Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

السبت 23 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

كاشيك المراقب المالى فى مدرسة ماليزيا يستقيل

هذا الفرجانى طالب تم أيفاده على حساب المجتمع للدراسة فأنتكس الى صنعته السابقة وهى الاشراف على المشاريع وترتيب امور الصفقات تحت كافة المسميات بواسطة ملف تحت أبطه ومسانده من مراقب مالى أستباح كل شى تصل اليه يده. ولكن إستفاقة زملائه فى مجلس الاباء وتقديم أستقالاتهم وضعته فى أحرج موقف ولو تعرض لهذا الموقف أنسان يمتلك قليل من الحياء لأختفى عن الساحة وحفظ ماء وجهه وطلب الصفح وحافظ على قليل من الكرامة لأبنائه فى المستقبل. بدلا عن ذلك يتشبت بالبقاء ويزور إستقاله ويحشر أسمه مع أستقاله زميله السابقة فى محاولة يائسة للظهور بمظهر الكريم. إن لم تستح فأفعل ماشئت حقاً.
http://www.lsum.net/School_Board_2010.html

يحاول الفرجاني تبرئة نفسه بإتهام الآخرين وقذف التهم شمالا وجنوبا ، شرقا وغربا لعل ذلك يخلق ضبابا يستر فضيحته التي أصبحت حديث طلبة المدرسة ومدرسيها ومدرساتها وقضية النقاش الاولى لطلبة ماليزيا. وتسبب فى إستقالة مجلس أعضاءه من خيرة من أتى لهذا المجلس كما تسبب سابقا فى سرقة اموال مخصصة لأبناء الموفدين ومبنى اصبح تالفا بعد نصف سنة من أنشاءه ولغرض وحيد وهو المدرسة و مخصصاتها.

بكل وضوح وبدون لف و لا دوران دعونا جميعا نلقي الضوء على النقاط التالية:

النقطة الاولى : الفرجاني يعتبر (دون شك) شوكة و ملعقة المراقب المالي في المدرسة وهو من أشرف على بناء مبنى لايتميز بأى شىء عدا انه كلف أكثر من نصف مليون دولار وهو لايسوى خمسين الف دولار و من الممكن سقوطه في أى لحظة والمياة تتقاطر منه كل يوم وتمت صيانته قبل اسبوع فقط ويعرض للخطر مصير وحياه اكثر من 200 تلميذ وبدون أى مواصفات ولا تقارير أنجاز ولاتدري أى جهة كيف بدأ ولا أين تم ولم يقدم مهندس المشروع الفرجاني أى تقرير فني بالخصوص. نذكره بإتساع ذمته أيام مشروعات التعليم فى الزاوية .

النقطة الثانية : تم التآمر على مجلس الآباء السابق ووضع الفرجاني على رأسه وذلك للتحكم في كل أمور ومفاصل المدرسة ماليا وأداريا عن طريق وضع زوجة بن زقطة فى الاداره لضمان نجاح أبنائها وأبنائه وسكوت بن زقطة الحية الرقطاء الذى يعتقد أن لا أحد يعلم زوجته هى من تصدر اليه الاوامر للتضامن مع الفرجانى و عليه الانصياع و تطبيق التعليمات حرفيا.

النقطة الثالثة: هذا الفرجاني له سوابق أخلاقية في سكنه السابق في تامن ديسا وكذلك في كاجان ولو تطلب الامر ستعرض بالتفصيل حتى يعرف الجميع وضاعة اصله ورداءة معدنه وسوء خلقه. ومن سوء خلقه أيضا سرقة مجهود زملائه فى دورة سميت زورا وبهتانا "رفع كفاءه" بإستخدام أشخاص لا يملكون المؤهلات لتقديم الدوره وإستبعاد دكتور تربوى وخبير تعليمى بالساحة تخصصه يصب فى صلب المجال لالشىء إلا لسرقة مبالغ تحت أسم دورة رفع كفاءه.. الفكرة قدمها كمقترح أحد أعضاء المجلس فأخذها الفرجانى ونسبها الى نفسه وقدم الى نفسه شهادة شكر وتقدير و لم يذكر صاحب الفكرة ولم يكرم مجلس الاباء ودور الفرجانى فى الدورة هو تسجيل الغياب للمدرسات وتقديم العصير والتقاط الصور مع السفير. هل سينكر الفرجانى أنه سرق فكره زميله كما زور توقيعه على استقاله زميله الآخر؟

