Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 20 سبتمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

خريج المثابة الثورية وخرافة أم بسيسي

لفت نظري مقال في الصفحة الأولى بموقع ليبيا وطننا يوم السبت 18-9-2019م. عنوانه "السهم القاضي في الرد على المحمودي" فعندمت قرأته ذكرني بخرافة "أم بسيسي" التي ترويها لنا جداتنا لنستغرق في النوم. بالرغم من أنني لست من قراء المحمودي إلا أنني قرأت له مرة إحدى مقالاته فإضطررت للإكتفاء بقارائة نصف المقال لأنه أخذني في متاهات عديمة الفائدة ولا أملك الوقت الكافي للخوض فيها. غير أن هذه المرة دفعني فضولي للإطلاع علي رأي "واحد من سكرمينتو" الطالب الليبي للدراسات العليا فيما يكتبه المحمودي، الطالب الذي يا للخسارة قال أنه طوى القرطاس والقلم والكوميوتر إلى ما بعد رمضان، وها هو يتحفنا بمقال مدهش دفعني الفضول إلى قرائتة فلفت نظري الإسم الموقع به المقال وهو"واحد من سكرمينتو"، فزادت كلمة سكرمينتو من فضولي لقرائة ما تفتقت به قريحته في رده "السهم القاض في الرد على المحمودي".
وسكرامينتو مع أنها مدينة صغيرة إلا أنها عاصمة ولاية كاليفورنيا، وتعني الكلمة في لغة الكنيسة "المقدس" وتعني في الإيطالية الدارجة عند التطير"اللعنة". وعند إسترسالي في قرائة ما كتبه سكرمينتو من هذيان بجانب رداءة اللغة الدارجة التي إستعملها الطالب الليبي "اللعنة" ومحاولته البائسة لإقناعنا بأنه مثقف ويؤمن بنظرية داروين، فعندها إلتمست العذر لدارون لأنه لابد إلتقى ببشرعلى شاكلة سكرمينتو هذا، فإستنتج أن أصل الإنسان قرد، فلا لوم عليه. إن سكرمينتو يمثل عينة ممن يطلق عليهم طلاب الدراسات العليا الموفدين إلى الخارج والذين إختارهم ولي عهد ليبيا زيف الإسلام ويدعي أنه يعول عليهم بعد رجوعهم وإسستلامه لمقاليد الأمور في ليبيا لبناء جماهريته الأعظم الجديدة في عصره الزاهر.
بعد إنتهاء قرائتي للمقال إستنتجت مدي الهوة السحيقة التي وصل إليه مستوى التعليم في عصر دولة القحوص. وتسألت إذا لم ترقي لغة هذا الساكرمينتو الدارجة التي كتب بها مقاله إلى مستوى لغة أجهل فرد من سكان "الحي الدايخ" ببنغازي وما أظن إلا أن مستوي جميع بقية طلبة زيف إلا أسوأ وأحط من سكرامينتو، فإي إنجاز يرجى منه الخير لليبيا على أيديهم. لقد وضح لنا جليا أن المستوي الدراسي لهذه النماذج من الطلبة الموفدين، لا يتعدى ما وصل إليه سكرمينتو خريج المثابات الثورية سيئة السمعة، وحقيقة إرسالهم إلى الخارج ليس للدراسة ولكنه لتتبع المعارضين الليبيين والوشاية بهم والتصدي لهم إذا ما قاموا بالتظاهر والإشتباك معهم والإعتداء عليهم إذا لزم الأمر كما حدث في برشلونه وباريس.

طالب ليبي معارض


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home