Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأربعاء 30 ديسمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

الكاريكاتير الليبي (الساطور و صلاح الدين عوض زاقوب)

علي مدار الاربعين سنة الماضية من الحقبة القذافية , برزت الكثير من الاعمال الفنية الرائعة و التي كانت تنقد الجانب السيى للمجتمع الليبي (محمد ازواوه مثالاً) و لكن مع دخول مرحلة السيعينيات و بروز الوجه الارهابى للنظام الانقلابي برزت الكثير من الاعمال النضالية الرائدة الرائعة في خارج ليبيا , وقد شارك الكثير من المناضلين بريشهم في رسم الواقع الليبي الحزين من خلال اعمالهم الرائعة , فبرزت تلك الاعمال الكاريكاتيريه الرائدة الهادفة علي صدر مطبوعات التنظيمات المعارضة من صوت ليبيا مرورا بلآنقاذ و ليبيا الوطن و غيرها الكثير ,و لكن علي الجهة المقابلة لم تبرز ظاهرة الكاركتيرات الموالية للسلطة الا في آواخر عقد التسعينيات من القرن الماضي. اذا ما استثنينا بعض الرسومات الهزلية و التي لا تحوى الروح ولا المعني كالتي كانت تتصدر صحف النظام في ليبيا (الزحف الاخضر وغيرها) بين الفينة و الاخرى.

و سأتناول هنا نوعان من اصحاب تلك المهارات و الافكار الكاريكاتيرية المعبرة :

الفنان المناضل الساطور (ح م د) , فقد كان احد اوائل المهاجرين الي المملكة المتحدة منتصف السبعينيات و قد سخر افكاره و خياله الرائع في خدمة القضية و تصدرت روائعه صفحات الاعلام المعارض و قد فضحت رسوماته ممارسات النظام و عناصره ’ بل ان الساطور كان متتبع ملازماً لكل الاحداث التي جرت و تجرى في ليبيا يوما تلو الآخر منذ بداية محاولات التصالح مع النظام الاولي و التي كان عرابوها الرائد عبد المنعم الهوني و الراحل الدكتور محمود المغربي الي الان , فنراه يصور لنا الحدث بعين ساخرة حزينة. لم يكن الساطور ممن استفادوا (ماليا) في حقبة الملك ادريس السنوسي رحمه الله رحمة واسعة و ايضا لم يكن من المنتفعين من النظام الانقلابي ’ بل كان احد ضحاياه .و لايزال الساطور الي يومنا هذا يحارب بريشته الظلم و المظالم الواقعة علي شعبنا الليبي, اسئل الله له دوام الصحة و العافية .

صلاح الدين عوض زاقوب , كان احد الطلبة الدارسين في الخارج و رجع الي ليبيا , احد المنتفعين من النظام الانقلابي زحف في اواخر السبعينيات علي التجار مع الثوريين’ و كان احد المدراء الرئيسيين البارزين في شركات المواد الغذائية الضخمة آنذاك, و بعدها استقر في قبرص و كان يدير الكثير من الشركات الحكومية و التي كانت تمثل غطاء لتحركات قوافل القتل التي كانت تجوب مدن اوروبا لتصفية الليبيين, بل ان وثائق مهمة بحوزة جهاز المعلومات بجبهة انقاذ ليبيا تؤكد تورطه في اغتيال المرحوم احمد البراني بقبرص عام 1985. يمتلك صلاح زاقوب موهبة رائعة جدا في الرسم الكاركتيري و لكنها للاسف موضفة ضد ابناء الشعب الليبي و قضيته , و يكاد يكون هو الكارتونست الوحيد الموالي للنظام الانقلابي و علي الرغم من تشابه الظروف التي احاطت بنشأتهما , فكلاهما من مدينة بنغازى المجاهدة و من نفس الحي تقريبا الا ان الشجع و الطمع و حب التملك و الجهل و ضعف النفس جعل الفاصل بينهما شاسع و المسافة بعيدة .

ان الفن اداة نضالية يجب ان توضف في هذا الوقت بالذات لتتصدى للطغاة و نصرة المظلومين من ابناء شعبنا ,و يجب ايضا تعطي الفرص للنشىء الجديد من ذوى المهارات الرائعة و يجب تشجيعهم علي مواكبة تيارات المعارضة في الداخل و الخارج لتكون خير نصير لها و تؤرخ هذه الحقبة المظلمة , و التي نأمل ان لا تطول كثيراً .

الراصد


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home