Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 25 مارس 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

حول موضوع مدرسة الجماهيرية بمانشستر

هل سينتفض الليبيون ضد تصرفات " الخراء " التعليمي المهينة لكرامتهم ؟

يعلم الجميع أن مدرسة الجماهيرية بمانشستر تقع في منطقة فقيرة يسكنها غالبية الليبيين و هي تقع بين منطقتي كرمسل و تشيتم هل ، من يقطن هذه المنطقة لا يغادرها أبداً، المساكن غير صحية و الايجار رخيص ، و المواد التي فقدت صلاحيتها تتناسب مع المستوى الاقتصادي للطلبة الليبيين و زوجاتهم و أولادهم. الكثير من سكان هذه المنطقة بدأ يستلم المساعدات، و البعض يعمل تاكسيستي، البعض يقدم خدمات لا تليق بحملة دكتوراة، البعض بالبيتسا دليفري و البعض في المطاعم. هبوط المستوى الاقتصادي لليبيين أدى الى هبوط في المستوى الثقافي و الأخلاقي، لقي الثوريين و أزلام النظام و كتاب التقارير بؤرة فاسدة يبثون فيها سمومهم، فنحن جميعاً نعلم من يكتب التقارير ، نعلم مخبري " الخراء التعليمي" ، و نعلم التلتالة و نعلم الشرفاء.

عندما سمعت عن احتفال نجاح أحد الأخوة ذهبت لأبارك له ، و فعلاً عرض بعض الأخوة موضوع المدرسة وهو شأن عام و يحق لجميع أولياء الأمور أن يطرحوا هذا الموضوع لأهميته لأبنائهم، لكن ما أثار انتباهي هو أن الليبيين استيقظوا متأخراً، لأنه من مجيء " الخراء التعليمي" و سيطرته على قسم المدارس بدأ الفساد يستعر، تعيين مدراء امعات ، وترتب على ذلك تعيين معلمات و أزواجهن في البيوت، معلمون يتدخلون في شؤون الامتحانات ، البعض يجلس مع بنته أو ولده في قاعة الامتحان ، الاعتداء بالضرب على بعض التلاميذ، يتم ترسييب تلاميذ انتقاماً من أولياء أمورهم ، أصبحت سمعة المدرسة سيئة جداً ، و أصبحت وكالة من غير بواب ، الشؤون الثقافية تعلم كل شيء، ولكن هذا هو المطلوب كستار لتمرير الفساد و و التعيينات التي لا مبرر لها الا منفعة الأزلام و الذين تأتي بحقهم توصية من فوق.

بعض الليبيين اتصلوا "بالخراء التعليمي" بقسم الشئون الثقافية فأخبرهم بأنه من حقهم الاجتماع و ابدأ رأيهم ، صدق البلها كلام " الخراء التعليمي" و تصرفوا بما وافق عليه، لكن الصفعة جاءتهم مبكراً، وكان الغرض دق اسفين الفرقة بينهم ، و هم لا يحتاجون لجهد كبير للفرقة، فالليبيين مقسمين الى قبائل زنتان، و رفلة و قذاذفة ، مصراته ، زليتن ، و التقسيم التقليدي ثوريين و غير ثوريين، و الشراقة و الغرابة ، الجميع يعلم أن لا خير فيهم جميعاً، و هذا الوضع يعكس صورة القبلية و الجهوية الموجودة في الوطن.

أستغرب تحرك الليبيين و طرحهم لموضوع مدرسة الجماهيرية ، فهم لم يتحركوا عندما تم طرد مدير جيد وحازم و تم تغييره بمدراء خانعين على مدى السنتين الأخيرتين ، لم يتحرك أولياء الأمور عندما ظهرت عملية الغش في المدرسة للتلاميذ على أيدي أمهاتهم و عندما أشرف البعض على أبنائه في امتحانات الشهادة الاعدادية و الثانوية ، و لم يحتج أصحاب الشهامة و الكرامة عندما نشر " الخراء التعليمي" أسماء زوجاتهم و رواتبهن.

أوصي الأخوة الليبيون ، بأن يحلقوا لحاهم وأشنابهم و أن يلبسوا فساتين و يتجولوا بها في شوراع كرمسل وتشيتام هل مع بائعات الهوى، لأن الذي استخف بكم و بزوجاتكم لم يستلم منكم حتى كلمة احتجاج على التعدي على شرفكم ، فقد يقوم غداً بنشر أرقام الملابس الداخلية لزوجاتكم و ربما صورهن الشخصية ، فهل ستنتفضون ، هل لديكم حتى جرام واحد من الكرامة ، واحد زاطل يتحكم فيكم، في مدرستكم و يعبث بشرفكم، اذا لم تنتفضوا حين عرض أسماء زوجاتكم فمتى ستنتفضون ؟ تباً لكم .

أبو أحمد الرياني
طالب تحت رحمة "الخراء" التعليمي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home