النقطة الرابعة : الاتحاد الميت و شله فريق العمل الثوري يقومون بحماية الفرجاني لا لشي إلا لأنهم يعتقدون أن أي شخص في الفريق يجب حمايته ولإعتقادهم أن الثوريين فوق القانون وسيعلمون أى منقلب سينقلبون بتبنيهم لأشخاص ساقطين أخلاقيا وأجتماعيا. ويعلم جميعهم أن الفرجانى لم يكن يوما ثوريا انما وسيلة للوصول والتسلق وان عهد التشدق بالثورية قد ولى وليبيا الغد لن تبنى بهذه الشراذم.

النقطة الخامسة: تواجد الفرجاني سابقا بصورة يومية ودائمة في مكتب اداري مخصص لمدرسة و زوجة أستاذ فاضل أساء أليها وجعلها مصدر للأقاويل ولم يستح أو يعتذر عن فعلتة بل يتآمر و يتشبت للبقاء في مجلس أثبت فشلة. و مؤخرا أضاف اسمه المزور الى اسم زميله فى المجلس لعل ذلك يحفظ ماء وجهه الحلوفى.

النقطة السادسة: أستغل الفرجاني منصبة لتهميش مدير المدرسة الفاقد للاهلية وتعمد إهانته أمام المدرسات حتى يخلو له الجو مستغلا تراخي مدير المدرسة وعدم إهتمامه وتسليط المراقب المالى عليه بإيقاف صرف عهدته تذاكره.

النقطة السابعة: وضع الصفيق الفرجانى شروط خفيه على أى مدرسة للعمل بالمدرسة وتتمثل فى أن تكون من منطقة غير المنطقة الشرقية وكذلك الانصياع التام لنظام المدرسة المتمثل في نجاح كل أبناء المدرسات بتراتيب أولى وكذلك إنجاح أبناء رجال الاعمال الليبيين ومن يدفع أكثر في ماليزيا. وأصدق مثال ابناء سمير امهنى الذين لايدرسو بالمدرسة أصلا ونجاحهم يتم بالتنسيق مع الفرجانى عوال الجميع.

النقطة الثامنة : بوجود الفرجاني في المدرسة تم خلق فتنة إجتماعية وذلك بإستبعاد مدرسات من المناطق الشرقية بطريقة جهويه عنصرية وقادها بحمية جاهلية بالتعاون من ضعاف النفوس من السفارة وتلتاله آخرين مثل بن زقطة بحجة أن الدولة تريد تهميش اهالي المنطقة الشرقية و كذلك أستبعادهم من مجلس الآباء لولا تدارك الامر بإدراج فتحى المعروف بسلبيتة في المجلس السابق. كما تم إجبار بن زقطة بإعداد تقرير كاذب ومزور عن المدرسة الليبية بإسم مجلس الآباء السابق رغم تواجد معظم أعضاء مجلس الآباء السابق في ماليزيا وذلك لتبرئة الفرجاني من سرقات العام الماضي و تقديمه للجنة الرقابة. كما تم إخفاء تقرير يحتوى على عدم إلتزام مقاول المبنى بأى مواصفات واجب توافرها فى مبنى مدرسى و أهمها عدم سقوط المبنى والتلاميذ به على رؤسهم –حفظهم الله من أى مكروه- تم وضع تقرير بن زقطة المزور بدلا عن تقرير المجلس السابق والذى سيتم عرضه مع مستندات أخرى إن لزم الامر.

النقطة التاسعة: يقود الاتحاد الميت و الفريق المثقوب حملة لتلميع صورة الفرجاني الذي أثبتت كل الشواهد أدانتة و أنه لايحمل أدنى مستوى أخلاقي يملكة أى أنسان سوى لمجرد الحمية الجاهلية و التعصب الاعمى وإنصياع الفرجانى وتعليمات السفير الخفى فى السفارة ( المراقب المالى) و إمعانا في الاستهتار لا يزال الاصرار على أستمراره في فريق العمل رغم أنف الجميع. يساند المراقب المالى بالتضييق على إجراءات أى طالب يتكلم كلمة صادقة وذلك بالطرق المعهوده ، إستبعاد ملف زوجته من التدريس تحت أى مسمى ، تعطيل إجراءاته الماليه ، تسليط ضابط الامن عليه من خلال إعداد تقارير كيدية وإستدعاءات.

