Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 29 نوفمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

الغلوّ في التكفير والتطرف المقيت على أصوله (عند الأشاعرة)

الحمد لله رب العالمين ولاعدوان الإ على الضالين والمبذلين لشريعة الرحمن الرحيم وصلى الله وسلم على نبينا محمد صلى الله عليه وسلم،

ونعوذ بالله من شر ممن أنكروا علوا الله جل وعلا  ومن كان على شاكلتهم . وتخبط معهم فى إنكار علو الله عز وجل 

أما بعد..... 

فالعلماء هم أمناء الله على خلقه ،‏ وهذا شرف للعلماء عظيم ، ومحل لهم في الدين خطير ؛ لحفظهم الشريعة من تحريف المبطلين ، وتأويل الجاهلين ، والرجوع والتعويل في أمر الدين عليهم ، فقد أوجب الحق سبحانه سؤالهم عند الجهل ، فقال تعالى : ((فاسْأَلُواْ أَهْلَ الذِّكْرِ إِن كُنتُمْ لاَ تَعْلَمُونَ )) [النحل: 43]  *#* 

فقد ألف علماء الأشاعرة قديما وحديثا كتب ورسائل فى تكفير أهل السنة والجماعة ، وما ذلك إلا  بسبب الحقد والضغينة التى نبتت فى قلوبهم والعياذ بالله، نعوذ بالله من الخذلان ،  كيف والأمر خطير إذ يكفرون أهل القبلة بل علماء أهل السنة والجماعة 

فنعوذ بالله ممن يكفر أهل القبلة بدون إقامة الحجة  والدليل ... 

فالحمد لله فإن من أصول عقيدتنا نحن أهل السنة والجماعة عدم تكفير أحد من أهل القبلة بذنب. ولا نجزم لأحد من أهل القبلة بجنة ولا نار إلا من جزم له رسول الله - صلى الله عليه وسلم - لكنا نرجو للمحسن ونخاف على المسيء . نسأل الله أن يثبتنا على الكتاب والسنة  

فكيف بعلماء الأشاعرة يؤلفون الكتب والرسائل ليكفروا بها من قال بعلو الله جل وعلا ...!!

فتكفيرهم لأهل السنة والجماعة جملة وتفصيلا  ذلك، لإن من أصول أهل السنة إنهم يثبتون العلو لله عز وجل . ويؤمنون بأسمائه وصفاته كما جاءت دون تعطيل ولاتأويل ولا تشبيه ... فأهل السنة أقتدوا بخيرة الخلق نبينا محمد صلى الله على وسلم فلم يؤلوا ولم يفوضوا  ولم يعطلوا ولم يشبهوا بل أتبعوا ولم يبتدعوا . 

حُبُّ الصحابةِ والقَرَابة سُنَّة... ألْقى بها ربِّي إذا أحياني 

وأهل السنة يثبتون العلو لله ، الذى أنكره مشيخة معمر سليمان ، والمصراتي  وعبدالله عبدالرحمن *##*

وها هنا كلام علماء أهل السنة فى أثبات علوا الله عز وجل . ومن ثم نعرض أقوال الأشاعرة فى تكفيرهم لأهل السنة 

قال الإمام الحافظ محدث الشرق ابن مندة ( ت 395 هـ ) قال في كتابه التوحيد : ذكرُ الآي المتلوة والأخبار المأثورة في أن الله عز وجل على العرش فوق خلقه بائن عنهم وبدء خلق العرش والماء . ثم ذكر ثلاث آيات في استواء الرحمن على العرش .( 3\185 )

وقال سفيان الثوري ت ( 161 هـ ) قال معدان : سألت سفيان الثوري عن قوله عز وجل ( وهو معكم أينما كنتم ) قال : علمه .

( أخرجه الذهبي في السير وإسناده صحيح ) .

قلت : كان الجهمية الاوائل يقولون ان الله في كل مكان - تعالى الله عن ذلك علوّا كبيرا - و يستدلون بآيات المعية !! فلما سُئل الامام الثوري اجاب بأن المعية هنا بالعلم , و الامام الثوري يقر بأن الله فوق عرشه قطعا كما نقل ذلك الامام السجزي حيث قال : ( وأئمتنا كالثوري ومالك وابن عيينة وحماد بن زيد والفضيل وأحمد وإسحاق متفقون على أن الله فوق العرش بذاته وأن علمه بكل مكان ) ( الابانة للسجزي )  

وقال الإمام مالك ( ت 179 هـ ) : الله في السماء وعلمه في كل مكان لا يخلو منه شيء . ( أخرجه أبو داوود في مسائله ص / 263 بسند صحيح ) .

 الصحابي الجليل عبد الله بن عمر – رضي الله عنهما . عن زيد بن أسلم قال : مر ابن عمر براعٍ فقال هل من جزرة فقال : ليس هاهنا ربها فقال ابن عمر : تقول له أكلها الذئب , قال : فرفع رأسه إلى السماء و قال : فأين الله ؟ فقال ابن عمر أنا والله أحق أن أقول اين الله فاشترى الراعي والغنم فأعتقه وأعطاه الغنم . ( أخرجه الذهبي في العلو ) . 

التابعي الجليل مسروق . كان مسروق إذا حدث عن عائشة رضي الله عنها , قال حدثتني الصديقة بنت الصديق حبيبة حبيب الله المبرئة من فوق سبع سماوات . ( أخرجه الذهبي في العلو وقال إسناده صحيح ) . 

وقال أيوب السختياني : إنما مدار القوم على أن يقولوا ليس في السماء شيء . ( أخرجه الذهبي في العلو وقال : هذا إسناد كالشمس وضوحاً وكالأسطوانة ثبوتاً عن سيد أهل البصرة وعالمهم ) . 

قال سليمان التيمي رحمه الله : لو سئلت أين الله لقلت في السماء . ( أخرجه الذهبي في العلو ) .  

