Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

السبت 30 اكتوبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

معاناة الجالية الليبية بلندن من القنصل عبدالرزاق ميلاد الشح

لقد تم في الاونة الاخيرة تعيين القنصل / عبدالرزاق ميلاد الشح بالقنصلية الليبية بلندن كقنصل بالتكليف، وهو عميد وعلى مشارف التقاعد.

والان يصول ويجول من جديد بعد سنين قضاها في مناصب مشبوهة، وماضي مشين، والان يتفنن في ارهاب وتعقيد أجراءات الجالية الليبية ببريطانيا.

فالكل يشكي من التعقيدات في الاجراءات والتي تضطر البعض للمجئ للندن بشكل شخصي لاستفسار عن الاجراءات المتوقفة بشكل متعمد.

هذا العجوز النحس لم يستحى على شيبه المشتعل براسه الاحمق ولم يحترم حتى سنه بملاحقة النساء وهواية الراذيلة والتي هو عاجز عن القيام بها!!!

هذا القنصل مؤهلاته وشهائده كلها من جامعة مسيلمة الكذاب، خريج بمرتبة الشرف في فن المراوغة والكذب والفثن وضرب الناس ببعض.

وهذه والله بحق نكبة أخرى على الجالية الليبية التي تعاني من ظلم هذا المجرم.

فعلى سبيل المثال ولا للحصر ، فأنا مواطن تقدمت بأجراء استخراج حواز سفر جديد للعودة الي ليبيا منذ مدة طويلة ومازلت في انتظار رده الذي طال وحججه التي لا أعلم من أين يأتي بها.

والبعض يشتكي ايظا من عدم امكانية الرجوع الي ليبيا لان القنصل لم يباشر باستخراج جوازات سفر جديدة وهم متلي محرمين من العودة الى ليبيا.

والبعض ألاخرلم يتم أظافة اولاده لجواز سفره والبعض الاخر لم يتم تمديد صلاحية جواز سفره والبعض الاخر يجد صعوابة في الحصول على تأشيرة دخول للزوجة الغير ليبية الا بعد الحضور الشخصي كل مرة لتقديم الطلب والقيام بأخد بصمات الزوجات بشكل دائم (الا يكفي مرة واحدة يا قنصل) قوانيين يسنها بنفسه والجهات في ليبيا بريئة منها.

مع العلم بأن موظفين القنصلية (المحليين) ممنوع عليهم استلام اي طلب لاي شخص ليبي الا بعد أن يمر على القنصل شخصيا ويدقق في كل اوراقه ونمادجه وطلباته.

في الحقيقة كل هذه التعقيدات ليس لها من مبرر وتدل على قلة الخبرة والحنكة ومرهونة بسياسته القديمة جدا والتي اكل وشرب عليها الزمن.

ان أدارته وطريقة تسييره لامور القنصلية توحي للبعيد والقريب بانها لاتصلح ولاتتماشى مع المعطيات في العالم الحديث وفي عاصمة عالمية مثل لندن بالتحديد.

البشر في هذا البلد تتعامل بالانترنث والبريد والفاكس وليس الحضور الشخصي وتقديم الطلبات واستلام الاجراءات باليد.

كل الامور لابد من تمر على القنصل ومرهونة بموافقته (هذا اذا حضر)، هذا القنصل لايستحق هذا المكان في مثل هذا البلد الحضاري والمتقدم جدا ، ولا يستحق ان نكتب عنه لكن مرارة العذاب والمعاناة والتعقيدات جعلتنا نكتب هذا المقال او هذه الشكوى.

والمطلوب هو ان نجد أذان صاغية من أهل الاختصاص بليبيا، ونرجوا منهم أحالة هذا المعتوه الى التقاعد أو الى دار المسنين والعجزة.

وأستبداله بقنصل متعلم وخلوق ويخدم الجالية الليبية ويعمل على حمايتها وتقديم يد العون والمساعدة حتى بالكلمة الطيبة (صدقة طيبة).

ولا بارك لنا الله فيك يا قنصل ليبيا بلندن .

مواطن


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home