Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home

send

الخميس 10 يونيو 2010

previous letter                 next letter                 list of all letters

ملاحظات على الصور التي ينشرها عمر الهوني

بادئ ذي بدء اقول انني لا اعرف السيد عمر الهوني شخصيا وليس بيني وبينه اية علاقة شخصية من اي نوع لا ايجابية ولا سلبية ولهذا وقفاتي معه هنا ومع الصور التي ينتقيها هو بنفسه من عشرات او ربما مئات الصور التي يلتقطها اثناء المنشط الذي يصوره ثم ينشرها ليس وراءها من دافع سوى مصلحة صورة المعارضة الليبية بشكل عام,وانا لا اريد ان اشكك في مصداقية او اخلاص الرجل ولكن الذي اعرفه بشكل عام انه معارض لنظام القذافي اي انه منحاز للمعارضة الليبية ومن المفروض بالتالي ومن حيث موقعه كمصور اساسي لنشاط المعارضة الليبية ان يسعى الى اظهار المعارضة الليبية واخوانه المعارضين في احسن صوره لأن الصورة كما يعلم الجميع له دور في النضال ضد القذافي كما لها دلالات ورسائل اعلامية يجب مراعاتها وبالتالي لابد من انتقاء افضل واحسن الصور للمعارضة والمعارضين ولكن للاسف الشديد,وانا متابع للصور التي ينشرها السيد الهوني,لم تكن في احيان كثيرة موفقة ولا بالمستوى المطلوب بل ظهرت في كثير من الاحيان بشكل يسيئ للمعارضة ككل ولبعض المعارضين بشكل خاص وانا لا اريد ان اشكك في مصداقية الرجل ولا اريد ان اثير حوله الشبهات وعلامات الاستفهام لانني لا اعرفه ولم اخالطه ولا اعرف تاريخه النضالي ولكن انا هنا ساستصحب حسن النية واقول ان ما جرى كان خطأ فني غير مقصود او قصور في فهم الطريقة الفنية والذكية في انتقاء الصور التي ينشرها بما يخدم رسالة وصورة المعارضة الليبية في الخارج,وانا هنا لن اعرض الا لبعض الامثله كنماذج للصور التي نشرها السيد الهوني والتي لو تأملتها جيدا وخصوصا في ظل ملابساتها لوجدت ان هذه الصور تسيئ لصورة المعارضة في الخارج ككل او لبعض المعارضين بوجه خاص وتبدو وكأنها ذات مضمون ودلالة ورسالة مسيئة لهم او كأنها تسخر منهم واليكم أمثله على ما اقول.

1-الصورة الاولى تم التقاطها ونشرها من لقاء بامريكا حيث تم عرض الفيلم الخاص الذي انتجه السيد محمد السنوسي وكان قبل هذا اللقاء بعدة ايام قد شن موقع فضائح دوتكوم التابع لمخابرات القذافي حملة ضد الدكتور محمد المقريف في محاولة لتلطيخ سمعته والطعن في عرضه من خلال نشر مراسلات بين شخص ساقط وزوج ابنة الدكتور المقريف يدعي فيها ذلك الساقط انه كان على علاقة بابنة المقريف ولهذا لاحظنا ظهور المقريف في ذلك اللقاء ,وكما هي دلالة الصورة المنشورة,وكأنه يعاني من اثار هذه الفضيحة فشاهد هذه الصورة وقل لي بالله عليك هل السيد عمر الهوني احسن ام اساء في نشر هذه الصورة للمقريف؟


الدكتور المقريف وقد بدا عليه الارهاق والهم فهكذا تقول لنا الصوره!

2-الصورة الثانية في اللقاء نفسه وهي للسيد منصف البوري وهي جاءت ايضا ً في ظل ملابسات الحملة التي شنها موقع فضايح دوتكوم يومها ضد بعض المعارضين حيث نشر الموقع خبر مفاده ان السيد البوري وبعد اكتشافه لحقيقة عميلة القذافي المفضوحة المدعوة ليله الهوني اتصل بها وشتمها بالهاتف ثم حدثت ملاسنة مع زوجها مما يوحي ان ثمة امر قد تكون ليله الهوني ورطت فيه السيد البوري اثناء عملها معه في الاذاعة مما ادى الى ايقافها بشكل مفاجئ ولهذا نلاحظ الصورة المنشورة للسيد البوري في ذلك اللقاء وفي ظل ملابسات الفضايح وفي اول ظهور اعلامي له يومها وهي تظهره وكأنه يمسك بطنه من شدة القلق والخوف فشاهد هذه الصورة وقل لي هل احسن السيد عمر الهوني ام اساء في انتقاء ونشر هذه الصورة ذات الدلالات المسيئة والساخرة من السيد البوري ومن ثم للمعارضة الليبية؟


الدكتور منصف البوري يبدو وكأنه يشد بطنه بيديه من شدة القلق والخوف فهكذا تقول لنا الصوره؟

