Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

السبت 26 سبتمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

رد على أخي علي أحمد

عزيزي علي
تحية طيبة وبعد, طالما انكم مصرون على معاملة القرآن على أنه كتاب علمي يحمل حقائق طبية وتاريخية وفلكية ,إذن من حقنا أن نناقش ما ورد فيه كأي كتاب آخر.
بالنسبة لموضوع تكون الجينين ,أقر أنني لست طبيبا, فما نقلته لك كان تقريرا لأحد الاطباء المعروفين , ولكن سأتجاوز هذه النقطة الى ماهو أكثر وضوحا,كل ما أطلبه منك ان تنسى ولو لفترة بسيطة أننا نتحدث عن كتاب مقدس منزلا من السماء, لايأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه, وان لاتدع خوفك من الله يسيطر على تفكيرك ,حتى لايصيبه بالشلل.أعلم أن ذلك ليس يسيرا.
دعنا نبقى في موضوع الجنين,يقول القرآن"والوالدات يرضعن أولادهن حولين كاملين " , ولكنه يقول أيضأ"وحمله وفصاله ثلاثون شهرا "
بإجراء عملية حسابية بسيطة نستطيع ان نحدد مدة الحمل كالتالي.
المعطيات:
مدة الرضاعة هي حولين كاملين أي 24 شهرا.
الرضاعة مع الحمل 30 شهرا.
إذا مدة الحمل هى 6 أشهر على أقل تقدير.
وهذا أخي من أبعد المستحيلات,وكل الاطباء الذين لم يبيعو ضمائرهم (من الذين لازالوا ينصحون مرضى السكري بأكل العسل والتمر لمجرد ان هذه ورد ذكرها في القرآن معرضين مرضاهم للخطر) يعرفون أن أقل مدة للحمل هي ثمانية أشهر,خليها سبعه ياسيدي.
الخطأ العلمي الآخر هو القول بأن مركز الاحساس والادراك هو القلب, موافقا للمعتقد السائد في ذلك الزمان, وهذا ما ينفيه العلم الحديث ,مثبتا ان الانفعالات والمشاعر مرتبطة بالمخ أو الدماغ الموجود في الرأس ,وقد أجريت عمليات لكثير من المرضى,أضطروا فيها لاستبدال قلوبهم بمضخات صناعية , ولم يطرأ أي تغير في سلوكهم.
يقول القرآن "أفلم يسيروا في الأرض فتكون لهم قلوب يعقلون بها أو آذان يسمعون بها فإنها لا تعمى الأبصار ولكن تعمى القلوب التي في الصدور"
ويقول أيضا " ولقد ذرأنا لجهنم كثيرا من الجن والانس لهم قلوب لايفقهون بها ولهم أعين لايبصرون بها ولهم آذان لايسمعون بها أولئك كالانعام..."
ويقول النبي صلى الله عليه وسلم :" ألا و إن في الجسد مضغه إذا صلحت صلح الجسد كله و إذا فسدت فسد الجسد كله". الخطأ الثالث هو وصف السماء بالمادة الصلبة التي بناها الله بيديه في يومين إثنين لها عرض و لها طول , ليس فيها شقوق ,ولكن لها أبواب تدخل وتخرج منها الملائكة بإذن ربها , ثم رفعها فوق رؤسنا من غير أعمدة نراها ,وحال دون وقوعها على الارض.!!(نستعير علامات التعجب من أخينا سليم الرقعي). و طبعا هذا حديث أقرب الى الخرافة منه الى الحقائق العلمية, إذ لا يمكن ان يقع الفراغ على الارض؟
تحياتي لك أخي , وخوذ الموضوع بروح رياضية ,وعلى الطلاق مانك مصدق كلمة من اللي كتبته لك.
والسلام عليكم

الحيران


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home