Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 30 يناير 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

ليلى صاخت وحق لها ان تصيخ

من تعلم في مدارس اللصوص لابد ان يتعلم اللصوصيه من يدافع على اللصوص لابد ان يكون لصاً من فقد اخلاقه وصارعميلا للذين دمروا وطنه لا تستغرب منه ان قبض عليه متلبسا بالسرقة فالسرقة في عرف هؤلاء ليست عيبا ولا حراما كما علمهم بائدهم المعلم ,,السي الفيل امراجع يظن انه لا احد يقراء ولا يتابع وهو مثل قائده الذي قراء عدة كتب فعلق في دهنه المريض منها ما علق فكتبه في كتاب واسماه النظرية ,,السي الفيل امراجع الذي يهاجم المعارضة ويصفها بالفروخ والفرخات وهو احقر من القدارات التي تعلق بحذاء احد هؤلاء الشرفاء سارق كسيده البايد ..المقالة او القصة اوالفلسفة العظيمة التي اتحفنا بها و نشرها على موقع ليبيا وطننا واعطاها اسم "امراجع" ليست له ولم يشر الي صاحبها لا من قريب ولا بعيد بل ان كل ما فعله هو ان غير اسم الفيك من الفيل نلسون كما اسماه الدكتور الفقى الي الفيل امراجع جريا على عادتهم وعادة شلفوطهم المعلم في" شلفطة" كل شي .. هذه الكلمات والتي حاول ان يستخف دمه ويجعلها قصة مضحكة اوفلسفة كفلسفة سيده صاحب النظرية ولا احد يدري قصة هؤلاء وبائدهم مع الدجاج الذي كتب معلمهم عن حيضه ونفاسه ويكتب تلميذه الصغير هذا عن الكتاب الدجاج و عن القراءالذين تنتجهم مؤخراة الدجاج ولا احد يستطيع تصور دجاجه بقبحه ماذا يمكن ان تنتج من قراء....هذه الكلمات هي للاستاذ الدكتور ابراهيم الفقى والذي يعرفه الجميع كأحد اكبر رجال علوم البرمجة اللغوية العصبية ورئيس المركز الكندي لهذه العلوم والسارق لم يختر ليسرق من احد المجهولين او خاملي الذكر بل لغبائه اختار رجلا يملء سيطه الافاق في الغرب والشرق ولا يجهله الا جاهل مثل هذا الصعلوك ووالله ان هذا ليس غريبا على تلاميذ ذلك الجاهل الكبير والذين تعلموا منه السرقة والسطو وفوق ذلك التبجح والتعرض للشرفاء ..هذه المقالة ستجدها اخي القاري ضمن كتاب للدكتور الفقى عنوانه قوة التحكم في الذات وهو احد سلسلة كتب للدكتو الفقى تهتم بعلوم البرمجة اللغوية العصبية كمقدمة تعرف بهذا العلم الذي يعتبر حديثا ويلقى اهتما كبير جدا هنا في الغرب هذا السارق قراء الكتاب والذي من المفترض ان يساعده على اعادة برمجة عقله المريض ليخرج نفسه من تلك المزبلة لكن يبدو ان الدكتور الفقى وكل علوم البرمجة وعلمائها سيعجزون عن عمل اي شي لمثل هؤلاء لان علوم البرمجة تقوم على اعادة برمجة العقل الانساني وهؤلاء ليس لهم عقول اصلاً, فالذي رهن نفسه لجاهل احمق مثل جاهل الخيمة وجعله سيده ومعلمه لك لن تتصور انحطاط عقله قبحك الله من مدعي والله ان ليلي الهوني حق لها ان تصيخ وان تصيح ايضا وتولول على بلادها التي ينتسب اليها امثالك . ان اقتضى الامر سأرسل الي السادة القراء نسخة من هذه الصفحات من كتاب الدكتور الفقى.

علي الخليفي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home