Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 16 يوليو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

سلوكيات ليست من المروءة يا أبناء نادي الباروني

أن تنشق عن أي مؤسسة أو هيئة فهذا من حق أي شخص , أن تقدم إستقالتك و أن تعلن عدم رغبتك بمزاولة أي نشاط كذلك هو من حقوقك , أن تقوم بالإنتقاد و أن تدلي برأيك فهو حق اكفلته لك جميع الدساتير , أمّا أن تستقيل و تبدأ التحركات الخفية لبث الإشاعة و إعلان الفوضى فهذا عمل لا يمث للاخلاق بأي صلة , فالجماعة المستقيلة من نادي الباروني تعلن بأن النادي يحتضر و بنفس اليوم التي نشرت فيه هذه المقالة و أنا كنت بالملعب و كان هناك أكثر من مائة لاعب و جمهور غفير بدورى الشهداء و الذي تم برعاية النادي و من ثم نسمع عن أخبار من هنا و هناك على النادي مسيئة و كاذبة و تشتم منها رائحة الحسد و الكراهية التي بقلوبهم و بعدها أفادونا و بمقالة أخرى بأن الكثير من أعضاء النادي زعلانين لأن السيد طارق حشاد أخذ الأموال و وزع الثلث منها لمؤتمر المعارضة و الثلث الأخر لنفسة والثلث الباقي للنادي , فهل أنتم زعلانين على أنّ الثلث الموزع للنادي هو قليل ؟ أم أن إعتراضكم بأن السيد طارق حشاد وزع ثلث المبلغ لمؤتمر المعارضة الليبية ؟ أم أن إعتراضكم بأن طارق حشاد كانت حصته أكثر منكم , ؟ , لا يا جماعة لا يجوز لكم أن تأكلوا أعراض الناس و تتهمونهم بالكذب و البهتان و بدون أي دليل فلا تجعلوا للحسد مكاناً بقلوبكم و أنا ابن النادي مثلي مثلكم و أنا و أنتم نعلم الحقيقة و مستعد ان أقابل أي شخص منكم و أحاججكم فأحدكم صرح لي شخصيّا و أقسم على ذلك بأن السيد طارق اخد الأموال من المجلس الوطني و قام بتوزيعها و هذا ما أغضب البعض منكم و المصيبة الأخرى أن أحدكم كذلك قال بأن السيد طارق كان يجب عليه أن يأخذ الأموال و أنه من المفترض أن نستفيدوا و بمعنى الحديث أن وطارق طالعلى فيها شيخ فأي منكم أصدّق , عيب أعليكم والله عيب و حرام , إذا فعلا رغبتكم هي خدمة الجالية فطارق حشاد عندما بدأ هذا العمل أنتم جميعا لم تكونوا موجودين بالنادى و دخلتم مؤخرا و لو أردتم الخير للجالية و بأن فعلا قلوبكم عليها فأنسوا السيد طارق حشاد لأنه و صدقونى سيكون لكم كابوس غدا إذا ما فكرتم في أمره كثيراً و لا يعود ذلك إلى قوة الأخ طارق أو إلى ضعفكم و إنما يعود ذلك إلى أن القاعدة تقول بأن الحسد لا يأكل سوى صاحبه و أنا أعلم ليس هناك ما يجمعكم سوى حقدكم على طارق حتى طريقة إستقالاتكم تفتقد للرجولة فالرجل يجب ان يعارض و يناقش أمام الجميع و أنتم حين يأتي طارق حشاد إلى الإجتماع لا أدرى لماذا تصاب ألسنتكم بالبكش , و أعلموا أن ما تقومون به عند غيبته إنما هو منحه حسناتكم و أنتم تعلمون و هذه حقيقة و لا يستطيع أحد أن ينكرها منكم بأنه قال لكم و بالحرف الواحد بأنه مستعد لمنحكم النادي فكل ما عليكم أن تقوموا به هو أن تعينوا الرئيس و المسؤل المالي حتى يتم التنازل لكم و هذه إجرائات مفروضة من قبل الإتحاد الإنجليزي حسب ما فهمنا من طارق بذلك الإجتماع و الذى أنتم كنتم متواجدين به