وقال عالم خراسان مقاتل بن حيان ( ت قبل 150 هـ ) في قوله تعالى : ( ما يكون من نجوى ثلاثة إلا هو رابعهم ) (  المجادلة آية 7 ) : هو على عرشه وعلمه معه . ( أخرجه أبو داود في مسائله ص / 263 بسند حسن ) .

قال عالم الشام الإمام الأوزاعي ( ت 157 هـ ) : كنا والتابعون متوافرون نقول : ( إن الله عز وجل على عرشه ونؤمن بما  وردت به السنة من صفاته ) . ( أخرجه البيهقي في الأسماء والصفات وصححه الذهبي في تذكرة الحفاظ 1/182 ) . 

ولو شاء مــــريدي الأشاعرة على موقع ابراهيم إغنيواه لأسردت لهم الكثير من أقوال السلف رحمهم الله فى أثبات العلو لله عز وجل وأثبات أسمائه وصفاته . ذلك إن السلف الصالح يخالفون ضراير الماتريدية ، الأشاعرة الذين يكفرون أهل السنة والجماعة جملة وتفصيلا ،،،،، 

فاللهم سلم سلم 

قال الإمام الكرجي فى قصيدته  " عروس القصائد فى شموس العقائد " قال فيها : 

عقيدة أصحاب الحديث فقد سَمَتْ ------- بأرباب دين الله أسنى المراتب

عــقــائـــدهـم أنًّ الإلـــه بـــذاتـــه ------- على عرشه مع علمه بالغوائب 

ثم قال : 

وخُـبـثُ مـــقال الأشعرى تخنُثٌ ------- يضاهى تَلَوِّيه تَلَوِّى الـشًّـــــــغازب

يُـــــزَيّـِنُ هـذا الأشـعــرى مقالة ------- ويَــقـْشـِبـُهُ بالسم يا شر قَاشِبِ

فينفى تفاصيلا ويـثـبـت جملــة ------- كناقضة مـــــــن بعد شد الذوائب

يــُؤَوِّلُ آيــــــــات الصفات بـــرأيه ------- فجرأته فى الديــــــــن جرأة خارب

ويجزم بالتأويل من سنن الهدى ------- ويخلب أغمارا بأشـــــــئم بخالــب

ولم يك ذا علم وديــــــــن وإنما ------- بضاعته كانت مخوق مـــــــداعــب

وكان كلاميا بالإحساء موتـــــــه ------- بأسواء مــــوت ماته ذو الــسوائب

كذا كل رأس للضلالة قد مضى ------- بـــقتل وصلب باللحى والـــشوارب

كجعد وجهم والمريســي بعده ------- وذا الاشـــعــــرى المبتلى شر دائب

معايبهم توفى على مدح غيرهم ------- وذا المبتلى المفتون عيب المعايب 

وذكر الذهبى فى " العلو " ( ص : 255 – مختصره ) " أنه مكتوب على هذه القصيدة بخط الإمام ابن الصلاح :" هذه عقيدة أهل السنة وأصحاب الحديث " ا هـ . 

التكفير عند الأشاعرة وزبانيتهم

وهاكم أيه الأخوة القراء بالدليل كيف الأشاعرة ومريديهم يكفرون علماء أهل السنة والجماعة . 

 يقول شيخ الأشاعرة   الضال الكوثري عامله الله بمايستحق  

{{ الدفاع عن حماد بن سلمة لا يصدر إلا ممن لا يعى ما يقول فتبا لعقل يستسيغ الوثنية فى الاسلام و يحاول الدفاع عن ضعفاء الاحلام تعليقاته على الاسماء و الصفات 444 }} فأين عقولكم يا أشاعرة موقع ابراهيم إغنيواه ؟؟؟؟.

و يقول  فى حق الامام حماد بن سلمة بن دينار (167 هـ) بأنه مشبة و أنه اداة صماء فى أيدى المشبهة . التأنيب 186 ، 189 

أين عقولكم يامريدي الأشاعرة ممن سلوا سيوف أقلامهم على أهل الحديث ؟؟؟ 

رحم الإله صداك يا قحطاني عندما وصفت الأشاعرة بإنهم أسافلة الورى . 

قال فى نونيته .. 

والأشعري يقول يأتي أمره *** ويعيب وصف الله بالإتيان

والله في القرآن أخبر أنه *** يأتي بغير تنقل وتدان 

دع أشعريَّهُمُ ومعتزليَّهمْ *** يتناقرون تناقر الغربان

كل يقيس بعقله سبل الهدى *** ويتيه تيه الواله الهيمان

فالله يجزيهمْ بما هم أهله *** وله الثنا من قولهم براني 

وقال 

والآن أهجو الاشعري وحزبه *** وأذيع ما كتموا من البهتان

يا معشر المتكلمين عدوتمُ ** عدوان أهل السبت في الحيتان

كفــَّرتمُ أهلَ الشريعة والهدى ** وطعنتم بالبغي والعدوان 

فلأنصرن الحق حتى أنني ** آسطو على ساداتكم بطعاني

الله صيرني عصا موسى لكم *** حتى تلقف افككم ثعباني

بأدلة القرآن ابطل سحركم ** وبه ازلزل كل من لاقاني 

وقال 

يا اشعرية هل شعرتم أنني *** رمد العيون وحكة الأجفان

أنا في كبود الأشعرية قرحة *** اربو فأقتل كل من يشناني

ولقد برزت إلى كبار شيوخكم ** فصرفت منهم كل من ناواني

وقلبت ارض حجاجهم ونثرتها *** فوجدتها قولا بلا برهان 

وقال- رحمه الله- وأحسن: 

