليها اعضاء بللجان الثوريه للتقرب بها زلفى الى قائدهم. ومما يحكى ان هؤلاء الثوريين دفعوا بعمال في مصنع لصهرالحديد للخروج فى مسيره دون مراعاه لأنظمه السلامه المتبعه فنجم عن ذلك القرار الثورجى تصلب خامه الحديد المنصهره فى الأنا بيب والممرات وبأمكان القارىء ان يتخيل ماذا حل بالمصنع .

مقولات فى كتابه الأخضر كا "البيت لساكنه" فأذا كنت مستأجر فالف مبروك صرت بين ليله وضحاها مالك للبيت واما اذا ماكنت انت صاحب البيت فتقبل العزاء فيه، فأىقانون هذا الذى لايحترم حق الملكيه. والان لنبتعد قليلاً عن هذه " المهلوسات " أقصد المقولات في هذا الكتاب فهى لاتساوى ثمن الحبر الذى كتبت به ولنتجه الى مايمس العبادات فتوقيت الصيام وعيد الفطر وعيد الاضحي بات بيد الحاكم الجائر. ففى احد السنوات لم يعلن عن ظهور الهلال حتى ساعات متأخره من الليل اى قبل الفجر بقليل , فعندما خلد الناس للراحه ارسلت الحكومه بمن يدق على الابواب "اصحوا بكره صيام" اى صوموا فقد دخل شهرالصيام .
بل تمادى فى غيه ففى السنوات الاخيره وعلى وجه التحديد عام 2009م اعلن مركز الأستشعار "استشعار القذافى " ان موعد عيد الاضحى يكون متأخرا بيوم عن اليوم المعلن والمعروف لجميع المسلمين فكانت النتيجه رفض الليبيين ان ينصاعوا لهذا القرار. لقد افسد القذافى دنيانا واراد ان يفسد علينا ديننا ومن بعدها اخرتنا ولكن الله قدر ان لايكون له سلطان على قلوبنا فهو كالشيطان ماعليك الا ان تستعيذ بالله منه. وفى ذلك العيد انطلقت ابيات الشعر المعبره عن لسان حال خروف العيد مثل:
" كبش العيد محدر دمعه ... حاير بين خميس وجمعه"
اى ان خروف العيد قد نزلت منه دمعه لحيرته وجهله بمصيره ايذبح يوم الخميس ام يوم الجمعه.
لايمكن لأحد ان يصدق الذى يجريهناك فى ليبيا, ذلك الصندوق الأسود الذى لم يتسنى بعد الغوص فى اعماقه ولايتسع وقت القارى هنا للمزيد فلايمكن سرد ماحدث فى 42 عاما من التعاسه والشقاء تحت نير هذا النظام الفاسد واختم بهذ البيت الشائع فى ليبيا:
الليل عند الى تهنى ساعه ... ويطوال عالى كاثرات اوجاعه

فالليل كساعه لمرتاح البال بينما يطول بالذى كثرت اوجاعه والى لقاء فى خاطره اخرى.

رشاد



اخبار من طرابلس : الدكتور محمد أحمد الشريف والدور المشبوه
جمعية الدعوة الإسلامية ـ الاستخبارات الليبية بواجهة مدنية

يقوم الدكتور محمد احمد الشريف ، الأمين العام لجمعية الدعوة الإسلامية بطرابلس بأدوار مشبوهة منذ قيام ثورة 17 فبراير وقبلها. فقد سافر الشريف امس على متن طائرة خاصة من مدينة جربة إلى روسيا واندونيسيا وماليزيا وذلك لحشد الدعم للنظام المتهالك وبحوزته ملايين من الدولارات من حسابات الجمعية.
كما هو معروف فالجمعية ما هي إلا واجهة لجهاز الأمن الخارجي وأغلب العاملين هم من رجال الاستخبارات والأمن ، وقد لعب الشريف دور مهم في جلب المرتزقة من بعض الدول الإفريقية من خلال التواصل مع سفرائهم في طرابلس ، فقد كان يجتمع بهم بصورة دورية حتى فترة قريبة.
وقد وصلتنا أنباء أيضا مفادها أن القذافي قد كلف الشريف والمبروك القايد (المشارك في اغتيال المذيع محمد مصطفى رمضان بالندن) بالتخطيط لاغتيال الشيخ القرضاوي حفظه الله وبعض رموز المعارضة بالخارج.
نرجو من له اتصال بالإخوة في المجلس الانتقالي أو أي من الجهات الفاعلة العمل على إيقاف عمل جمعية الدعوة الإسلامية وتجميد أرصدتها ووضع الشريف على قائمة المطلوبين فهو من اخطر الشخصيات التي لا تظهر على السطح ولكن تعمل بخبث ومكر شديدين لمساندة النظام.

ت. س.



مؤتمر أبوظبي ومن بعده مؤتمر الدوحة
مزايدات على مسيرة ثورة 17 فبراير

مع خالص آيات التقدير والاحترام للمخلصين من أبناء ليبيا الحرة الذين شاركوا في المؤتمر بنية خالصة وبقلب صافي و لكن و للأسف مؤتمر ابوظبي ومن بعده مؤتمر الدوحة تحوم عليهما الكثير من الأسئلة والشبهات التي جعلت من المشاركين فيهما ومن ثم توصيات هذين المؤتمرين اضحوكة بمعنى الكلمة. اليكم بعض النقاط التي جعلتني أتحسر و اصرخ:
النقطة الأولى: لابد من التأكيد على أن ثورة 17 فبراير قامت وانتفض الثوار من الداخل وبسواعد الشباب بقيادة البطل تربل وإخوانه ولا يحق لأحد أن يزايد على هؤلاء فيجب أن يقتصر دور الخارج على الاعلام والاغاثة فقط!
النقطة الثانية: بعد النظر في نوعية وأسماء بعض المشاركين تبين زيفهم وكذبهم حيث أن عددا منهم محسوب ومسجل في قائمة شباب الطابور الخامس كما هو الحال مع ممثل قبائل سرت الذي تبين أنه عقد اجتماعات سرية مع عدد من أفراد الخلايا النائمة خلال تواجده في الإمارات كما يوجد شخص آخر وزوجته من المشاركين ثبت عليهم استخدم الأموال التي تم تجميعها بدعوى إيصال هذه الأموال لمخيمات رمادة بجنوب تونس غير أنهما استخدما هذه الأموال لحضور هذا المؤتمر ولابد أنهم سكنوا في أفخم الفنادق في الدوحة.
النقطة الثالثة: بدأ جليا ظهور جماعة ورفلة والعلالقة و الطرابلسية أي كل من له أهل متخاذلين في الداخل ، فيجب التنويه إلى أن هؤلاء قبائلهم ومدنهم خائنة للثورة ولم تنتفض فمثلا شبيبة ورفلة الذين لم يتركوا أي فرصة سانحة لإلحاق اسم "الورفلي" بأسمائهم في محاولة يائسة منهم لمحي عار قبيلتهم التي لم ، و يبدوا أنها لن ، تساند الثورة والثوار. مع العلم بأن الخبر المؤكد يفيد بأن أعيان قبيلة ورفلة ذهبوا في وفد لبد العز لتريس للزنتان وقالوا لهم "نحن اخترنا الوقوف مع النظام الذي جعل لورفلة صيت وساندنا لمدة 42 سنة ولنا معه عهد وميثاق ولن نتخلى عليه فلذلك اتخذنا موقفنا وسنسانده" ... فكان رد أسود الزنتان "نحنا لن نفرط في أونخون دم شهدائنا ولن نقف مع هذا الطاغية ... السردوك... و لكم ما اخترتم ولنا ما اخترنا".
النقطة الرابعة : في أيام ما قبل ثورة 17 فبراير عرفنا وسلمنا بأن الكثير من هؤلاء لا يستطيعون دخول ليبيا و "الله غالب" والأمن أيدوّر فيهم و مساكين خايفين يحبسوهم وقصة هلهم وهلمجرى... بس يا حبيبي اليوم هذا العذر ما عاد ينفع وغير مقبول لأن ليبيا من الجهة الشرقية مفتوحة وبالله أتفضلوا ورّونا شطارتكم ويزي من المزايدات.
النقطة الخامسة والأخيرة: انعقاد المؤتمرين في ظروف غامضة ومحدودية المشاركة فيهما واقتصارهما على زيد واعبيد وباتصالات شخصية لدرجة أن شباب دبي في الإمارات ما كان لديهم أي علم بمؤتمر ابوظبي (180 كم) وكذلك عدم الاعلان المسق لمؤتمر الدوحة يجعل من هذين المؤتمرين موسومين بوسمة التكوليس.
أخيرا أتوجه بنداء وصرخة حارة وخالصة وبدون أي مزايدة ومجاملة فالحمد لله أن ثورة 17 فبراير انطلقت من الداخل وسوف تنتصر بسواعد الشباب في الداخل أما الطبالة من "المزبعرين" السرتاويين وبن وليد ومن على شاكلتهم اللي نص خوتهم في الكتائب من قبيلة ورفلة خوت الجد وسرت اللي مش قادرين ايشدوا في هلهم اللي يقاتلوا في الثوار. وشبيبة ميزران والعلالقة ومن على شاكلتهم من الطبالة اللي بره البلاد.. فرسالتي لكم بالعامية:
"بالله عليكم شدوا أرواحكم واقعدوا في حياشكم و ارحمونا وفكونا من خلايقكم ويزي من المزايدات راكم أحرف من القردافي وكتائبه على الأقل هذوكه عدو معروف وانتم سرقتم الأموال التي تجمع وتفننتم في اختيار الكلمات الحلوة وبديتوا تلقحوا فيها ... اللي فيه دم منكم وعنده حياء أيسكر فمه ويزي مزايدة على الثورة واللي بيورينا رجولته الميدان مفتوح وجبال جبل نفوسه تنادي وشواطئ وادغال مصراته تستغيث فيالله هاذى حصانك وخذى السدرة".

