Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 27 مارس 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters


تعـازي إلى آل ادهيميش

إنا لله وإنّا إليه راجعون

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره نتقدم باحر التعازي الى الأستاذ/ حسن محمود دهيميش، في وفاة والده المغفور لها باذن الله الشيخ الجليل ومربى الأجيال/ محمود دهيميش. نسال الله ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته وان يلهم اهله وذويه جميل الصبر والسلوان. انا لله وانا اليه راجعون .

نورى رمضان الكيخيا
عبد المنصف البورى
د. منصور عمر الكيخيا
رشيد عبدالرحمن الكيخيا


أتقدم بأحر التعازي إلى كافة أسرة المغفور له بإذن الله أستاذنا وشيخنا الجليل محمود أدهيميش, داعيا المولى عز وجل أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويلهم أهله ومحبيه الصبر والسلوان. وإنا لله وإنا إليه راجعون.

تلميذكم عمر عبد القادر البراني


تعزية.. بل تهنئة !!
بقلب مفعم بالإيمان بقدر الله جل جلاله، نعزي مدينة بنغازي وأهلها والشعب الليبي كله، وأسرة دهيميش، في إنتقال المغفور له بإذن الله الشيخ محمود إدهيميش بعد عمر مديد إلى رحمتة الله سائلينه سبحانه وتعالى أن يشمله برحمته وغفرانه ويتقبله قبولا حسنا ويسكنه فسيح جناته إنه سميع الدعاء. الشيخ محمود إدهيميش علامة بارزة في تاريخ ليبيا ومنارة مشعة تضيئ درب الهداية لمن أراد السير فيه. كان يتميز عن ممن عاصروه من الشيوخ، بسعة أفقه وتعدد إهتماماته. كان في مقتبل عمره مدرسا لحصص الدين في المدارس الإبتدائية ومن بعدها الثانوية، فأسر قلوب التلاميذ بما وهبه الله من العلم ورحابة الصدر وخفة الروح ودفئ نبرات صوته الرخيم، فكان لهذه الصفات الحميدة أثرا بالغا حبب لهم السلوك السوي، عرف عنه روح الفكاهة فكان يداعبهم تلاميده برقة الأب الحنون كلما إلتقى أحدهم، ولم ألتقي به مرة واحدة لم أشاهد تلك الإبتسامة الوديعة تفارق شفتيه. من إفضل المواهب التي منا الله بها على شيخنا محمود، هي حفض القرآن الكريم وحسن تلاوته، فبما يمتلكه من صوت ينساب في آذان وقلوب سامعيه فتملأ تلاوته جنباتهم بالخشوع، وحضور القلب وسكون الجوارح. كان وجود من يجيد تلاوة القرآن الكريم بحرفية في الوقت الذي سبق الإستقلال وبعده، يكاد يكون معدوما. كان الناس غالبا ما يستمعون للتلاوة عن طريق التسجيلات الصوتية، أو عن طريق المذياع. فتبوأ الشيخ إيدهيميش مكانة بارزة لإجادته التلاوة والتجويد وأصبح المقريئ الأول في باحة القصر الملكي في ليالي رمضان حيث تغص القاعة بالحضور لسماع تلاوة شيخنا. وكانت سنة حميدة إختطها الملك إدريس رحمه الله. ذاع صيته كقاريئ للقرآن، فكانت كل مناسبة أو مهرجان وطني يفتتح بتلاوة قرآنية بصوت الشيخ محمود الدافيئ الرخيم. كما كان رحمه الله لا يبخل بتلاوة في صوان مأتم، ولم يقاضى عن ذلك سوى الدعوات له بطول العمر،واستجاب الله لدعائهم فوهبه عمر مديد . الشيخ إدهيميش ينتمي إلى مدرسة شيخ الجهاد العزعبد السلام، فلم يكتفي بما يردده أغلب الشيوخ من مواعض مملة ومكررة، بل كان يعطي الموعضة مشبعة بالمفاهيم الراقية لديننا الحنيف. إنظم شيخنا إلى جموع الشباب والرجال وشارك في شحذ الهمم للدفاع عن حقوق شعبه في الحرية والإستقلال، وكان من الرعيل الأول، من رجالها المطالبين بلإستقلال ورحيل الاحتلال البريطاني، ووحدة ليبيا، الشعارات التي تبنتها، جمعية عمر المختار بقيادة الشيخ الطيب الذكر مصطفي بن عامر رحمه الله وطيب ثراه، ورددها شبابها ورجالها الذين كان من بينهم فقيدنا وشيخنا الراحل، ونذكر من هذه القيادات الرائدة الفاضلة نخبة من المؤسسين لجمعية عمر المختار. وللذكري نورد بعض أسماء هذه النخبة ممن شهد لهم الوطن مواق مشرفة :- الشيخ الجليل مصطفى بن عامر، شاعرالوطن أحمد رفيق المهدوي، محمود مخلوف، بشير الغيربي، طاهر المجريسي، علي زواوه، علي فلاق، محمد السعداوية، المهدي المطردي، إبراهيم الأسطى عمر، الشريف المقني، عبد الحميد بن حليم، مفتاح بو غراره، فرج القهواجي، عبد الرازق شقلوف. كما أغتنم هذه المناسبة لأترحم علي أرواحهم وداعيا لهم بأن يشملهم الله برحمته وجزاهم الله عن الوطن وعنا كل خير. وأحي من منهم على قيد الحياة. عندما شاهدت صورة الشيخ وهو في آخر عمره، فالبرغم من السنين الطوال التي تفصل رؤيتي له قبل فراقي للوطن، فأجزم بأنه كان يسهل علي التعرف عليه للوهلة الأولى دون ذكر لإسمه، لأن تلك الإبتسامة الرقيقة والنظرة الوادعة، والهيبة التي تطل من محياه، التي عرفتها عن هذا الشيخ منذ صبايا، هي التي كانت ستدلني عليه. ومن أجل كل هذا عنونت تعزيتي وأضفت إليها كلمة التهنئة، لأن أي منا يكون له ما كان للشيخ محمود، ويلاقي ربه متحديا الحياة الدنيا بهذه الإبتسامة ومتشحا بهذا الرداء الليبي التقليدي المهيب والذي كان يرتدي هذا الزي الوطني الوقور طوال حياته، فإنه يستحق التهنئة بجانب التعزية. "وان شالله ميتت كل صاحب".