واشهد الله أن هذا حدث و لكن أنتم تعلمون بأنكم لا تستطيعون قيادة النادى و أخترتم الطريق الأسهل و هو إعلان ضجة و من ثم إقامة أي نشاط و همي توهمون به من تقصدون أن تمرروا له رسالة بأننا نحن من كان يعمل و أن نادي الباروني يحتضر و أنه لم يبقى بالنادي سوى القليل من الأعضاء و أن التدريبات لا يحضرها سوى القليل من اللاعبين لماذا هذا الكذب و هل فكرتم كيف سيكون مصيركم عندما يأتي يوم التدريب و يحضره جميع اللاعبين , هل فكرتم فيما سيكون مصيركم عندما يواصل النادي نشاطه المعهود و ماذا سيكون مصيركم عندما يطالعنا النادي بكل ذلك و على صفحات الأنترنت و عندما تكذبون على النادي بأنه أخذ الأموال من المجلس ( و أنا أصدق رواية الأخ طارق بأنه لم يأخذ المبلغ ) فماذا سيكون مصيركم لأن بالتأكيد المجلس الوطني يعلم الحقيقة , و ماذا سيكون مصيركم عندما تعلنون بأن السيد طارق وزع المبلغ على المؤتمر الوطني و المؤتمر يعلم الحقيقة بأنه لم يستلم ذلك المبلغ , أتعلمون ما هو مصيركم هو فقط بأنكم كذابون , فاقدون للمصداقية , فهل ترضون لانفسكم هذه الصفة الدميمة لأنفسكم و أنتم من كنتم قائمين على مؤسسة تربوية من المفترض أنها تربي أجيال , أنا أقول لكم يمكن أن تستطيعوا أن تضحكوا على الجميع بعض من الوقت و تستطيعوا أن تكذبوا عليهم بالبعض الأخر من الوقت لكن حتما لا تستطيعون أن تضحكوا و تكذبوا عليهم كل الوقت , أنا أنصحكم بأن تتوبوا إلى الله و أن تحاسبو أنفسكم قبل أن تحاسبوا و أن تقوموا بالإعتذار إلى طارق حشاد على ما بدر منكم من نميمة و غيبة في حقه و الله أنه لجرم كبير و لكن عندما يعمى الحسد أصحابه فالرؤية حتما تصبح معدومة و كلمة ضعوها بين أدانكم و أسمعوها جيدا الرجل ربما يتوجع و ربما يصل به الأمر أنه يتأوّه و يتألم و لكن الرجل أبدا لا يببكى و لا يشتكى مثل النسوة من نقل الأحاديث و القيل و القال و أعمال صبيانية تنم عن مدى ما وصلنا إليه من تقوقع و الله عيب علينا جميعا و أنا أنقوللكم ليش طارق نجح ؟ لأنه كان واضح و مع الجميع و منذ البداية لم ينكرعلاقته مع المعارضة و لم يرضى بها عندما هوجمت من بعض أعضاء النادي و دافع عنها و أعلن علاقته مع المجلس الوطني علنا و كنا في ذلك الوقت معارضين لهذا الإتجاه وهو قريب من اللاعبين و من مشاكلهم و أنتم تعلمون بأنه إنسان خدوم و محترم و من قبل جميع ابناء الجالية فتوبوا إلى بارئكم توبةً نصوحا و تذكروا قول االبارئ :
( وَلا يَغْتَبْ بَعْضُكُمْ بَعْضاً أَيُحِبُّ أَحَدُكُمْ أَنْ يَأْكُلَ لَحْمَ أَخِيهِ مَيْتاً فَكَرِهْتُمُوهُ ٌ) .
فالغيبة أيها الإخوان محرمة و هي من الكبائر , فهل من متعض؟ و الله بعض إخوتكم غير مصدقين أن تكونوا على هذه الأخلاق و أن تحاولوا أن تسيئوا للنادي الذي أحسن إليكم و أن تقوموا بتشويه صورته مع كل من تلتقون به و أنتم تعلمون الحقيقة بأن الأمر ليس كما تدعون و الكل يعلم بأن الخلاف هوعلى سياسة النادي المالية فقط و الأيام ستفضح الجميع فأتعضو يا أولى الألباب .

ابن النادي الأصيل


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home