Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 12 فبراير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

نحن لا نكره العرب كبشر وأنما نكره الظلم والأستبداد

الوطنيه هي قمة الضمير العرقى والذى يمثل روح المحافظة عليه وهو منبع التضحية بلا اعتراف لنضاله لأنه واجب قومى،أن دبابة النظام القائم حاليا تسبح فوق بركان لأن الدولة واقع ملموس وبدون حريــة وعندما تعمّ الحرية فلا وجود للدولة،لأنّ أبشع دولة هي الدولة الشعبية.
أن يصلحنى الرب فقولو لعشيرتى أن يجهزوا لى سبعة خرفان،سبعه قصاعى من الكسكس،سبعه ملاعق،سبع أدوات غسيل وسبع أباريق،وأن يجهز لى من كل مايوجد سبعة أشياء يأتى بهن الى هنا،فأذا ما خرج رفاقى مستبشرين ضاحكين،فأننى سوف أرجع أليكم،أما أذا ما خرجوا مكتئبين لا يضحكون فأنكم لن تروا وجهى للأبد.
أن معرفتى بالجدل تنمو بقدر ماتنمو معرفتى بالطبيعة أعنى أن الارتباط بين العلم والفلسفة أرتباط حاسم وتام،ليس ثمة شك فى أننى حين أدرس الصلة بين أحدى مدارس علماء الطبيعة المحدثين وبعث المذهب المثالى من جديد فأننى لا أهدف قط الى دراسة نظرية فيزيائية معينة،أن ما يهمنى أساسا هو النتائج الابستمولوجية التى نتجت من بعض القضايا المحددة،ومن المكتشفات التى يعرفها الناس جميعا،وهي نتائج ملحة،حتى أن كثيرا من علماء الطبيعة قد وصلوا أليها بالفعل،هي فى نظرى تحول العقل البشرى الى عقل حيوانى.
غزوات وسبي واغتصاب،دين وأفكار وكفر واستبداد،هذه هي الطبخة التى مني بها شعبى الأمازيغى على طوال هذه القرون فرياح الشرق لم ولن تكون خيرا علينا،فهي سموم تجرعناها على ملل،فأملنا فى توحيد شعبنا واسترجاع وطننا بعد تقسيمنا من مستعمر غاشم الى رقع وتسميتها بأسماء غريبة عنا لمحو أثرنا وعروقنا الأبدية،ليبيا وتونس والجزائر والمغرب لنا ولا أي قوة تقدر تفريقنا فنحن دم وقلب واحد كالبنيان المرصوص يشدّ بعضه البعض،فلا يتجرّأ أحد مس شعبنا فستكون الشعلة لتدخل أجنبى لأرجاع المدرسة وسط القرية وانفجار البركان.
نحن لا نكره العرب،لأننا مقتنعين بأن فيهم من هو مع الحق ومع لغة الحوار وطرح المصالح بدون أثارة النعرات الأستبدادية والغطرسة الربعية الخالية فهي لاتأدى الا الى الطريق المسدود،فهم جزءا من هذه الرقعة ولهم حقوق كما عليهم واجبات لابد من أحترامها،وأخلص من هذه المقدمة لأقول أن مبادئ الحرية الدينيه والسياسية والأجتماعية التى أفرزها الدين الأسلامى تعتبر-موضوعيا-من الأسباب الهامة التى أشعلت نار الحروب الصليبية.
نحن فى حاجة للساطور وغنيوه والفلاح وكعوان وبن خليفه وغيرهم من أصوات تصرخ من أجل العدل والحق والحرية والسلام الأجتماعى،فهل نبنى معا تمزغا للجميع،ذاك هو السؤال.

بقلم/ لغبر النفوسى
حرر بأوروبا بتاريخ 11 شباط 2960 من شيشنق


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home