Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 27 ديسمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

ضـاع كـلام
من c.v المجني عليه النائب العام..!!

تحت تأثير نوبات تخدير الافلاس الموضوعي، ووطأه الكراهية العنيفة لمعشر (البدو) !! ومنطلقات الاستعداء الوطيس (للنظام) (برمته)!! وحمية (الجهوية) الخانقة !! ومظاهر الحسد لنجاحات حياة البعض وتفوقهم في مجالات التخصص ..واستمراراً لوصلات التحرش والاستفزاز العنصري لضيوف العاصمة المتصاعدة وتيرتها بالحملة الخفيه على الرموز (الشرقاوية) بإدارة البلاد وتحريك الفتن ورواسب نعرات غابره لازالت عالقة بثقافة البعض !!

بدأنا نكتشف بألم سقوط بواعث إعلام الحركة الليبية (المعارضة) وكارثية تحول مسارات أستراتيجية خطابها التعبوي المعادي والتحريض المناؤى للنظام والخروج عن أطر ومحدودات شعاراتها الفضفاضة وتصعيدها الممنهج والمخجل أستهداف العناصر (البرقاويه) والتجني علي البعض منها بصورة مشينه ومظلله . عبركتاب أجراء ومرتزقه يتسترون خلف شبكة المعلومات تحت واجهة وهويات (معارضة) !! حيث يختلقون مزاعم ووهم ومهاترات بشئ من التخبط والارتجال والقدح والتشهير عبر صياغات وسياقات معادية لرموز النظام بفعل ابتزاز لقضاء مصالح شخصية .. اوالبحث عن افتعال معلومات كيدية مستوحاة من أجندات .. أو تيارات .. أو أجنحه تحاول جاهدة إزاحة عناصر (مهمة) تضييق وتعطل من تنفدها الواسع بمؤسسات ومنظومات البلاد ..!! أو فئات أخرى (مارقه) إجتماعياً تبحث عن مكامن "تعكر (الصفوة) المعرفيه وأصحاب الخبرات.. وصفاء التهدئة المرحلية المقرر قبل الولوج الفعلي والخطير فى التحولات التاريخية المنتظرة التى تفضي بإبعادها المؤكد من (الحدث) !!

حيث يسعى البعض من خلال تلفيق التدابير لخلط الاوراق وإفتعال (متاهة) والتعويل على نشوب (حراك) وتوترات فى الزمن المستقطع للمراجعة الوطنية.. والرهان على حسابات مغلوطة تفترضها (خربشات) وثرثرة الانترنت بإختلاق مزاعم أشره تقوَََض منطلقاتها حقائق الواقع الماثل ..ساعيةً ترويج الإشاعات فى أفق أزمة الفلتان الأخلاقي المشين وتابعات خزعبلات غامضة الدوافع والنتائج . ترهق فقط العقل البشري والفكر الأدمى عند رجل الشارع الذي لا يعرف قاعدة لعبة الكراسي الموسيقية !!

أسس البعض جملة معلوماته الكيدية المستقاه من (مرابيع) الخصوم أو من تقولات (شوارعيه)سوقيه أستحضرها من خيال الكراهية وبلغط فوضوي مفتعل تشوبه غرضيه مناوأة النظام وأستهداف مقتله بتشويه صورة الياته المعرفية والفكرية دون إمتعاض عقلي ووعي مهنى ودون الحفاظ على أدبيات المعلومات والتقارير الصحافية .
وفي ظل التنابذ.. والتباعد .. والانشقاق .. والتخوين .أنزلق بعض الكتاب فى الأونه الأخيرة إلي المثل الشعبي المعروف قول الذئب (أذهب أنت يا جمل ..وسأحاسبك ايتها النعجة) !!

