Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 13 ديسمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

اضاءة علمية في سماء ليبيا

احتضنت العاصمة الليبية طرابلس ورشة تدريبية علمية من الفترة 4 . 12 . 2010 م إلى 6 . 12 . 2010 م بالتعاون مع المركز الكندي للتنمية البشرية و شركة الهالة الأفضل للتنمية البشرية اللذان قدما الدكتور / إبراهيم الفقي .... الخبير العالمي في التنمية البشرية حيث لوحظت الأعداد الغفيرة من المهتمين من أهل العلم و المعرفة فازدحمت القاعة على آخرها لدرجة أن البعض لم يجد مقعدا يجلس عليه و كان للعنصر النسائي حضوره المتميز و بهذه المناسبة أثمن عاليا المرأة الليبية الطرابلسية على مشاركتها و أسلوبها الراقي و خفت دمها و اندماجها الطبيعي مع لغة العلم و المعرفة , و للأمانة أقول بأن الفقي أستطاع بمهارته و مهنيته الراقية أن يغير كثيرا من نمط تفكيري و لهذا أردت أن أقدم للقراء الكرام جزءا يسيرا من ذلك النبع المتدفق حيث نسأل الله أن يمده بالصحة و العافية و يجزيه عنا كل خير .

أهمية الموارد البشرية

مع تطور المجتمعات الإنسانية ازدادت الحاجة لتطوير إدارة الموارد البشرية فهي دون شك أصبحت المكسب الحقيقي لدخول سوق العمل العصري بتقنياته المعقدة , و كنتيجة لذلك ازداد الحراك العلمي في ليبيا باتجاه الرفع من مهارات استخدام الأساليب الحديثة في تنمية الموارد البشرية فالإنسان هو الإنسان مهما اختلفت الظروف المكانية أو المناخية في حياته المعاشة , فالفشل و النجاح يعتمد بالأساس على مدى استخدام العقل البشري للطاقات التي وهبها له الله العلي القدير و البشر متساوون جميعا بحسب الفقي في الحواس الخمسة و في العقل و الوقت و الطاقة .

لم تخل محاضرات الفقي من الدعابة أحيانا و من سرد لتجربته الشخصية مع النجاح منذ نعومة أظفاره في بلده مصر و كيف حقق النجاح تلو النجاح , ففي رياضة تنس الطاولة تحصل على التراتيب الأولى بالإضافة إلى تقلده أعلى الوظائف في إدارة الفنادق حيث تحصل على الأوسمة و الجوائز على حسن إدارته من دول متقدمة في أمريكا الشمالية , و قد أشار الفقي إلى زياراته الواسعة لعدد من دول العالم و التي بلغت 34 دولة و كيف أتيحت له الفرصة للتعرف على ملل و نحل من مختلف المجتمعات الإنسانية و التي تدين بحسب الفقي ب 220 ديانة و هنا اذكر بأن الفقي يتحدث الانكليزية و الفرنسية بطلاقة بالإضافة إلى إلمامه الديني الواسع و الذي لاحظناه من خلال سرد العديد من الدروس حول العلاقة بين الله و الإنسان .

السلوك نتاج الفكر

يقول الفقي أن السلوك نتاج طبيعي للفكر و يمكن للفكرة أن تتحول إلى اعتقاد و يتحول الاعتقاد إلى برمجة راسخة ثم إلى تكيف عصبي لدى الإنسان .

فالتغير بحسب الفقي لا بد أن يبدأ بمعالجة الفكرة الخاطئة لكي يتغير السلوك فهناك فرق شاسع بين المعرفة و اليقين فالاعتقاد قوة و قد يأتينا من العالم الخارجي و به عامل الشك , فلدى الإنسان عقل يملك 150 مليار خلية عقلية يستطيع استقبال 2 مليون معلومة في الثانية بحسب الفقي .

لقد أثار الفقي اهتمامي بالرؤية و الأهداف عندما حدد الفرق بين الرؤية و الأهداف مؤكدا أن الرؤية يجب أن تكون واضحة و هي نهاية المطاف لآي شيء و أن الرؤية في حاجة مستمرة لزمن لا ينته , حيث يجب أن تكون الرؤية لنفسك و الحديث عنها يعني أن المتلقي يصاب بإحباط في حالة عدم تحققها و هذا يعني أن هناك أولويات للوصول للرؤية و هي الأهداف و التي و صفها بالسلالم التي توصلك للرؤية و أنها الخطوات المتتالية التي تدعم بعضها البعض .

و في نهاية محاضراته القيمة حدد الفقي الأركان السبعة للاتزان لدى الإنسان و هي :
1- الركن الروحاني .
2- الركن الصحي .
3- الركن الشخصي .
4- الركن العائلي .
5- الركن الاجتماعي .
6- الركن المهني .
7- الركن المادي .

و بهذا الاتزان يستطيع الإنسان تحقيق الأهداف و الهدف شيء يرغب به كل إنسان و يأمل في تحقيقه .

و للحقيقة أقول أن الرجل لديه ماكينة رهيبة من المعلومات العلمية و يملك قدرة في خلق مناخ علمي بحثي نادرا ما نراه لدرجة أننا لم نشعر بالوقت يمر و لا يمل القلم في تسجيل كل كلمة تخرج من فيه هذا العالم الكبير .

فرج بوزعكوك


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home