Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 19 نوفمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

السؤال مفتاح المعرفه
4. لماذا أستمر الإسلام حتى الوقت الحاضر وهل أستعمله القذافي؟

عاملان ، هما : الخوف والجنس كانا ولايزلان وراء أستمرار الإسلام حتى الوقت الحاضر .. فالخوف من المآل المتصور لما بعد الموت أستغله القرآن وعززه عبر نصوص بلاغيه من لغة العرب الشاعرية بطبيعتها وهذا ظاهر بوضوح من نصوص الوعيد القرآنيه بأبديه عذاب الحرق والصهر وماشابه .. ومع هذا التخويف بعذاب ما بعد الحياة كان حد السيف في الحياة هو ماضمن إنطلاق الإسلام وتعاظمه الى بضعة القرون التاليه لمحمد ،إذ ، لم يكن الجنس عاملا مهما وحاميا للإسلام إلا في القرون التالية الى وقتنا الحاضر ولربما كان من عوامل الجذب للإسلام فقط ولم يكن كما هو اليوم مرهبا .. إذ، كان الجنس متاحا كمحصلة لكثرة الإيماء وملكات اليمين التي توفرها الحروب والغزوات ورواج أسواق النخاسة ولم يكن المسلمون مضطرين لممارسته ضمن دائرته المحرمة بالقرآن .. فالقرآن إنما حرم ممارسة الجنس بين أحرار القبائل العربيه التي تعودت على أن ممارسة الجنس بغير زواج لا تكون إلا كنتيجة للغلبه والإمتلاك في الحرب أو الغزو ووسائل الإسترقاق الأخرى كالشراء والإهداء .. ولكن في القرون اللاحقة وبعدما أنعدمت قدرة المسلمين على الحروب والغزوات وتحريم إمتلاك الناس بالوسائل والأشكال القديمة لم يبقى في المجتمعات الإسلامية إمكان ممارسة الجنس أصلا إلا بين الأحرار المحرم في القرآن فصارت ممارسة الجنس مع بقاء النظرة العربيه القديمه اليها كماهي تابو رهيب ومع الوقت أكتسبت الممارسة معاني الإنحلال والتفسخ كما نفهمها اليوم .. ومن هنا صار الجنس وعلى نحو ربما لم يخطر مطلقا على بال محمد عاملا رئيسيا وقويا جدا في أستمرار الإسلام .. فاليوم من يحاول مقاربة الفكر الإسلامي وتراثه بالنقد يواجه بل يقمع بالشك في طويته والإتهام بالإنحلال والتفسخ الجنسي - أحيه - .. هذه الحقائق في الإسلام يعرفها القذافي جيدا لكنه يتلبس به عند الحاجة وأعلن عن نفسه كقائد للقيادة العالميه للإسلام وتمكن عبره من إعلان الجهاد على سويسرا كفشة خلق على قبض الشرطه السويسريه على أبنه هنبال ونسب نفسه لأل بيت محمد لما يتحلون به من مكانه عند عموم المسلمين وحارب به كل مناوئيه من الليبيين كزنادقه حسب المفهوم الإسلامي ولايزال يراه صالحا للإستعمال ويستعمله ...

نور (مواطن ليبي)


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home