ليبي محروق وايهمه نجاح الثوار بأكتاف وسواعد الثوار في الداخل



"نيويورك تايمز" : فرق الموت تطارد المسئولين الليبيين في بنغازي

محيط ــ واشنطن : كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" الاربعاء عن وجود فرق موت تطارد المسئولين في نظام العقيد الليبي معمر القذافي فى بنغازى معقل الثوار شرق ليبيا. واشار المقال، الذي نشرته الصحيفة في عددها الصادر اليوم ويحمل عنوان " اعمال قتل وشائعات تهدد المدينة الليبية " ، الى العثور على جثتى ناصر السيرماني وحسين غيث الذين كان يعملان في جهاز المخابرات الداخلي في نظام القذافي ، حيث قامت فرق الموت بقتلهم بطلقة واحدة فى الرأس. واضاف الصحيفة ان تلك الاحداث المفزعة وعمليات القتل دفعت المعارضة الى اعتقال الشخصيات التى ابدت موالاتها للرئيس القذافى، وهم انفسهم اعضاء الطابور الخامس الذين يعملون للقضاء على الثوار.

واشارت الصحيفة الى أنه فى حالة استمرار العنف فإن ذلك يشكل تحديا قويا فى وجه الثوار الذين يحاولون تقديم رؤية لبلد جديد يلتزم بسيادة القانون. وقال الثوار ان قواتهم الامنيه ليست مسئولة عن عمليات القتل التي تقع في صفوف المسئولين في نظام القذافي ، واسفرت التحقيقات التي تجريها النيابة العامة ان الجماعات الاسلامية الذين تم اعتقالهم من جانب حكومة القذافى هم المسئولين عن تلك الهجمات التي يقومون بها انتقاما من نظام القذافي. ومن ناحية اخرى، قال القاضى جمال بنور عضو المجلس الوطني الانتقالي فى بنغازى: "حماية الناس مسئوليتنا ومن الضرورى معاقبة المجرمين والسيادة للقانون".



ثوار ليبيا يسيطرون على مطار مصراتة

طرابلس، ليبيا (CNN) -- قال متحدث باسم الثوار في مدينة مصراتة المحاصرة منذ ما يزيد على شهرين، الأربعاء، إن مطار المدينة سقط بأيدي قوات الثوار قبل ساعات قليلة. وأوضح الناطق باسم الثوار شمس الدين عبدالمولى، من بنغازي معقل الثوار الرئيسي في شرقي البلاد، إن القوات الثورية سيطرت على المطار الذي يقع جنوبي المدينة. وكانت المعارك للسيطرة على مطار مصراتة مستمرة منذ ثلاثة أيام بين كتائب القذافي والثوار المعارضين للزعيم الليبي معمر القذافي، بعد انضمام قوات موالية للثوار في مناطق زليتن للمقاتلين، وتمت محاصرة قوات القذافي في المطار إلى أن تمت هزيمتهم. وقال عبدالمولى إن بلدة جخرة النفطية سقطت بأيدي الثوار فجراً كما أن القوات الموالية للقذافي تحاصر واحتي أوجلة وجالو.



وصول أول شحنة مساعدات أمريكية للثوار الليبيين

أ ش أ ــ أعلنت الولايات المتحدة وصول أول شحنة من المساعدات العسكرية غير القتالية التي يحتاج إليها الثوار الليبيون إلى ميناء بنغازي، وهي جزء من مساعدات تبلغ قيمتها الإجمالية 25 مليون دولار التي وافق الرئيس باراك أوباما على تقديمها للثوار. وقال مارك تونر المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية، إن الشحنة التي وصلت مكونة من أكثر من 10 آلاف وجبة جاهزة، وستعقبها شحنات أخرى في طريقها الآن إلى بنغازي، وهي تشمل إمدادات طبية وأحذية عسكرية وسترات واقية من الرصاص.



"الجارديان" ترجح مقتل القذافى فى الغارة التى أدت إلى وفاة نجله الأصغر

المصري اليوم ــ رجحت صحيفة الجارديان البريطانية, الأربعاء, أن يكون الزعيم الليبى معمر القذافى قد قتل فى الغارة التى استهدفت مقره فى باب العزيزية وأدت إلى وفاة نجله الأصغر. وتساءلت الصحيفة عن سبب اختفاء العقيد الليبى معمر القذافى عن الأنظار منذ مقتل نجله سيف العرب القذافى, خلال غارة جوية لطائرات حلف شمال الأطلسى (ناتو) منذ عشرة أيام. وأشارت الصحيفة البريطانية - فى تقرير بثته على موقعها الإلكترونى- إلى أن مقاتلات الناتو عاودت شن هجمات جديدة واستهداف مواقع فى طرابلس مساء الاثنين وذلك للمرة الأولى منذ تنفيذ الغارة التى شنها الحلف على منزل نجل القذافى مؤخرا. وقالت «إن أنصار القذافى يجوبون شوارع طرابلس التى يحكمها القذافى منذ 42 عاما، متسائلين عن مصير قائدهم، ولماذا لم يظهر حتى الآن منذ مقتل نجله، وفى الوقت ذاته يعربون عن استياءهم الشديد من الحصار المفروض من قبل الأمم المتحدة».

ونقلت الصحيفة عن أحد الأشخاص فى طرابلس قوله: «إن غياب القذافى يعتبر غريبا، خاصة أنه لم يحضر جنازة نجله، واعتقد أنها كانت جنازة القذافى وليس ابنه». وأرجع مسؤولون ليبيون غياب القذافى عن جنازة نجله وثلاثة من أحفاده إلى أسباب أمنية، مؤكدين أن القصف الذى تعرض له منزل القذافى كان محاولة لاغتياله. وقال أحد كبار المسؤولين الليبيين فى هذا الصدد «إن محاولة اغتياله أمر واضح، وأعتقد أن مسؤوليه الأمنيين أبلغوه بضرورة عدم الظهور كثيرا فى الفترة الحالية»، وفى الوقت ذاته أعرب عن دهشته من صمت القذافى حتى الآن. وأشارت الجارديان إلى أنه مهما كانت الأسباب فإن الموالين للقذافى بدأوا فى التكيف على الحياة دون أن يكون زعيمهم فى القلب. ونقلت الصحيفة عن مسؤول ليبى, رفيع المستوى, قوله «إن ليبيا قد تغيرت والكل يدرك ذلك، ولو تم الإعلان عن الإصلاحات فور مطالبة الشعب بها لما تخلت عنا الجامعة العربية وأوروبا ولم نكن لنصبح فى هذه الفوضى»، مشيرا إلى أن الموقف فى جمود ولابد أن يتغير».



الاتحاد الأوروبي يعتزم فتح مكتب له في بنغازي لمساعدة الثوار

دويتشه فيله ــ أعلنت ممثلة الشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي كاثرين آشتون أن الاتحاد سيفتتح مكتبا له في مدينة بنغازي، وذلك من أجل دعم الثوار ضد نظام العقيد معمر القذافي، مكررة الدعوة للعقيد الليبي بالتنحي عن السلطة. كشفت كاثرين آشتون الممثل الأعلى للشؤون الخارجية في الاتحاد الأوروبي اليوم الأربعاء (11 مايو/ آيار) أن الاتحاد يعتزم فتح مكتب له في مدينة بنغازي الليبية التي يسيطر عليها المعارضون لتسهيل وصول المساعدات إلى المجلس الوطني الانتقالي الذي يمثل المعارضة.

وقالت أشتون أمام اجتماع للبرلمان الأوروبي في ستراسبوغ إن المكتب سيقدم المساعدة في الأمور التي يطالب بها الشعب، مضيفة أنهم "يريدون المساعدة في التعليم والرعاية الصحية والأمن على حدودهم". وأشارت إلى أن المكتب لا يهدف فقط إلى دعم الليبيين وإنما أيضا مجتمعهم المدني والمجلس الوطني الانتقالي للثوار. وكان قادة الاتحاد الأوروبي قد وافقوا في آذار/مارس على إجراء محادثات مع المجلس الانتقالي الذي يمثل المعارضة، وأكدوا أنهم لم يعودوا مستعدين للتفاوض مع القذافي.



ثوار ليبيا يحاصرون قوات القذافي بمطار مصراته

محيط ــ يحاصر الثوار الليبيون قوات العقيد الليبي معمر القذافي في مطار مدينة مصراته الجنوبية الأربعاء وسط قتال عنيف. وذكرت وكالة "فرانس برس" انه بعد معارك ليل الثلاثاء استمرت حتى صباح الأربعاء، سيطر الثوار على الجهات الشمالية والشرقية والغربية من المطار مما يترك الجهة الجنوبية التي ستلقى فيها قوات القذافي مقاومة شرسة اذا أرادت الخروج من المطار. وصادر الثوار 40 صاروخ جراد من قوات القذافي ، واصيب 13 مسلحا بقذائف هاون. ولم يتضح ما اذا وقعت اصابات في صفوف قوات النظام، الا ان الثوار ذكروا انهم قبضوا على أحد رجال المرتزقة الموريتانيين يقاتل مع قوات القذافي، ولم يتسن التاكد من ذلك.