يا اشعرية يا اسافلة الورى ** يا عمي يا صم بلا آذان

أني لأبغضنكم وأبغض حزبكم ** بغضا أقل قليله أضغاني

لو كنت أعمى المقتلتين لسرني ** كيلا يرى إنسانكم إنساني

تغلي قلوبكم علي بحرها *** حنقا وغيظا أيما غليان

موتوا بغيضكم وموتوا حسرة ** وأسا علي وعضوا كل بنان 

وختم أبياته: 

يا أشعرية يا جميع من أدعى ** بدعا وأهواء بلا برهان

جاءتكم سنية مأمونة ** من شاعر ذرب اللسان معان

خرز القوافي بالمدائح والهجا ** فكأن جملتها لدي عواني

يهوي فصيح القول من لهواته ** كالصخر يهبط من ذرى كهلان

إني قصدت جميعكم بقصيدة ** هتكت ستوركم على البلدان

هي للروافض درة عمرية ** تركت رؤوسهم بلا آذان 

نواصل عرض الأدلة على إن مشيخة معمر سليمان  الأشاعرة يكفرون أهل السنة أهل الحديث .. لعلى معمر سليمان والمريد الأخر المصراتي يتمسحون بها لئلا تصيبهم بركة شيخهم الكوثري !!! 

ثم قال عدوا أهل السنة  { الضال شيخ الأشاعرة الكوثري } فى حق إمام الائمة أبو بكر محمد بن إسحاق بن خزيمة صاحب الصحيح و كتاب التوحيد 

قال فيه الكوثرى عريق فى التعصب جامع بين التعنت البالغ و التساهل المرذول رمي بقلة الدين و الزندقة و كتاب التوحيد له فى الحقيقة كتاب الشرك لما حواه من الاراء الوثنية ظهرت نحلتهم الوثنية بنشر نقض الدارمى و سنة عبد الله و توحيد ابن خزيمة . تأنيب الكوثرى 133،29 و تبديد الظلام 108 و مقالاته .

إن لله وإنا إليه راجعون  !! 

كيف يطلبوا منا  مريدي الأشاعرة السكوت عنهم  وعن بدعهم وعدم الدفاع عن أئمة أهل السنة والجماعة أصحاب الحديث ؟؟ 

أين عقولكم يا أشاعرة السبكي وإبن فورك ؟؟؟  أين أنتم من هذا يا أهل الكذب والتعصب  والفجور في الخصومة .... ؟؟؟

 ثم أنظر أخي القاري إلي السبكي ماذا يقول فى حق إبن تيمية  

 قال تقي الدين علي ابن عبد الكافي السبكي قال في الدرّة المضية ما نصّه: "أما بعد، فإنه لمّا أحدث ابن تيمية ما أحدث في أصول العقائد، ونقض من دعائم الإسلام الأركان والمعاقد، بعد أن كان مستترا بتبعية الكتاب و السُّنة، مظهرا أنه داع ٍ إلى الحقّ هاد ٍ إلى الجنة، فخرج عن الاتّباع إلى الابتداع، وشذ ّ عن جماعة المسلمين بمخالفة الإجماع ...." الى ان قال " فلم يدخل في فرقة من  الفرق الثلاث والسبعين التي افترقت عليها الأمة، ولا وقفت به مع أمة من الأمم هِمّة "  

يقول علاء الدين البخاري (ان ابن تيمية كافر , و ان الامام السبكي معذور بتكفير ابن تيمية ) ، راجع كتاب ( فضل الذاكرين والردّ على المنكرين لعبد الغني حمادة ص 23 ). 

وقال الأشعري الأخر  عبد الله الغماري المغربي في هامش كتابه الرد على الألباني: (وقد ذكر أبو عبد الله علاء الدين البخاري العجمي الحنفي المتوفى سنة 841ه‍ أن من أطلق على ابن تيمية شيخ الإسلام، فهو بهذا الإطلاق كافر، انظر الضوء اللامع 9 : 292 ) . 

ليث شعري يامعمر سليمان ـــــــ!!! 

قال الإمام أبو عبد الله بن منده : 

" ليتق الله امرؤ وليعتبر بمن تقدم ممن كان القول باللفظ مذهبه ومقالته ، وكيف خرج من الدنيا مهجورًا مذمومًا مطرودًا من المجالس والبلدان ؛ لإعتقاده القبيح وقوله الشنيع المخالف لدين الله مثل : الكرابيسى ، والشواط ، وابن كُلًّاب ، وابن الأشعرى وأمثالهم ممن كان الجدال والكلام طريقه فى دين الله عز وجل " ا هـ . رواه الهروى فى " ذم الكلام" (4/424 ) 

ولك أن تراجع  إلي ضلالات وفسوق  شيخكم الكوثري عامله الله بمايستحق فى تكفيره

ورميه لأبن القيم - رحمه الله تعالى - بأَلفاظ متعفنةٍ يأْبى الطبع سماعها, حشرها في رسالة واحدة هي ((تبديد الظلام المخيم من نونية ابن القيم)) الذي علقه على كتاب السبكي ((السيف الصقيل في الرد على ابن زَفيل)) في الرد على نونية ابن القيم المسماة: ((الكافية الشافية في الانتصار للفرقة الناجية)) . أَسوق هنا بعضها مع ذكر صفحاتها. فقد رمى ابن القيم بـ: (الكفر): (ص / 22-, 24, 28, 30, 36, 66, 170, 182) . و(الزندقة): (ص / 182) . و(أَنه: ضال مضل): (ص / 9, 10, 22, 23, 37) . (زائغ): (ص / 9, 16, 17, 22, 28, 35, 37) . (مبتدع): (ص / 8) . (وقح): (ص / 47, 168) . (كذاب): (ص / 41, 57, 168) . (حشوي): (ص / 13, 14, 39) . (بليد):  (ص / 66) . (غبي): (ص / 10) . (جاهل): (ص / 25, 60) . (مهاتر): (ص / 27) . (خارجي): (ص / 28) . (تيس حمار): (ص / 28, 59) . (ملعون): (ص / 37) . (لا يزيد عنه في الخروج على الإِسلام والمسلمين لا الزنادقة ولا الملاحدة ولا الطاعنون في الشريعة: (ص / 57). (من إِخوانه اليهود والنصارى):

(ص / 39). (منحل من  الدين والعقل): (ص / 63) . 

