Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 20 يونيو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

صحيفة الوطن الليبية تفقد كتابها

عشرات من الكتاب فى الداخل والخارج يتركون الكتابه على صحيفة الوطن الليبية, سعيا وراء الشفافية, والبحث عن الصحيفة الحرة التى تنقل مقالاتهم دون رفض, او اهمال, او تعديل, وقد لاحظ جميع القراء فى السنة الماضية تكرار مقالات صحيفة الوطن واعادتها بين الحين والاخر, او بقاء بعض المقالات او التقارير شهورا على واجهة الصحيفة دون تغيير.

لقد ظهرت هذه الصحيفة فى بدايتها كانها صحيفة حرة مستقلة, تتحلى بالشفافية ونقل معاناة المواطنون فى المجتمع الليبى, حيث تراكم عليها الكتاب بمقالاتهم, واصبحت من الصحف الاولى فى حرية نقل المعلومة الى القارى, الا ان السنوات الماضية تغيرت اهدافها, حيث لم يعد القارى ينتظر بلهفة فتح جهازه ليتصفح المقالات الجديده على هذه الصحيفة.

لقد اصبحت هذه الصحيفة تخدم مصالح محدده , لجهات حكومية, وتغيرت اهدافها, ولم تعد تعنى حرية الصحافة والاستقلاليه شيئا لادارتها, فلم نقراء مرة واحدة مقالا عن اعتصامات اسر ضحايا سجن ابوسليم, ولم تنشر هذه الصحيفة حتى التقارير التى نشرت فى صحف حرة اخرى, خارج البلاد مثل تعويضات ضحايا حرب ايرلندا, بل اصبحت تختار على صفحاتها مواضيع ليست لها اهمية عند القراء مثل بناء اكبر سجن فى العالم, ومقالات تشبه كثيرا ما تصدره الصحف المحلية مثل صحيفة الشمس , وصحف الداخل الاخرى ليست لها القيمة الصحفية الصادقة.

لقد اصبحت صحيفة الوطن الليبية صحيفة او بالاصح مجلة عائلية تسعى فقط للتشهير وخدمة لمصالح شخصية داخل البلاد , مما جعل الكتاب يبحثون عن صحف اخرى لها مصدقية العمل الصحافى فى نقل المعلومات, ورغم الاعداد الهائلة للصحف الاكترونية فى الداخل والخارج, الا ان صحيفة اخبار ليبيا قد فازت بالحظ الاكبر فى نزوح الكتاب اليها, تليها صحيفة المنارة, وليبيا المستقبل, ثم جيل ليبيا, على اعتبار ان هذه الصحف لديها مزيج من الحريات الصحفية باستثناء صحيفة ليبيا المستقبل التى تتميز مقالاتها كثيرا فى معارضة النظام الليبى, مما يمنح القارى خليطا عن الواقع فى الداخل ,والشك فى بعض المقالات.

ولكى تبقى صحفنا حرة فى نشر الحقائق ونقل الاخبار الصحيحه, كان من واجبنا هذا النقد لصحيفة الوطن الليبية, وصحف اخرى, لتشجيع الصحف الحرة الاخرى على الاستمرار فى الشفافية ونشر الحقائق كما هى, وعدم التلاعب بثقافة القراء والكتاب, لان المصدقية هى الاستثمار الجيد على البقاء.

فى النهاية يجب تحذير كتابنا الاحرار من نشر مقالاتهم على الصحف الاتيه: صحيفة العرب او لاين - صحيفة الوطن الليبية - الجزيرة نت - صحيفة اويا - صحيفة قورينا.

الصحف الجيده والشفافه والحره وذات مصدقية هى: اخبار ليبيا - المناره - جيل ليبيا - واخصص ليبيا المستقبل لمقالات المعارضون للنظام فى ليبيا.

الصحف التى تميل الى النظام فى الداخل وسوف لن تنشر لك مقالا معارضا لهذا الهدف او يبرز الحقائق الواقعه فى بلادنا هى: صحيفة الوطن الليبية - العرب اون لاين - اويا - قورينا - جليانا - السلفيوم, بالاضافة الى صحيفة الشمس - والجمهورية وجميع صحف الداخل.

ولكم حرية الاختيار كتابنا الاعزاء فى اختيار الصحيفة المناسبة لنشر مقالاتكم.

الى اللقاء

الاحصائى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home