نشد على أيديهم

تركناه وطن العز نجلو منه *** بلا مال لا هو فرض لا هو سنه
قنانة (اعلام ليبيا- الشيخ الطاهر الزاوى)

بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على أشرف الانبياء والمرسلين.
السلام عليكم ورحمة الله وباركاته
فى الحقيقة او أن اشكر الاخ الكاتب (عبدو الليبى) على مقالته الاخيرة والتى أشار فيها الى أنه يجب على المجلس الانتقالى أن يبدأ فى التفكير جديا فى تعيين أشخاص ذو كفاءات فى بعض الدول الكبرى, وقد اصاب فى اختياره الاخ المناضل محمد بن حميده, فهدا الرجل له باع طويل فى فضح و كشف نظام معتوه ليبيا, وكلنا يذكر فضيحة مصطفى الزايدى وما آلت اليه, مما اضطر هدا المعتوه الى الكتابة فى صفحة ليبيا وطننا والذى هو بدوره من صناع قرار منع هده الصفحة داخل ليبيا. كذلك قصة القضية المرفوعة فى المانيا ضد معتوه ليبيا حيث انهم يطالبون بتعويض 2 مليار دولار وهى اموالا مجمدة فى المانيا. الاستاذ بن حميده يقوم بما يمليه عليه ضميره اتجاه بلده التى يحب, فهو لم يتركها من اجل منصب, او مال, او بغضا لاهلها, كلا والله فغيرته تدل على نبله وحسن خلقه. يقول الشاعر الموهوب قنانة:
تركناه ترك سياسة *** لا هو جفا لوطنا لا ناسه
ولكن حينما بدا صعود من لا قيمة له, و تقلد المناصب من لا له علم ولا حتى اخلاق, اضطر الكثير لهجرة البلد, لان همة نفس العزيز همة ملوك ولا ترضى بهوان, ولدلك قد تتعب صاحبها وتضظره الى الهجرة.
تركناه للفتفاته *** تركناه للى ما عرف معناته
الاخ بن حميده فعلا يجب ان يعين ممثلا للمجلي الوطنى فى المانيا, وخاصة ان الرجل له درايه تامة فى امور السياسة الالمانية, فيجب ان لا ينظر الى المانيا انها لن تغنى شيا, كلا فهى شئنا ام ابينا هى دولة ذات ثقل سياسى قوى يفوق حتى فرنسا, واذا اعترفت بالمجلس الوطنى سوف يسلك طريقها الكثير من الدول الصغرى. ونحن نحتاج الى رجل يقوم بتوضيح الامور الى القيادة الالمانية, وكشف جرائم معتوه ليبيا.
الاخ محمد بالحاج بارك الله فيه يقدم نصائح فعلا جديرة بان تؤخد على محمل الجد, كما ان مقالته الاخيرة فيها الكثير من الصواب و الموضوعيه. فنحن فى هذا الوقت نحتاج الى الحكمة والصبر, فاعضاء المجلس بارك الله فيهم بشر مثلنا يخطؤون ويصيبون, المهم انهم ماضون فى طريقهم, فيجب ان نكون صبورين معهم, لان الامر ليس كما يضن البعض, فالسياسة اعلام اولا واخير, ونحن نقر بان اعلام المجلس ضعيف نوعا ما, ولكن هم مشكورين على كل ما قدموه, بناء دولة يحتاج الى وقت وتضحية ومال, واكتشاف كوادر وطنية. فالنقد يجب ان لا يقدم الا من مبدا النصح, ويجب ان يتحلى صاحبه بكتم الغيظ. انا مع ما قاله الاخ عبدالكريم بخصوص اهلنا فى حدود تونس, ونسال الله ان يزيل عنهم هذه الغمة. وفعلا نريد من القيادة فى المجلس ان توضح لنا موقفها فى هذا الامر, لان هؤالاء ليبيون ويجب على القيادة متابعة امرهم, هوالاء هم من بايع المجلس وابناءهم هم المجاهدون المرابطون فى الجبل الغربى, فيجب أن لا يتركو هكذا, نحن لا نريدهم أن يرسلوا الى المنطقة الشرقية, ولكن يجب أن لا يتركوا هكدا يتلقون الصدقات, المعونات مقبولة فى حالة انها جاءت عن طريق القيادة فى المنطقة الشرقية.
عاشت ليبيا حرة ابيه, والعزة لثوار 17 فبراير, والذل والخنوع لصعاليك معتوه ليبيا.

توفيق لطيف - ماليزيا
10-5-2011



دعوة للإعتصام

بسم الله الرحمن الرحيم
دعما للمجلس الوطني الانتقالي، ندعو كافة الليبين للمشاركة في الوقفة المزمع إقامتها يوم الخميس القادم الموافق، 12 -5-2011 أمام مكتب رئيس مجلس الوزراء البريطاني إبتداء من الساعة الثانية عشرة ظهرا، تزامنا مع الزيارة الرسمية التي سوف يقوم بها السيد مصطفي عبدالجليل - رئيس المجلس - الي المملكة المتحدة مباحثات هامة مع الحكومة البريطانية.
لمزيد من المعلومات الرجاء الإتصال بأحد الارقام التالية :
07889451997 – 07814012228
سوف يكون هناك حافلات من مانشستر وليفربول ونيوكاسل ومدزبرة وغيرها لنقل الراغبين في المشاركة (مجانا).
العنوان :
10 Downing Street
London SW1A 2AA

عبدالقادر



أحد قادة المعارضة الليبية يزور واشنطن هذا الاسبوع

إيلاف ــ يزور عضو المجلس الوطني الانتقالي الليبي (معارضة) محمود جبريل هذا الاسبوع واشنطن حيث سيلتقي خصوصا رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس الشيوخ جون كيري، بحسب ما اعلن مكتب الاخير الثلاثاء. وسيعقد جبريل والسناتور كيري مؤتمرًا صحافيا في مبنى الكابيتول عند الساعة 15,30 (19,30 ت غ) من بعد ظهر الاربعاء. وجاء في بيان لكيري ان "لجنة الشؤون الخارجية والاميركيين على عجلة من امرهم لمعرفة المزيد من المعارضة في ليبيا وان محمود جبريل يمكنه الرد على اسئلتنا".

وكان من المقرر أن يزور جبريل واشنطن في منتصف نيسان/ابريل ولكن رحلته الغيت في اللحظة الاخيرة. وكان من المقرر ان يلتقي جبريل المكلف الشؤون الخارجية في المجلس الوطني الانتقالي، اعضاء في الكونغرس ومسؤولين في وزارة الدفاع. ولم يصدر اي توضيح الثلاثاء حول أمكان أن يجتمع جبريل بمسؤولين في الادارة الاميركية. من جهة أخرى، سيشارك جبريل في مؤتمر الخميس في معهد "بروكينغز" في واشنطن بعنوان: "مستقبل ليبيا، رؤية المعارضة". وكان جبريل التقى قبل اسابيع في باريس وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون التي لن تكون في واشنطن خلال زيارته هذا الاسبوع.


10 مايو 2011


لا وألف لا لرحيل القذافي

أبعد كل هذه الدماء التي سالت والأعراض التي اغتصبت والحرمات التي انتهكت تريدوننا أن نفرح إذا قبل هذا المجرم واستجاب لطلبكم بالرحيل عن ليبيا . هل أنتم قوم تعقلون؟
نحن نرفض هذا الطرح ونطالب المجلس الانتقالي ومن يمثله والمهتمون في الداخل والخارج بأن يكفوا عن هذا الهراء فقد فات الأوان . علينا بذل كل ما في وسعنا لكي نمنع هذا المجرم وأولاده من أن يغادروا حتي طرابلس وأن نحرم عليهم الفرار لأي مكان . نحن نريد أن نحاكمه هو خاصة ومن معه عامة ونقتص منه ومنهم علي ما اقترفت يداه وأيديهم .
اللهم أبدلنا به خير لنا منه وأبدله بنا شرا له منا .

ليبي حر



الطاغية والطغيان و"جهاز الأوتاد"

http://www.islamweb.net/media/index.php?page=article&lang=A&id=151352

عبدالنبي



Sponsor a Family Program

Libyan Council of North America Humanitarians Committee

Dear Fellow Humanitarians,
In recent weeks, our Libyan brothers and sisters have endured many difficulties and struggles forcing them to leave their homes and possessions behind. We must extend our helping hand to these families in Tunisia so we can alleviate a little bit of their pain. Therefore, we would like to start a Sponsor a Family Program through Hope International. You will be able to help families by contributing $300 dollars per month. Checks should be made payable to Hope International and specify in the memo section that this is for the Libyan families in Tunisia.
Our goal Inshallah is to ensure that they get the much needed help every month, and Inshallah you will get the reward from Allah every step of the way.
Jazakum Allahu Khairan

To donate online or by mail:
www.hoperelief.org

Address
Hope International
P.O.Box 293102
Kettering, OH 45429

Any questions call
(614)579-1409
LCNA.Humanitarian@yahoo.com



تعليق

المحلل السياسي يتبع طريقة البسباسي في تخمينه القياسي الذي يوحي بانه متانسي بأن ثلث سكان طربلس من ترهونه وورفله وهم يقطنون معظم مناطق جنوب المدينة ذات الكثافة السكانية العالية كالفرناج والهضبة الخضراء وصلاح الدين وابوسليم، وما ابعدهم عن الاصول التركية. اما غرب المدينة قرجي وقرقارش والفلاح غوط الشعال فهم مزيج من اهل جبل نفوسة عرب وامازيغ بالاضافة الى الوافدين من غرب مدن ليبيا بداية من الزاوية حتى زواره. اما من تقصد من اصل تركي "كورغلية" فاغلبهم مستوطنين شرق المدينة، بداية من بلخير مرورا بالظهرة وفشلوم وبن عاشور والهاني وسوق الجمعة. وهذا هو الفرق بين التحليل السياسي والتحلل الدسائسى للطحالب الخضراء. و لا تنسى بان غالبية الكورغلية يقطنون بنغازي ومصراته والزاوية وساحل الخمس وأن منهم المجاهد الكبير رمضان السويحلي وعااشت ليبيا وحدة وطنية.