وفي ظل ضبابة أزمة الدوله (الدايخه) وخفايا صراعات الأجندة حول (غنائم) المناصب (الحساسه) بسدة الحكم .
أستوقفني مقال (عدالة بمواصفات خاصة) للكاتب "موسى عبد الكريم" منشور بصفحة الرسائل "ليبيا وطننا" وبموقع ليبيا المستقبل .. بالرغم من عدم إعتراضي الشخصي على مبدأ الشفافية وفضح الرموز المتنفذه .. وضرورة التعاطى والتكييف مع الفكره وتكثيف الجهود ووضع مكابح وتقاطعات لثقافات الفساد المستشريه فى البلاد .

غير أنني إندهشت من السرد الدقيق حول تعريف حياة السيد النائب العام .. مستهجناً بعض الإسقاطات غير المنصفه (للرجل) وغير المبرره حيث انتابني الشك والريبة من خجول واستحياء بعض نقاط المعلومات والإسقاطات ورائحة الإيعاز بالكتابه عن السيد "عبد الرحمن العبار بقصد الحاق ضرر معنوي بذمته يؤثر علي سير التحقيقات بالقضايا الكبيرة والخطيرة التى كانت نائمه بأدراج سلفه تمس رؤوس كبيرة !!
وأستغربت ماجاء حول إتهام السيد النائب العام بهذه الدقه المتناهية ... الغير قابلة على مايبدوُ للتصويب والتصحيح والمراجعة . وكآن السيد الكاتب موسي عبد الكريم ضل (النائب العام) طيلة 64 سنه !! او مارس مهنة مختار محلة منطقة (بنينا) !! او مديراً للتفتيش القضائي !! ولإنصاف الرجل دون معاناة الدفاع عنه أو التستر عليه بما يضلل الراي العام .. وتصحيحاً لبعض ماورد فى المقال ودون غرضيه ! اجتماعية أو مادية صرفه .. وبغضَ النظر عن موافقته او معارضته لمبدأ الرد من زميل دراسة قديم .
أعرف الرجل عن كثب .. وأعرف تفكيره .. وأعرف تعامله فى جميع مناحي الحياة .. وأعرف نواياه .. ومصداقيته وعصامه..وأعلم شفافيته فى مهامه بقطاع العدل .
ياسيد (موسى عبد الكريم) اذا كان هذا أسمك الحقيقي وغير كودي أو من فصيلة حوت (البوري) المتكيف عادة فى المستنقعات ..أطمئنك إذا كان مراده إنشغالك بهموم الوطن والنضال من اجله والفزع من توقيف (جمال الحاجي) بطل المسرحية الحقوقية الاخيرة ودون ان تكون مجندًا بدراهم معدوده فكن من (الزاهدين) من أجل عدالة التقييم وتجنب الافتراءات المحمومة والمغالاة بسيرة حياة الرجل الذي تجنيت عليه ؛ أود إفادتك وإفادة المهتمين بالشأن المحلي حول جزء من حياة النائب العام كما أعرفه

1- هو"عبد الرحمن موسى سليمان سالم العبار" (اسديدي) قح وعقوري ونسبه غير معيب ”مواليد الرجمه 1948 ف..
البيت سالم وهو أحد البطون الأربعة الرئيسية البالغ عددها11 فخداً في قبيلة العبار التى إنخرط عناصرها مبكراً فى حركة الجهاد تحت قيادة عمر المختار.. برز منها عبد الحميد العبار.. وعمر العبار .. وغيرهم .

2- درس المرحلة الإبتدائية بمدرسة بنينا .
إستكمل دراسته الإعدادية بمدرسة شهداء يناير
تحصل على الشهادة الثانوية من نفس المدرسة، انتسب إلي كلية الحقوق ثم القانون .. تعين فى النيابة العامة سنة 1972 م

3- أشتغل محامياً بإدارة قضايا الشعب لمدة سنتين بطرابلس وبنغازي عمل بالنيابة العامة وتدرج حتى وصل إلي وظيفة محام عام .
عمل مديراً لنيابة بنغازي الكلية .
عمل رئيساً للنيابه العامة ببنغازي في فترتين الأولى كانت لمدة أربعة سنوات والثانيه خمسة سنوات .

