Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الأحد 15 فبراير 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

ثقافة الزور

القى السيد سعيد عبدالله الدارودي من سلطنة عمان يوم الاربعاء الموافق 21.1.2009 م بقاعة مركز جهاد الليبين تحت عنوان اللهجات بالمشرق العربي واللغة البربرية و قام عدد من الحاضرين بتعليقات وتساؤلات واضافات اثراءا للموضوع منها ماهو مفيد ومنها ما يعكس الفهم الخاطئ للموضوع الا ان الذي اثار انتباهى هو وانا من الحاضرين و لم اشارك لا باستفسار ولا بطرح سؤال ولا باضافة ولكنى كنت مستمتعا فقط , اقول ما أثار انتباهى هو ماعلق به احد الحاضرين وكان محاميا فقد كان ما يتعقده ومترسخ عنده ومؤمن به هو ان القرآن لغته عربية ونزل على رسول عربي وان اللغة العربية هى لغة الجنه وهنا يآتى تعليقي عليه:
اما القرآن الذي لغته عربية فهذا لانه رساله الهية موجهة الي قوم هذه لغتهم وهوا امر طبيعى فالله لا يمكن ان يخاطب قوما الا بلغتهم (( وما ارسلنا من رسول الا بلسان قومه ليبين لهم.. )) صدق الله العظيم.
واما الرسول المبلغ لهذه الرساله فالضرورة تحتم ان يكون من قومه (( ولو انزلناه على بعض الاعجميين فقرأه عليهم ما كانوا به مؤمنين.. )) . وهذا ايضا امر طبيعي .
واما ان اللغة العربية هي لغة اهل الجنة فهذا الشي الذي لم افهمه ولا اعتقد ان هناك دليل على صحته الا في ادمغة من صدقوا قول الزور هذاوعندما نرجع للقرآن الكريم نجد:
عندما يخبرنا الله بما سيحدث يوم القيامة فانه يبين حدوث حوار بين اهل الجنه واهل النار (( ونادى اصحاب النار اصحاب الجنه )).
فاذا كانت لغة اهل الجنه العربية فكذلك لغة اهل النار العربية لانه لا يمكن للمتخاطبين التفاهم الا بلغة واحدة اما لسانا او اشارة.
وعندما ندرك ان اللغة هي اداه تفاهم وليست شيئا مقدسا كما هو في اعتقاد محامينا الليبي هذا فاننا لا نملك الا ان نقول :
انظروا ايها الليبيون كيف توغلت تقافة الزور في عقول الليبيين.

السجين


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home