ميلاد الكورغلي



بـذور الفرقـة

تأسفت لما قرأت على صفحات منبرنا الأعلامي هذا بقلم من سمى نفسه بـ" ليبي" من تعميم اتهاماته الغير عادلة والبعيدة عن الحق على الطرابلسية واتهامه لهم بالكسل والنوم تارة، وبإنشغالهم في الحياة الإعتيادية والدراسة والتسوق والطعام بل وحتى التنزه تارة أخرى، والأدهى والأمراتهامهم بالرقص والتهييص والسهر في الساحة الخضراء، وخروجهم بالألاف لتشييع جنازة ابن القذافي وعدم الإكثرات لمصاب إخوتهم المناضلين في مصراتة، ومسؤليتهم عن دماء" كل الضحايا والشهداء" نتيجة استسلامهم واستعماله لعبارة " لو ثارت طرابلس على القذافي لكان كل الشهداء في ليبيا لا يتعدى العشرات وليس الالوف" ناسياَ أو متناسياَ أن لو تعمل عمل الشيطان كما جاء في حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم" و أن الأجل لا يؤخر ولا يقدم.
ناهيك عن محاولته التشكيك في البيانات المسجلة من الثوار في طرابلس لكونهم مرتدين أقنعة، ووصل به سوءالظن إلى اتهام الطرابلسية في الخارج بتلفيق هذه البيانات التى صورت فعلاَ في قلب مدينة طرابلس وفي أحياء هو قطعاَ لا يعرفها ولكننا نشأنا بها ونعرفها جيداَ.
أود أن اسأل هذا الكاتب - الذي لا أشك في مشاركته لنا ولغالبية الليبين في حبه لليبيا وحرقته على مصابها الجليل و شوقه إلى انهاء هذه الأزمة برحيل الطاغية الظالم – هل ساهمت برأيك هذا في حسم قضية ليبيا العادلة؟ أم أنك نشرت أحقاداَ واضحة هي بذور فرقة و فتنة تؤذي الكثير من الناشطين والثوار والداعمين لثورة 17 فبرايرمن الطرابلسية، وتحبط معنوياتعهم، وتشغلهم عن القضية الأساسية ، كما أنها تضر بوحدة الليبين وتشتت جهودهم في مواجهة عدوهم المشترك.
اضافة إلى أني أجزم بجهلك التام بما حدث ويحدث في طرابلس، فطرابلس انتفضت وعجت أحيائها بالمتظاهرين من أبنائها وفقدت العديد من أبنائها من الشهداء والجرحى الذين لا نعرف حتى اليوم مصيرهم و ألوف من المعتقلين ولكنها قمعت بشراسة، هم عزل ألا سلاح أمام ألة الحرب الظالمة ولم ينضم لهم الجيش كما حدث في بنغازي بنصر وحول من الله بل رماهم الجيش بالرصاص وأحياناَ بالهيلوكوبتر( كما سمعنا من شاهد عيان ) وقتل بعضهم وحرقت جثتهم لمجرد تجمعهم خارج بيوتهم ، والكثافة الأمنية عالية بينما التغطية الإعلامية لما حدث لم تتوافر فهم يصادرون شفرات المسافرين ويعتقلون كل مار في الشارع يجدوا بجواله صور للمسيرات.
الجيش والوظائف الحساسة في طرابلس لا مكان فيه للطرابلسية إلا ما ندر بينما أستعان أعوان القذافي بذويهم من المدن الأخرى وبالمرتزقة لقمع المتظاهرين والكثرة تغلب الشجاعة.
أما عن أحوالهم المعيشية فهم لا مال لديهم للتسوق ناهيك عن شح المواد الغذائية وارتفاع أسعارها ونقص الغاز المنزلي اللازم لطهو الطعام، وشح البنزين الذي يمنعهم من قضاء حوائجهم الضرورية أو الذهاب إلى المدارس أو زيارة أقاربهم المقربين أو حتى تقديم واجب العزاء. لذويهم وهذه ليست أعذاراَ بل واقع مرير فرض عليهم ويثبت كذب مزاعمك.
وأسألك عن الرقص والتهييص وتشييع الجنازة الذي نقلته عن الأعلام الليبي كما نقلته عنه بعض الفضائيات ، هل هو عفوي أم منظم، وكم يمثل هؤلاء من عدد سكان طرابلس البالغ أكثر من مليون ساكن.
أما عن الطرابلسية في الخارج فلا يمكن لمنصف غير متعصب أن ينكر مساهمتهم بالجهد والمال ودعمهم للثوارواللاجئبن، ولعلك لا تنكر أيضاَ المتطوعين للقتال والشهداء الذين لم تكن أنت واحداَ منهم، ولكننا لا نفعل ذلك للسمعة والدعاية بل ابتغاء لرضوان الله.
أما عن قولك "يجب أن تدفع طرابس ضريبة عجزها وتسببها في قتل وجرح وعجز الاف الاف الليبيين" فلا أدري ما مصدر وجوب حكمك وشرعية قضاؤك أهو الشرع أم القانون؟ فلم نسمع في ديننا الحنيف أو في قانون وضعي عن حكم يدين العاجز لعجزه أو يحاسبه عن عمل سلبي ما لم يكن إهمالا أو تواطئو.
والمسئول الحقيقي عن هذه المحنة هو القذافي وأعوانه ومناصريه وكتائب القمع الأمنية التي فرضت حصاراَ خانقاَ على أهلنا بطرابلس وكانوا من جملة ضحاياها.
كما ارجو منك مراقبة الله عز وجل في قولك واختيار أسلوب أفضل للحث على الصمود. قل خيراَ أو أصمت.

أم ألاء



Libya: Calling out Lupe Fiasco

Part 1 - Calling out Lupe Fiasco
http://www.youtube.com/watch?v=dApwNQNYvUI

Part 2 - The Uprising
http://www.youtube.com/watch?v=z41kQvx4uKw&feature=related

Naji



CANADIAN LIBYAN FREEDOM ALLIANCE (CLFA)

Contact us by Email: CLFAINC@gmail.com

CANADIAN LIBYAN FREEDOM ALLIANCE, INC.
Advocating Constitutional Democracy in Libya

Purpose. The Canadian Libyan Freedom Alliance, Inc., was formed as Federal non-profit corporation and is intended to conduct all of its activities as a non-profit organization. All of its activities are to be operated and conducted:

- To inform and educate the public on the judicial and legislative processes of the Libyan government through speeches, articles, television appearances and other media when abuses of human rights or violations of international law occur;

- To inform and educate Libyans inside Libya and around the globe about democracy and constitutional values through encouraging open debate; organizing meetings, conferences, seminars, and workshops; conducting research; and creating media presence to disseminate information;

- To inform and educate Libyans and the general public about the Libyan people, their history, religions, languages, cultures, and traditions; and about the regions, geography, climate, resources, products and cities of Libya;

- To independently monitor and research the activities of governmental officials or institutions of the Libyan state to ensure that they are respecting human rights and international law and to expose their violations;

- To educate, inform, motivate and encourage the public to create or bring about a moral and democratic society that promotes the rule of law and respects human rights in Libya; and - To support and encourage legal action by providing representation or by acting in the capacity of amicus curiae when CLFA believes abuses by the Libyan government have occurred.

- To be involved in any human relief and support effort Around the Globe.

Eligibility. Membership in CLFA shall consist of those members who have met the qualifications and requirements for their respective categories of membership. Application for voting membership shall be open to any individual or organization that supports the purpose statement and continuing membership is contingent upon being up-to-date on membership dues.

Applications for Association membership, together with such fees as may be established by the Board of Directors shall be submitted to its Executive Director at the principal office of the Association.

- Membership shall be granted upon a majority vote of the Board of Directors.

- Voting Members. Each member shall have one vote and may attend the annual meeting. Corporations and other entities that are members shall each appoint one voting representative to attend the annual meeting.

- Membership categories. The Board shall have the authority to establish and define classes and types of active, honorary, and nonvoting categories of membership.

Dr Ahmed Almaghrawi President
Dr. Houssein R Fergani Vice President
Mr. Tareq Elbarassi Director

Contact us by Email: CLFAINC@gmail.com



لماذا لم تتحرك طرابلس ضد القدافي ؟

كثير من الليبيين حايرين لمادا لم تتحرك طرابلس ضد القدافي. السبب هو أن تركيا لم تقف ضد القدافي ولو وقفت تركيا ضد القدافي لتحركت طرابلس من حدها لحدها. لمادا؟ لأن اخوتنا في طرابلس معظمهم أتراك وأصولهم تركية فاضغطوا على تركيا تضربوا عصفورين بحجر تقف تركيا معنا ضد القدافي وتتحرك طرابلس ضد القدافي.