رفض ابن سيرين أن يسمع من رجلين صاحبي بدعة حتى آية من القرآن وأجابهما إما أن تقوما عني أو أقوم عنكم , ورفض كذلك أن يزوره واحد من أهل البدع خشية أن يسمع منه كلمة فلا يرجع إليه قلبه كما كان معللا ذلك بأن قلب الإنسان ضعيف وكذلك لم يرض أيوب أن يسمع من صاحب بدعة ولا نصف كلمة كما يقول وكان يقول : لست براد على أصحاب البدع بأشد من السكوت ولم يقبل أن يغسل ميتا عرف أنه كان يماشي صاحب بدعة .  

هكذا كانوا السلف الصالح لايجلسون مع أهل البدع وأهل الكلام  { لا كرامة }..

فأنظر أخي القاري الفرق بين { السلف الصالح} وبين { الأشاعرة } شتان بين الثرى والثريا يامعمر سليمان ... 

أليس الائمة الاربعة و من قبلهم و من ائمة أهل الحديث بعدهم آمنوا بالسنة آحادها و متواترها ولم يبتدعوا  ولم يبذلوا تبديلا ؟؟؟ 

والرويبضة معمر سليمان وقرينه المصراتى ، وكذلك الأشعري الجديد عبدالله عبدالرحمن

متبعون للمتشابهات ، معرضون عن المحكمات ، مقلدون لأئمتهم الأشاعرة مخانيث  المعتزلة، وقادحون في أئمة السلف  المهتدين ، يجحدون الحق بعد ما تبين لهم ،  معاندة واستكبارا تارة ، ويجهلونه إدبارا وإعراضا تارة أخرى ، فلا يستقيم لهم منهج ولا يطرد لهم أصل ، ولا تنضبط لهم قاعدة .. ليث شعري  يامعشوقى  روؤس الأشاعرة !! 

قال ابن عبدالبر ـ رحمه الله ـ في كتابه ( جامع بيان العلم وفضله ) : 

حدثنا إسماعيل بن عبد الرحمن ثنا إبراهيم بن بكر ، قال : سمعت أبا عبد الله محمد بن أحمد بن إسحاق بن خواز منداد المصري المالكي في كتاب الإجارات من كتابه في الخلاف قال مالك : « لا تجوز الإجارة في شيء من كتب أهل الأهواء والبدع والتنجيم ، وذكر كتبا ثم قال : وكتب أهل الأهواء والبدع عند أصحابنا هي كتب أصحاب الكلام من المعتزلة وغيرهم ، وتفسخ الإجارة في ذلك ، وكذلك كتب القضاء بالنجوم وعزائم الجن وما أشبه ذلك » 

{ وقال في كتاب الشهادات في تأويل قول مالك : لا تجوز شهادة أهل البدع وأهل الأهواء قال : أهل الأهواء عند مالك وسائر أصحابنا هم أهل الكلام فكل متكلم فهو من أهل الأهواء والبدع أشعريا كان أو غير أشعري ولا تقبل له شهادة في الإسلام ويهجر ويؤدب على بدعته ، فإن تمادى عليها استتيب منها « قال أبو عمر : » ليس في الاعتقاد كله في صفات الله وأسمائه إلا ما جاء منصوصا في كتاب الله أو صح عن رسول صلى الله عليه وسلم أو أجمعت عليه الأمة وما جاء من أخبار الآحاد في ذلك كله أو نحوه يسلم له ولا يناظر فيه . انتهى كلامه رحمه الله } ... 

ومن الأدلة على تكفير روؤس الأشاعرة لأهل السنة .

قال الأشعري   المارق الكوثري .  عامله الله بمايستحق

 ((عن "الإمام الدارمي" رحمه الله: فيا تُرى هل يوجدُ في البسيطة من يَكْفُر هذا الكفرَ الأخرقَ سوى صاحبِ "النقض" -(أي: كتاب نَقْضِ الدارمي على بِشْرِ المرِّيسي إمام الضلالة)- ومتابعيه! . أ.ه‍ ‍ (ص356).) اهـ 

 وقال السبكي في سيفه الصقيل"الخشبي" معقبا على الإمام  العلامة ابن القيم"فهو الملحد لعنه الله وما أوقحه وما أكثر تجرؤه أخزاه الله"السيف الصقيل ص 37 

ومن ذلك قول صاحب حواشي على شرح الكبرى للسنوسي قوله: (ابن تيمية .. أي الحنبلي المشهور زنديق وبغضه للدين وأهله لا يخفى) ص:62. 

قال الشيخ صالح الفوزان  بقية السلف –حفظه الله-: (الآن لما فشا الجهل واشتدت غربة الدين، ظهر ناس من الذين يتسمون بالعلم، ويقولون: لا تكفِّروا الناس، يكفي اسم الإسلام، يكفي أنه يقول: أنا مسلم، ولو فعل ما فعل، لو ذبح لغير الله، لو سب الله ورسوله، لو فعل ما فعل ، ما دام أنه يقول: أنا مسلم فلا تكفره!! وعلى هذا يدخل في التسمي بالإسلام الباطنية والقرامطة، ويدخل فيه القبوريون، ويدخل فيه الروافض، ويدخل فيه القاديانية، ويدخل فيه كل من يدعي الإسلام، يقولون: لا تكفروا أحداً، ولو فعل ما فعل، أو اعتقد ما اعتقد، لا تفرقوا بين المسلمين . سبحان الله!

