Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 21 أبريل 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

الليبيون... الى أين؟

نظام العقيد القذافي جاثم على صدورنا منذ مايقارب 40 سنة...أي اربعة عقود من الظلم والطغيان والتخلف وامتهان لكرامة الأنسان...وللأسف كل عام يزيدنا سحقا في كرامتنا ..ويزيدنا تخلفا ودمارا...والليبيون مازالوا مشتتين ومتفرقين..بل استطاع تفريقهم وتشتيتهم ..
أما مايسمى بالمعارضة وللأسف الشديد وكأنها احيانا صورة اخرى للجان الثورية لما تحمله من ضحالة في الثقافة وسوء في التنظيم الا من رحم ربي... رغم احترامنا لما عانوه من ظلم وماقاسوه من مطاردات وتضييق للخناق..واغتيالات لرموزها ورجالاتها الأوائل..ومايعانيه الحاليين من ضغوطات وارهاب..اما مانراه من تنظيمات سياسية حاليا وتدعي انها معارضة للنظام القذافي.رغم جهود بعض افرادها واخلاص بعض رموزها لليبيا والليبيين الا أنها للأسف عجزت في رسم صورة بديلة للنظام الحالي...بل انها عجزت في رسم صورة لنفسها أمام المواطن الليبي...بل كانت مخيبة لكل الأمال وقد يكون من أفضل تياراتها من اتجهوا للأصلاح وهذا مازاد من خيبتنا وصدمتنا..مع احترامنا لأتجاههم واراءهم وخياراتهم والتي قد تكون صائبة واكون انا المخطئ..اما البقية باستثناء الحقوقيين ودعاة حقوق الأنسان, لا أستطيع حتى أن افهم لغتهم..نظرا لأحتواءها على جميع مصطلحات السب والشتائم مما يجعل سد الأذان عنهم من أفضل الخيارات..وكنتيجة لكل هذه الظروف المحيطة بالشعب الليبي جعلت التشتت الصفة السائدة على المجتمع مما يظهرنا وكأننا مغلوبين على أمرنا,او ان الشعب الليبي خارت قواه واستنفذ كل السبل للنهوض والأنتفاض ضد هذا المستبد.
ولكن الحقيقة هي غير ذلك...ان الأنتفاضة والثورة أو العصيان المدني هي حركات لايمكن ان يستنهضها الظلم وحده...ولكنها تحتاج لقيادة سليمة ومقنعة لتجمع قوى الشعب ..وتستغل حماسة شبابه للأنتفاض..سواء بالثورة على النظام او بالعصيان السلمي..وفي حال غياب هذه القيادة ستظل الجهود فردية وانتحارية وغير ذات جدوى..بل ستزيد النظام قوة ورهبة..لأنه سينفرد بكل شجاع على حدة ..كما حصل للجهمي والفايد و غيرهما كثير ممن سبقوهم واختفوا في غياهب السجون او تم تصفيتهم..لأنهم كانوا لقمة سهلة وصائغة لأجهزة الأمن الحامية للقذافي ونظامه...اما لو كانت الحركات بشكل جماعي لما استطاع النظام القضاء عليهم....
وكما يعلم الجميع ان التحرك الجماعي لايمكن ان يتم بدون قيادة تجمع الليبيين تحتها...وتستنهض همتهم وترشدهم وتوحد صفوفهم وجهودهم...والقيادة لم تظهر حتى الأن للأسف ..لأن كل من يوجد في الساحة حاليا هم اناس تنقصهم الروح القيادية..ويغلب عليهم سرعة الأنفعال..ويفتقدون لأسلوب الخطاب..الخطاب الذي يمتلئ بالحكمة السياسية..ويشعر الليبيين بالأمل ويصف لهم شكل الحياة بعد القضاء على هذا النظام...ويطمئنهم ويزيل خوفهم من المجهول أي مابعد القذافي...وفي حال ظهور هذا القائد او التنظيم القيادي..سيجتمع الليبيين وتظهر التضحيات ويقترب الخلاص.

ولد الشيخ


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home