4- صعََد عن نقابة القضاء والنيابة لعضوية اللجنة الشعبية العامة للاتصال الخارجي والتعاون الدولى مدة سنتان .
صعد عن نقابة القضاء والنيابة لعضوية اللجنة الشعبية للعدل ببنغازي عندما كان تكوينها من النقابات ,. ومنها صعِِِِِد اميناً للجنة الشعبية للعدل فى بنغازي ، عمل رئيساً لمحكمة الشعب لمدة سنتين ، وأميناً للجنة الشعبية لجهاز الرقابة الشعبية لمدة ثلاثة سنوات ونصف وامينا للجنة الشعبية العامة للعدل والامن العام لمدة سنة وثلاثة اشهر. ثم أميناً للجنة الشعبية لشعبية بنغازي مدة سنتان .. وأميناً للجنة الشعبية للحزام الأخضر مدة أربعة عشره شهرا فقط !!

5- عمل عضواً بالمكتب التنفيدي للجنة الاولومبية الوطنيه مدة ثلاثة سنوات دون تفرغ ونائباً لرئيس الاتحاد العام لكرة المضرب ..لمدة ثلاثة سنوات .
عضواً بالجمعية الدولية للقانون الجنائي "ايطاليا .

6- شارك فى 35 ندوة دولية وإقليمية وعربية فى مجالات مختلفةوكان عضواً بارزاً بالمكتب التنفيدي للاتحاد الرياضي للتضامن الأسلامي لمدة خمسة سنوات ثم عمل مستشاراً قانونياً لوزارة الشباب والرياضة لمدة ثلاثة سنوات .
هذا جزء بسيط من معالم حياة السيد عبد الرحمن موسى العبار الوظيفية والأنشطة المختلفة التى صقلت موهبة مداركه وثقافاته الانفتاحية وإطلاعاته القانونية الواسعة دون الانغلاق عن مؤثرات التفاعل القبلي ومحدداته الإجتماعية ، التى وصفت بالمقال الأنف واعتباره مثالاً للقبلية حسب ماورد ب c.v (المزور) !!

7- أستغرب الكثير ممن أطلع علي المقال ومضامينه الكيدية المفلسة واشارة الى جزئيات عدة وردت بالمقال منها إتهامه بموضوع إختفاء (منصور الكيخيا..) !! فى مصر وهي دلالات على التخبط والإرتجال والإيحاء بتضليل الراي العام وعدم الدقة والموضوعية فى ما ذهب إليه الكاتب .
لا علاقة للعبار بالموضوع لا من قريب ولا من بعيد ولم يعلمه الا من من خلال الصحف بتلك الفترة ، وقضية إختفاء (الكيخيا..) موثقه ومعروفة جيداً لدى السلطات الأمنية المصرية ، ولدى المؤسسات الدولية التى تعلم ملابسات إختفائه، كذلك أسرة (الكيخيا) تعرف من وراء إختفاء (الرجل) ومن جهة أخرى كان السيد العبار والسيد محمد الحجازي بالنمسا تلك الفترة للعلاج مدة 40 يوماً !! وكان سفرهما قبل واقعة إختفاء (الكيخيا) بوقت طويل ، هذا ولم تعرض قضية أختفاء (الكيخيا) فى المحاكم الليبية طيلة تواجد السيد عبد الرحمن على رأس قطاع العدل هذا لا يعني تبرئة المعني من كونه أحد النخب المحسوبة على النظام ولم أقصد تحييده والتنصل من خياراته الثورية المعروفه من جانب أخر اود أن أشير إلى السيد كاتب المقال .

