Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 15 نوفمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

خرّافة بوالقرون

دبّي دبّي يافكرونه راه إيجيك حنش بقرونه,كان ياما كان في قديم الزمان,كان في سلطان في بلاد الرومان,وكان هالسلطان راجل طيب ويحب العيال الصغار ,وكان ديمة إيجيبلهم في المصّاصات الحلوى والمستكة.

لكن السلطان ياحبّاني كان طالعاتله في راسه قرون كيف قرون الثور,وكان لمّا يحارب ينطح بقرونه,وإيصك بكرعيه ,فسمّوه الناس" بو القرنين".

وفي يوم من الايام نادى السلطان عساكره وقاللهم وتّوا رواحكم بكره قدّامنا طريق طويلة,بكرة نبّوا محدرين على بلاد الغولة في حد الدنيا, وين ما الشمس تطلع.

في الصبح توكلوا على الله ولمّوا ارواحهم وإعمدوا الطريق أمشرق,يمشوا في الليل وإيرقدوا في النهار, يمشوا في الليل وإيرقدوا في النهار, يمشوا في الليل وإيرقدوا في النهار, يمشوا في الليل وإيرقدوا في النهار, يمشوا في الليل وإيرقدوا في النهار,يوم ورا يوم, يوم ورا يوم ,يوم ورا يوم,يوم ورا يوم,نين أوصلوا مطلع الشمس, وهنك شاف السلطان العجب, قولوا من لقاااااا؟ إلقي عرب ينقاللهم عيت "الماجوج" ناس أقصيرين طولهم شبرين ماعليهم ولاخيط, وأوذانهم كبيييييرة كيف أوذان الفيل,لمّا يرقدوا ,يفرّشوا وحده مالوذان ويتغطّوا بالاخرى,"واللي متغطّي بالدنيا عريان".

كانت الشمس لّما تزرق ,من قوتها تشوي كل شئ و تخللي البحر يطبخ ويغلي ,وكانوا كل ليلة ياكلوا م الحوت المشوي اللي يلقوه مطوّح ع الشط, بعد ماتزرق الشمس يخشوا يجّاروا في الحفر بيش ماتحرقهمش نار الشمس.

كانوا مالاحد,كيف الرز,أيجي الف مليون راجل, وكل راجل إمخلف إيجي ألف عيل,عيل ينطح عيل.

قال السلطان خلنا نخلوهم إيرقدوا في حفرهم وبعدين نبنوا عليهم ساس كبير,جيبولي كل الحديد لمطوّح في الجبال. وخذوا ياسيدي كل الحديد وحطّوه في بتاتي كيف بتاتي لميّة اللي حاطهن باتكم في السطاح,وكبروا فيهن النار,نين هظك الحديد ذاب وتمّه كيف رب التمر, وبعدين صبّوه فوق الجبال,وين ما ناظوا" الماجوج" لقوا رواحهم مزّرطين.... الجبال من أمغرّب, والبحر من إمقبّل, وحاشية لرظ من أمشرّق,اللي إيقرّب من حافة لرظ إيطيح في الهويدا.

ومن هظك اليوم وهالماجوج يحفروا بيديهم في الجبال نين إيديروا فجوه صغيره بعدين تزرق عليهم الشمس إيخشوا يجّاروا في حفرهم, من إمباكر, أيجوا يلقوا الفجاوي لاوينهن أمسكره من جديد ,يبدوا يحفروا من جديد ,بالك هالعرب إيكللوا والا يمللوا؟أبدا.

يوم من الايام ,الله العالم بيه أمتى هو, ماتطلعش عليهم هذك الشمس وأيكملوا عقاب تحفيرهم ويظهروا ع الناس ويكالوا خشومهم"هظه عليش تشوفوا في الناس في التافازون حاطّين الكمّامات على خشومهم" , امّا الوليد الشاطر اللي يسمع كلام أمه ويشرب حليبه , مايديروله شي ,والعيل اللي يلعب في الشارع في الليل إيعظوا خشمه.

تبقٌّوا على خير

الحيران


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home