Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الجمعة 11 يونيو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

رسالة من الداخل إلى رمز المعارضة الليبية

تحية إجلال وإكبار للمناضل الكبير محمد يوسف المقريف فهذا الرجل ومنذ اليوم الأول من إعلان معارضته للنظام، لم يغير موقفه ولا قيد أنملة، إنما زادته الشدائد والمصائب التى اعترت كفاحه صلابةً وتمسكاً بالثوابت التى آمن بها معتمداً بعد الله سبحانه وتعالى على إيمانه بقضيته وعلى رجال مشهود لهم بالوطنية والكفاءة, وبالرغم من أن الكثير من رجالات المعارضة الليبية وقعوا بافخاخ القذافى منذ الجولات الأولى وبثمن بخس، إلا أن نجم الدكتور المقريف بقي متألقاً بالرغم من كثير من الحملات المغرضة التى أحيكت ضده ولا زالت تحاك إلى يومنا هذا, ويكفي هذا المناضل فخراً بأن الأعداء شهدوا له بصلابته فى مواجهة الأزمات وعدم الإستسلام ، فقد تناهى إلى مسامعى وعن مصادر موثوقة بأن نظام القذافى والمتمثل فى احد أبنائه وبالرغم من معاداتهم للدكتور المقريف إلاّ أنهم يكنون له كل التقدير ويشهدون برجولته وثبات مواقفه , وأضيف بأنه لو لم يكن فى رصيد الدكتور النضالى سوى سلسلة مؤلفاته التى أثرت المكتبة الليبية والتى فضحت نظام القذافى وآلمته وأعوانه أيما إيلام, لكان ذلك كافياً بأن يصبح الدكتور المقريف ومن وجهة نظرى رمزاً للمعارضة الليبية.

قد يقول البعض منّا بأن الرجل اخطأ هنا وهناك وأنه لو عمل كذا لكانت النتيجة كذا، أقول نعم فهو إنسان، ولا ينبغي له أن يكون منزهاً عن الخطأ ، ولكن ما أكثر الإيجابيات والنجاحات، وليتذكر كل منّا بأن "من لا يعمل لا يخطئ" والفرق كبير بين نضال ونضال, فنضال البال توك والتراشق على صفحات الإنترنت من وراء الحجب، لا يقارن بنضال من نذر نفسه وحياته وأسرته لقضية شعبه ووطنه.

ختاماً، لا بد من الإشادة بكافة رموز المعارضة الليبية الشرفاء ونضالهم وكفاحهم، غير أننا تناولنا بالخصوص في مقالنا هذا الرجل الذي تميز بنضاله بالكلمة المكتوبة والموثقة، موضحاً حقيقة النظام الحاكم لأجيال قادمة بإذن الله.

وقد تلقيت العديد من الاتصالات من الداخل ممن تربطني بهم علاقات مودة وثقة، وكلهم يشيد بمؤلفات الدكتور المقريف وما جاء بها من حقائق ويرسلون له تحية إجلال وتقدير لكل ما يقوم به من أجل ليبيا، وها أنا أبث هذه التحية من هذا المنبر المميز من باب إيصال الأمانة، وها أنا قد بلغت.

السيفاو المنير
seefaw@hotmail.com


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home