 حن لا نفرق بين المسلمين، ولكن هؤلاء ليسوا مسلمين؛ لأنهم لما ارتكبوا نواقض الإسلام خرجوا من الإسلام، فكلمة لا تفرقوا بين المسلمين، كلمة حق والمراد بها باطل، لأن الصحابة رضي الله عنهم لما ارتد من ارتد من العرب بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم قاتلوهم، ما قالوا: لا تفرقوا بين المسلمين؛ لأنهم ليسوا مسلمين ما داموا على الردة، وهذا أشد من أنك تحكم لكافر بالإسلام، وسيأتيكم أن من الردة، من لم يكفر الكافر، أو شك في كفره، فهذه المسألة وهي من لم يكفِّر الكافر أو شك في كفره فهو كافر مثله، وهؤلاء يقولون لا تكفروا أحداً ولو فعل ما فعل، ما دام أنه يقول: لا إله إلا الله، أنتم واجهوا الملاحدة واتركوا هؤلاء الذين يدعون الإسلام!! نقول لهم: هؤلاء أخطر من الملاحدة؛ لأن الملاحدة ما ادعوا الإسلام، ولا ادعوا  أن الذي هم عليه إسلام، أما هؤلاء فيخدعون الناس ويدّعون أن الكفر هو الإسلام، فهؤلاء أشد من الملاحدة، فالردة أشد من الإلحاد –والعياذ بالله-، فيجب أن نعرف موقفنا من هذه الأمور ونميزها ونتبينها؛ لأننا الآن في تعمية ، فهناك ناس يؤلفون ويكتبون وينتقدون ويحاضرون، ويقولون: لا تكفروا المسلمين، ونقول: نحن نكفر من خرج عن الإسلام، أما  المسلم فلا يجوز تكفيره) . (سلسلة شرح الرسائل، ص 213-215). 

 ومن تخبطات كبير الأشاعرة الســبكي ..

يقول التاج السبكي الابن عن السبكي الاب انه يتلو القران جهرا حتى في الحمام و يكتب رسالة في ورقة ويعلقها على خشبة السطح ويضعها حتى يجيبه الله عليها . مذكور في طبقات السبكي المجلد العاشر نسخة محققة {ص

205و 215 }.. 

فهل المريد معمر سليمان يوافق  شيخه السبكي . ؟؟؟؟؟؟؟ 

مَشَى الطاووسُ يوماً باعْوجاجٍ ... فقلدَ شكلَ مَشيتهِ بنوهُ

فقالَ علامَ تختالونَ ؟ فقالوا : ... بدأْتَ به ونحنُ مقلِدوهُ

فخالِفْ سيركَ المعوجَّ واعدلْ ... فإنا إن عدلْتَ معدلوه

أمَا تدري أبانا كلُّ فرعٍ ... يجاري بالخُطى من أدبـوه 

وينشَأُ ناشئُ الفتيانِ منا ... على ما كان عوَّدَه أبــوه 

فكبير القوم السبكي له قصيدة في ذم "منهاج السنة"!! وشيخ الإسلام! يسجلها مولوده في طبقاته 10/176-177 ، وهي مطبوعة في أول منهاج السنة ط.الأولى، وقد نقضها أبو عبدالله محمد بن يوسف اليماني؛ كما نقضها أبو المظفر يوسف بن محمد العقيلي السرمري(776 هجري) ، والقصيدتان مطبوعتان في أول منهاج السنة ط.الأولى، وكذا في أول ط.المحققة 1/110-125 ؛ 

وأم إبن السبكي فقد تقلب في عدة من المناصب الحكومية ، وقد أوذي واتهم بالكفر والزندقة ، وكتب عليه الكبار من العلماء محضرا ، وجرى عليه ما لم يجر على قاض مثله من الإهانة والاستخفاف ، حتى اتهم بشد الزنار ، واستحلال الخمر والزنا ، وأتي به مغلولا مقيدا مهانا من الشام إلى مصر مع خلائق كانوا شهدوا عليه.. 

وعندنا اليوم مريدي الأشاعرة يظنون إن السواد الأعظم هو أتباعهم وهذا من جهلهم .. 

قال إسحاق بن راهويه حين سئل عن معنى حديث "عليكم بالسواد الأعظم" هو محمد بن أسلم وأتباعه، فأطلق على محمد بن أسلم وأتباعه لفظ السواد الأعظم، تشبيها لهم بالصحابة في شدة ملازمة السنة والتمسك بها. ولذا كان سيفان الثوري  يقول: المراد بالسواد الأعظم هم من كان من أهل السنة والجماعة ولو واحدا. كذا في "الميزان" للشعراني.الصواعق المرسلة الشهابية على الشبه الداحضة الشامية - سليمان بن سحمان (ص297).

·وأما الإجماع المعصوم فهو إجماع الصحابة والتابعين وما وافقه وهو السواد الأعظم الذي ورد الحث على اتباعه وإن لم يكن عليه إلا الغرباء الذين أخبر بهم رسول الله صلى الله عليه وسلم في قوله: "بدأ الإسلام غريبا وسيعود غريبا كما بدا فطوبى للغرباء" لا ما كان عليه العوام والطغام، والخلف المتأخرون الذين يقولون ما لا يفعلون،ويفعلون ما لا يؤمرون. البراهين الإسلامية في رد الشبهة الفارسية ( ص 68).

·الأساس الذي بنيت عليه الجماعة هم أصحاب محمد صلى الله عليه وسلم رحمهم الله أجمعين، وهم أهل السنة والجماعة، فمن لم يأخذ عنهم فقد ضل وابتدع، وكل بدعة ضلالة، والضلال وأهله في النار)).ولو كثروا، فقد نقل عن الفضيل بن عياض قوله: ((اتبع طريق الهدى ولا يضرك قلة السالكين، وإياك وطرق الضلالة، ولا تغتر بكثرة الهالكين)). يامعمر سليمان ....

