Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأربعاء 20 مايو 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

صفحة أخرى من صفحات أكبر عملية نصب في التاريخ الليبي المعاصر

اولا اشكر صاحب المقال الدكتور الحطمانى على ماذكره من تفاصيل لهذه العملية التي شغلت الكثير ووضعت علامات استفهام على الكثير من الشخصيات الذين أمنهم الليبيين على قوتهم ومصيرهم وقضائهم ولكنهم خانوا الأمانة ولم يؤدوا الرسالة وافسدوا في الأرض غير مباليين بأحد وكأن هذه البلاد وأموالها غنيمة الاشطر من ينهب أكثر ويتفاخر بذلك على الملأ .

واستكمالا لما ذكر الكاتب من تفاصيل لجزئية واحدة والتي تعنى المدعو عبد الكريم الريانى الذي خسر إحدى عشر مليونا في هذه العملية.

أولا,انوه هنا واستكمالا لما ذكر على الجانب الشرعي في هذه العملية حيث إن الذين خسروا أموالهم سواء أكانت بالآلاف أو الملايين أنهم ارتكبوا مخالفة شرعية صريحة لا لبس فيها وهى أن هذه الأموال تؤتى أرباحا بنسبة 15-30% شهريا . وما حصل لهم ما هو إلا حصاد ما زرعوا بأيديهم والكثير منكم يعلم الأحكام الشرعية في الربا وأثاره على مرتكبيه في الدنيا والآخرة.

ثانيا , ذكر صاحب المقال الكثير من الأسماء المشاركة في هذه العملية وأهمل المتضررين منها كاسمائهم ومقدار الأموال التي خسروها ومن أين أتوا بهذه الأموال وهل تقلدوا مناصب في الدولة الليبية نهبوا منها ما تيسر لهم على حساب الليبيين .وسنأتي على ذكر هؤلاء المتضررين الواحد تلو الأخر خلال صفحات وهذه أولها.

من هؤلاء المتضررين حيث خسر قرابة المليونين دينار هو عاشور محمد النوري. انه احد رموز الفساد في منطقة ترهونة بدأ حياته وكيل نيابة ثم رئيس نيابة ونتيجة لتجاوزاته في سلك القضاء اجبر على الاستقالة. اتجه بعد ذلك إلى العمل الخاص(محرر عقود). بعدها أتته فرصة العمل الشعبي واشتغلت ماكينته الانتخابية بتباكيه على أحوال المنطقة وشبابها العاطل ومحاربة الفساد ليكسب ثقة الجميع وتم تصعيده أمينا لشعبية ترهونة مسلاته. بعد أشهر وللأسف تبين إن كل ذلك لم يكن إلا مطية لتنفيذ طموحاته ومأربه ومصالحه ومصالح أقربائه وذويه.

لقد حمل هذه الأمانة وهو مدينا بستين إلف دينار وبعد سنة على الأكثر تجاوزت أملاكه الخمسة ملايين جهارا نهارا دون أن يرف له جفن أو يفي حتى ببعض من وعوده التي فضعها لأهالى المنطقة.

كل ذلك كان على حساب المنطقة ومواطنيها.على حساب بنيتها التحتية والفوقية على حساب مياه صالحة للشرب تفتقدها مدينة ترهونة قرابة الخمسة عشر عاما فاغلب المواطنين لجئوا إلى الخزانات الأرضية والفاسدين ومنهم هذا يلعبون بالملايين يقامرون ويرأبون. انه يغامر بمليوني دينار في هذه العملية ويخسرها دون محاسبة من احد وكل الجهات القضائية والأمنية تعلم أدق التفاصيل لهذه العملية ولا من احد يسأل من أين اكتسبوا هؤلاء كل هذه الملايين ومنا من يعجز عن دفع فاتورة كهرباء.

وبكل الأسف فان المدعو عاشور محمد النورى يكرم بعد إقصائه من أمانة اللجنة الشعبية للشعبية ليعمل في أعلى سلطة قضائية ليبية وهى المحكمة العليا.

وأخيرا هذه صفحة اخرى من صفحات اكبر عملية نصب في التاريخ الليبي المعاصر
المقال الأول للدكتور أحمد الحطماني نشر على العنوان التالي
http://www.libya-watanona.com/letters/v2009a/v09may9b.htm

سعد الدين الزرقانى المحامى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home