Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

السبت 29 مايو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

كفى يأهل العَشر الأواخر كفى!!

الحمد لله الذى خلق فسوَّى، وقدَّر فهدَى، وأخرج المرعى ،فسبحان من أحسن التقوِيم ، وسبحان من أحسن التعليم ، والصلاة والسلام على الهادى إلى الدِّين القويم  ، وعلى اله وأصحابه السالكين الصراط المستقيم .

سبحان مغير الأحوال!!... كان بين أحضان أمه فأصبح يَحْبوا ؛ ثم سارع الخطوات فتسارعت الأيام وتوسعت الأمال؛ ولن يشعر ذلك المغرور بحقيقة  الدنيا ،إلا وهو فى حفرة أعِدت له من قبل الأصحاب والأحباب؛ فأقرب الأقربين وبطيب خاطر، يحث عليه التراب! معلنا عن وفاة انسان كان!!.

 ستون سنة معدل أعمار أمتى ؛ قالها الصادق المصدوق:( أعمار أمتي بين الستين إلى السبعين، وأقلُّهم من يجوز ذلك) صححه الألبانى ، وما اكثر الذين دخلوا العشر الأواخر  هذه الأيام  وهم غافلون .

فهذا عيسى عبد القيوم! تغير من حال الى حال  فبعد ان كان مرتديا القبعة الأفغانية ،ممسكا بالبندقية، عاضًا على السواك  اليمنية ، أصبح مرتديا القبعة الفرنسية! مُمْسِكا بكميرا يابانية !ماضغًا العلكة الإيطالية ! وبعد ان كان يسلم على المجاهدين،ويبتسم للعابدين،ويضحك فى وجه الخاشعين، أصبح يسلم على المتبرجات ! ويبتسم للفنانات! ويضحك فى وجه المُخرجات! وبعد ان كان يُجالس الراكعين، ويتحاورمع الساجدين، ويقوم مع القائمين،أصبح يجالس الفاسقين! ويتحاور مع الملحدين! وينام مع النائمين! فما عاد من الصالحين .

http://t0.gstatic.com/images?q=tbn:VoX4gv-gDcVdYM:http://www.arabelites.com/vb/image.php%3Fu%3D299%26dateline%3D1212502759

وهذا عبد الحكيم الفيتورى ، بعد أن كان مجاهدا أصبح مجاهرا! وبعد أن كان يصلى على أصحاب المختار، أصبح يطعن فى الأبرار! ويشبههم بالفجَّار! ويتهم الفاروق بقتل الأخيار!! فما كان من الأخيار الا ان طالبوه بالاعتذار ، فما اعتذر الخبيث، وما حذف من موقعه كذب الحديث ، فهذا حال الزنادقة الفجار، مكر بالليل ، وكذب بالنهار. 

وهذا وذاك - وذاك وهذا  ممن بلغواالعشر الأواخر،وبعد ان أمِنوا مكر الله ، وغرَّروا أنفسهم بالنَّجاة ،انكشف المستور ، وبَانَ المغمور، وظهر مابين السطور، إنها العشر الأواخر ، إما أن تكون أو لا تكون، إما ان تستقيم، وإما ان ينقلب حالك الى شرور .

http://www.libya-watanona.com/adab/forfia/fo130110p.jpg

انظر أيها القارئ الكريم إلى من بلغ العشر الأواخر ممن يكتبون فى هذا الموقع أمثال فوزى العرفيه وإخوانه فى الغى كيف وصل بهم الحال ، فقدوا احترام الأخرين وما عادوا من المَوْثوقين ؛ من يرضى أن يصاحب السفيه ؟ الاَّ السفيه !! من يأمن على ماله وعرضه  بين أيد  السفهاء ؟ إلا السفهاء! انظر لذى الشيْبَة منهم، كيف يتلفظ بأرذل الأقوال! ويهتك عرض من كان يبكى عليه الأطلال ! ما عاد هؤلاء اهلٌ لثقة الأخيار  .

http://www.libya-watanona.com/adab/bulasha/fb19014p.jpg

انظر الى  مَنْ سَتر شيبه بالأصباغ!! يتكلم  فى السياسة، وفى صنع الكنافة !! يستهزأ بالمقدسات ، ولم يسلم منه حتى المُوَّكل بقبض الأرواح ! فزعم أنه يحاور ملك الموت ، ويتصل به على احدى الخطوط  ؛وعندما طالبناه بالأعتذار لوَّا رقبته فى استكبار، معاندا عِناد الفجَّار، فتراه يعتذر للأعجمى! خوفا من القانون الألمانى، أما ابناء المختار فلا يعتذر العشة المُختار ، غرور واستكبار ، واستهزأ بمَلَك الجبَّار ، لم يعد للرويبضة مكان بين الأخيار .

