Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الثلاثاء 20 ابريل 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

المزيد من فضايح بو عبدالحميد

بسم الله الرحمن الرحيم : الحمد لله كما ينبغي لجلال وجهه و عظيم سلطانه و الصلاة و السلام على خير خلقه و سيد عصره و امير زمانه و اله و صحبه و اتباعه و اعوانه و ثم اما بعد .

في كل مقال يكتبه او رساله يبعثها هذا الفوزي يؤذينا بتطاوله على الله او الاسلام او الانبياء و القائمه لا حصر لها و السبب في ذلك جهل مظلم و عدم احترام الغير و صلافه في الخلق و نشوز في الطباع مع سوء الالفاظ و المعاني مثل استخدام كلمة (صرم) عافاكم الله و تطاواله الغبي و اتهامه المبطن للذات الالهيه بالظلم عندما قال في رسالته المعنونه تحت الزندقة السياسية الدينية, حيث استقاء أو تقيأ ليقول: (ولهذا عندما صلبوا المسيح لم يجد من يقف إلى جانبه ولكن أحد الذين عذبوا أتباع المسيح أصبح نبيا وصاحب أنجيل (بولس) ويجب أن تصدق أن اليوم كان صلب المسيح (ساعة كتابة المقال) رغم وما صلبوه ولكن شبه لهم،بمعنى أن أحد الأبرياء وقع في المشكلة رغم أنه ليس المسيح !!ورغم ولا تزر وازرة وزر أخري،واكبر فضيحة) انتهى هذيانه.

و الطامه الكبرى ان عتال الغفله معدوم الدليل و البرهان و الذي يكره كتاب الله المجيد و يستشهد به في غير موضعه من جهله و خسرانه لانه لايعلم ان المصلوب عوضا عن المسيح كان يستحق ذلك و عرفنا التاريخ به لان الله ليس بظلام للعبيد يابن عبدالحميد ومن العدل الالهي ان الذي صلب يا فيلسوف فوزي هو التلميذ الخائن الذي دل على مكان عيسى بن مريم عليه و على رسولنا الصلاة و السلام حيث قال فيه المسيح باعتراف النصارى في كتبهم و خاصة في العشاء الأخير حيث قال عيسى متنبئاً :"الذي يغمس يده معي في الصحفة هو يسلمني…فأجابه يهوذا مسلِّمه وقال "هل أنا هو يا سيدي :قال أنت قلت" وفي إنجيل مرقس قال عيسى :"هو واحد من الاثني عشر الذي يغمس معي في الصحفة" وفي لوقا قال :"هو ذا يد الذي يسلمني هي معي على المائدة" وفي يوحنا قال :"هو ذاك الذي أغمس أنا اللقمة وأعطيه فغمس اللقمة وأعطاها ليهوذا سمعان الأسخريوطي.

فلماذا التطاول و قلة الادب مع الله! لماذا تتحدث عن جهل و تعاند عن كبر و تخاصم عن فجور من خلقك في احسن تكوين!! مش عيب يا محامي بلا مكتب ولا استحقاق ويا مجادل بلا برهان و يا متبلي بلا دليل اللهم الا بالجهل و الكبر و التعنت!! وايضا في موقع اخر قادك الجهل لما هو افضع من الطامه فلقد قلت في رسالتك تحت عنوان سؤال من قاريء ليبي مع انك لست بقاريء لانك متنطع و مراوغ بلا هدف لتقول ( وقد نهانا تبارك وتعالي بقوله ولا تنابزوا بالألقاب رغم وصفه لليهود بالقردة والخنازير،ووصف معمر القذافي لأبناء ليبيا في المنفي بالكلاب الضالة والخونة). فكيف تضع الخالق و المخلوق في نفس الكفه!! هل معمر القذافي في معيار الاله عندك!! اولا تفصل بين الاثنين يا من تكره ان توصف بالكفر والالحاد و الزندقه ثم يالها من مهزله و غباء في التحليل لانك تخلط بين التشخيص و التلقيب و الله اعلم بخلقه في الوصف و التحليل لاظهار العله و التحذير من الخطر اما التنابز بالالقاب فعلى سبيل المثال كما يناديك انسان بما تكره على اساس التبلي و الظلم و السخريه و الاستخفاف و ليس لغرض التحذير و سد الذرائع و دفع الضرر و على حد علمي ياما حضرتك كتبت عن يهود سويسرا ولا تنكر كيف ما نكرت تنزيلك صناديق الطماطم المعلب من ميناء بنغازي و نجاحك مقابل ذلك!!