 

 يقول شيخ معمر سليمان . 

الأشعري  سعيد فودة قبح الله وجهه وطعنه في السلف الصالح أهل القرون الأولى

وهذا مما جرت عليه العادة عند رويبضة الأشاعرة ومريديهم، 


طعنه في السلف الصالح أهل القرون الأولى
قال سعيد فودة في "كاشفه" (ص191):"...نعم يوجد بعض المجسمة من أهل القرون الأولى أثبتوا لله تعالى الأعضاء والأركان! "

طعنه في علماء الحديث

قال سعيد فودة في "تدعيم المنطق" (ص175) : ( إن الواقع تاريخياً يدلل على أن بعض علماء الحديث كانوا من المجسمة أو من المتأثرين بمنهجهم بشكل عام بل يمكننا الادعاء بسهولة أن كثيرا من الذين تمسكوا بهذا المصطلح كانوا من المنتمين إلى عقائد المجسمة أو من المتأثرين بهم خاصة في القرن الثالث الهجري والرابع وخاصة من الذين انتسبوا إلى مذهب  الإمام أحمد ) .
 

لماذا لا  يتبع المريد معمر سليمان والمصراتي وعبدالله ،الأمام أبوالحسن الأشعري رحمه الله بعد رجوعه لمذهب أهل السنة وهدى السلف ؟؟؟ 

أن قال المريد معمر سليمان، والمصراتي، وعبدالله،  كيف ؟؟.. قلنا لهم عليكم بكتاب  الإبانة ـ!!!! 

ومن  طرق تلاعب معمر سليمان بيقول مذهب السلف أسلم و مذهب الخلف أعلم و احكم !!!  

 من باب إعلام القارى إن معمر سليمان في كل أباطيله المكذوبة التى سطرها عبر موقع إغنيواه، قد أخلطها بالعسل ليُبين لك أخي القارى إنه على الحق . بل  الشاهد  أن من جهل معمر سليمان أنه لا يستحى ولم يتّورع  فى حشوا مقالاته بالكذب والبهتان والضغينة على علماء السلف رحمهما الله.  

{أقول  آن معمر سليمان ومريدي الأشاعرة قد جهّلوا سلف الامة} وأراد معمر سليمان حب الظهور 

موافقة لصهره فى الكتابة الملحد حكيم  {{  تنبيه مصاهرة بن سليمان لحكيم . المعنى فى  الكتابة من الكذب والبهتان وحب الظهور وقلة الحياء وعدم قبول الحق...   }} 

قال الشاعر ابوبكر محمد البوال السعيدي  *###*

رافق من نظيف عملهم***واحضر مجالسهم او شيل عللهم  

والحارصين عالدنيا اصحا تقبلهم ***ايعادوك بجروحا اكبار شديده

وابـعد عللى ربـنا ناعلهم***ايغيهبوك في دينك اقلال عقيده
  

يقول العلامة الذهبي شاكيا حال أهل زمانه فكيف بزماننا في السير ( 11- 377) :- 

" وأما اليوم فقد اتسع الخرق ، وقل تحصيل العلم من أفواه الرجال ، بل ومن الكتب غير المغلوطة ، وبعض النقلة للمسائل قد لا يحسن أن يتهجى "  

وقال الأوزاعي كما في السير ( 7-114) :- 

( كان هذا العلم كريما بملاقاة الرجال فلما صار في الكتب ، صرت تجده عند العبد والأعرابي ) 

فكيف لو رأى  الذهبى  والأوزاعي  المريد { معمر سليمان }  كيف سوف ترد عليهم ؟؟؟ 

{وَإِن تَدْعُوهُمْ إِلَى الْهُدَى لاَ يَسْمَعُواْ وَتَرَاهُمْ يَنظُرُونَ إِلَيْكَ وَهُمْ لاَ يُبْصِرُونَ }  اللهم ثبتنا على السنة ولاتزغ قلوبنا بعد إذ هديتنا  

قال إمام الضلالة الكوثري عن شيخ الإسلام إبن تيمية (( صار كفره مجمعاًعليه )) (( مقدمة الرسائل السبكيه ص 27-24 –48)

 ورماه بالنفاق ونقض دعائم الإسلام (مقدمة الرسائل السبكيه ص34)) 

ولهذا المبتدع المجرم مقالتين شنيعتين تثبت خرافاته وشركياته: 

1) الأولى بعنوان( بناء المساجد على القبور ) 

2) الثانية بعنوان ( محق التقول في مسألة التوسل ) وفيهماوفي غيرها من كتبه من الخرافات الشركية مايلي :  

جواز بناء القبب والمساجد على القبور ( مقالات الكوثري ص156-157) 

عدم جواز هدم القباب والمساجد المبنية على القبور (ص156) 

جواز الصلاة في المقبرة وفي مسجد اتخذ قرب رجل صالح بقصد التبرك بآثاره (ص157)  

جواز إيقاد السرج والشموع على القبور تعظيماًلروح الميت المشرقة إعلاماًللناس بانه ولي ليتبركوا به (ص158)  

أن النبي صلى الله عليه وسلم يعلم علم اللوح والقلم وليس الغيب كله ولاالعلم كله بل مافي اللوح فقط ( ص373)  

يجوز زيارة القبور للبركة بها والدعاء عندها فيستجاب لهم , كما يجوز زيارتها للإستعانة بنفوس الأخيار من الأموات في استنزال الخيرات ودفع الملمات (ص385)) 

أن أرواح الأولياء تظهر منها آثار في أحوال العالم فارواح الأولياء هي المدبرات  لهذا العالم (ص328) وهذا شرك أكبر في توحيد الربوبية . 

أن مراقد الأولياء معدة لفيضان أنوار كثيرة منهم على الزائرين كما يشاهده أهل البصائر (ص386) 

يجوز النداء للرسول –صلى الله عليه وسلم – بعد وفاته لتفريج الكربات (ص391) كما يجوز النداء له في غيبته (ص389) وهذا شرك أكبر نسأل الله العافية . 