محلل سياسي



إلى الأخ الطرابلسي

أنت يا أخي تركت كل الأحداث الجلل التي وقعت خلال الحقبة الممتدة من 15 فبراير وحتى يومنا هذا بكل ما اشتملت عليه من قتل وذبح وتدمير وتهجير وانتهاك لأعراض لتقفز بطريقة بهلوانية غريبة لتنتقد أهزوجة بسيطة ومعبرة يرددها الفتيان والشباب الفرحين بثورتهم وتتهمهم كما فعل جلادهم بأنهم أشقياء وتافهين وجهلة وأغبياء، وليتك وصلت بانتقادك الأجوف الى نتيجة واقعية أو منطقية بل أظهرت أنك غير قادر على الفهم والادراك والاستيعاب حتى لفحوى ومغزي تلك الاهزوجة البريئة البسيطة.
ولذلك وجب علي أن أفسِّر لك معنى تلك الترديدات الجميلة :
يوم السفارة : هو يوم 17 فبراير 2006 الذي تظاهر فيه شباب مدينة بنغازي أمام القنصلية الايطالية احتجاجاً على قيام وزير إيطالي بوضع الصور المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم على صدره. وللعلم فإن القنصلية الايطالية تعرف في مدينة بنغازي بالسفارة الايطالية.
الشعب الليبي قلبه مات : القصد من هذا أن الليبيون تحرروا من خوفهم في ذلك اليوم عندما تحولت تلك الأحداث الى تمرد كبير عم كل أرجاء المدينة وفقدت كل قوى الأمن القدرة على السيطرة عليه. وهو تعبير نردده في العامية فعندما نقول أن فلان "قلبه ميت" يعني شجاع.
فهل ترى في تلك الجملة "من يوم السفارة الشعب الليبي قلبه مات" أي تعبير مسيئ للشعب الليبي؟؟

ناجي



مصمص فمك بالماء والزهر قبل ان تتكلم عن طرابلس

انا طرابلسي اب عن جد والدي كان احد الليبين الدين قاوموا من اجل استقلال ليبيا. والدي الدي توفي وفي عيناه حزن على ليبيا تحت ظلم المستبد القدافي. كنا نعيش بامان وسلام مع اخواننا وابناء عمنا الطرابلسية ومع بعض الشرفاء من ربوع ليبيا في امن وسلام.كان التاجر يذهب لصلاة العصر ويترك دكانه مفتوح لان طرابلس كلها امن وامان. ثم في يوم اغبر قام فيه المجرم القذافي بالاستيلاء على السلطة وباغتصاب ليبيا. من هذا اليوم تحولت الحياة في طرابلس الى جحيم فقد احضر القدافي مرتزقته واستولوا على املاك والدي واملاك الطرابلسية تحت مسمى البيت لساكنه استولوا على المصانع تحت مسمى شركاء لااجراء استوطن واحتل طرابلس اعضاء لجان ثورية من مواليد التشاد ولكنهم ليبين واعضاء لجان ثورية. يجب ان تعلم انت وغيرك من الدين يريدون الاساءة الى طرابلس والطرابلسية ان الذين خرجوا في مظاهرات بصدور عارية لنصرة اخوانهم في بنغازي في بداية ثورة فبراير المضفرة هم اسود سوق الجمعة وفشلوم وتاجوراء والنوفليين وهولاء هم سكان طرابلس الاصليين. ام الدين لم يخرجوا من طرابلس فهم ليسوا من سكان طرابلس الاصليين. ا تدكر عندما حدثت الغارة الامريكية التى قام بها ريغان فى الثمانياث على ليبيا كنت صغيرا في السن فدهبت الى والدي رحمه الله وسالته باستغراب لماذا طرابلس فاضية بعد الغارة فقال لي لان معظم المقيمين في طرابلس هم من الدواخل وقد خرجوا الى قراهم خوفا من الامريكان ولعلكم تتدكرون طوابير السيارات وحوادث السير التى حصلت اثناء الهروب من طرابلس في دلك الوقت. لقد عانى سكان طرابلس الكثير والكثير من الظلم والقهر والتهميش اثناء حكم العميل القدافي فهم ليست لهم قبيلة تحميهم لقد شنق ابناء طرابلس الاصليين في الجامعات من امثال الشهيد رشيد كعبار. اهل طرابلس اناس احرار ويرحبون بكل الليبين ومن جميع ربوع ليبيا الحبيبة ان يعيشوا معهم في طرابلس على المحبة والوفاء ولكن سكان طرابلس لايرحبون بازلام القدافي ولجانه الثورية الدين اغتصبوا املاك وامان وسلام الطرابلسية بدون وجه حق. واقول لاي شخص يصف الطرابلسية بالجبن مصمصص فمك بالماء والزهر قبل ان تتكلم بسوء على الطرابلسية او طرابلس والا والا سوف تكون فريسة لاسود سوق الجمعة وفشلوم و النوفليين وغيرها من مناطق طرابلس وكدلك سوف تكونوا فريسة لكل ا لا شراف من كل ابناء المدن والقرى الليبية الحبيبة الدين لم يتورطوا مع القدافي ولم يسلبوا او ينهبوا بل عاشوا معنا في طرابلس بامان وسلام وكاخوة فقراء وشرفاء.

م.ج.م



إلى الطرابلسي

إلى الذي سمى نفسه بالطرابلسي ويستهزئ بالاغنية التي مرغت بالقذافي الارض وأرقته في منامه: أقول لك لو سألت لعلمت فكلمة قلبه ميت في المنطقة الشرقية وخصوصاً بنغازي تعني بأنه شجاع ولا يهاب الموت وهي عبارة مدح كناية عن نسيانه للخوف الفطري الادمي من الموت وأظنك رأيت كيف واجه الشباب الرصاص الحي في بنغازي بصدور عارية وبالحجارة وبالبلدوزر ومتفجرات صيد الاسماك.
أما السفارة التي تسأل عنها وكأنك لست ليبي ولا تعرف أي سفارة ومامعنى 17 فبراير فأقول لك إنها السفارة او القنصلية الايطالية التي حرقت في 17 فبراير 2006 عندما واجه شبان شجعان قوات الامن التي أطلقت عليهم النار وقتلت منهم مايزيد عن 20 شخص، منهم 11 قتلوا فورا امام السفارة الايطالية كما نسميها في بنغازي ويعتبر اهل ليبيا ذلك التاريخ هو الشرارة التي انطلقت منها ثورة 17 فبراير 2011 اي ان فبراير 2011 هو امتداد لفبراير 2006.
هل فهت ياسيد بان الاغنية لها مغزى وهي ليست تافهمة كما وصفتها وهي أغنية سخرية. وهي من تصف القذافي بالصرصور الذي يخطب من فوق الاسوار العالية خوفا وجبنا ويطلبون منهم ويؤكدون له بان الشعب الليبي نسي الخوف (مات قلبه بتعبير اهل بنغازي) من تاريخ 17 فبراير 2006 التي يحييون ذكراها في 2011.

الرحال الليبي



ارفعوا عنا الحصار

الباصطي ناقص ، مباريات الكرة نقصت ، الأفلام في السينمات قديمة وما تتجددش في موعدها ، تاكابينات على الشط مل تتنظفش الا اسبوع في المرة ، ما ناكلوش لحمة الخروف الا مرتين في الاسبوع ، حليب النيدو ناقص والاطفال انشربوا فيهم انواع حليب أخرى ، السيارات السبورت صعب الحصول عليها شني هالحالة. الاخوة الليبيون في الخارج نرجو منكم رفع الحصار عنا بالتظاهر امام الامم المتحدة والجامعة العربية ومبنى الولايات المتحدة الافريقية . ارفعوا عنا الحصار ربي معكم .

مواطن محاصر في العاصمة



جمهور الأهلي والإتحاد

النقطة اللّتي أثارها السيّد زياد العيساوي جدّ مهمّة رغم إنّني أعتقد أنّه ظلم بعض الشّيء الجمهورين في آخر الرّسالة.
تاريخيّا وللإنصاف جمهور الكرة بصفة عامّة كان في مقدّمة معارضة النظام سواء في شرق الوطن أو غربه وأوّل مظاهرة في طرابلس بعد ٧ أبريل١٩٧٦ كانت يوم إلغاء مباراة ليبيا والجزائر ١٩٨٧ عندما انطلقت الجماهير في مظاهرة غاضبة من المدينة الرّياضية إلى مركز المدينة وهي تردّد لاإله إلاّ الله ومعمّر عدوّ الّله حتّى وصلت شارع عمر المختار عند مبنى الخطوط الجوّيّة فظهر أفراد إحدى الكتائب الأمنية وأطلقوا النّار على المتظاهرين لاأعلم عدد الشّهداء والجرحى ولكنّ متأكد أنّ أحد أبناء عائلة جلّول وكان طالبا بكلية الطب سقط شهيداً في ذلك اليوم.كما أنّه في مباراة الإتحاد الّليبي والأهلي المصري في بداية التسعينيات وفي مباراة العودة في طرابلس والّذي حضرها الطاغية،في آخر المباراة طرد المرحوم "فاصوليا"لاعب الإتحاد بالبطاقة الحمراء فهتف جمهور الملعب كلّه وكان يقارب سبعون ألف هتافاً بذيئا كان عادة يرددّه قلّة ضدّ حكم المباراة عندما يتخد قرار لا يوافق عليه الجمهور ولكن هذه المرّة ولوجود الطّاغية ردّده الجميع كباراّ وصغاراّ محترم وغير محترم لأنّها كانت فرصة لا تعوّض لشتم الظالم "يا حاكم يا تيّوس تينتك والموس".ويقصد بالحاكم طبعا الطّاغية وهذه أوّل مرّة يهتف الجمهور كلّه هذا الهتاف رغم بذاءته!
كما أنّ السّاعدي أمر بإطلاق النّار على جمهور الإتحاد في التسعينيات في مباراة ضد الأهلي طرابلس عندما شتموه وشتموا أبوه واستشهد ما بين ١٥ و٢٠ شهيد.
ويجب ألاّ نسى أنّ جمهور أهلي طرابلس هو من أجبر السّاعدي على ترك النّادي عندما جعلوا حياته جحيما فوق الملعب بهتافاتهم اللاّذعة على الرّغم أنّه كان يغدق على النّادي بالأموال.
ويجب ألاّ ننسى جمهور أهلي بنغازي البطل وكذلك جمهور نادي السّويحلي بمصراتة الصّامدة.
أنا متيقّن أنّ جمهور الكرة في ليبيا مع الثورة المجيدة وأنا أكتب هذه الكلمات ووسائل الإعلام تتناقل أخبارعمليات الثوّار في طرابلس الرّهينة،فابشري يا ليبيا بشبابك ،فسيحرّرك شبابك ويبنيك شبابك ومنهم جمهور الكرة!

