Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 16 أغسطس 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

لا ألوم هذا الغبي ، وأنما ألوم الغباء..

(( يا فتحي الزواري بن خليفه يامن تجري في عروقك دماء كدمائي ، وينطق لسانك بلغة لساني وأنت من بني قومي ، ولربما رحم وقربى .. ، أقول إعلم بأن الإسلام هو دمي ..هو روحي.. هو أخي ..هو أبي وأمي.. هو راحتي .. هو سكينتي وأنسي .. هو قوميتي ..شعوبيتي ..جهويتي وقومي .. فداه روحي وروح أبي وأمي .. أما أنتم يا من .. يا من تكيدون له ولاهله ... فعداوتكم سيفها كُسرغمده مسلولا في يدي .. لا يُغمد ولا ينثني مادام قلبي نابض .. وقلبي ينبض مدويا بنصرتي.. بمحبتي للدين .. وببغضكم ومعادتكم في الله في كل نبضة .. أنى اللقاء وفيكُمُ للدين كل عداوة .. أنى اللقاء مادام قلبي نابض.. والنبض فيه دائم ومدويٌ في منامي ويقضتي . ))
يوسف عيسى يوسف
yi_314@yahoo.com

* * *

لا ألوم على هذا الغبي ،وأنما ألوم الغباء...

مادخل الأسلام فى فتحى الزوارى أو غيره،أن كنت مسلما أكثر من محمد ص ع س فتبا لك ،وأن أردت أن تكون أعرابيا فهنيئا لك وأن كنت قوّادا فشركة عكره للنظافه أرحم لك.

نعم قرون من الجهل والجهلاء وممّن يدّعون أخراجنا من الظلمات الى الخلاء فها نحن فى أرثأ حال لانحسد عليه،تجربة عشناها كانت حوارا وجدالا منطقيا عن الأيمان والنفاق والكفر والألحاد،وكانت أراء فى تكوين الكون وانحلاله ونهضة المجتمع وتفسخه،وكانت تشريعا للسلوك الأنسانى الذاتى وللسلوك مع الأخرين،وكانت فلسفة عن الطبيعة وما وراء الطبيعة...وكانت وصفا للعالم الأخر يبعث الحياة فى هذا العالم وينطقه بالوجود،اما أنت يا يوسف يابرادعى،فلاجدال معك لأن القضية الأمازيغية أكبر من حجمك وأذكى من عقلك،فلا تقل أنك امازيغى بل قل أنك مسلم،أي مستسلم لكل من يفرض عليك قوته وأسلامه فتصبح راع أبله ،فأمس البي محمد واليوم معمر بومنيار وغدا لناظره قريب.

أضيف لمعلومتك أن الأمازيغ دم واحد وقضية واحده ووطن واحد فلا أنت وأشكالك يستطيعون الوقوف أمام هذا الحق المشروع،ولمعلومتك لاالدين يفرقنا ولا محتل فنحن صامدون من ليبيا وتونس والجزائر والمغرب أي من سيوه الى جزر الكنارى أيها الغبي،أما أسلامك وعربك فألى الجحيم وأنت معهم،ماذا أستفدنا من دينهم غير الجهل وقهر الأنسان،فرضوا لغتهم فى التعليم والفكر والأدارة والحياة العامة ليسلبوا وطننا المستعمر من كل المقومات التى تتيحها له لغته الأصلية وليفصلوا بينه وبين ماضيه ويجعلوا منه عبدا على صورته.

فورقة الدين يايوسف البرادعى،حرقت فألعبوا غيرها،فأنتم عندكم أزمة حضاريه ونفسيه أي بالفلاقى،سوق حمير وبرادعيه.

لغبر النفوسى
حرر بتاريخ 16 أب من سنة 2960 من شيشنق


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home