عدم التفريق في التوسل بالرسول –صلى الله عليه وسلم –في حياته ومماته (تبديد الظلام ص155-156) 

تكفيره لأئمة الإسلام فقد سمى هذا الفاجرالعقيدة السلفية((الوثنية الأولى )) و(( آراء الوثنية )) (( الكفريات )) وغيرها الكثير ورمى الأئمة بالوثنية (( مقالاته ص 287-290-301وغيرها )) 

وسمى كتاب التوحيد لابن خزيمة ((كتاب الشرك ؟؟؟–تأنيب الخطيب ص29)) وقال عن الإمام الدارمي بانه ((صاحب العقل الوثني ؟؟؟ -المقالات ص 285-ومابعدها )) 

وكفر عبد الله بن أحمد بن حنبل فقال عنه (( فهل يشك مسلم في خروج من يعتقد هذا من الإيمان إلى الوثنية الصريحة؟؟؟ )) ((المقالات ص 324 ومابعدها )) 

وتكفيره لابن تيمية حيث قال فيه (( وقع الإتفاق على تضليله وتبديعه وزندقته ؟؟؟)) 

وسماه (( المارق – الخبيث –مخرف .....؟؟؟؟ وغير ذلك )) (( المقالات ص 285 وغيرها –تبديد الظلام ص167-80 –140-16))-وغيرها  

وصدق الإمام أبي حاتم الرازي حيث قال ((علامة أهل البدع الوقيعة في أهل الأثر , وعلآمة الزنادقة تسميتهم أهل الأثر حشوية يريدون بذلك إبطال الآثر .. وعلامة الجهمية تسميتهم أهل السنة مشبهة )) اللالكائي 2/179وكل ماقال مجتمع في الكوثري –عليه من الله مايستحق –  

الكوثري معطل في توحيد الأسماء والصفات فهو مغرق في جهميته (تانيبه ص133-تعليقه على الأسماء والصفات للبيهقي ص26-189-292-320 ومابعدها )).

  أليس هذا كاف لبيان إن شيوخك تكفيريين يامعمر سليمان ؟؟؟ 

ومن يكن الغراب له دليلاً ** يمر به على جيف الكلاب 

فكيف يكون الكوثري لك دليلاً  يا إبن سليمان ؟؟؟  

ومن أعلام الكوثرية الماتريدية: 

 أحمد خيري الحنفي الكوثري الخرافي القبوري مؤلف كتاب (الإمام الكوثري ) 

وكان يقرأ البردة للبوصيري على شيخه الكوثري ويقول متعجبا (( أفيعقل أن هؤلاء  العلماء الأعلام أشركوا من أجل سواد عيني ابن عبدالوهاب النجدي ؟؟؟) ) 

وقال عن ابن تيمية -رحمه الله - ((كان من اللاعبين بدين الله )) 

وقال عنه أيضاً (( ويقصم شريراً تفشى مروقه )) في مدحه لشيخه الهالك وقال في الحاشية (( المراد بالشرير ((ابن تيمية ))...)) 

فيالها من كلمة فاجرة خبيثة سيسأل عنها (( الإمام الكوثري ص52-53)) 

محمد يوسف البنوري كان علامة في المعقول والمنقول ولكنه أصيب بداء الكوثري الضال  

فقد قال عن شيخه المجرم (( ... انظر الى أبلغ كتابة له في الرد على نونية ابن القيم وأقسى لهجة في كتبه ..هل تجد فيه مغمزاً؟؟ وكان سيفاً صقيلاً ....)) (( مقدمة البنوري لمقالات الكوثري : و)) 

عبد الفتاح أبوغدة الكوثري السوري وهو على حظ من العلم ولكنه أصيب بداء الكوثري فصار أبا غدة حقاً بث سمومه في تعليقاته بطرق خفية وساير شيخه في طعنه على أئمة الإسلام (( يرجع لبراءة أهل السنة للشيخ بكر  بوزيد رحمه الله ففيها مايشفي ))  

رضوان محمد رضوان المصري وهو الذي تولى كبر جمع مقالات الكوثري وطبعها وهذا دليل على كونه خرافياً كوثرياً . 

  نعوذ بالله من شرهم عاملهم الله يما يستحقوا .  

كيف بك يامعمر سليمان وأنت فى هذا الغى الذى لايشك فيه عاقل إنك توافق شيوخك جملة وتفصيلا على هذيانهم هذا .

فهل يستقيم الظل والعود أعوج فالحق ابلج والباطل للجلج 

بَلْ نَقْذِفُ بِالْحَقِّ عَلَى الْبَاطِلِ فَيَدْمَغُهُ فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ وَلَكُمُ الْوَيْلُ مِمَّا تَصِفُونَ [الأنبياء : 18]

قال الشيخ العلامة عبدالرحمن السعدي( يخبر تعالى، أنه تكفل بإحقاق الحق وإبطال الباطل، وإن كل باطل قيل وجودل به، فإن الله ينزل من الحق والعلم والبيان، ما يدمغه، فيضمحل، ويتبين لكل أحد بطلانه ‏{‏فَإِذَا هُوَ زَاهِقٌ‏}‏ أي‏:‏ مضمحل، فانٍ، وهذا عام في جميع المسائل الدينية، لا يورد مبطل، شبهة، عقلية ولا نقلية، في إحقاق باطل، أو رد حق، إلا وفي أدلة الله، من القواطع العقلية والنقلية، ما يذهب  ذلك القول الباطل ويقمعه فإذا هو متبين بطلانه لكل أحد‏.‏  

وقال الإمام ابن قيم الجوزية رحمه الله: فمن أعرض عن الله بالكلية أعرض الله عنه بالكلية، ومن أعرض الله عنه لزمه الشقاءُ والبؤس والبخس فى أحواله وأعماله وقارنه سوءُ الحال وفساده فى دينه ومآله، فإن الرب تعالى إذا أعرض عن جهة دارت بها النحوس وأظلمت  أرجاؤها وانكسفت أنوارها وظهرت عليها وحشة الإعراض وصارت مأْوى للشياطين وهدفاً للشرور ومصباً للبلاءِ، فالمحروم كل المحروم  من عرف طريقاً إليه ثم أَعرض عنهاْ.... 

