Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 20 يناير 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

الصمت على مشروع توزيع الثروة وحل الحكومه فى 2009

ما هذا الصمت الذى حدث حول حل الحكومه, وتوزيع الثروة التى وعد بها قائد الدوله وحامى حقوق المغلوب على امرهم فى ليبيا؟ لقد توقع المواطن الليبى بحلول عام 2009 اخبارا سعيده باستثناء ما حصل فى غزه ونكبة المواطن الفليسطينى التى فوجئنا بها جميعا, وارجو ان يكون هذا هو السبب الحقيقى فى عدم سماع تصريحات من المسئولين الليبيون عن الوعود بتوزيع الثروة النفطية, وتصريح حكومة البغدادى, لانه ليس بالوقت المناسب توزيع الثروة الان واخوتنا فى فلسطين يحترقون من الة الحرب الاسرائيليه , كان باعتقادنا ان الحكومه وباقى الامانات قد اقيلت من مسئولياتها بحلول عام 2009 , ولكننا شاهدنا السيد المحمودى فى اجتماع الدوحه, والامور تسير فى باقى الامانات الاخرى كائن ما وعد به القائد لشعبه , وتكرارا للقرارات والتصريحات فى بداية 2008 وفى نهاية العام ايضا هو عباره عن تصريحات ووعودا غير قابله للتنفيذ, وهى فقط كانت نتيجة غضب القائد لعدم تنفيذ الانجازات المتوقعه, والفساد فى الامانات فى السنوات الماضية .

اليس للمواطن الليبى الحق فى بداية يناير معرفة ما وصلت اليه كل القرارات الصادره عن اللجان المكلفه فى عام 2008 بخصوص برنامج توزيع الثروة؟ ام ان هناك تغيرات برزت لالغاء فكرة توزيع الثروة على المواطنين؟ وتراجع قائد البلاد عن قراره الذى ادخل البهجة والسرور فى كل بيت ليبى, وجلب لهم الامل فى التغيير بعد سنوات الحصار والفساد المنتشر فى البلاد مثل السرطان.

نحن الان فى طريقنا الى الشهر الثانى من عام 2009, وكان من الطبيعى توضيح ما توصلت اليه اللجان المكلفه بتوزيع الثروة باصدار بيانا تعلن فيه لمواطنيها مصدقية توزيع الثروه,وحل الحكومه, لان مصدقية قائد الثورة فى اتخاذ قرارات مصيريه مثل هذا القرار, تحتم على المسئولين باصدار هذا البيان , وتوضيح الاسئله المطروحه لكل مواطن : مثل اين هى الثروة – الم تستقيل حكومة المحمود فى بداية 2009 – لماذا لا تزال تعمل كل الامانات ؟ الم تقلص الى فقط 4 وزاراة؟

هذه الاسئله تدور الان بين كل افراد الشعب الليبى ولهم الحق فى معرفة الاجابه عليها, ام ان كلام القائد السنة الماضيه ليست له قيمته, وان هناك قوى اخرى تحكم البلاد؟

لا يستطيع المواطن الليبى اجبار الدوله على اعطائه اجابات على ما يريد معرفته, ولكنه يستطيع النداء لقائده الذي عوده على الصراحه , ونشر الحقيقه واعلانها للجميع, ان يطلعهم على حقيقة ما يجرى وما حدث لقراره الخاص بحل الحكومه , وتوزيع الثروة على المواطنون؟

لا نريد الحكم مسبقا على ما يحدث, ولكنه اجلا ام عاجلا سوف يطرح محتوى مقالى هذا من الجميع, انه من العرف السياسى اصدار بيانا بهذا الخصوص خاصة ان هذه القرارات لم تصدر من عميد بلديه او من مختار محله , انما صدرت عن قائدا لدوله يتمتع بوزن عالمى وقومى , وان كل ما يعلنه رسميا له اعتبارات خاصة على المستوى الداخلى والقومى والعالمى, مما يحتم على المسئولين فى ليبيا الان اصدار بيانا بهذا الخصوص فى الصحف الرسميه.

الى اللقاء

الاحصائى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home