Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 15 يناير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

الصفقات على حساب كرامة ليبيا

بداية اشكر هذه الصحيفة الغراء التي لا تألو جهداً في متابعة كل الفساد على الساحة الوطنية والعربية والدولية .

إلى السادة طلاب ليبيا بالساحه الأمريكية في البداية اود ان أقول لكم كل عام وانتم بخير ووطننا الغالي بالف خير لقد تابعت مواضيعكم التي نشرت على مواقع ألكترونية مختلفة وقد لفت نظري عدم رد التعليم العالي والبعثات حول قضية جوهرية بالنسبة للطالب وهي الراتب ومعاناة الطلبة من مشاكل الفواتير المتراكمة من شركة التأمين السابقة. أما عن سرقة وفساد المستشار الثقافي والمراقب المالي لعل ماذكر سابقا هو غيض من فيض بما تعج به السفارة الليبية من سمسره وركام الصفقات المشبوهة المثمتلة في أنهاء عقود التأمين وتوقيع عقود آخرى بديله ناهيك عن أسرار المستشار الثقافي على التعامل مع أسواء معاهد اللغه في أمريكا وفي مقال آخر سوف نوافيكم بتقرير مفصل عن معاهد اللغه سيئه السمعه وعن أعداد الطلبة الذين يدرسون في كل معهد فيها وأعدد الدول التي تتعامل مع هذه المعاهد المشبوهه والتي منها لاتتعامل إلا مع ليبيا، وفي الوقت نفسه سوف نوافيكم بتقرير مفصل عن معاهد اللغه التي فعلا معتمده عالميا مثل الكبلن وكيفية توقيع الصفقه بينها وبين المستشار الثقافي. .

لقد سمعنا بأن الغالبية العظمى للطلبة الليبين هم متميزون مقارنة ببعض الطلبة من الجنسيات الاخرى وقد تم تكريم عدد كبير من طلبة الماجستير والدكتوراة الذين حصلوا على تقديرات إمتياز وسوف يضعوا على لائحة الشرف في جامعاتهم هذا بأذن الله، وسوف يكرم طلبة الماجستير والدكتوراة الذين سوف ينهوا دراستهم بتفوق وأشرنا لكل هذا لأنه المستشار الثقافي لخص مشاكل الطلبة بعدم قدرتهم في الدراسه بالساحه الأمريكيه .

ولكن دعونا نرجع إلى الصفقات المشبوهة لأنها ليست الا ايام معدودة وستظهر حقائق ماكتبناه جلية ، فمؤشرات الانهيار بدأت تظهر فلقد تغلغل الخوف والشك بينهم لدرجه إن المكتب الثقافي وإدارته الماليه أجتمعوا يوم أول أمس لاعادة ترتيب صفوفهم ، بعدما تاكدوا ان اسرارهم وتلاعباتهم قد بدأت في الانتشار في الرآي العام في ليبيا، ونسوا انه مهما طالت بهم السنيين فلبد لليل العصابة ان ينجلي، فارادة كل الليبين الوطنيين سواء من داخل الساحه الأمريكيه أو خارجها ، وتفهم رجال الدولة الحقيقيين لخطورة المرحلة ، ودراسة مستشار الامن الوطني شخصيا لما كتب عن الملحقيه الليبيه في وشنطن انما هي بداية النهاية لوكر من اوكار الفساد الذي ساهم في افساد سمعة ليبيا ونهب عشرات الملايين من خلال وظفية ثمتل وتنعكس على صوره ليبيا .

بسبب ضعف وفشل السياسة المتبعة من طرف الملحقيه الثقافيه ندعو اليوم أصحاب الضمير في ليبيا إلى القيام بإصلاحات جذرية وعميقة، ووقف التلاعب بمسقبل الطلاب، ويجب توقف مهزلة الملحقيه الثقافيه التى أصبحت يومياً تحرر العديد من المذكرات الى مكاتب الخطوط الجوية وموافاتهم باسماء الطلاب العائدين من أمريكا إلى ليبيا بحجة عدم الحصول على قبول آكاديمي والمذكرات الى مكاتب الخطوط لاتخلو من الصفقات المشبوهة .

و إذ نسجل هنا إصرار أذناب الإدارة الملحقيه الثقافيه ومراقبها المالي والمسؤولين الخونة على هذا التوجه الخطير لهذا النوع من المقاربة الدنيئة و التغطية الإستخباراتية والإقصاء الممنهج ضد الطلاب الليبين مع ما تحمله من أبعاد سياسية بغيضة تهدف الى القضاء على صمعة ليبيا في أكبر وأهم دولة في العالم وفي إطار التصرفات التي تستهدف الشعب الليبي بكامله، فقد كشفت بعض المصادر داخل الإدارة عن جملة من الأشياء المحرجة بالنسبة للملحقية التي يلجأ اليها لتسهيل تحويل الاموال الى جيوبهم و تهم تتعلق ببعض الصفقات على حساب كرامة ليبيا متناسين دور الطالب الليبي الوطني المخلص ليبيا الغد، وعلى ماتقدم ذكره نعول على السفير والقنصل في أمتصاص غضب الطلبة وذلك بتكليف موظف من طرفهم بأستقبال مكالمات الطلبة حتي تكلف لجان للتحقيق في كل مهازل الملحقيه الثقافيه والمراقب المالي، وللحديث بقية .

فاعل خير


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home