عثمان حسين العالم


تتقدم أسرة المرحوم بأذن الله تعالى الحاج علي عبدالمطلوب بن موسى بأحر التعازي لاسرة المرحوم بأذن الله تعالى الشيخ الجليل محمود دهيميش ولكل محبيه وتلاميذه حيث أفنى شيخنا الجليل زهرة شبابه في بنغازي خطيباً ومربياً فاضلاً و كان شيخنا الفقيد من اصدقاء والدنا رحمه الله . اللهم أغفر لهما وأرحمهما وأجمعهما بالفردوس الأعلى مع النبى محمد صلى الله عليه وسلم ولجميع موتى المسلمين الذين شهدوا لك بالوحدانية ولنبيك بالرساله وماتوا على ذلك.

أسرة المرحوم الحاج علي عبدالمطلوب بن موسى


أتقدم بأحر التعازي وصادق المواساة إلى عائلة أدهيميش في بنغازي وإلى جميع أبناء ليبيا في وفاة الشيخ والعالم الجليل محمود أدهيميش, تغمد الله الفقيد بالرحمة الواسعة وأسكنه فسيح جناته وألهم أهله وذويه وكل أبناء ليبيا جميل الصبر والسلوان في فقدانه ... (يا أيتها النفس المطمئنة إرجعي إلى ربك راضية مرضية فأدخلي في عبادي وأدخلي جنتي) ..... (إنا لله وإنا إليه راجعون) ...

مصطفى الفلاح


أتقدم باحرالتعازى الى ال أدهيميش والى أهل بنغازى والى قبيلة العرفه والى الأخوه الأفاضل حسين وحسن والمهدى محمود أدهيميش وكذلك الأخوه الشريف وحسام حسين أدهيميش والى عائلة بوسنينه فى وفاة والدنا الشيخ العلامه محمود أدهيميش سائلين الله العلي القدير أن يسكنه فسيح جناته وعظم الله أجركم وأحسن عزائكم .

محسن الغريانى
محمد محسن الغريانى


للّه ما اعطي و للّه ما اخذ ,إنا للّه و إنا إليه راجعون ,عزانا و عزاكم واحد يا اخي حسن و يا آل دهيميش .

