Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 10 سبتمبر 2009

previous letter                 next letter                 list of all letters

قانون اغنيوة قارقوش

قانون اغنيوة قارقوش لمن اراد ان يُنشر له مقال(*)
مسموح لك النقل من اى كتاب ومن اى موقع ولا داعى لان تكتب كلمة منقول ، ومقالك ينشر على واجهة الموقع وليس فى باب قرأت لك اذا كان مقالك يتضمن :-
طعن فى دين الله
سب الصحابة
الاستهزاء برسول الرحمة
الطعن فى أيمة المسلمين
الجرح فى من يقول لا اله الا الله
وغير مسموح لك النقل من اى كتاب او اى موقع ولا ينشر مقالك الا بعد ان تُعلم الاخ غنيوة عن مكان حصولك على هذه المعلومات اذا كانت تتضمن :-
الانتصار لدين الله
مدح الصحابة
الانتصار لرسول الرحمة
جرح من يستهزئ بمن يقول لا اله الا الله
فاذا تاكد اغنوة قارقوش من ان كلامك منقول فسوف يسمح لك بنشره لاكن ليس فى الواجهة بل فى باب لا يقراه الا هو. هذا ما حدث لى مع اغنوة افندى عندما ارسلت له الحلقة الاولى من نبى الرحمة كتبها اخ عزيز علينا اخذتها منه بعد ان حذفت فيها بعض الاشياء حتى لا تكون فيها ملل للقارئ واعداً ايه بان اضيف عليها احداث فى باقى الحلقات ،لكن اغنيوة افندى بعث لى رسالة يعتذر على نشرها لانها منقولة من موقع اخر
فارسلت له رسالة ادعوه فيها بان ينشر الحلقات باسم الشخص الذى يريد ، لكنه رفض واخبرنى بان ارسل الحلقات باسمى مع كتابة منقول ، لاكنه اشترط علىّ ان ينشر الحلقات فى باب ( قرات لك ) وليس فى الباب الذى سُب فيه رسول الله لان الاستهزاء برسول الله يجب ان يقراه كل قارئ اما الانتصار لرسول الله فيكفى ان يوضع فى حجرة مظلمة لا يقراها الا اغنيوة افندى .
هذا هو اغنيوة ياسادة يناصر الملحدين ويفسح لهم كل ابواب جنته يدخلونها من اى باب ارادوا ، ويصد ابوابه امام الموحدين ويضيق عليهم حتى انه سوف يصدر قانون لا يسمح بنقل اى اية من القران على باب الواجهة لانها منقولة من كتاب اخر وقائلها ليس هو صاحب المقال وبهذا سوف تحال اى مقالة بها اى اية من القران الى باب ( قرات لك ) . هذا هو قانون اغنيوة قارقوش

عبد الله بن عبد الله
________________________________________________

(*) بعث السيد عبدالله بن عبدالله اليّ بمقالة بعنوان "محمد نبي الرحمة" نقلها حرفياً من الموقع التالي :
http://nosra.islammemo.cc/onenew.aspx?newid=3609
ووضع اسمه (عبدالله بن عبدالله) في نهاية المقالة. وعندما بعثت له برسالة أقول له فيها ان المقالة منقولة، وسأنشرها تحت عنوان "قرأت لك" بصفحة "الرسائل" ، كتب الرسالة أعلاه وطلب نشرها . (ابراهيم)


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home