Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 15 نوفمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

المقرحي والندم الأمريكي

أعلنت أمريكا بأنها نادمة علي تسليم المقرحي إلى الحكومة الأسكتلندية، وما نظن ندم أمريكا هذا حرصا منها على مزيد من القصاص أو إمعانا في أخذ مزيد من ثأر ضحايا قضية لوكوربي، بل هو في الحقيقة مجرد ندم علي ضياع ورقة رابحة كان عليهم الإحتفاض بها لمزيد من إبتزاز آخر قطرة من لبن البقرة الحلوب الأبله حاكم ليبيا غير الشرعي، حيث نجحت الحكومة الإستكلندية إستغلال هذه الورقة خير إستغلال وما زالت تسعى إلى المزيد كان على أمريكا أن تقتص من القذافي المجرم الحقيقي والمسؤل الأول عن الجريمة، وما المقرحي إلا أداة كغيره من الليبيين الأشرارالذين أغواهم واستغلهم القذافي لتنفيذ جرائمه وحماقاته الرعناء إعتقادا منه وغباء بأن ما يرتكبه سيرعب دول الغرب، و حكام العرب الجبناء الذين إرتعدت فرائصم من تهديداته وهي التي لا ترعب حتى (عتوفة) صغيرة الدجاجه. أما السلطات الغربية فبالعكس فقد وجدت في تغاضيها عن إغتيال الليبيين علي أراضيها والسكوت عما يرتكبه الشيطان القذافي من جرائم في حق الشعب الليبي، وهو الذي لا يمت لهذا الشعب بأي صلة سوى أنه ينطق لغة عربية مكسرة وركيكة كأي (خواجه)، فسكتواعنه ووقفوا بجانبه وحموه من كل مكروه لأنهم وجدوا فيه فرصة ثمينة لإمتصاص نفط ليبيا ونهب ثرواتها وتدمير شعبها وفقا لمخططاتهم حيال البلاد العربية والإسلامية. إن هؤلاء الليبيين الأشرار الذين إنصاعوا لنزق القدافي أربعين عاما فقتلوا وعذبوا الكثير من إبناء جلدتهم ومنهم من بني عمومتهم وعلقوهم بحبال المشانق ومثلوا بهم على نحو لم نسمع عنه حتي في أحلك العصور بربرية وتوحشا، فعلوا ذلك بدون وجه حق سوى دعمهم لهذا المسخ الذي يبدو أنه أستنسخ من أحط الكائنات البشرية. إن هؤلاء السفلة والسافلات ممن أغوتهم بضعة دولارات فباععوا وطنهم وفرطوا في شرفهم وأعراضهم واستمروا في إيذاء الشعب الليبى دون أن يرف لهم رمش في خدمة مسخ ، أجزم بأنه لا يمت بأي صلة إلى الليبيين ولا إلى العرب و المسلمين ولا حتي إلى الإنسانية. أن هؤلاء الأشار وقائدهم الشيطان سوف لن يفلتوا من العقاب ولن يشفع لهم أن يسيروا في مواكب (زيف) المنتظرة والمبشرة بالرفاه الكاذب، فهذا الزيف لا يمكن أن يكون سوي ما أراد له أبيه، نسخة مستنسخة منه. لن يطول الوقت بهؤلاء السفلة ومن قادهم ومن سيقودهم ولن يفلتوا من عقاب الشعب الليبي وما ينتظرهم من خزي في الدنيا وعذاب في الآخرة .

أبو فراس
________________________________________________

(*) سبق لي نشر هذا المقال بتاريخ 1 نوفمبر 2009م. في "صوت الطليعة" موقع الحركة الوطنية الليبية .


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home