Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأربعاء 23 ديسمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

نحن الطلبة الليبيين علي الساحة الأمريكية نناشد قائد الثورة

نحن الطلبة الليبيين علي الساحة الأمريكية نناشد قائد الثورة لايجاد الحل السريع لما نعانية من ظلم وقهر واستعباد من قبل المكتب الثقافى بواشنطن رغم جميع الشكاوى من هذا الخبير المدعو احمد عون وما يسببه من مشاكل وعرقله للطلبة فى الجامعات في أمريكا إلا انه لم يتحرك أي مسئول في ليبيا للتحقيق فى مشاكل الطلاب الليبيين فى الساحة الأمريكية ، وكأن الموضوع لا يهمهم وليس لهم به اى علاقة لا من بعيد او قريب. ومن مشاكل وعرقله للطلبة من السيد المراقب المالي الجديد الذي قال مافيش حد يقدر يفعل لي شي لأنهم كلهم مخانب. لقد تم إيقاف المنحة الدراسية على الطلبة ومن ذلك الوقت والطلبة وعائلاتهم يعانون أزمة مالية شديدة ولكم أن تقدروا الموقف حق قدره. هنالك محاولات من المقيمين بمساعدة البعض فقط .
عليه نأمل من الاخ / المحترم سيف الإسلام معمر القذافى و بما أنه دوما الراعى لليبيا الغد نأمل من حضرته التدخل بأى صورة كانت كما عهدنا لصالح إخوانه الشباب لتحقيق أحلامهم وليزداد هدا الوطن مكاسباً علمية. الاخ / المحترم سيف الإسلام معمر القذافى يجب أن تتدخل لأنه الطلبة الموفدين بأمريكا يعانى الامرين من المعامله السيئة من الخبير والمكتب الشعبى ويعانو من سرقه أموال العلاج التى أستولى عليها الخبير و زبانيته الذين أحترفو في سرقة المال العام دون وجه حق. هذا الخبير الدكتور الأستاذ – كما يسمي نفسه- يزايد على الطلبة بأنه يساعدهم والحقيقة غير ذلك. فكيف له أن يسرق مبلغا من أموال الطلبة لطالب واحد إلا وهو الطبيب عبدالقادرالجازوي وما هو المبرر؟
لمن لا يعرف كم يساوي المبلغ المدفوع فأقول أن الطالب الليبي لا يتقاضى هذا المبلغ في ثلاث سنوات والتي هي مدة الماجستير والتي هي منحة الطالب نفسه لأنه مبتعث للحصول على الماجستير. أتضح بأن الخبير يضع في التفويضات التي تخص العلاج و مصاريف الدراسة في منزله ولا يضعها في المكتب خوفا من وقوعها بالصدفة فى يد أحد المخلصين ، ندعو كافة الطلبة و من يرغب فى مساعدتهم من المخلصين فى البعثات أو المالية بوضع هذه المستندات على المواقع التى تنشرها حتي يري الجميع دناءه وحقارة و وضاعة هذا المختلس الدنىء وندعو كافة الطلبة الذين أقفلو ملفاتهم بسبب هذا القذر الي رفع قضايا ضده وفضح سرقاته فمن المعلوم ان كل طالب تحول له مصاريف الدراسة بمعدل سنوي وصل الي ستة آلاف دينار ليبي ، أين تذهب هي الأخرى؟
الفواتير اصبحت عندنا اكبر من هم الدراسة والامتحانات وعلاوة على ذلك نعرفوا طلبة اقفلو ملفاتهم وعندهم قبول اكاديمي ومعهم مايثبت بالتفوق. الخبير الأستاذ الدكتور، أو لنسمي الأشياء بمسمياتها، المشرف الطلابي لا يدفع علاوة مولود والتي لا تتعدى 100 دولار شهريا والتي هي مكفولة بالقانون. ويتحجج بأنه ينتظر الموافقة من إدارة البعثات. غريب أمر موافقة البعثات، ضروري لدفع 100 دولار ولا يطلب لدفع 75000؟! وهذه الخبير لا يدفع مصاريف شركة التامين بحجة أنهم مجموعة محتالين. أنا لا أبرئ هذه الشركة ولكن من الذي تعاقد معهم؟ أليس الخبير أو من هو أكثر منه خبرة؟ ثم هب أنهم مجموعة من المحتالين ' و زي ما يقولوا الليبيين أمر الله واندلف؟ يدس رأسه في الرملة ويخلي الطلبة يعانوا!'
هل من الحكمة أن يتجاهل هذا الخبير الشركة والمستشفيات والعيادات والتي حسب علمي تطالب الدولة الليبية بمبلغ أكثر من ثمانية ملايين دولار، أم يظن هذا الخبير انه سيخدع الأمريكان وينجو بالمبلغ 'على رأي الليبيين اصحاح الوجوه، مشيه توا وبعدين ساهل'؟ أم يظن انه في سوق الكريمية في ليبيا؟ مسكين هذا الخبير هو ألان موظف فيها لمدة أكثر من سنتين إلا انه خبير 'في كل شي' إلا وظيفته.
بتجاهله هذا لا يفعل أكثر من زيادة المبالغ المستحقة على الدولة الليبية بشكل تضاعفي وسريع وهذه في حد ذاتها جريمة تهاون في المال العام 'هو شن دافع شئ من جيبه' ووضع الطالب الليبي في مواقف لا يحسد عليها.. ناهيك لو تناول الإعلام الأمريكي هذه القضية، عندها لن يتم معالجة أي طالب ليبي ولو كان على فراش الموت إلا إذا دفع مقدما وهذا ما حصل معي شخصيا.

القذافي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home