3-الصورة الثالثة من الاعتصام الاخير الذي قام به سبعة من المعارضين امام كلية الاقتصاد بلندن حيث قام انصار القذافي بالهجوم على هؤلاء المعارضين وفك اللافتات منهم وتحطيمها وهؤلاء المهاجمين قالوا للشرطة ان هؤلاء المعارضين السبعة قاموا باستفزازهم بينما السيد حسن الامين اكد لنا وللجمهور في توضيحه الصوتي الذي نشره في موقعه انه هو وزملاءه المعتصمين لم يقوموا ابدا بإستفزاز انصار القذافي,ولكن المشكله ان الصور التي انتقاها ونشرها المصور الليبي المعارض عمر الهوني تظهر السيد حسن الامين وكأنه يقوم بحركات يستفز بها انصار القذافي فهذا ماتقوله الصور المنشورة والتي استغلها حتى ضابط مخابرات القذافي الفاشل المدعو عاشور الورفلي واستدل باحداها ليقول لنا وللجمهور في رسالة نشرها موقع ليبيا وطننا ان حسن الامين هو من قام باستفزاز انصار القذافي اولا لهذا وقع الهجوم ,والبادي اظلم ,والواقع ان هذه الصور التي التقطها وانتقاها ونشرها السيد عمر الهوني تظهر السيد الامين وكأنه بالفعل يستفز الطرف الآخر, فشاهد هذه الصورة الموالية وقل لي هل احسن ام اساء عمر الهوني في نشر هذه الصورة؟



السيد الامين وهو يقوم بإستفزاز جماعة القذافي هكذا تقول لنا الصوره!

4-الصورة الرابعة في نفس الاعتصام وهي غير موفقه ايضا حيث يظهر السيد عبد الله بزيو وهو يهتف بطريقة تكاد تكون كوميديه حيث بدا للمشاهد كمن يرقص في غيطه لا كمن يهتف في اعتصام,فهل احسن السيد الهوني ام اساء في إنتقاء ونشر مثل هذه الصوره؟


السيد بزيو وهو يظهر في الصورة وكأنه يرقص في غيطه "قيموها يا عقاله" هكذا تقول الصوره!

5-الصورة الخامسة في نفس الاعتصام وهي تظهر اثنيين من الشباب الاجانب وقد انظما لجهة المعارضين ولكنهما كانا مشغولان بتناول الطعام!,في نفس اللحظة التي يشاركان فيها المعارضين هتافهم وإعتصامهم فهل هذه بالله عليكم صورة موفقه وجيدة وهل احسن السيد الهوني ام اساء في انتقاء ونشر هذه الصورة المسيئة لصورة المعارضة الليبية وهي ذات دلالات سيئة كما هو واضح لمن يفهم في دلالات الصور وما يمكن ان تحمله من رسائل اعلاميه خبيثة ومسيئة؟.


اثنان من الانجليز في صف المعارضة ولكنهما مشغولان بتناول الطعام! صوره جيده اليس كذلك؟

وفي الختام فهذه نماذج وامثلة فقط من الصور التي يختارها ثم ينشرها السيد عمر الهوني وهي لقطات وصور اقل ما يقال عنها أنها "غير موفقه" ونحن لانريد ان نطعن هنا في نزاهة الرجل ولكننا بالتاكيد نشك في انه كان موفقا في انتقاء مثل هذه الصور بالذات دون غيرها لنشرها على الملأ ونرجو ان ينتبه السيد عمر الهوني لهذه المسألة الفنية الحساسة في المرات القادمة جيدا ًويركز بحرص على عملية انتقاء الصور التي ينشرها بحيث تتم بطريقة تخدم صورة المعارضة الليبية ككل وتظهر اخوانه المعارضين باحسن صوره لا بمثل هذه الصور السيئة والمسيئة وغير الموفقة التي انتقاها ونشرها في عدة مناسبات,لاننا سنتابع الصور التي ينشرها وقد نعلق عليها مرة اخرى اذا اقتضى الامر ..ثم نحن في انتظار وعده للجمهور بان يقوم بافتتاح ارشيف خاص يعرض فيه كل الصور التي التقطها في كافة المناسبات وهذا ضروري حتى نتأكد هل كان قد احسن في انتقاء الصور التي ينتقيها وينشرها في مواقع المعارضة ام لا,وهذا مطلب مشروع وهذا مفيد ايضا في اخراص اللسنة التي اصبحت توسوس وتهمس في اذاننا حول مصداقية السيد الهوني مع شكرنا وتقديرنا لجهوده بهذا الخصوص وكلنا امل ان تجد هذه الملاحظات والنصائح اذان صاغية لديه وان يتقبلها بصدر رحب والله ثم مصلحة المعارضة من وراء القصد.

معارض متابع


previous letter                 next letter                 list of all letters

Libya: News and Views      LibyaNet.Com      Libyan music      Libya: Our Home