 مَن أنكر الصفات .. لا يمكن أن يدفع إنكار من أنكر المعاد !

قال  شيخ  الإسلام الشيخ ابن عثيمين - رحمه الله-:


التطرف في التنزيه يستلزم إبطال الدين كله. 

من الناس من تطرف في التنزيه حتى أنكر الصفات ، أو أنكر بعضها ، أو أنكر الإيجابية منها ، أو أنكر الإيجابي والسلبي فأقول : إن التطرف في التنزيه في كل أقسامه يؤدي إلى إبطال الدين كله .
مثال ذلك: إذا كان المنزه يثبت بعض الصفات وينكر بعضها قلنا له: لماذا تثبت ولماذا تنكر؟ قال: أثبت هذه الصفات لأن العقل دل عليها، وأنكر هذه الصفات لأن العقل لم يدل عليها أو دل على نفيها .
فيقول له القوم الآخرون : ننفي جميع الصفات لأن العقل لا يدل عليها ، أو لأن العقل دل على نفيها . فلا يستطيع الأول أن يرد على هؤلاء لأنه إذا رد عليهم بأن العقل يثبت ذا و ينكر ذا أو لا يثبته قيل له: أنا عقلي لا يثبت ما تثبت، و ما دام المرجع هو العقل فإن ما أنكرته أنت بحجة العقل فأنا أنكر ما أنكر بحجة العقل و لكن الأمر لا ينتهي عند موضوع الصفات . بل يأتينا أهل التخييل الذين أنكروا اليوم الآخر ، وأنكروا رسالة الرسل بل أنكروا وجود الله رأساً – و العياذ بالله – فيقولون : عقولنا لا تقبل أن تحيى العظام و هي رميم ، لا تقبل وجود جنة و لا نار ، فيحتجون بالعقل كما احتج هؤلاء بالعقل .

قال شيخ الإسلام ابن تيمية – رحمه الله - : وإثبات الصفات في القرآن والسنة أكثر من إثبات المعاد ، فأي إنسان ينكر الصفات فإنه لا يمكن أن يدفع إنكار من أنكر المعاد ، ولا ريب أن إنكار المعاد ، وإنكار الشرائع إبطال للدين كله ، والخلاص من هذا هو إتباع طريق السلامة أن نثبت ما أثبته الله لنفسه من الأسماء والصفات ، وننفي ما نفاه الله عن نفسه من الصفات ، ونسكت عما سكت عنه وبهذا لا يمكن لأي إنسان أن يفحمنا ، لأننا قلنا إن هذه المسائل الغيبية إنما تدرك بالشرع والمنقول عن المعصوم، والعقول مضطربة ومختلفة . وكل إنسان من مدعي العقل يدعي وجوب ما يدعي الآخر أنه ممتنع ، أو ما يدعي الآخر أنه من الممكنات لا من الواجبات .
المصدر: أسماء الله و صفاته و موقف أهل السنة منها – لفضيلة الشيخ ابن عثيمين رحمه الله.
 

اللهم أهدى مريدي الأشاعرة ، معمر سليمان . والمصراتي . وعبدالله عبدالرحمن وخد بأيديهم للحق وفقههم فى دينهم

اللهم إنا نشهدك والملائكة ومن يقرأ هذا الموضوع إني قد سامحت المذكورين  فليس فى قلبي ضغينة موروثة بل ندعوا للمسلمين بالرجوع للكتاب والسنة على فهم سلف الأمة. ليس بالرآى والعقل بل  با الأتباع والتسليم  

كتبه حامدا الله ومصلياً على نبيه محمد صلى الله عليه وسلم 

الفقير لعفو ربه

علي البوسيفي غفر الله له ولوالديه

السبت 4 ذو الحجة 1430 هـ - الموافق 21 نوفمبر 2009م  

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

( ملاحظة ) ليعلم معمر سليمان إننا محافظون على أوقاتنا ولله الحمد. فلربما لانرد عليه فيخلى له الجو. ولكن نزورك لنقض ما تأتي به إن شاء الله

*#*   هم علماء الأمة المشهود لهم بالرسوخ فى العلم وهم الذين أتبعوا المنهج النبوي .

*##*  المقصود هنا ممن لحقوا  بالمريد معمر سليمان.  ورب ضارة نافعة . فالردود على الأشاعرة

قد بينت لنا المريدين المنتسبين لهذه الفرقة.  وهذه من مناقب موقع ليبيا وطننا إذ فى هذا الموقع ينكشف المستور . فهذه بشرى للدكتور إغنيوه فأنتبه لذلك .. 

*###* هو المجاهد أبوبكر محد البوال السعيدي ، من المجاهدين الليبين إبان الغزو الأيطالي الكافر ،وقع فى الأسر لدى القوات الأيطالية بوادى أبوللّه بالقرب من القعرة منطقة البطنان عام ١٩٤٢ ميلادي. رحمه الله وغفر له 

الشكر موصول لمن ذب على منهج سلف الأمة برده على أهل الضلال { الملاحدة ، وبني علمان، والشيوعيين، والقبوريين، والأشتراكيين، وكذلك أهل الأهواء مخانيث المعتزلة ، وأتباع كل  ناعق ممن خالفوا منهج خير الخق نبينا محمد صلى الله عليه وسلم تسليماً كثيراً .


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home