Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 22 فبراير 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

هذا ما كان ينتظر معمر القذافي إذا حضر إلى بريطانيا
فلا نامت أعين الجبناء

إن أبناء ليبيا الشرفاء و الذين هم المعارضون حقا لهذا الحكم الهمجي البغيض الذي لا يعرف له وجه من قفا لكثرة همجيته و تقلباته أهو اشتراكي يدعو إلى العدالة الإجتماعية , و الحرية و المساواة , و الديمقراطية أم هو حكم جماهيري السلطة و الثروة و السلاح فيه بيد الشعب و الشعب يحكم نفسه بنفسه و أن اللجان الثورية هي الحارس الأمين الذي يعمل على تأكيد استحواذ الشعب على هذه السلطة بالكامل و أنه لا ثوري خارج اللجان الثورية و أن اللجان في كل مكان حتى في المرابيع و أن معمر القذافي هو المفكر و المنظر و القائد الملهم و لكن لا ينزل عليه الوحي و الصقر الأوحد و كذلك المشرع الوحيد لليبيا , أم أن هذا الحكم هو حكم الحزب الواحد و الرافض لوجود أي أصوات تدعوا إلى التغيير و التطوير و المشاركة و كذلك المحاسبة لكل المفسدين, أم هو حكم عصابة من المجرمين الذين استحوذوا على الدولة و قاموا بتصفية كل من يرفع صوته أو حتى يفكر بصوت عال و يقول أن هناك فساد حكم و إدارة , كما أن هذه العصابة قامت بتقسيم البلاد و ثرواتها على رئيس العصابة و أسرته مع القتلة و المجرمين الذين يمثلون باقي أفراد هذه العصابة و ما كان من كذبة الجماهيرية و السلطة الشعبية و الكتاب الأخذر وووو ...إلخ إلخ كل ذلك لم يكن إلا كذبة لخداع الجماهير الليبية لأربعين سنة من الفقر و الإذلال و لا يزال هذا الحكم متماديا في غيه بل أصبح القائد المنظر و الصقر الملهم و مهندس عصر الجماهير و الأشتراكي الأول الذي أصبح بين عشية و ضحاها ملك ملوك أفريقيا و هنا نتساءل هل يعقل القذافي ما يفعل؟ زد على ذلك و بعد كل هذا نرى القذافي لا يزال متمسكا بأفكاره اللا عقلانية من الدعوات الجوفاء حول العدالة الإجتماعية و المساواة في الحقوق و توزيع الثروة المتبقية بعد ما تم تقسيمه على عائلته و غيرهم من المجرمين الذين يمثلون أمن عائلة القذافي و استمرارها في الحكم إلى الأبد , لا يزال القذافي يتكلم عن الكتاب الأخذر الذي خذر به الشعب الليبي الطيب لأكثر من ثلاثين سنة, واااأسفي على المطبلين الذين عادوا و يعودون بخفي حنين , المطبلين الذين ءامنو بفكر القائد الملهم و أصبحوا من دعاة الكتاب الأخذر و في نهاية المطاف جاءهم النبأ الغير منتظر بتنصيب معمر القذافي ملكا لملوك أفريقيا الذين يقوم حكمهم على الرق و امتلاك العبيد, فلا هناك عدالة اجتماعية و لا هناك مساواة يا حضرة الحقيد الملك!!!!!!!!!

شباب حملة التضامن البريطاني الليبي
للحرية و حقوق الإنسان
2008.01.26م


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home