و في مقال شنيع اخر كتبته من عدة سنوات و اتهمت فيه سيدنا ابراهيم بجريمه ضد الانسانيه عندما اتهمته بترك ابنه و زوجته في الصحراء مع سبق الاصرار و الترصد و لكنك اليوم تناقض نفسك و يفضحك الله و تظهر لنا اكبر انتهاك لحقوق الانسان و الاطفال بالتحديد عندما اعترفت باستخدام العنف ضد ابنائك مع ان ابراهيم الخليل عليه و على رسولنا الصلاة و السلام لم يضرب ابنه ليشفي غليله و نفسه المريضه مثلك انت و انما اطاع ربه ليضعه عند تلاقي القوافل لتبدا بذلك حضاره بكاملها و امبراطوريه اسلاميه و رساله ربانيه الى يومنا هذا من ذرية سيدنا اسماعيل من ذلك المكان المبارك! اما فعلتك انت فهي العار بعينه ممن يفترض انه يدافع عن المظلومين ليصبح ظالم اولاده! ولكن السويسريون الذين تاكل من فتاتهم و تقدح فيهم علموك بالقوه احترام حقوق الانسان الذي تتشدق به عندما منعوك من رعاية ابنائك لانك لم و لن تصون النعمه الالهيه و الفضيله الربانيه وهي نعمه الابناء و الغريب انك ادعيت ضرب ابنائك بشكل خفيف و يال الكذب و الاستخفاف بعقول القراء فالجميع يعلم ان سحب الابناء في الغرب لا يكون الا بالدليل القاطع متمثلا في علامات على الجسم ليتم تصويرها لتكون دليل قاطع في المحكمه, او اذا تقدم الاطفال او الزوجه بشكوى لدى السلطات المختصه ثم تاخذ الدوله الاطفال المعتدى عليهم جسديا ان ثبتت التهمه ليتربوا مع عائلات من المسلمين ان كان الاب محظوظا او في احضان النصارى و اليهود او المنحرفين جنسيا لا سامح الله ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم!! عن عبد الله بن عمر رضي الله تعالى عنهما قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (كفى بالمرء إثماً أن يضيع من يعول) رواه النسائي و ابو داود. ولقد ضرب فوزي ابناءه او احدهم مع علمه بطبيعة القانون السويسري تجاه ضرب الاطفال و لكنها عنجهيته و طبيعته و استخفافه واللامسؤليه المغروسه في تركيبته ليبكي اليوم الدم بدل الدموع على ابناءه الابرياء!!!! و اخيرا كفاك كذبا و مزايدات على احترام حقوق الانسان لانك فضحت نفسك و كفى بنفسك اليوم عليك شهيدا و حسيبا و رقيبا و القائمه اطول من ليله بلا عشا بخصوص فوزي ضراب العويله من يكره الاسلام و احكامه و يكره ان يوصف بالكفر و يحب العدل و احترام حقوق الانسان و انظروا كيف ينطقه الله ببشاعة خلقه و عنفه حتى مع اولاده فما بالك بالغريب و حدث ولا حرج و امسك عندك يا صاحب القول:

مابي مرض غير ضرب العويل**من واحد هميل**لايسكت نهار ولا يرقد الليل

ما بي مرض غير حق لنسان
اللي راه منهان
وضربة ضناك في وسط لوزان

مابي مرض غير عدة اللومه
علي قوم مهمومه
بعد ضربة ضناك شالتم حكومه

مابي مرض غير كذب الهلافيت
اشباه العفاريت
واخذين عالضرب ومعروفة الصيت

مابي مرض غير قسوة قلوب
من اب مكلوب
اللي يضرب ضناه يا ناس امعيوب

مابي رض غير كذب البلاعيط
متاعين الصميط
فاضحهم الله في سوق البراويط

مابي مرض غير كذب و نصابه
من فوزي و اصحابه
و العقل ضاق من حضرت جنابه

مابي مرض غير غش الملاحيد
ماسكهم عبيد
ابليس اليوم و بو عبدالحميد

مع تحيات خيكم المرتاح ذباح الملاحيد و بوجناح
firstman4ever@yahoo.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home