النقطة العاشرة : تقوم نفس المجموعة بتوزيع الاتهامات وترديد الاقاويل عن مؤامرات من مجموعة تتكلم لصالح أبنائنا الدارسين بالمدرسة وفى محاولة لوضع شبهات بطرق مفضوحة للزج بمصطلحات من نوع القاعده والاسلاميين وهذه اسماء يعرفها طلبة ماليزيا جيدا وأثبتت الايام و المواقف صدق أتجاهاتهم ورقى أصلهم وأصالة معدنهم ووضعهم و في خانة مساوية للوضيع الفرجاني الذي أصبح الجميع علي علم بأفعالة وأنحطاطة وإستعداده لبيع ضميرة في أول مناسبة وبأرخص الاسعار يثبت أن التآمر على طلاب متواصل يستحق المتابعة من كافة الجهات في الدولة الليبية، فمن يبيع نفسه للأموال لا يتوانى عن بيع بلاده لم يدفع أكثر والجميع يعلم أن حاله الاعدام الاخيرة لجاسوس ليبى تم تجنيده فى ماليزيا لصالح السى آى أيه سببها الطمع والمال. الحذر كل الحذر من كل طماع ساقط أخلاقيا.

من المعيب جدا أن يتحالف افراد رئيسيين ((السفير والمراقب المالى)) فى السفارة مع حثالات الاتحاد والفريق المخترق لوضع شخص مشوه أخلاقيا وأزكمت رائحته العفنه المدرسات والمدرسة الليبية وبتحالف من الساقط أخلاقيا مدير المدرسة الذى اصبح السهر فى بارات البوكيت ديدنه. فهذا التحالف المشبوه أصبح هدفه واضح جدا(( أموال ومخصصات دراسة أبناء الموفدين بماليزيا)) والتى وصلت الى أكثر من نصف مليون دولار ومحاولة سرقتها بطرق ملتويه فى مشاريع وهمية دون عرضها على اصحاب المصلحة الحقيقية وهى الجمعية العمومية للمجلس، كل ذلك يتم بإستخدام الفرجانى صاحب الخبرة الطويله فى مشروعات التعليم بالزاوية .

المشكلة في فرجانيكم الذي شوه فريقكم وثوريتكم المشكوك فيها وسهل سرقة اموال مدرستنا وعكر صفو أتحادكم الميت وجعل مكتبكم عامراً بلجان الرقابة والامن الخارجى وأنتم فقط تتحملون تبعاتها، فكونوا رجالاً و واجهوا الحقائق ولاتهربوا للأمام إن كنتم حقاً رجالاً والمشكلة ليست في مكان آخر ، فلا ترموا الآخرين بعيوبكم وعلاتكم قبح الله افعالكم.

العيب فيكم و عليكم وعلى فرجانيكم ومهمتكم أن تحاولوا مداراة عين الشمس بغربال أخرق ينتمى الى دولة سنجوقية أنقرضت وصدئ شباك غربالها وأصبح الجميع يرى كل شىء دون أن يستر غربالكم عورة فرجانيكم في ضحى يوم مشرق..

أتركوها أنها نتنة وعفنة وفتنة ستنقلب عليكم ، وليستر فرجانيكم نفسه قبل أن يجتمع مجلس اولياء الامور والجمعية العمومية ويقرر الحكم الفيصل بعيدا عن تقديراتكم وقدراتكم الخارقة فى تغطية شمس فالطة قرصها أكبر من كل غرابيل العالم مجتمعة.

وإن لم ترتدعو و ترفعوا أياديكم القذرة أنتم وفرجانيكم قليل الحياء عن مخصصات مدرسة أبنائنا ، عدنا بكل شىء من البداية وبالتفصيل الممل.

طالب


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home