Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 13 نوفمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

طيب الشريف بؤرة الفساد الأولى

لقد اصبحت طبرق مثال سىء للفساد ، وغياب الأمن والأمان ، وارتفاع مستوى الجريمة الأخلاقية والاقتصادية ، فاختلطت الأوراق ، وتلاشت القيم النبيلة ، وارتفععت رؤوس اللصوص والمرتشين ، وانقلبت الموازين فاصبحت الرذائل فضائل والفضائل رذائل ، فالسارق المرتشي المتسلق اصبح انسانا ناجحا يشار اليه بالبنان !!! ، والفاجر الحاقد الحاسد الاناني اصبح سيد قومه !!!! ، والمزور الغشاش الكاذب اصبح انسانا ذكيا لبقا !!! وتشوهت الغاية والوسيلة ، فاصبحت الغاية قبيحة والوسيلة أقبح !!! 

والملاحظ ان زخم هذا الفساد والتدهور ازداد في السنوات الأخيرة وبرزت شخصيات فاسدة بكل ما تحمل هذه الكلمة من معنى ، عاثت فسادا في المجتمع دون اي رادع قانوني او وازع اخلاقي ، واعتلى سفلة القوم سدة الوظائف المهمة في المجتمع فاندحرت الفضيلة.

وعلى رأس هؤلاء السفلة المدعو طيب الشريف منسق الفعاليات بشعبيه االبطنان !!! صاحب التاريخ الحافل بالسرقات  (1)  والارتشاء (2) والتزوير والفتن  قديما وحديثا.

وبعد الثورة كان منبوذا من أقرب الناس اليه نتيجة لأنانيته وغطرسته وتزويره للمستندات والطعن كتابة وقولا في ابناء عمومته ، واستلائه على الأراضي بدون وجه حق من اقرب الناس اليه ، وطعنه في الأنساب والتنابز بالألقاب ، وحقده على كل متألق وناجح في أي مجال كان ، واستغلاله لأية فرصة تواتيه ضاربا بالاخلاق والقيم عرض الحائط ، فالغاية عنده دائما تبرر الوسيلة. 

فمن عرف هذا الرجل وتعامل معه يعرف جيدا مدى أنانيته وغروره ونرجسيته المفرطة ، ومؤامراته التي يحيكها ، ولكن الأدهى والأمر أنه قد ورث هذه السلوكيات الفاسدة لأبنائه واحفاده حتى وصل بهم الأمر الى الافتخار بتلك السلوكيات مصحوبة بالغطرسة والتطاول على الناس !!! وصدق من قال ان لم تستح فاصنع ما شئت.

وأخيرا ركب طيب الشريف موجة الوطنية وادعى الثورية ، ولم يدخر جهدا في التسلق حتى تولى وظيفة مدير جهاز الأعمال العامة رغم عدم أهليته لشغل هذا المنصب ، فمؤهلاته تتلخص في السرقة والأرتشاء وكانت تلك المؤهلات كفيلة لازدياد ارصدته المالية ، وتعدد سياراته الفارهة ، وقصوره الفخمة ، وهذا بالطبع هو بيت القصيد عنده ، ولم يترك هذه الوظيفة حتى ورثها لأبنه عمر!!!

وبعد رحلات مكوكية عديدة ، وحركات بهلوانية عجيبة  قفز طيب الشريف قفزة طارازانية عريضة ليستقر على كرسي الفعاليات الشعبية كمنسق لفعاليات البطنان !!! تاركا ابنه عمر على كرسي جهاز الاعمال العامة كخير خلف لخير سلف !!!

والجميع يعرف كيف وصل الى منصب منسق الفعاليات الشعبية.  

وبعد ان افسد المدينة من الناحية التنفيذية للمشروعات ومخططات الأراضي والأملاك العامة ، انتقل بفساده الى المجال الاجتماعي ، وهنا تجلت مواهب الشر عنده وعاث فسادا وبدأ في بذر بذور الفتنة بين القبائل تمشيا مع المقولة الاستعمارية البغيضة فرق تسد ، ولا ينكر أحدا قدراته الفائقة في صناعة الفتن واستغلال الأحداث والنزاعات القبلية ، ودق اسافين الفرقة بين القبائل والافراد.

وعلى الفور بدأ في تغيير اعضاء الفعاليات واستبدالهم بمن يدور في فلكه ، وتنحية كل من يعترض على تصرفاته حتى يتمكن من تنفيذ اجندته الفاسدة والسيطرة على الشعبية بالكامل ، فكلف الفاجر فرج هاشم الخطابية بتولي منصب الرئيس الأعلى للصلح الشعبي !!! وهو قائد معركة التقاذف بالمصاحف مع ابناء عمومته عيت بولسود داخل مسجد الميدان !!! في سابقة لم تحدث الا في سجن ابي غريب ومعتقلات قوانتانامو ، وهو ايضا صاحب عمليات تزوير قرعة الحج !!! وهو صاحب الجولات والصولات في بيع الأراضي بالمخطط العام !!! وهو من استولى على ارض عيت النيبو ظلما وعدوانا !!! 

واستمر سيادة المنسق في العبث بالفعاليات الشعبية حتى أدى الى انسحاب قبيلة المنفه من الفعاليات الشعبية

وبذل قصار جهده حتى نصب ابنائه في الوظائف المهمة  ، وانفرد بالفعاليات الشعبية. 

