Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأثنين 16 مارس 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

بين نظام القذافي والمعارضة الليبية

يعلم العالم أن الزعيم الليبي معمر القذافي إرهابي وله صلة دموية بحوادث عدة قد لا تكون لوكربي تحديدا ولكن ما خفي كان أعظم. فالصراعات الداخلية والأهلية في السودان تمت بصلة كبيرة جداً للقذافي منذ إعلانه هو والرئيس البشير أن الجمهورية السودانية مثابة للثوار وأن حركة اللجان الثورية أصبحت حركة معلن عنها رسميا في السودان, حينها تدخلت يد القذافي الدامية في مصير أهالي السودان وطرأ عليهم ما طرأ على الليبيين.

إن الصورة البشعة للزعيم القذافي أصبحت واضحة لكل الشعوب, أذكر مرة أني تقابلت مع شاب سعودي درس معي بإحدى الجامعات فدعوني إلى زيارة المدينة المنورة حيث كنت أنوي الذهاب مع والدي وعندما قدمت له نفس الواجب من الدعوة النظيرة أنتفض الشاب في فزع وقال لي ( ليش, عشان أدخل ليبيا ومعاد أخرج حي, تبغون يشنقني القذافي ). عندها لم أكن واعية تماما لصورة الزعيم أمام العالم ولكني بدأت أناقش العديد ممن أتاحت لي الفرصة بلقائهم فلم تعد قضية موسى الصدر بالخافية على أحد, نزد على ذلك قضية الأستاذ منصور الكيخيا والعديد من الأغتيالات التي أرتكبت في حق الليبيين وغير الليبيين الذين يهددون أمن نظام الزعيم.

إذا تكاثفت جهود المتضررين من هذا النظام بمساعدة المعارضة الليبية في إثبات تورط النظام بمثل هذه الجرائم والمجازر فماذا يكون الناتج؟!!. ولكن كيف يتم إدانة القذافي بالجرائم التي إرتكبها... الأدلة .. أين؟ ومن سيأتي بها؟!!. المرافعة أمام القضاء الدولي.. من سيتكفل بذلك؟!!. أين دور المعارضة الليبية؟

المعارضة الليبية متواجدة في غرف البالتوك يناقشون ويتجادلون في اللهو من الحديث والكلام الغير لائق وينكرون حضارات العالم وكأنهم هم أصحاب المجد!!! .. ألا لله العزة والمجد ... ولا قوة إلا بالله.!! أغاني علم وشوية كلام عن الأكل وبعدين سب وشتم في بعضهم أمام عامة الناس دون أن يعلموا من معهم ومن عليهم وإن ذكرتهم لعل الذكرى تنفع المؤمنين يصدون عن الذكر وهم معرضون. ماذا تنتظر المعارضة الليبية من مثل هؤلاء لماذا يحسبون عليها مثل هؤلاء المتقاعصين والشرذمة القليلين. أين الرجال الحقيقيون الذين لا يتهاونوا في مصابهم وينصرفون في ذكر أنقاب الحضارات البالية والتي لا ينكر وجودها التاريخ كبصمة مجد لأمم خلت ولكن يمر التاريخ عليهم ببصمة عار في غرف البالتوك نائمين على أذانهم وفيها وقر ومن بينهم وبين الذكر حجاب.

إن السمعة التي خلفها مثل هؤلاء للمعارضة الليبية سيئة إلى حد كبير وتسيء لجميع الليبيين ولا أستطيع الدخول معهم في خضم نقاشاتهم والإدلاء برأيي لأني أعلم تماما أن لو هناك إمرأة تسلم من تبعات ذلك لكان هناك العديد من المعارضات الليبيات الآتي أمتعضن من قلة قوت وكساء فلاذات أكبادهن فهناك أمهات كثيرات هناك وسط الجحيم ومعاناة الأسى, أمهات مقهورات وثكلى يبكين فلاذات أكبادهن بلا عداد وخيرهن من تبكي واحد وأثنان وأعان الله التي تبكي ستة وأكثر ذبحوا بلا سبب مقنع.

هل من رجال يقفون وراء الحق ويجعلون ثمن هذا الجحيم يدفع ممن أشعلوة بنا, أم أن المعارضة الليبية أستلذت وطاب لها العيش بالخارج (والحياة مش وحده هنا وهناك). أو أنهم يخشون كساد غرف البالتوك بعد تصفية الأمور ومحاكمة النظام وأذياله. أيا خسارة بلادي من ضياع رجالها أيا خسارة بلادي من أستهتار سبابها أيا خسارة بلادي إن لم ينهض نسائها .... ماذا تنتظرون أيها الرجال؟؟!! ماذا بعد أبو سليم ما التالي مذبحة أخرى؟؟؟ ماذا بعد أطفال الأيدز؟؟ وضحايا فبراير وشهداء تشاد التي خسرناها وراء خسارتنا للرجال ... وأسفاه على بلادي .... وأسفاه على بلادي ... ضاعت الأرض..... ضاع الرجال...... أستنجدكم أحموا العرض في زمن الذئاب البشرية,,, فلم يبقى سواه!!!!

شذى مصطفى


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home