جلال المبروك البسيوني





اتقدم الي الصديق العزيز حسن دهيميش واخيه حسين وبقية افراد اسرتهم بليبيا بأحر التعازى بوفاة الشيخ الجليل الحاج محمود دهيميش , والذى انتقل الي جوار ريه بعد حياة حافلة بنشر وتثقيف رسالة الاسلام الحنيف طوال ما يربو علي الخمسين عاماً, اسئل الله سبحانه وتعالي ان يجعل ذلك في ميزان حسناته ويجازيه عنا جميعا افضل الجزاء واحسنه , ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه وتلاميذه ومريد يه جميل الصبر والسلوان . وانا لله وانا اليه راجعون.

زكريا سالم صهد


بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره أتقدم بخالص العزاء لأخي حسن ادهيميش وجميع آل ادهيميش فى ليبيا وخارجها فى وفاة الشيخ الجليل محمود ادهيميش ، عظم الله اجركم واحسن الله عزاءكم ، إنا لله وإنا إليه راجعون.

فتحي فلاق


تتقدم أسرة المرحوم الحاج عبيدالله عامر بأحر التعازي لاسرة المرحوم الشيخ الجليل محمود دهيميش ولاهالي بنغازي في وفاة الشيخ محمود اليوم بمدينة بنغازي ,حيث كان رحمه الله من اعز اصدقاء الوالد ورفيق دربه في الدراسه والتعليم علي مشايخ وعلماء الأزهر الشريف في خمسينات القرن الماضي , وكانا منارات للعلم واللغة العربية والشريعةالاسلامية وحفظ القران الكريم ومحبي السيره النبويه العطرة ,اللهم ما أغفر لهما وارحمهما وأجعل قبريهما روضة من رياض الجنة.

علي عبيدالله


نتقدم بأحر التعازي الى آل دهيميش في وفاة معلمنا وشيخنا الجليل الحاج محمود دهيميش. نسال الله ان يتقبله بالمغفرة والرحمة وان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان وإِنَّا لِلهَِّ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ.

محمد مبروك بوقعيقيص


أتقدم بخالص العزاء لأخينا حسن ادهيميش وجميع آل ادهيميش فى ليبيا وخارجها فى وفاة الشيخ محمود ادهيميش ، عظم الله اجركم واحسن الله عزاءكم ،إنا لله وإنا إليه راجعون.

ناجى الفيتورى


اتقدم باحر التعازى القلبية الى اسرة دهيميش والى كافة آل دهيميش خارج وداخل ليبيا فى وفاة المغفور له الشيخ محمود دهيميش داعيا المولى عزوجل ان يتغمد الفقيد بواسع رحمته ويسكنه فسيح جناته ويلهم اهله وذويه الصبر والسلوان وانا لله وانا اليه راجعون .

محمد الحسن الرضا المهدى السنوسى


لله ما أعطى ولله ما أخذ
أتقدم بأحر التعازى لأهل بنغازى, ولأهل الشيخ والإمام الجليل, محمود دهيميش والذى ظلّ منارة من منارات البلاد ولأهلها على مرّ الزمان, صوب طريق الهدى والإيمان, فهنيئاً له ولذريّته - وخاصة أخى حسن - على تاريخه ذلك العطر النبيل . رحمه الله رحمة واسعة وأسكنه فسيح جنّاته, مع من أحب من أولياء وصالحين, اللهم آمين. إنّا لله وإنّا إليه راجعون.

عبدالنبى أبوسيف ياسين - عن الأسرة



بسم الله الرحمن الرحيم
يا أيتها النفس المطمئنة أرجعى إلى ربك راضية مرضية
فادخلي في عبادي وادخلي جنتي . صدق الله العظيم

نتقدم بأحر التعازي الى الأخ والصديق حسن محمود دهيميش والى أخوته وعائلته وجميع ال دهيميش في ليبيا والخارج في وفاة الشيخ الجليل الحاج محمود دهيميش. الذي وافاه الأجل صباح اليوم الجمعة الموافق 27 مارس 2009. نسأل الله العلي القدير أن يتغمد الفقيد بواسع رحمته وأن يجعل مثواه الجنة، وأن يلهم أهله وذويه جميل الصبر والسلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون.

اصدقائك بالولايات المتحدة


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home