Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإثنين 12 يوليو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

ماذا تبقى من سنين العمر؟

ماذا تبقي من سنين العمر ؟ وماذا سنقول للاجيال القادمة وباي لغة سنكتب وماذا نتظر اكثر من مانحن عليه ، والي اين النهاية ياحكام ليبيا الاشاوس ؟؟؟
ماذا تبقي من عمري حتي تتحقق اشياء حلمت بها ، واخري ولدت معي وكبرت مع تنقلي بين عواصم العالم طالبا لعلم لامكان له في وطن ارهقته تقلبات الاقدار ، وانا علي يقين بانني سارجع الي هذا الثراب الابي ولن ادخر جهدا في البحث عن نفق النجاة في هذا الظلام الدامس ، وليس غريبا ان تتغلب علينا النظرة التشائمية وتتكسر في داخلنا احلامنا بوطن نعيش فيه ماتبقي من العمر في امن وامان .
علي مدي هذه السنون التي مرت من عمري وانا اقف علي مسافة متقاربة من جميع الافكار وادرس بعمق مايجري علي بلدي العزيز ليبيا ، لم انتمي الي اي تيار سواء بالداخل او الخارج وقررت ان اكون انا كما انا سيد نفسي ، استمعت الي الاصوات الثورية ذات النبرة القوية الهاتفة بلغة التحدي فوجدتها كاذبة مستنفعة متسلقة من اجل رضي سيد الخيمة ، اين انتم من شعاركم الثوري هو اخر من يستفيد يابغدادي وادبيبة ومعتوق والطيب واخريص وابوكراع و الطيف و الحويج ......والخ ولامكان لسلطتكم الشعبية في بلد تسيطر عليه النزعه القبلية والفقر والحرمان والظلم ، اخدت جزء من وقتي اقلب صفحات النت اقراء ماتكتبه اقلام الثوررين القدماء من الزائدي وابودبوس وابوخزام وصالح الابراهيمي ووووو، لقد ابدع هؤلاء في حفظ الشعارات الرنانة عن ظهر قلب حتي يردودها بفصاحة امام ملك الملوك ، وقراءت للاصلاحيين الذين اجتهدوا في اخراج سيناريو ليبيا الغد، الذي ولد ميتا لانه نسخة مطابقة للامس القريب بحلة جديدة ابطالها شاكير ودوغة وغانم وعبدالله عثمان و ميلاد معتوق وكرفاخ والحضيري ... مدعوما بصحف بديلة لتلك الثورية واموالا طائلة مسروقة من ثروتنا متمتلة في صناديقكم وشركاتكم الوهمية وبرامجكم الهزيلة في تقديم قائدكم الجديد، لستم انتم من يقود وثيرة الاصلاح وانتم في مستنقع الفساد حتي ... لقد مللنا منكم ومن مسلسلكم الذي لانهاية له ، سوء زيادة حالات الانتحار بين ابناء الوطن .
قراءت صفحات المهجر وماتكتبه تلك الاقلام التي انكوت بنار الغربة ، فوجدت جزء يدعو الي تقسيم الوطن ويتكلم بلسان برقة الخالدة وكانه مازال حبيس افكار القرون الاولي امثال جاب الله ، واخرون يحلمون بعودة الملكية التي ولي عليها الزمن امثال حسن الامين ، ناهيك عن صراعات العار علي سبيل المثال سيدة المجهول وصاحب الشنة الحمراء .
مرة اخري واخيرة
لامكان لكل تلك الافكار التي سردتها في مجتمعنا الليبي ومن لاشك فيه ان معارضة الخارج أثرت فيها سنيين البرد القارس ونست وتناست ان الليبين يرفضون التقسيم ويرفضون الملكية ياسيادة ولي عهدهم المزعوم .
وتستمر هذه الحياة الكائبة مهيمنة علي مجتمعنا الصغير ، لقد سئمنا تجاربكم الفاشلة ، فلن نكون معكم يا ابناء المهجر ، ولن ندعم مشروعكم الزئف سيادة المهندس ، ولن نكون ثورريين لافكار لامكان لها علي الواقع ، بل سنكون ليبيون ، وطننا هو ليبيا فقط وكرامتنا هي مطلبنا ولا نريدا ملكا ولاقائدا ولاملهما ، نريد اموالنا ودولة القانون ، ولن نتسامح مع من سرقونا وتعيش ليبيا خالدة .

طالب


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home