Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 12 فبراير 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

شجاعة سليم وفضائح ليلى

اخى الفاضل سليم الرقعى : تحيه طيبة لك على مجهوداتك ومقالك الرائع والصريح عن العميله ليلى الهونى والتى لازالت تتحفنا بالاعيبها ومحاولاتها الكتابيه الساقطه والتى تحاول من خلالها الاستمرار فى خداع مراهقى السياسه لتثبت وطنيتها المغشوشه ولو بمحاوله شتم النظام اعتقادا منها بأن هذا الاسلوب يضيف لرصيدها فى العمل الوطنى وظنآ منها بأن الجميع هم ابراهيم اقدوره و و و و و و و.
ويجب ان تعلم اخى سليم بأن الاخوه فى المؤتمر الوطنى للمراهقه الليبيه يعملون بمنطق خراب المعارضه ولا خراب بيتى ,حيث من الواضح انزلاق العديد من الاشخاص فى المؤتمر فى حبائل العميله ليلى الهونى والا ما المانع من قيامهم بإصدار بيان طردها حتى يعلم الجميع بأن الاخوه فى المؤتمر يضعون مصلحة المعارضه الليبيه فوق مصالحهم واهوائهم الشخصيه .وهم لا يرون بأن عنادهم هذا يزيد من شبهة تورطهم معها .
وكما يعلم الجميع فإن ليلى الهونى وفى مقالات سابقه لها قامت بمهاجمة المؤتمر الاول وكذلك إذاعه صوت الامل وعجبآ استطاعت ان تفتح ابواب المؤتمر الثانى والاذاعه وتدخل علينا كمناضله وطنيه ولا ادرى ماذا فتحت بالتدقيق لتفتح لها هذه الابواب . وكما ذكرت اخى سليم الرقعى فإن دخولها كان عن طريق المجهول المدعو عادل الزاوى وهو من ادخل علينا العميل محمد الذيب واحمد عبدالرحمن صديق السفير الليبى فى السويد والمدعو حكيم الشريف صديق السفير الليبى فى الدنمارك والمدعو احمد البوسيفى ابن احد رفقاء القائد واللى واخذها خطى مطى على سفارات القذافى فى كل من السويد وبريطانيا ليخرج لنا الان بإضحوكة حزب التحرير لاغراق ليبيا .
وكما ترى اخى سليم فالباب مفتوح لهؤلاء العملاء والدجالين على العمل الوطنى وسلم لى على المؤتمر .
اما ليلى الهونى فأبنها تربيتها فماذا تتوقع منه ان يكتب الا فى مواضيع تربى عليها واساليب يعيشها فى بيت لا وجود لرجل فيه والا كما تعلم انت ويعلم بعض الاخوه فى المؤتمر ما كانت هذه الليلى الهونى ان ترفع سماعة هاتفها وتتحدث مع اشخاص محسوبين على المعارضه والمؤتمر بالتحديد لتناقش معهم مشاكلها الجنسيه بعد انصاف الليالى وبعيو راقد جنبها وتخرج علينا فى الصباح بمقالات وطنيه رخيصه لتكمل خططها المرسومه لها من قبل اسيادها فى الامن الخارجى , وحتى لو افتراضا لم يقوم الاخوه فى المؤتمر بإعلان طردها على اساس انهم لا يملكون ادله دامغه كونها مجنده وعميله فالادله على كونها ساقطه اخلاقيا وشاذه جنسيا على عينك يا شارى .
استمر اخى سليم فى فضح الاعيبها ولا يهم من يسقط معها حتى ولو كانوا محسوبين على المعارضه والمؤتمر , فهم يخافون على انفسهم وبيوتهم اكثر من خوفهم على سمعة المعارضه الشريفه والتى بدأت تسقط بوجود جبناء يدعون الوطنيه واحلامهم جنسيه واقرب للمراهقه من النضال.
الى متى الصمت يا من تدعون النضال ويا من تمثلون الابطال ويا من تسيرون بنا للخلف وليس للامام .

الكاشف


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home