Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الاثنين 31 مايو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

سيف الإسلام يسرق أراضي الجبل الأخضر

أصبح من الواضح للمتتبع للأمر الداخلي بليبيا تواجد سيف الأسلام القذافي فى منطقة الجبل الأخضر وخاصة بعد وفاة العقيد الجارح فركاش عم والدته وأمر كتيبة الجارح التى تحكم المنطقة عسكريا من المرج إلى طبرق. بداية الحكاية ترجع إلى تأسيس شركة واحد تسعة التى كان لها عدة نشاطات فى المجالات الهندسية والصناعية والنفطية والأستيراد والتصدير والخطوط الجوية والنشاطات البحرية والتى من خلالها تكونت شركة رأس الهلال التى أستولت بالقوة على أحسن موقع بحري بمنطقة رأس الهلال لغرض إنشاء مزارع أسماك مع شركات يابانية وأستولت أيضا على الأراضي المجاورة وهي ملك خاص لعائلات بالمنطقة. وقد تم بيع أسماك الى اليابان بما قيمته حوالى النصف مليار دولار والآن يشارك شركات اسبانية وفرنسية متخصصة بسمك التونة الضخمة وقد تم بيع حوالى عشرين ألف طن من هذا النوع النوع المنقرض من الأسماك وربح عشرات الملايين من الدولارات بطرق غير شرعية والأهم من ذلك فإن شركة واحد تسعة تعاني من حالة إفلاس وتنهب أموالها وهي الآن مطلوبة فى المحاكم الدولية وعليكم بأسئلة (بن اسماعيل – كرفاخ – الزواوي – الآغا – العلواني – المنصوري – الجهمي – التركي – الفاخري – وبقية الشلة الفاسدة والفاشلة).
وأثناء منطقة رأس الهلال أخذ سيف الاسلام يتعرف على المنطقة ويتجول بها. تعرف على منطقة الوسيطة وهى الحديقة الخلفية لمدينة البيضاء وأستولى على قطعة أرض مساحتها حوالي 10 هكتار ونفذت له شركات أجنبية مزرعة خاصة وهي قريبة من مزرعة والدته ومزرعة أخته وأخيه وخالته ,,, وبهذا أصبحت المنطقة كلها ملكاً خاصاً للعائلة وبحماية أخواله و الكتيبة. ثم فتح عينيه على مدينة شحات وضواحيها علما بإنها أفضل وأجمل منطقة في ليبيا من حيث الطبيعة الخلابة والهواء النقي والآثار وعبق التاريخ. بدايةً أستولى بقانون وضع اليد على فيلا تاريخية تتبع مصلحة الآثار والتى من موقعها الإستراتيجى يمكنك رؤية البحر وجزء من ضواحي مدينة سوسة والتى أصبحت بقدرة قادر إستراحة "الباش مهندس" ببوابة وأمامها عساكر حراسة على مدار العام. ومن هذه الفيلا وضع عينه على منطقتى غوط عمران والمنصورة المشهورة بمصحة الصدرية (منطقة شحات السفلى) وهى مناطق ملك خاص لقبيلة الحاسة ولعائلات معروفة لمدة تزيد عن قرن من الزمان. فى بداية الأمر كان يخطط (أو يخطط له) لمشروع سكني لشباب شحات ثم تيقن أنه يريد المنطقة لنفسه وأن تصبح ملكية خاصة له فهو يخطط أن تكون المنطقة من عين شحات إلى منطقة المناقير وهذه المنطقة تزيد عن 30 كيلو متر منتجع خاص وهو يروج لهذا البرنامج عن طريق ما يسمى "بإعلان شحات" الفاشل وهو مشروع نصب وإحتيال. المخطط له الآن هو نقل جميع أهالى منطقة شحات إلى جنوب الطريق فيما يسمى بشحات الجديدة علماً بإن هذه المنطقة (من البلوكيرة إلى الفائدية) والتى تزيد عن 1000 هكتار هى ملك خاص لعائلة مرموقة وعريقة فى المنطقة وقد تم الإستيلاء عليها بحجة المنفعة العامة ولم يتم التعويض. كما أستولى أيضاً على شواطئ رأس الهلال بإتجاه مدينة درنة لبناء المصايف الخاصة للأجانب والتى يحرم الليبين من دخولها. هذا هو سيف الإسلام "الوجه الحضاري" لليبيا صاحب مشروع ليبيا الغد للإستيلاء على ليبيا المكلومة. فيا سيد زيف إذا كنت تريد المال فأذهب إلى الخزانة وخذ من الدولارات ما شئت ومن فضلك دع البر والبحر لأهالى المنطفة.
منذ أن أتيت الى منطقة الجبل الأخضركطفل صغير مع المرحوم والدي من غرب ليبيا فى خمسينات القرن الماضى لم أرى عدم إستقرار و زعزعة فى هذه المنطقة الآمنة إلى بعد مجيئ هذا الفاسد إلى الجبل الشامخ ولا خير فى ليبيا إلا أن ترحل هذه العائلة الملعونة عن سمانا.

م. المسلاتي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home