http://www.libya-watanona.com/adab/jaballah/jm29054p.jpg

انظر الى من بلغ الستين ، صاحب الوجه السمين ، وابتسامة المجانين ، يدعوا الى تفريق البلاد ، ويدافع عن وحدة الأسياد ، لا يرضى بتقسم بلد الشوكولاتة ، ويسعى لإبعاد درنة عن مصراتة ، يصف طرابلس بالشر ،وينسى دعمها  فى يوم الأشر ، ما عاد هذا من أهل اليمين .

http://t1.gstatic.com/images?q=tbn:8-eNPKe7B47f7M:http://www.elaana.com/vb/images/uploads/122629_1456846686393a1c46.jpg

انظر الى من انتسب الى عالم القرود ،متجاهلا قول المَعْبود ، وشهادة الشهود ،انه الغرور ،واتباع الملعون ، كيف لعاقل ان يرضى بالقرد أباً، وبالقردة أماً ، لا يفعلها الا مجنون، ولا يسانده الا ذو عقل مشروخ، ما عاد هؤلاء فى نظر الأخيار إلا قرود .

فالعجب العجب ممن بلغ العشر الأواخر ؛متهاتفا على الدنيا لاهثا خلف شهواتها ! لا يَرُده عقل ولا دِين ، ولا يحكمه قانون ولا ضمير، انعدمت الحسنات،وطغى عليها حب السَّيئات ، حُجِّرَة القلوب، واكورَّة الكروش ،صاحب الحق مُهان ، وصاحب الباطل مُصان،اسودت القلوب ، وتعغنت النفوس، وفحش الكلام ! دُوفع عن الشدود ، وترِك من سَبَّ المَعْبود ، صُدِّق الكاذب ، وكُذب الصادق ، أوثمن الخائن ، وخُون الأمين ، ونَطق الرويبضة ! حقا إنها سنوات خدِّعات . 

وفى المقابل من دخل العشر الأوخر من أحسن الأبواب  ،وسارع الى الطاعة وترك المنكرات ؛ فهذا بِشرُ الحَافِى رحمه الله ،عندما بلغ العشر الأواخر صلح حاله ، بعد الخمر واللهو، فأصبح من العابدين الخاشعين حتى لقى الرحمن الرحيم .

http://www.welcome-back.org/image/yusufestes.jpg

وهذا القسيس يوسف استس دخل فى دين المسلمين  ! بعد أن كان من الضالين ، فأصبح يدعوا البشرية ،وأسلم على يديه عدد من البرية ، قارن ايها القارئ بين صور الضالين وصور الصالحين  .

قال الحسن البصرى : لقد أعذر إليك أن عمَّرك أربعين ، فبادر المهلة قبل حلول الأجل ، أما والله لقد كان الرجل فيما مضى إذا أتت عليه أربعون سنة عاتت نفسه .

وقال هلال بن يساف : كان الرجل من أهل المدينة إذا بلغ الأربعين سنة تخلى للعبادة.

وقال ابراهيم النخعى : كانوا يطلبون الدنيا فإذا بلغوا الأربعين طلبوا الأخرة .

سئل الفضل بن مروان : كم سنك ،قال : سبعون، ثم سئل بعد سنين فقال :سبعون! ،فقالوا الم تخبرنا مند عشرين سنة بهذا؟! فقال : بلى ، ولكنى رجل ألوف ،إذا ألفت سنة ؛أقمت عشرين سنة ،لم اتجاوزها الى غيرها!.

فيأهل الرشاد ؛اخرجوا ساعة أعماركم ، وانظروا اليها نظرة الرجل الثاقب ،وقارنوا أعمالكم بما تبقى من أعماركم ، فمن وجد خيرا فليحمد الله ، ومن وجد غير ذلك فليغير الطريق، وليُقبِل الى السبيل، سبيل المؤمنين، وليودع المنكرات، ويهجر الفاجرات ،ويتبرأ من الشِّرْكِيات ، ويدخل العشر الأواخر ، طاهر البدن ، طاهر القلب ، طاهر النفس ، طاهر اللسان ، طاهر العقيدة ،طاهر التفكير ،طاهر الظاهر، طاهر الباطن ، فان توقفت ساعته ، ترحم عليه الصالحون ، ودافع عنه المدافعون، وافتخر به الأقربون ،و ذكِر فى عليّين،وذاق  لذة النَّعيم ،ورضى عنه الرب الرحيم . واخر دعوانا ان الحمد لله رب العالمين .

عبد الله بن عبد الله

abdallahbenabdallah10@yahoo.com

الأحد 23/06/2010م


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home