خالد الِمِحمّدي



محمد مخلوف



الشعب الليبي قلبة مات

احتج احد الإخوة على استخدام تعبير الشعب الليبي قلبه مات اعتقادا منه انها اهانة للشعب الليبي!! في الوقت الذي لم يتوانا هو شخصيا عن اهانة شباب الثورة واصفا اياهم بالسذج والببغاوات و و!! من الواضح ان هذا الشخص من الذين تفصلهم سنوات الغربة عن الشعب الليبي فكلمة الشعب الليبي قلبه مات تعني انعدام الخوف في قلوبهم وغالبا ما يقول الناس فلان قلبه ميت وتعني موت الخوف والرهبة في القلب وليس باعتبارة محل الشجاعة والعطف والكرم وغيرها من المعاني الجميلة, فالرجاء محاولة الفهم قبل الرد.

مواطن ليبي



إعفاء الليبيين من تأشيرة دخول مصر

مصراوي ــ القاهرة ــ أ ش أ ــ صرح مصدر مسئول بأن السلطات المصرية قد قررت إعفاء المواطنين الليبيين من الحصول على تأشيرة دخول لمصر عبر المنافذ البرية والموانىء البحرية والمطارات. وكانت سلطات جوازات مطار القاهرة الدولي قد بدأت، الأحد الماضي، تطبيق قرار منع دخول الليبيين إلى مصر بدون تأشيرة مسبقة.



أنباء عن أن الثوار الليبيون حققوا تقدما غرب مصراتة ويقتربون من مدينة الزليتن

سوا ــ حقق الثوار الليبيون الاثنين تقدما واضحا ضد قوات معمر القذافي في غرب ليبيا، بينما عبر الأمين العام لحلف شمال الاطلسي اندرس فوغ راسموسن عن تفاؤله بتطور الوضع في ليبيا. فقد تقدم الثوار نحو 15 كلم غرب مصراتة واقتربوا أكثر من مدينة الزليتن التي يقطنها 200 الف نسمة وتبعد 150 كلم من طرابلس، وفق ما ذكر مراسل وكالة الصحافة الفرنسية. وبلغ المتمردون منطقة زريق بعد أن استولوا الأحد على البريقة حيث فرت كتائب القذافي مخلفة وراءها صناديق الذخيرة والالبسة والاغطية والماء والاغذية. وقال هيثم اللبيدي المتحدث باسم الثوار "هذا المساء "الاثنين" سيقصف حلف الاطلسي جامع بعيو وهو الوحيد الذي يعيق تقدمنا إلى الزليتن". من ناحيته، أكد عقيد سابق في الجيش هو الحاج محمد المكلف بالعمليات العسكرية على الجبهة الغربية لمدينة مصراتة "في حال تكررت الانتصارات التي تحققت خلال الساعات الـ 24 الماضية، فغدا الثلاثاء سنكون على مشارف الزليتن" التي تبعد 50 كلم من مصراتة. وأشار إلى أن تقدم الثوار يظل رهنا بفاعلية قصف حلف الاطلسي. وقال "اذا قاموا بعملهم، فسوف نقوم بعملنا".



عليكم اللعنة يا جبناء يا أذلاء يا من بعتم وطنكم بالفلوس

أنتم لاهيين بالرياضة والأندية والكورة والباصطي
والناس تدفع أرواحها ثمن تحريركم وتطهير أرضكم من الدنس القدافي

عبد الغني اعقيل



رساله الى السيد مصطفى عبد الجليل والدكتور علي الترهوني
بخصوص سفاراتنا بالعالم والسيد محمد بن احميده

بناءاً على دعوة وزيرة الخارجيه الأميريكيه والتي صدرت اليوم بعد اجتماع مجموعة الاتصال الخاصة بليبيا في روما والتي تدعو العالم إلى إغلاق سفارات القذافي لديها... اوجه ندائي العاجل هذا الى السيد مصطفى عبد الجليل رئيس المجلس الوطني الإنتقالي ان يستغل هذا الموقف ويطالب المانيا وغيرها من الدول بإغلاق سفارات القذافي لديها التي لازالت تخدم مصالحه حتى الأن وبحوزتها اموال طائله من خزينة الدوله تستخدمها لمساندة هذا الطاغيه والإضرار بالثوره وان لا يستمر هؤلاء السفراء او المنسقين في مناصبهم حتى وإن اظهروا انضمامهم للثوره بل يجب التحفظ عليهم لأنه من الصعب ان نصدق حسن نواياهم الأن وبعد ٣ .اشهر من الحرب والمجازر والدمار على ايدي القذافي وابناؤه وازلامه
كما انه يجب اعادة تقييم دور السفراء الذين اعلنوا انشقاقهم عن المجرم القذافي..فيجب ان يكون لهم دور ايجابي وفعال في التعريف بالثوره وفضح جرائم القذافي للعالم والمجتمعات التي يعيشون فيها وتكثيف الجهود الراميه الى الإعتراف بالمجلس الوطني كممثل شرعي للشعب الليبي ...يجب ان ينتبه المجلس الوطني الى هذه الناحيه لأن هناك ركود فظيع من حيث نشاطات تلك السفارات التي اعلنت انضمامها للثوره وبالتالي يجب اعاده النظر فيهم واستبدالهم بمن هم اكثر حماساً ووطنيه...هناك الكثير من الكوادر الليبيه التي تمتلك الكفاءآت والمؤهلات العاليه والخبرات السياسيه والدبلوماسيه ما يجعلها جذيره بأن تتولى مناصب او ادوار .فعاله كممثل للمجلس الوطني في العديد من دول العالم
ومن هذا المنطلق وبخصوص المانيا اود ان اقترح الإستعانه بالسيد محمد بن احميده في تولي مهام الشؤون الليبيه في المانيا سواء كمنصب رئيسي او استشاري لما لديه من خبرات اداريه ومهارات مهنيه وقانونيه عاليه في التعامل مع العديد من الأوساط السياسيه والجهات القانونيه والقضائيه الألمانيه لمسناها في الكثير من القضايا الوطنيه التي تبناها بدقه فائقه فيما يخص المجرم مصطفى الزائدي وغيرها من القضايا ولعل اخرها ما تطرق اليه بشأن الأرصده الليبيه المعرضه للنهب . في المانيا ( 2 مليار يورو من الأموال الليبية المُجمدة مهددة بالضياع )
لقد تفضل السيد بن احميده مشكوراًً بصفته الشخصيه كمواطن ليبي، غيور على مصلحة وطنه، مخاطبة الجهات المعنيه ومطالبتها بعدم التصرف بهذه الأموال التي هي ملك للدوله الليبيه وبالتالي يجب على المجلس الوطني والدكتور علي الترهوني المكلف بملف الاقتصاد والمالية والنفط ان يتحركوا وبسرعه ويدعموا طلب السيد بن حميده بصفه رسميه باسم المجلس الوطني كممثل شرعي لليبيا حتى يكون لهذا الطلب شرعيه قانونيه ويؤخذ بمأخذ الجد من قبل الحكومه الألمانيه وبالتالي المطالبه بأن تدخل هذه الأموال المجمدة تحت بند "مساعدة الشعب الليبي" بناءاً على ما طالبت به وتبنته مجموعة الاتصال الخاصة بليبيا في اجتماعها الذي عقد .اليوم الخميس في روما
ارجو ان تصل هذه الإقتراحات والنداءات الى من يعنيهم الأمر في المجلس الوطني وخصوصاً الدكتور على الترهوني لإتخاذ الإجراءات اللازمه وبهذا انا اضعهم .امام المسؤوليه والله ولي التوفيق

عبدو الليبي

ملاحظه : ليست لذي معرفه شخصيه بالسيد محمد بن احميده عدا مراسلته مرتين او ثلاث عن طريق الإيميل منذ سنوات مضت ولكني اتابع معظم كتاباته التي تتعلق ببعض .قضايا الوطن التي كان له فيها دور ايجابي ملموس ولم استشيره فيما كتبت لأني على يقين بأنه لن يبخل بالمساعده في سبيل الوطن على حسب طاقاته وقدراته .



Libyan People Political Inspirations

Libya must have a social contract or a document designed to protect the Libyan freedom by imposing law on those who wield political power, and without such laws Libya most likely continues to be under constant threat of dictatorship. The new Libyan government must be transparent, and it ought to restore the public’s faith in government by opening up the process of governing. In essence, the Libyan people support transparency, accountability and believe that government must provide information to its citizens about the political process. The government of Libya must have mechanisms in place to enforce separation of powers between, executive, legislative, and judicial branch. Each branch with separate and independent powers and areas of responsibility so that no one branch has more power than the other branches.
The Libyan people believe that civil rights are not just abstract principles. They represent nothing less than Libyans ability to provide for themselves and their families and to live free from discrimination or persecution. They want an opportunity to fully participate in the Libyan society. They desire to live in a place where there are no second-class citizens, where each of them can go about their lives without fear of discrimination. They also want their government to allow freedom of speech, the press, the right of the people peacefully to assemble, and to petition the government. In addition, they seek voting rights, and the new government must promote a system of elections that is accessible, open, and fair and one that ensures that every vote lawfully cast is counted. The Libyan people have the right to know the names and motives of those trying to influence the election of leaders who represent them. As we know, transparent elections are the hallmark of a free society, and the government must be committed to a democracy in which all Libyans have an equal voice.
Libyans do recognize the importance of education in our society, and Libyans cannot allow their country to fall behind in a global economy. They want to prepare the next generation for success and ensuring that Libyan children become global leaders in creativity and achievement. Furthermore, all Libyans support the values of hard work and responsibility. They know that Libya must invest in its middle-class families and small business owners who can grow its economy from the bottom up. They would like to lay a new foundation for growth, building an economy that works for all Libyans. Each one of them also should be entitled to accessible and affordable health care. The new government of Libya must work very hard to provide health care system that meet international standards.
The new government of Libya must continue to support and train its military to meet the challenges of 21st-century threats and its military always should be under the controlled of a civilian government. The government must always guarantee that the military protect the Libyan people. The Libyan people believe that the new government must respect and embrace international peace, security, and justice. Hence; it must have good relations with its neighbors and the international community, and it always must be an active participant in international affairs.