لكن الذي لا يعرفه الكثير من الناس هو ان هذا الداء الوبيل وهذا المرض العضال وهذه الصفات الذميمة من :

( غطرسة ، وكبر ، وسرقة ، وتزوير ، وطعن في الانساب ، وحسد ، وحقد ، ودسائس ومؤامرات ، وتنابز بالالقاب ، وسطو على الأراضي العامة ، وبيع لأراضي المخطط العام ....)  التى ابتلي بها هذا الرجل وابنائه قد انتقلت عدواها للأسف الشديد الى أبناء عمومته ( عيت مريم ) حتى اصبحت هذه السلوكيات السيئة صفة سائدة بين أغلبهم يتوارثونها ، وثقافة يتعاطونها.

وكرد فعل مضاد نشأت ثقافة الحقد والحسد والانانية عند ابناء عمومته ( عيت مريم ) واصبح الباطل يقارع الباطل ، فسلكوا نفس المسلك وظهر هذا السلوك المشين حتى عند من يظن نفسه انه ضد سلوكيات المنسق طيب الشريف ، فانتشرت بينهم حمى التنابز بالالقاب ، وحمى الطعن في الانساب ، والتزوير ، و بيع الاراضي وتوريث الوظائف والجشع والطمع على اقرب المقربين ، والحقد على الآخرين ، ووصل بهم الأمر الى صراع الأشقاء !!!

وحققوا رقم قياسي في المسارات التى لا تلبث ان تنبثق عن صراعات ثم مسارات وهكذا دواليك .   

وباختصار شديد هذه أمثلة على صراع الاشقاء :  

·   صراعات ابناء عيت بو اشكيوه الأشقاء ، وما أدراك ما عيت بواشكيوه ، ادريس ضد اشقائه وايضا ضد والدته !!! وصلت اكثر من مرة الى القتال والتشابك بالأيدي وانتهت في المحاكم !!!

·   صراعات عبد السلام بو لحيمر مع شقيقه المهدي بو لحيمر

·   صراعات عبد الرحمن موسى مع شقيقه عبد الله موسى

·   صراعات فرج موسى مع اشقائه راقي موسى والشريف موسى وسعد موسى ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

·   صراعات عيت بوطابونه مع اشقائهم عيت نصر

·   صراعات احمد هارون مع شقيقيه عبد الله وصالح هارون 

·   صراع فرج بوحسن ومنصور الصالحين وعمر رمضان مع اخوتهم عيت عبد الله بالكامل

·   صراعات عيت بلال مع عيت هويدي

·   صراعات عيت نجم مع عيت هويدي

·   صراعات عيت الخطابية مع اخوتهم عيت بو لسود أكبر بؤرة فساد وتوتر في المنطقة

·   وفرج آدم فقد سجل ارقاما قياسية في النصب والاحتيال وبيع الاراضي وغيرها

·   أما عن صراعات عيت بالشعر الاخوة الاشقاء فحدث ولا حرج ، وبالمناسبه فعيت بالشعر لقد تفوقوا

على عيت مريم ، فهم الذين باعوا قطعة أرض سكنيه لأحد المواطنين ، وبعد أن أتم البناء وسكن في بيته

أراد أن يبني الدور الثاني ، ولكن على الفور منعه عيت بالشعر وقالوا له : احنا لم نتفق معك على بناء الدور الثاني وارادوا ان يبيعوا له الهواء !!! فطردهم شر طردة وشهر بهم.  

وبمرور الزمن استشرى هذا المرض بين أغلب القبائل في هذه المنطقة ، وظهرت حالات مرضية خطيرة في بعض تلك القبائل (3) يجب التنبه لها ومعالجتها أو استأصالها قبل أن ينتشر الداء ويصبح جائحة تهدد المجتمه بأكمله

فبالله عليك سيدي القارىء ، قبيلة هذا حالها وهذه اخلاقها واخلاق مشائخها وعقالها كيف يعول عليها في لم شمل عائلة ، أو اصلاح مدينة ، او بناء وطن ، واعلموا يا عيت مريم انه بوجود هذا الأمثله السلبيه ( داخل قبيلة مريم ) من فتن ودسائس وانانية وجحود انما يدل على انكم لا تستحقون الاحترام ، واعلموا انكم أسأتم لأنفسكم فقط ، فقبيلة العبيدات العريقة بريئة من هذه القبائح التى تمارسونها.     

 بقلم /  مسعود الكاشف

ــــــــــــــــــــــــــ

(1) طاوله وكراسي ( طاقم كامل ) كان قد تناول عليه الملك ادريس غداءه في احتفال بالجبل الأخضر بمنطقة القبة عام 1969م قبيل الثورة  ، سرقه طيب الشريف الذي كان محافظا لدرنه ، بعد انتهاء الحفل مباشرة

(2) رشوة قدرها 27 الف جنية من المقاول حسن الغيربي الذى نفذ مشروع بناء سوق القزاز بطبرق

(3) لامين منفور، حافظ خطاب، الطايع جواد،  عبد القادر بو رويس، عبد المولى الشيحه ، ادريس الصغير ، وفرج عويضه.


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home