8- أن السيد عبد الرحمن العبار رجلاً مهني نزيه وحيادي وعادل ولم يعرف عنه خيانته المهنية أو الانحياز إلى طرف من اطراف النزاع والتقاضي ولم يكن من بين (عرابََو) القضايا المثيرة وهي تعد من أبرز دلالات واسباب محاولة ابعاده والتضييق على تحركه إتجاه انصاف العدالة بشفافيته المعهودة وجديته بالشأن الحقوقى واذا كان لدى الكاتب أي دليل يثبت تورط المعني أو ميوله أو محاباته فى أي موضوع قضائى يذكره وبنوايا غير مجنده وخبيثه .

9- فيما يخص شركة التدريب (المتميز) نعم شركة أنشأها أولاده بشراكة أخرين .. والتدريب الذي أثار حفيظة الكاتب كان تحت إشراف مركزي تابع للجنة الشعبية العامة وغير تابع للجنة الشعبية فى بنغازي ، وعمل تحت إشراف لجنة فنيه برأسة "م/السنوسي حماد" أحد كوادر الكفاءات العالية فى مجال الحاسوب وتقنية المعلومات ، شمل التدريب جميع مؤسسات التدريب فى بنغازي سوى أكانت مؤسسات عامة أو خاصة ، والتعامل معها جاء على خلفية قدرات المعاهد والشركات والتشاركيات أي بناء على مالديها من مستلزمات واصول من كراسي وأجهزة حيث كانت تشاركية (التميز) المشار إليها تمتلك 25 جهاز حا سوب في ذلك الوقت الذي أمتلك غيرها 50 جهاز حاسوب وبالتالي كانت عوائد التدريب لتشاركية (المتميز) أقل عوائد فى الشعبية وفقاً للقدرة التدريبية والاستعابية لكل شركة أو تشاركية والوثائق والمستندات المتعلقة بموضوع الميكنة موجود بمركز التوثيق يمكن الرجوع إليه !!

10- فيما يخص ميكنة الجهاز الإداري حازت شعبية بنغازي على المرتبة الاولى على مستوى شعبيات الجماهيرية .. وهي التي أعدت المنهج وأساليب التطوير والتدريب استفاد منه (11000) موظف وموظفة شغَلت جميع مراكز التدريب العامة والخاصة ، حيث قامت اللجنة الشعبية العامة بتعميم المنهج وخطة وأساليب التدريب والتطوير على جميع الشعبيات للإستئناس به ولإستفادة منه ، ووجهت بهذا الخصوص رسائل شكر لشعبية بنغازي على هذا التفوق النوعي والتقني ، حيث كانت اللجنة المكلفة على التدريب من أكفاء العناصر بالشعبية ، وكانت تتسم بالدقة والمعايير والكفاءات العالية .

11- حول ماجاء عن شعبية الحزام الأخضر من تقولات وهمية مراد بها توريط المعني فى مخالفات مالية وإدارية ومشروعات تنموية متعثره وغيرها (فالرجل) لم يتولى مسئوليات الإشراف على شعبية الحزام مدة ضيقة لم تتجاوز الأربعة عشرة شهرا !! وأسألو أمانة مؤتمر الشعب العام .. واللجنة الشعبية العامة .. وجهاز الرقابه الشعبية .. وكل خفراء الأبيار !!

12- قلت لكم بدانا نسقط مثل اوراق الخريف .. ونرتاد الأوحال والقذورات ونساق خلف (مُرابين) الكلمة .. وحذاق الاختلافات ومقاولي (الانترنت) نتيجة الإفلاس ومحاصرة تعددية الأراء على شأن الوطن وهمومه الكبرى ..اعني بدأنا نكفر بالوطن وجياده الجانحه واحباره الملوثه بالكيدية و فرسانه الذين أمتطوا الشماته (لعقم) الناس البيولوجي ..ولم يتعظوا أو ينتبهوا للعقم الفكري والاخلاقي . فبضاعتهم ردت إليهم ومازلنا نفرق بين الغث والسمين !!.

عبدالقادر جاد الله الفاهم


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home