Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 20 مارس 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

قالت وقلت..

قالت والألق بعينيها كالدر المنتور..
لاتعليق لدي فلاتسأل عن خبئي المستور..
ياقلبي التائه خلف جذار الصمت المطبق..
ياحبي المغدور..
دعني أعبر عن وجدان الحب الصادق..
عن وهمي المكرور..
عن ذكر الأيام الحبلى..
عن حلمي المهدور..
عن قصة حب عذري شامخ..
لم يقهر أبداً..
لم يهزم أبداً..
لن يتردى كالمدحور..
وسيبقى رغم الحيف..
ورغم الكيد الممهور..
كالطود العاتي..
يتحدى كل أعاصير الأرض..
ويجالدها دون فتور..
كالطوفان الهادر..
ينقض على اليبس المهجور..
يغير خارطة الأرض..
يترسب منه الطمي المطمور..
يقتلع الشوك الممجوج القاسي..
يزرعها ورداً وزهور..
يجثث الظلم الدامي..
يملؤها عدلاً وحبور..

*******

سكتت والوجد بخديها..
جنات وسرور..
قالت والثقة بعينها..
تصميم وجذور..
اسمك منقوش في قلبي محفور..
لايمكن أبداً أن أنسى..
حبك من قدري المقدور..
نور الشمع اذا يضوي..
اتخذ له شمعاً آخر..
لكن لو أفقد نورك ياعمري..
أين تراني أجد النور؟
قالت والدمع بعينيها..
يتساقط كالمطر المبرور..
اعذرني في صمتي المطبق..
فالعالم من حولي أحقاد وشرور,,
قلت وعيناي تزداد بريقاً..
ياأجمل من في الأرض..
يافرحة روحي وبهائي..
يامهجة قلبي المبهور..
لاتخشي أبداً فالله..
حافظنا من كل شرور الأرض..
ومن كل الخطر المحذور..

الطيب سلامة
اسطمبول، تركيا


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home