Yasin EL Maghrbi, MA, MS
President of MENA Consulting Group Inc.
Washington, D.C.
U.S.A
Email:yasin.elmaghrbi@menaglobal.com



The Emperor Has no Clothes

Exposing Ghaddafi’s Layers of Lies

A reputation knitted up in layers of lies could not withstand the needling of truth. Ghaddafi’s make-belief image is a reminder of the Danish author Hans Christian Anderson’s short tale “the Emperor’s New Clothes”. Just as members of Ghaddafi’s inner circle concocted his multi-layered reputation, the wily weavers in Anderson’s tale convinced the arrogant and shallow emperor that they would make him an outfit befitting his majesty and grandeur made entirely of invisible fabric. On the day of a scheduled parade the two tailors requested that the emperor strip naked than they pretended to dress him in his invisible clothes. Even though the crowds cheering the emperor’s procession are aware of his being in the buff but none is able to divulge the truth for fear of retribution at the hands of his henchmen. However the emperor is brought back to reality when a little boy in the crowd pointed at him and shouted “the emperor is not wearing any clothes” which of course broke the silence of the crowd concerning the reality of their emperor’s nakedness and brought down the invisible wall of fear that surrounded them for so long.

Colonel Ghaddafi’s carefully sewn reputation is multilayered and cannot all be covered but it is important in the space of this article to unravel at least the most important few. Ghaddafi actually summed up the four most outrageous fabrications in his comical rebuttal to the thrashing he received from the then Saudi Crown Prince Abdullah in the Arab League Summit of 2003 in the Egyptian city of Sharm El-Sheikh. Six years since and during the 2009 Arab League Summit in the Qatari Capital of Doha, Ghaddafi had finally summoned enough courage to respond to the severe dressing down by the now King Abdullah of Saudi Arabia. After once again displaying his reputation for rudeness and ill-bread upbringing by arrogantly trampling on the protocols of the Arab League as he did with those of the United Nations, he lashed out at a passive looking King Abdullah accusing him of being a liar and an agent of the British and the Americans. Ghaddafi then erroneously referred to himself as “An internationally recognized world leader, the dean of Arab heads of States, Africa’s king of kings” and to top it all “the worldwide Imam (spiritual leader) of Muslims”. The only thing that he left out I believe was calling himself “master of the universe” and concluding his remarks with the onwards and upwards words of the Disney “Toy Story” character “Buzz Light Years” and screams “to infinity and beyond” before darting out of the summit hall.

Now it is only prudent to weigh in and ascertain the truths or falsities of these claims by Ghaddafi, just to enlighten the readers about this so called miracle of his time. I also would like to offer my rebuttal to every erroneous claim in the order he enumerated them to the then Crown Prince Abdullah of Saudi Arabia to the Arab leaders and officials attending the Arab League Summit in the city of Sharm El-Sheikh in Egypt in March of 2003. When it comes to his preposterous claim that he is an internationally recognized world leader I suggest we put that to a referendum and leave the matter to a worldwide public opinion to decide. But wait! We first have to let the people of the world know who the hell Ghaddafi is, let alone his being their supreme leader and in such capacity he overruled their country’s leaders whether elected by them or forced upon them as in the case of the majority of Arab states. That would confuse everybody since there is still no world government and therefore no recognizable world leader. This of course would defeat the purpose of having a referendum in the first place and take us back to square one where we started. All kidding aside, there is no world leader in the present time, sane, borderline insane or certifiably insane, who went as far as Ghaddafi and claimed sovereignty beyond the borders of their respective states and possibly spheres of influence. What scares me and I am sure scares other people in and outside of Libya, is that Ghaddafi actually believes he is adored by worldwide fans and supporters who hang on to his every word and heeds his calls and whom he could summon to rally behind him whenever and wherever he deems necessary and blah, blah, blah. If you listen to his recent speeches in which he laments what he calls the crusader’s assault on Libya, he repeatedly alludes to his swarms of backers and supporters the world over who would rise up against NATO states and Arab states whose air forces are targeting his war machine and imposing a no fly zone on his air force. This worldwide network he still believes would eventually rise to the occasion and hands him a glorious victory on a silver plate. To that I would say “dream on” worldwide leader for nothing of the sort would ever happen except in your feverish brain.

Every time Ghaddafi opens his yapping trap addressing his mostly captive audiences at home or bemusedly captivated audiences abroad he never misses the opportunity to referring to himself as “Dean of Arab Leaders”. Honestly I don’t know who came up with this designation whether it was Ghaddafi himself, his like-minded advisors and supporters in or outside of Libya or that an Arab or Arab leaders had nothing better to do than confer that honorific designation on him just to enhance the atmosphere of merriment and giddiness surrounding their useless snooze fests they call Summits. I could understand why would certain members of Ghaddafi’s court add the title to his growing list of titles for monetary gains or other benefits but why would Arab leaders whose hands are sinking forever deeper into their states’ cocky jars (treasuries) would do that and escalate and prolong our misery in the process?. The only answer I could think of is that it was done in good humor not knowing that their playmate would take it seriously as he always does. The guy took that seriously and it never occurred to him to think maybe the leaders are trying to say that he must be so good at being a dictator that he lasted for forty two years and counting. I am certain that some of them were even green of envy and very eager to learn the robes of absolute authoritarianism from the master or “Dean of Arab Dictators”. If Ghaddafi took a breather during his longwinded speeches in Arab summits and examines the faces of Arab leaders in attendance he would certainly have see expressions of pity and amusement but nothing more.

Now let’s move on to my favorite “Africa’s king of kings”. The story of this title began with an agreement between some African traditional tribal leaders and officials in the Libyan government to coronate Ghaddafi “Africa’s king of kings”. These guys who were themselves ceremonial leaders in their respective African states since actual powers are in the grip of dictators, converged on the city of Benghazi in 2008 and attended a ceremony whose main highlight was making Ghaddafi a ceremonial “Africa’s king of kings” and in return received hefty monetary rewards. It never occurred to them that Ghaddafi would take that seriously and proceed to draw plans on how to govern his vast African domain. What his majesty ignored was that honorary titles of that sort are awarded left and right. I myself know of several including the African American Dr. Molefi Kete Asante. This well know author and Temple University professor of African American studies was made a ceremonial crowned king of Ghana but he never let that go to his head and requested that the current Ghanaian President John Evans Atta Mills step down so he could sit pretty on the throne of his promised kingdom. Not our leader, who actually let the lure of actually becoming “African’s king of king” blur his judgment to the point that every now and then he would command his obedient staff to pack up the bags and go for a stroll in Africa so that he could survey his sprawling real-estate.

And finally we come to the slightly less ambitious title but a dozy nevertheless and that is the Imam (supreme leader) of all Muslims. This one was not as easy to get as the previous titles. Ghaddafi actually had to do some work including bribery and arm-twisting as well as having his Spinmeisters deliberately spice up his biography with fabrications concerning his roots and ancestry. While Ghaddafi supplied some of those lies regarding his so called holy Islamic roots he also sought help from a team of hired researchers and bought off scholars to supply the rest. The end result of such massive effort aiming at reinventing Ghaddafi as a leader of Muslims worldwide regardless of their being Sunna (adherents to Islamic traditions) or Shi’a (partisans of caliph Ali and his descendents) was the laughable assertion that the roots of Ghaddafi’s family extend all the way back to the Iraqi Shi’a holy cities of Najaf and Karbala and homes of popular Shi’a Imams (spiritual leaders) including Imams al-Jafari and al-Kadhim. Once this connection was concocted Ghaddafi then made public his intention to recreate the Fatimid Shi’a Dynasty (909-1171) in North Africa and the Middle East. I think that his being in constant state of occultation and fear of obliteration would allow him to accomplish a scheme of such a grand scale.

Well, this is on the Shi’a side and on the Sunna side Ghaddafi spared no expenses to secure for himself the Sunni revered title of Sharif (Honorable, hence a descendant of the Prophet) that implies a direct or indirect connection to Muhammad (pbuh) the prophet of Islam or his family. Ghaddafi even lured members of the Syndicate of Registered Descendents of the Prophet whose headquarters is in Egypt to come to Tripoli with a blank certificate that would be filled out and signed once Ghaddafi’s credentials are thoroughly examined and approved. The funny part is that Ghaddafi’s aids never presented the hosts with credible documents confirming his ancestry but instead requested that the unsigned certificate be shown to the leader who wasn’t present at the time and guess what the certificate never made it back. Members of the Syndicate later on issued a statement upon their return to Egypt stating that any certificate claiming that Ghaddafi is somehow related to the Prophet (pbuh) is false and that the certificate in his possession was acquired under false pretences. I bet that it’s probably hanging on the wall in his Bab al- Azayziya fortified bunker with his name as the recipient side by side with the many doctorate degrees he received from universities all over Africa for which those academic institutions had most likely received monetary compensations ten times their annual budgets and more knowing his generosity with the Libya treasury.

