Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 13 ديسمبر 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

ويطوف عليهم ولدان مخلدون

يقول عالم الاحياء داروين كلما نظرت الى ذيل الطاووس اصاب بالدوار إذ ان نظريته في أصل الانواع تقوم أساسا على مبدأ الصراع الدائم للكائنات الحية فيما بينها من أجل البقاء ثم تقوم الطبيعة بدورها في إنتقاء الاصلح الملائم لها , ولكن ذيل الطاووس هذا لايناسب هذا المقام فذيله الضخم والملفت للنظر يعيقه من الفرار والتخفي من العدو,الى ان وجد ان الحل يكمن فيما اسماه لاحقا بالانتخاب الجنسي.

وانا بدوري أصاب بالدوار الحقيقي عندما اقرأ قوله تعالى" وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ غِلْمَانٌ لَّهُمْ كَأَنَّهُمْ لُؤْلُؤٌ مَّكْنُونٌ",او قوله" وَيَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ إِذَا رَأَيْتَهُمْ حَسِبْتَهُمْ لُؤْلُؤًا مَّنثُورًا" وقوله أيضا " يَطُوفُ عَلَيْهِمْ وِلْدَانٌ مُّخَلَّدُونَ بِأَكْوَابٍ وَأَبَارِيقَ وَكَأْسٍ مِّن مَّعِينٍ" .

ماالغرض من وجود هؤلاء الغلمان في الجنة ولما هم حسان كاللآلئ ؟؟؟؟ هل هم للاستمتاع الجنسي كما قال الاستاذ جلال كشك المحرم فى الدنيا مباح فى الآخرة لانتفاء أسباب تحريمه؟

الحيران
al_hayran2005@yahoo.de


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home