Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الإربعاء 10 مارس 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

أشكروا حزمة العيدان

جمع أحد الحكماء أبنائه وأعطى لكل منهم عُوداً طالبا منهم كسره ففعلوا بسهولة ثم أعطى حزمة من العيدان لكل واحد منهم ليكسروهم فما إستطاعوا، فقال أريدكم متوحدين لكى تكونوا أقوياء ولايقدر عليكم عدوكم، هذه القصة ياما قرأناها ولكن ماإستوعبناها، فخرج من بيننا إخوةٌ لنا يريدون شتاتنا وتمزقنا فمن مدعٍ تحت شعار أمازيغية، وآخر للتبو وآخر لأولاد الشيخ وآخر للبرقاوية، وكلهم يدعون أنهم إُحتلوا فى غفلة من الزمن أو ظلمتهم طرابلس أو ظلمهم النظام، وأريد أن أصدقهم فلا أقرأ التاريخ لعلمى أن مثقل بالكذب والأساطير ومشاكل أعتقد جازما إذا أردنا حلها علينا أن نولد فى الماضى لكى نعرف ماحدث فيه بحق أو أن نُحيى الموتى ونسوقهم للمحاكم لكى يقاضونهم بالعدل، وأدرك أن ذلك نوع من الهبال والغير ممكن، فصاح أحد المنادين لا عندنا التاريخ مكتوب صح مش زى ماعندكم، فتوجهت إليه سائلا إياه ماكان عشائك البارحة فتمتم وقال طبيخة حرايمى والا فتات آه أيوه أظُنى تعشينا فى عرس ولد شارعنا، المعنى كيف الجزم على تاريخ والواحد منّا ينسى ماتعشى أمس فما بالك ما مضى عليه قرون من الزمان، لقد خُلق الأنسان نسّاياً حتى لايحمل نفسه ماإقترفت يدا أجداده ويهتم بنفسه ومستقبله، إذن وجدتها إنه المستقبل هوالمخرج من هذه الأزمة وهذا الهبال.
فيا أمازيغى وياإبن التبو وياإبن برقة تخيلوا لو أنكم تحصلتم على الأنفصال عن إخوتكم على قاعدة الأنسانية على الأقل مامصيركم عندئذ فالمستقبل أهم من التاريخ، مصيركم بدل أن يضمكم وطن كبير ليبيا أو الوطن العربى تصبح لكم رقعة من الأرض حتى لو كانت على بحيرة نفط وجبال ذهب، هل تظنون أن ذلك سيُرضى الدول القوية وتسمح لكم بالأستقلال السياسى والأقتصادى لتكونوا أقوياء ونداً لهم، ستؤكلون فرادى وتذهب ريحكم، السؤال عندكم نحن فى ليبيا مهضومة حقوقنا الآن فلاسبيل الا الخلاص، والسؤال عندى من ظلمكم أهى ليبيا أم نظام حاكم وسيزول كما زالت من قبله ألوف الأنظمة، لماذا هذا العمى، كونوا أحياء وإزرعوا الحياة فى ربوع ليبيا، كلنا نقتل ليبيا عندما نرمى القمامة فى الشوارع، هل رمت أسرائيل قمامتها فى شوارعنا، من عدو ليبيا إذن، كلنا نقتل ليبيا عندما نقطع الأشجار ولانغرس الأشجار"أو ليس الشجر هو مايجعلنا نهيم حباً فى جمال كندا أو فرنسا مثلاً" كم غرس كل واحد منكم شجرة حبًا فى ليبيا، كم واحد منكم لايصِّرف المياه السوداء فى باطن الأرض، أصحاب ثقافة الُّلوم سيسرعون بالقول إنه النظام المسؤول، ولا أحد يستطيع القول أن المجذوب أوخيرى خالد شوهد يرمى القمامة فى الشارع أو إقتادوا من غرس شجرة إلى السجن، نعم نحن جميعنا أعداء ليبيا، ولكى نحرّر ليبيا لاسبيل الا أن نزرع الحب، والحب لاينمو فى الرمال العطشى، عندما تغرس شجرة ستحب ليبيا، عندما تربى أطفالك على تقبيل يد الأم ستحب ليبيا، عندما تحافظ على نظافة الشارع ستحب ليبيا، عندما تقف فى الطابور أمام المخبز محترما أخوك الليبى الذى سبقك للمكان ستحب ليبيا، عندما تخرج الى الشارع بحذاء نظيف وملابس نظيفة ورائحة جميلة ليس لأنك تملك ولكن لكى يسعد الناس بمظهرك ولاتكون مصدر تقزز لهم ستحب ليبيا، عندما تلقى التحية وتردها وعندما تحترم أسبقية المرور وعندما، عندها ستحب ليبيا وكلنا سنحب ليبيا وكلنا سنحب بعضنا بعضا وجميعنا لن نرضى فراق بعضنا، وعدُونا سيخاف منا ولن يُذِلنا، بل أن جيراننا سيخطبون وُدَّنا ويطلبون مصاهرتنا لأننا أقوياء، فهل طُلب الضعيف مرةً الاّ ليؤكل، الحب لايسقط كما المطر بل يصنع كالخبز ليبقينا أحياء أقوياء، ولا سبيل لأمة أن تعيش الاّ بالتضحية ولاتضحية بدون حب ولاحب الاّ فى القوة ولا قوة فى التشرذم ولا مستقبل الا فى التّوحُد، فدّبِروا أمركم وأشكروا حزمة العيدان .

ليبي ليبي


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home