On top of that there is no one among the trustworthy and honorable Muslim leaders in the Arab or the Muslim worlds who acknowledge anything of that sort. Those who did including the ones I saw calling him “sharif” on the Libyan TV just before the start of our February 17the revolution, are just a bunch of hypocrites who are bought off and who do not have any shred of credibility whether among the Arab or the Muslim masses. So once again we are left to marvel at this enigma of a man whose entire image is sewn of lies from head to toe. When Ghaddafi’s lies are peeled off one by one or one article of clothing after another, he would end up exactly as naked as “the Emperor with no clothes”. Knowing what we know now about Ghaddafi we should never again trust this man’s falsehoods including his latest trick out of his quiver of tricks about a green march by Libyans from the western part of the country towards Benghazi presumably to initiate a dialogue between brothers in order to rebuild trust and restore peace to our war ravaged country. Libyans have been duped and burnt by this imposter before to fall for this one. To my fellow Libyans I would like to say beware of a Trojan horse of this dictator’s making. Beware a hundred times over. Who would know that once these people who could, in all likely hoods, be soldiers in civilian clothes gain access to Benghazi and then either use weapons already on them, smuggled to them by the remaining pockets of Ghaddafi’s supporters inside the city or even airlifted to them so that they could spearhead an invasion of the city from within and spell a disaster for its defenders and inhabitants. Turn them back, for there will be plenty of time to talk and exchange roses and olive branches once the whole regime is out of commission and no longer poses a threat to our cities and our people. I am entirely confident that our revolutionaries of whom I am so proud would handle this delicate and serious matter with caution and confidence.

As always my heart goes out to the bereaved mothers and fathers and all family members of our beloved Shuhada’ (Martyrs) who gave it all for Allah (God) and country and sacrificed their lives on the altar of honor, dignity and freedom. To them I could only offer my words of condolences and share with them the words of others who spoke from the heart to bring some peace to the living and to memorialize the dead who would forever be immortalized in the heart and minds of our generation and generations to come or as the Irish poet William Butler Yeats writes in his poem “Easter 1916”.

Too long a sacrifice
Can make a stone of the heart
O when may it suffice?
That is Heaven’s part, our part
To murmur name upon name,
As a mother names her child
When sleep at last has come
On limbs that had run wild.
What is it but nightfall?
No, no not night but death.

Nizar Awad



الشعب الليبي قلبه مات!!

مقطع نشيد غريب وشاذ يردده الكثير من الشباب بسذاجة منقطعة النظير يقول "من يوم السفارة، الشعب الليبي قلبه مات"، وقد سمعته شخصيا في مناسبات عديدة. وانني اتسأل: اي سفارة، واي شعب هذا الذي مات قلبه؟ هل المقصود هو الشعب الليبي الذي يقدم كل يوم الشهداء والتضحيات من اجل حريته وكرامته وانسانيته؟ هل هذا شعب ميت القلب؟!!
هل من اللائق ان نردد كالببغاوات عبارة غبية لمجرد انها توافقت مع سياق اغنية او انشودة معينة؟ توقفوا عن هذا الاسفاف وانعدام الذوق وابحتوا عن اناشيد بديلة تكون كلماتها جميلة ومعبرة.
اين انتم ايها الشعراء والفنانون ومؤلفي الاناشيد؟ نحن بحاجة الى فن راقي ومعبر ونظيف وانساني وبطولي، فن يجسد الذوق الرفيع والحس المرهف وينأى عن الاسفاف والانحطاط والقبح على طريقة اعلام القذافي البليد.

الطرابلسي



أرحل يا ظالم

أرحل يا ظالم لمّ اوتاك ** إنتا وضناك ** الشعب الثاير راهو جاك

أرحل يا ظالم

يا السفيه ** أرحل باريه ** الشعب اللى ظلمك كاويه
وفيه اتحارب ومعاديه ** يعيش بلاك ** الشعب امصمم يا هفّاك

أرحل يا ظالم

يا جبار ** جلبت العار ** انت وعيالك ها الفجّار
أرحل وجحوشك يا لحمار ** ويا صكّاك ** من الثوره مهدور دماك
عليك ادّاعوا يا غدّار ** اسمعنى راك ** معاهم ما ينفعش ابكاك
نهار ايكرّوك الثوار ** وهاك وهاك ** من التلطيش يطيب قفاك

أرحل يا ظالم

يا مهووس ** ويا منحوس ** وياللى ناخر فيك السوس
على راسك دق الناقوس ** ودار عزاك ** الشعب ومتمنى فرقاك
كفايه يا بو وجه عبوس ** وفم لكلاك ** وليقه شينه ما محلاك
أرحل يا ظالم لمّ اوتاك ** انتا وضناك ** الشعب الثاير راهو جاك

تأليف : محمد الجرارى

أرسلها : جمال



عيشة شرﱠ ادة

جنقولا
9 مايو 2011



لا مجال للمكابرة أيها الليبيين

أيها السادة الليبيين في ليبيا الحرة أسمحوا لي أن أستهل حديثي بالمثل لدي أهل الشام القائل وباللهجة السورية بدون ما نكزب علي بعض وبدون ما نمسل علي بعض .. أني أري عدم طلب التدخل البري لقوات التحالف الدولي هو نوع من التهاون في الحفاظ علي كرامة شعب أعزل يذبح شبابة وتستباح حرمة نساءة علي يد مرتزقة أفارقة بعد هذا السبب الوجية ليس هنا سبب ترجون حدوثة قد بلغ السيل الزبي و لقد طفح الكيل مما ترتكبة كتائب هذا الضال المضل في حق أهلنا بالداخل الليبي - قتل - حرق - أغتصاب هيا نستفتي علي التدخل البري وأذاأردتهم الأستفتاء علي التدخل البري فأنا كليبي أعتبروني أول الموافقين فالتدخل البري سيجعل قوائم الموتي من شباب ليبيا تقف عند حدها وقوائم المغتصبات من حرائر ليبيا تقف عند حدها ستتوقف هذة القوائم عند رقمها الحالي دونما أزدياد فلما لا أوافق ولما لا أرحب بالتدخل فلماذا يكابر من يكابر وفيما ينتظر من يدعونا للأنتظار فهل تنتظرون مزيداً من قوائم الموتي أو مزيداً من قوائم المغتصبات فلا يجب أن نكون كالعيس في البيداءُ يقتلها العطشُ والماءُ فوق ظهورها محمولُ فالحل في إيدينا فمن يلومنا اليوم سيآتي يوم ويدرك فية أنة كان طلب صائب طلب التدخل البري أو علي الأقل سيُصنف علي أننا كنا مضطرون لأنقاذ ما يمكن أنقاذة من أرواح الشباب ومن كرامة النساء- وآسمحوا لي أن أذكركم بالزمن الذي كان يكابر فية العرب وهم أذلاء منكسرين مكابرة هوجاء خرقاء حمقاء مفادها لاءات الخرطوم الثالثة لا صلح لا تفاوض لا سلام مع إسرائيل ولكن فكرة الحبيب بورقيبة كانت هي أن من مصلحة الفلسطنيين أن يتفاوضوا مع إسرائيل ويقبلوا بنصف وطن خير لهم من البقاء بلا وطن فلم ينجوا بورقبية من اللوم ومن أستهجان لرأية ولكن .لأنة كان يري مالا يروا العرب وكان يدرك مالم يدركوا العرب فما كان منة إلا أن قال كلمتة ثم ترك لهم حرية القرار وبعد مرور عقود من الزمن جاءوا لرأية وأصبح زعماءالعرب يتهافتون علي الصلح مع إسرائيل بل بدأ التسابق ماراثون علي أشدة بينهم أيهم يسبق الآخر ليتفاوض منفرداً مع قادة العدو وألتقاط الصور التذكارية لة مع أعداء الأمس صدقوني حتي الهم فية ما تختار أن عملية برية محدودة لأقتلاع هذا الطاغية والقبض علية علي أن تكون محدودة جداً مشابة لعملية القبض علي نورييقا في أمريكا اللاتينية نعم في التدخل إساءة لنضال الليبيين ولتضحيّات من ضحوا بدماءهم من الثوار لكن تظل الإساءة أقل من الإساءة التي ترتكب في حق حرائر ليبيا علي يد كتائب القذافي من أغتصاب جماعي للنساء وتصويرهن عاريات وسوقهن في الشوارع عاريات إمعاناً في إهانتهن وإهانة أباءهن .

حسن محمد عبد الرحمن


إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 10 مايو 2011 ــ 19 مايو 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 4 مايو 2011 ــ 9 مايو 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 28 ابريل 2011 ــ 3 مايو 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 24 ابريل 2011 ــ 27 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 20 ابريل 2011 ــ 23 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 17 ابريل 2011 ــ 19 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 14 ابريل 2011 ــ 16 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 11 ابريل 2011 ــ 13 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 7 ابريل 2011 ــ 10 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 4 ابريل 2011 ــ 6 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 1 ابريل 2011 ــ 3 ابريل 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 30 مارس 2011 ــ 31 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 27 مارس 2011 ــ 29 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 24 مارس 2011 ــ 26 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 22 مارس 2011 ــ 23 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 20 مارس 2011 ــ 21 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 18 مارس 2011 ــ 19 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 17 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 15 مارس 2011 ــ 16 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 12 مارس 2011 ــ 14 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 10 مارس 2011 ــ 11 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 8 مارس 2011 ــ 9 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 6 مارس 2011 ــ 7 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 4 مارس 2011 ــ 5 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 2 مارس 2011 ــ 3 مارس 2011 )
إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 28 فبراير 2011 ــ 1 مارس 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 25 فبراير 2011 ــ 27 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 23 فبراير 2011 ــ 24 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 21 فبراير 2011 ــ 22 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 20 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( من 17 فبراير ـ إلى ـ 19 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 15ـ16 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( 14 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( من 10 فبراير 2011 إلى 13 فبراير 2011 )

إضغط هنا للأطلاع على المزيد
( من 31 يناير 2011 إلى 9 فبراير 2011 )


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home